أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: سقطتُ أبي / إلى روح هديل الطـاهرة " ثمـانية أعوام "

  1. #1
    الصورة الرمزية أنس إبراهيم قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Aug 2007
    الدولة : رام الله
    المشاركات : 1,151
    المواضيع : 66
    الردود : 1151
    المعدل اليومي : 0.25

    افتراضي سقطتُ أبي / إلى روح هديل الطـاهرة " ثمـانية أعوام "

    هـديل
    ثمـانية أعـوام ، شـاهدتُ مـقالة إخبـارية عنـها في موقع إخباري
    قصةٌ محزنة ، ربـما لخصتـها فيما كتـبت ، تـأثراً وبكـاءً
    على وردة من ورودِ الوطـن

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    " سقطتُ أبي "
    سقطتُ أبي . .
    سقطت أشلائي بين يديكْ ، تناثر لحمي على قميصُك
    الذي أصبحَ أحمَرَ اللون . .
    أبتـاهُ لــا لـم تسقطي . .
    أخـتاه . .
    استيقظتُ ، وجدتُ . .
    مـاذا وجدتُ ؟ !
    بقاياكِ . . !
    أبـي
    كفكف دمـوعكَ ، ارعى أمي . .
    أنـا " هديل "
    من كنتَ !
    تحبـها
    سـأعودُ كي أكمـل ما بـدأت
    استيقظتْ " هديل " ، تراودها الثمانية أعـوام ، تعتريهـا ابتسامةٌ بلسميةُ المصدر ، إلـهية المـكان والزمـان ، ترتادُ الذكـاء ، تمتزجُ براءة ، تـنادي . .
    أبي ، أمي ، أخي ، أختي . .
    أحبـكُم !
    كـان ذاك الصبـاح ، " مجنزراتٌ " يسمعُ صوتـها من بهِ صممُ ، تحـصارُ قرية نائمة في حضن " غزة " . .
    هنـاك بيتٌ
    في البيت أبٌ وأم وأخٌ
    ابنةٌ صغيرة
    تـركضُ ، تـسارعُ قدمـيها ، تريـدُ الوصـول إلى البـاب كي تفتحهُ
    ثم !
    تلهـو قليـلاً . .
    بنيتي : أغلقي البـاب ، مـا أدراك كم " دبابةٌ " تـنتظرُ مثلـك !
    الـبابُ يغلق
    قذيفةٌ تـسارعُ الزمن ، تـسارعُ خطـوات الصغيرة . .
    الـآن . .
    مـاذا حدث ؟!
    الطـفلةُ تمشي تنادي " أبي "
    يخترقُ الصدر ، تنقسمُ نصفين !
    يتطايرُ اللـحمُ ، تتلـاشى الدمـاء
    شرقاتُ الروح مـا زالت عالقة في روحها ، لـكنهم لـا يريدون ذلـك
    قذيــفةٌ اخرى
    تشـطرُ القـسم الأول من الجـسم أنصـافاً
    أشـطاراً شتى . .
    الأبُ يهمسُ في صوتٍ مبللٌ بالأسى
    ابنتي . . !
    يصحو الأخُ على مماتِ الأختِ
    .
    .
    .
    الثمـانيةُ ما اكتملوا . .
    11 / 6 / 2008
    غَزَةَ وإنْ رامَ المَوتُ في عجَلٍ
    لكِ الرُوُحُ تُقْبَضُ فِي شَرَفٍ

  2. #2
    الصورة الرمزية أمل المناور قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : دمشق . . أول مدينة مأهولة
    العمر : 44
    المشاركات : 104
    المواضيع : 2
    الردود : 104
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    أخي الكريم أنس
    قصة مؤثرة
    طابعها الحزن والألم قصة تتكرركل يوم
    والعالم يتفرج
    أشكرك أخي على هذه المشاعر الصادقة
    أختكم
    أم محمـــــــــد

  3. #3
  4. #4
    الصورة الرمزية فدوى يومة قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : المملكة المغربية ـ طنجة ـ
    العمر : 39
    المشاركات : 883
    المواضيع : 29
    الردود : 883
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    سيد ـ أنس إبراهيم ـ
    كم من هديل سقطت؟ وكم من أعوام محيت من سجل الولادات إثر طلقة؟
    هديل سوف تبقى بذاخلنا سوف تزرع شجرة الزيتون لتكبر كي تستريح تحتها ويستريح تحتها جسد كل منهك.
    لروحها الطاهرة الجنة
    ولنا الصبر
    ولأرضنا الدعوات بعودة ثراب الوطن
    ولك معزتي وباقة ورد أبيض بلون الاملـ


    اللهم انفحنى منك بنفحة خير تغننى بها عمن سواك

  5. #5
    الصورة الرمزية راضي الضميري أديب
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    المشاركات : 2,891
    المواضيع : 147
    الردود : 2891
    المعدل اليومي : 0.61

    افتراضي

    هذا الجرح كبير يا أنس ، وقلة الحيلة أكبر ، ماذا نفعل غير أن ندعو الله أن يفرج هذا الهّم الذي يربض على قلوب هذه الأمة التي أكلها الوهن .
    كان الله في العون يا صاحبي .

    العزيز أنس إبراهيم
    شكرًا لك ولروحك الإنسانية الطيبة .

    تقديري واحترامي

  6. #6
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.79

    افتراضي

    أنس العزيز...

