أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13

الموضوع: مواطن عادي جدًا

  1. #1
    الصورة الرمزية راضي الضميري أديب
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    المشاركات : 2,891
    المواضيع : 147
    الردود : 2891
    المعدل اليومي : 0.60

    افتراضي مواطن عادي جدًا

    دائمًا ما تكون البدايات صعبة ، نعم هي كذلك ، وعلينا أن نتعود على هذا الأمر ، فنحن نريد أن نواكب تطور هذا العصر ، أقصد العصر الخاص بنا ، فكما تعلم والتجربة خير برهان ؛ الحاجة أم الاختراع ، و هذا التطور الآن يتواءم مع ظروفنا الخاصة ، نعم ، فظروفنا خاصة جدًا ، وعلينا أن نشد الحزام وأن نتحمل بعضنا البعض ، وأن ننسى الماضي وكل الإساءات التي وجهت إليك ، أو تلك التي ألصقت بك زورًا وبهتانًا ، وها نحن نعترف بفضلك وبأهمية وجودك على هذا الكوكب ، لذا أرجو أن نفتح صفحة جديدة فيما بيننا ، واعلم أنك هنا على الرحب والسعة ، وسيكون العمل بيننا مناصفة ولن أتعبك كثيرًا ، لكن أريد أن أطلب منك شيئًا واحدًا وهو أن تحاول أن تتماسك وتضبط نفسك أثناء العمل ، فمخلفاتك تزعج هذه الحضارة الجديدة التي تراها الآن منتصبة فوق رؤوسنا ، لذلك حاول أن تضبط أمعائك حتى نصل إلى أول مكان فيه تراب بعيدًا عن حضارتهم وافعل بعدها ما تريد ، وأنا أعتذر على أنني طلبت منك هذا الطلب الذي يتعارض مع حريتك الشخصية ، فأنا حريص كل الحرص على أن تكون حرًا لأبعد الحدود ، نعم ، أريدك أن تكون حرًا وتمارس حريتك كما تريد ، لكنني في المقابل لا أريد أن أُتهم بأنني كنت سببًَا في تشويه حضارتنا الجميلة بسبب مخلفاتك ، فكما تعلم بلادنا أصبحت مرتعًا لكل من هبّ ودبّ في هذا العالم ، والكل يأتي ويذهب وبمنتهى الحرية ، ويفعلون ما يحلوا لهم ،وهم يقولون أنهم يحترمون تاريخنا وثقافتنا وحضارتنا ، و سأخبرك بأمر ستفرح لسماعه ، فهم يحترمونك أنت أيضًا ، تخيل !! ويدفعون نقودًا في مقابل أن يمتطوك ويلتقطوا الصور معك ومعنا ، وأحيانًا يلتقطون الصور لك ولنا فقط ، وفي الحقيقة فأنا لا أعرف لماذا يصرون على فعل ذلك ، وتراودني الشكوك حيال سلامة نواياهم ، لكن وكما تعرف فنحن لا نجرؤ على سؤالهم كي لا يغضبوا منا ، فيشتكون علينا ، وقد يتهمونا بالإرهاب ، ونصبح في خبر كان ، فالجهات المختصة حريصة كل الحرص على عدم إزعاجهم ، والويل والثبور لمن تسول له نفسه الاقتراب منهم أو التحرش بهم ، رغم أن البعض منا لا يتمالك نفسه أحيانًا وهو يراهم يسيرون في شوارعنا كالعراة ، فيسيل لعابه على ملابسه ويكاد الواحد منهم أن يلتهم لسانه من هول هذه المناظر ، و بصراحة لقد فكرت أن أبعث رسالة احتجاج للجهات المختصة حول هذا الأمر ، أطالب فيها بمنعهم من دخول بلادنا وهم على هذه الهيئة ، لكنني تراجعت ،لأنني شعرت أن الوقت قد فات على الاحتجاج ، فالعدوى قد انتشرت بيننا ولا مجال لاحتوائها ، فأجهزة الستالايت وهذه الشبكة العنكبوتية قلبت كل المفاهيم والموازيين ، كما أنني خشيت أن يتهموني بتكدير صفو الأمن العام ، وإثارة البلبلة وإيقاظ الجماهير ، فهذه كما تعلم جرائم كبيرة ، وعقوبتها كبيرة ، كما أنه يتعارض مع أصول الضيافة ، والسلام العالمي الذي نعيشه في هذه الأوقات ، رغم أن البعض منا لا يريد أن يتفهم هذه المرحلة الجديدة وهذا السلام ، فتراه يثير المشاكل هنا و هناك ، بحجة الجهاد وتحرير البلاد ؛ فيروعون القائمين على هذا السلام ، ويقتلون بشكل عشوائي كل من مدّ لنا يد المساعدة وساهم في منحنا هذه الحرية التي نرفل بها ، لذلك فهم أحيانًا يضطرون آسفين للرد عليهم ، وربما يستخدمون أساليب قد يجوع و يموت ويقتل معها الآلاف من الأطفال والنساء والشيوخ بدون أي ذنب ، و طبعًا بدون أي قصد منهم ، وهم يعتذرون دومًا عن مثل هذه الأخطاء البريئة ، وهم فوق كل ذلك يلوموننا ، ويقولون أننا نتحمل معهم مسئولية هذه الأخطاء ، رغم أن كل الجهات المختصة أكدت احترامها لهم و للقانون ، نعم ؛ فنحن نحترم القانون ، والقائمين عليه .
    حسنًا ، ها قد اقتربنا من البيت ، وأرجو أن لا أكون قد أزعجتك أنت أو زوجتك بكلامي أو بهذا الحِمل الذي تجره من خلفك ، فهذه العربة التي تجرّونها من خلفكم ليست ثقيلة الوزن ، فبعد أن بعنا الأجزاء الغير ضرورية منها لم تعد كذلك ؛ فالمحرك وجهاز ناقل الحركة خففوا كثيرًا من الوزن ، وعلى كل حال فأنا أحمد الله أنني تخلصت من هذه الأشياء العديمة النفع والمؤذية أيضًا ، ، فهي من الأسباب الرئيسية التي تسببت في ثقب الأوزون ، هل سمعت بثقب الأوزون؟ يقولون إنه يتسع يومًا بعد يوم ، لكنهم يتسترون على الأسباب التي أدت إلى نشوءه ، وهناك إشاعات تقول أنه سيفتك بهذا الكوكب يومًا ما ، لكن لا تخف فالأعمار بيد الله تعالى ، وعلى كل حال سأحاول في المستقبل أن أختصر أشياء أخرى من هذه العربة ، فأنا أريدك أن تكون مرتاحًا تمامًا ، و على فكرة أنا لن أعاملك كما كان يعاملك أجدادي ، وسياسة العصا والجزرة لن أستخدمها معك إطلاقًا ؛ فهذا ظلم كبير بحقك، وأيضًا أنا لا أريد أن أصطدم بجمعيات الرفق و حقوق الحيوانات - والتي انتشرت بكثرة في بلادنا والعالم - ومن ثمّ أُتهم باضطهادك أنت وأسرتك فهذه عقوبتها كبيرة جدًا ، وهذا يتنافي مع هذا التطور الهائل الذي تشهده الإنسانية في هذا العالم ، فبعد أن أخذ الإنسان عندنا حقوقه كاملة فالحيوان ليس أقل شأنًا ، وله حقوق أيضًا ، لذلك كن على ثقة تامة بأنك ستكون موضع ترحيب من قبلنا جميعًا ، و سنكون جميعًا في خدمتكم ، لدرجة أن الناظر إلينا لن يشعر بأي فرق بيننا وبينكم ، و بالنسبة لمنامتك فأنا قد أعددت لكَ مفاجأة كبيرة ستسعدك ، فغرفة النوم التي لدينا لم أعد بحاجة لها ، وسأقوم بتقطيعها وسأصنع لكَ بيتًا جميلًا ، أمّا بالنسبة لزوجتي فلا تقلق ، سأقنعها بذلك ، فهي بنت حلال صبرت كثيرًا ، وكافحت معي في إنشاء هذه الأسرة الصغيرة ، و هي تفعل كل ما من شأنه أن يرضيني ، رغم أنني مقصر معها ، لكنها تعرف أن ما باليد حيلة ، وهي أيضًا تكره هذه الغرفة كثيرًا ، فهي – على حد تعبيرها – تذكّرها بالكذب والخداع الذي فشا بين الناس في هذه الأيام ، فقد اكتشفنا أنها مصنوعة من خشب ثمنه رخيص جدًا بعكس ما أخبرونا به عند الشراء ، وكل الأيمان التي حلفها التاجر ذهبت أدراج الرياح ، لذلك فهي تفضل النوم على الأرض وأحيانًا على التراب فهذا طبيعي أكثر ، وهي تقول أننا يومًا ما سنعود لهذا التراب ، لذلك فهي تريد أن تتعود عليه ، أمّا الطعام فلا تقلق أيضًا ، ستأكل مثلنا تمامًا ، فنحن أصبحنا نباتيين و لا نأكل اللحوم ، ليس بسبب جنون البقر