    هي مأساة غلفت الاقدار وجودنا بها ، وكأن الموت من سلالتنا نحن لا غيرنا ، اطفالنا ، شيوخنا ، نسائنا ، احلامنا ، وجودنا ، كلها امام جبروت الموت القادم جراء وجود الاخر اصبحت وصمة تجبرنا على ارتياد حانات اليأس ، والقهر ، والحزن ، ولعن كل من يساهم ولو بحرف في دعم هذا الجبروت ، ومعهم نلعن المتخاذلين الباحثين عن مصالحهم ، سماسرة الحروب ، وقتلة الاطفال.

    دم بخير
    محبتي
    جوتيار

  7. #7
    الصورة الرمزية شاكر السلمان قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    المشاركات : 190
    المواضيع : 21
    الردود : 190
    المعدل اليومي : 0.04

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أنس إبراهيم مشاهدة المشاركة
    هـديل
    ثمـانية أعـوام ، شـاهدتُ مـقالة إخبـارية عنـها في موقع إخباري
    قصةٌ محزنة ، ربـما لخصتـها فيما كتـبت ، تـأثراً وبكـاءً
    على وردة من ورودِ الوطـن

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    " سقطتُ أبي "
    سقطتُ أبي . .
    سقطت أشلائي بين يديكْ ، تناثر لحمي على قميصِِك
    الذي أصبحَ أحمَرَ اللون . .
    أبتـاهُ لــا لـم تسقطي . .
    أخـتاه . .
    استيقظتُ ، وجدتُ . .
    مـاذا وجدتُ ؟ !
    بقاياكِ . . !
    أبـي
    كفكف دمـوعكَ ، ارعى أمي . .
    أنـا " هديل "
    من كنتَ !
    تحبـها
    سـأعودُ كي أكمـل ما بـدأت
    استيقظتْ " هديل " ، تراودها الثمانية أعـوام ، تعتريهـا ابتسامةٌ بلسميةُ المصدر ، إلـهية المـكان والزمـان ، ترتادُ الذكـاء ، تمتزجُ براءة ، تـنادي . .
    أبي ، أمي ، أخي ، أختي . .
    أحبـكُم !
    كـان ذاك الصبـاح ، " مجنزراتٌ " يسمعُ صوتـها من بهِ صممُ ،تحاصر قرية نائمة في حضن " غزة " . .
    هنـاك بيتٌ
    في البيت أبٌ وأم وأخٌ
    ابنةٌ صغيرة
    تـركضُ ، تـسارعُ قدمـيها ، تريـدُ الوصـول إلى البـاب كي تفتحهُ
    ثم !
    تلهـو قليـلاً . .
    بنيتي : أغلقي البـاب ، مـا أدراك كم " دبابةٌ " تـنتظرُ مثلـك !
    الـبابُ يغلق
    قذيفةٌ تـسارعُ الزمن ، تـسارعُ خطـوات الصغيرة . .
    الـآن . .
    مـاذا حدث ؟!
    الطـفلةُ تمشي تنادي " أبي "
    يخترقُ الصدر ، تنقسمُ نصفين !
    يتطايرُ اللـحمُ ، تتلـاشى الدمـاء
    شرقاتُ الروح مـا زالت عالقة في روحها ، لـكنهم لـا يريدون ذلـك
    قذيــفةٌ اخرى
    تشـطرُ القـسم الأول من الجـسم أنصـافاً
    أشـطاراً شتى . .
    الأبُ يهمسُ في صوتٍ مبللٌ بالأسى
    ابنتي . . !
    يصحو الأخُ على مماتِ الأختِ
    .
    .
    .
    الثمـانيةُ ما اكتملوا . .
    11 / 6 / 2008
    بوركت إذ تذكرنا بها
    ولحرفك الرائع تحيتي
    همسة: تحتاج بعض الكلمات الى ضبط الحركات وعذراً إذ صلحت قسماً منها
    وهذا لا يضعف من روعتها
    لك محبتي

  8. #8
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.93

    افتراضي

    بني أنسى ..

    قفزاتك كانت سريعة في طرح الفكرة ، لعله بتاثير الألم مما سمعت ورأيت ..
    كما أن أخطاءك اللغوية تعددت ..

    أرجوك ثم أرجوك ..
    تمهل قبل نشر النص ، واكتب بروية وهدوء أكثر ..
    ما زلت أكرر صورك جميلة ولغتك ثرية ، فقط تحتاج للتأني اثناء الكتابة ..
    إحساسك الوطني رائع ، وتعبيرك عنه بهذه القوة وهذا الإصرار يجعلنا نفخر بك ..

    سأتابع باهتمام كل جديدك ..
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

المواضيع المتشابهه

  1. أعوامُ الألمِ..!
    بواسطة منى الخالدي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 39
    آخر مشاركة: 29-07-2013, 08:36 AM
  2. مجرد""""كلمة"""""ترفع فيك أو تحطمك........!
    بواسطة أحمد محمد الفوال في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-05-2009, 12:27 PM
  3. "هديل شوق"
    بواسطة ينابيع السبيعي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 28
    آخر مشاركة: 08-03-2009, 01:40 PM
  4. إماطة الأذى .. قصة لابنتي الصغيرة مروة ( تسعة أعوام )
    بواسطة د.جمال مرسي في المنتدى أَدَبُ الطِّفْلِ (لأطفالنا نحكي)
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 13-05-2007, 07:29 PM
  5. فليكن عام 2003 أسوأ أعوام صاحبة الجلالة
    بواسطة المطر الحزين في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 19-10-2003, 01:27 PM