وأنفلونزا الطيور فهذا الأمر لم نعد نحسب له أي حساب ، لأن أجسامنا اكتسبت مناعة ضد كل الأمراض ، غير أن هناك بعض الأمراض البسيطة ما زالت تنكد علينا حياتنا ، وعلى كل حال المستشفيات كثيرة ، وهم يؤكدون أن العلاج مجاني ، نعم ، مجاني ، فقط ما عليك إلا أن تملأ الاستمارة وتنتظر دورك ، نعم انتظر دورك ، ولا تكن في عجلة من أمرك ، ولا تتذمر ، لأننا نحن السبب الرئيسي في تفشي كل هذه الأمراض - على حد تعبيرهم - ، والتدخين هو السبب الرئيسي فيها ، ولا علاقة البتة لكل الشائعات التي تقول إن السبب يكمن في تلك المواد الكيماوية أو المياه الملوثة التي تستخدم في الزراعة ، أمّا عن سبب انتفاخ الخضراوات بهذا الشكل – ناهيك عن عدم وجود طعم أو نكهة لها - لدرجة أن تجد حبة الباذنجان أو الخيار مثلًا بحجم برميل فهذا من سخاء الطبيعة وهبة من الله ، ومن يقول خلاف ذلك فهو ملحد وجاحد لنعم الله سبحانه وتعالى ، نعم , ولا علاقة أيضا لاستيراد المواد الغذائية من الخارج بهذه الأمراض ، ومن يدعي ذلك فعليه بالدليل ، ومختبراتنا جاهزة للكشف والتحليل وأي حديث عن الرشاوى والفساد فهو كذب ومحض افتراء والهدف منه هو إحداث البلبلة و الفتنة أو الحسد من أناس أنعم الله عليهم ، وبصراحة أنا أصدقهم ، نعم أصدقهم ، لذلك فلا تقلق من مسألة أمنك الغذائي ، فكل شيء على ما يرام والحمد لله ، غير أن هناك بعض المواد الغذائية والتي لم تعد متوفرة بكثرة هذه الأيام مثل الذرة والأرز وبعض الحبوب الأخرى ، وهذا لا يعود لجنون ارتفاع الأسعار هذه الأيام ، لا إطلاقًا ؛ فهم يقولون أنهم سيصنعون منها الطاقة ، و في الواقع أنا لا أعرف ماهية هذه الطاقة ، لكنهم يقولون أنهم سيشرحون لنا كل هذه الأمور فيما بعد ، فهم لا يريدون أن يشغلوا رؤوسنا بأمور تافهة تنكد علينا راحة بالنا الطويلة ، رغم أنني فهمت من البعض أن هذه الطاقة الجديدة قد تجعلك أنت مثلًا تجري بسرعة كبيرة وبدون أن تشعر بالتعب أو حتى التذمر ، نعم ، ويبدو والعلم عند الله أننا على أبواب مرحلة جديدة ستشيب معها الرؤوس ويتحول الشعر إلى بياض تام حتى شعر الأطفال ، وهذا يعود طبعًا لفرط الدهشة والسعادة والبركات التي ستحل علينا ، لذلك علينا أن نتحمل هذه الظروف الخاصة التي نمر بها الآن ، فالقادم أجمل ، لكن لماذا أشغل بالي وبالك بهذه المواضيع التافهة ، فالحمد لله الأمور على خير ما يرام .
    ها قد وصلنا إلى المنزل وأرجو أن يعجبك ، ومن حسن الحظ أنه بعيد نسبيًا عن الأماكن الحضارية ، وها هي زوجتي والأولاد ينتظروننا ، أنظر إلى أعينهم كيف تفيض بالدمع فرحة بقدومك ، ألم أقل لك أنك سترتاح معنا ، آه صحيح نسيت أن أخبرك أن معظم معارفنا سيفعلون مثلنا ، لذلك فالطلب سيكثر عليكم في هذه الأيام الصعبة – الخاصة - وبعد فترة ستجد من حولك أعدادًا هائلة من فصيلتك ، ولن تشعروا بالغربة في وطنكم، وقد يكون حظكم كبيرًا ، ويقيمون لكم حفلًا مهيبًا حتى يعيدوا لكم الاعتبار أمام العالم كله ، ومن يدري فربما ينشئون لكم إدارة خاصة لتعتني بكم وبمطالبكم وبرفاهيتكم ، فهنيئًا لنا ولكم بهذا الانفراج العالمي الذي جعلنا نعود إليكم مرة أخرى ، هيا تفضل وعلى مهلك أدخل بأي قدم تريد ، فهذا هو منزلك ، وهذا هو عصرك الجديد ، وأنت هنا على الرحب والسعة .

  2. #2
    الصورة الرمزية حسام القاضي أديب قاص
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    الدولة : مصر+الكويت
    العمر : 59
    المشاركات : 2,153
    المواضيع : 74
    الردود : 2153
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي

    أخي الفاضل الأديب / راضي الضميري
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أخذتنا في رحلتك معه ، وهو منصت جيد، ولن يفشي سراً..
    وأن ننسى الماضي وكل الإساءات التي وجهت إليك ، أو تلك التي ألصقت بك زورًا وبهتانًا ، وها نحن نعترف بفضلك وبأهمية وجودك على هذا الكوكب ، لذا أرجو أن نفتح صفحة جديدة فيما بيننا ،
    ثم....
    حاول أن تضبط أمعائك حتى نصل إلى أول مكان فيه تراب بعيدًا عن حضارتهم وافعل بعدها ما تريد ، وأنا أعتذر على أنني طلبت منك هذا الطلب الذي يتعارض مع حريتك الشخصية ، فأنا حريص كل الحرص على أن تكون حرًا لأبعد الحدود ، نعم ، أريدك أن تكون حرًا وتمارس حريتك كما تريد ،
    بشكل تدريجي تتكشف لنا أبعاد تلك المهزلة ..أقصد القصة
    نعيش همومنا ولا نستطيع البوح بها إلا له!!!
    وهو معيننا على المرحلة القادمة بل هو قائدها بلا منازع بعد
    المراحل المتتالية من شد الحزام ؛فالرجوع إلى البدائية هو قمة التحضر
    لكن أيقف الأمر عند هذا الحد
    وسيكون العمل بيننا مناصفة ولن أتعبك كثيرًا ،
    ام ياتي ذلك اليوم الذي يسود فيه هو أيضاً؟؟!!
    رائعة هي طريقتك في عرض حالنا بهذا الشكل
    الذي أراه يقترب كثيراً من " الكوميديا السوداء"
    فلا نعرف معها أنبكي ضحكاًام نضحك بكاءً؟!.
    عمل متميز .
    تقديري واحترامي.
    حسام القاضي
    أديب .. أحياناً

  3. #3
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.91

    افتراضي

    أخي الكريم راضي الضميري ..

    سردية حملت في شخوصها ومضامينها نظرة مستقبلية ساخرة من واقع ينبئ بمستقبل اكثر إظلاما مما هو اليوم عليه " سياسيا واقتصاديا واجتماعيا " ..
    أبدعت أخي راضي في طرحك للفكرة بهذا الأسلوب الذي جعل من النص مميزا حقا ..
    عشنا معك لحظات كانت ضارية في قسوتها المبكية المضحكة في آن واحد ..


    سعدت بمروري هنا ..
    ودي وكل التقدير ..
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  4. #4
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.78

    افتراضي

    راضي الضميري...

    السردية تنهل مادته الخامة من المعيش اليومي ، وتعرض الواقع وفق معطيات درامية متتالية ، تجبر المتلقي على الامتثال للرؤية المشهدية ، وحركة الكاميرا الداخلية ، والخارجية وفق رؤية عميقة ،
    هناك انضباط كبير في ايقاع السرد وفي تحمله لمعاناة الاستدراجات والتلاعب الكبير بعنصري الزمان والمكان مما حقق نوعا من التكامل المتميز داخل اللحمة العامة للنص ، ايضا هناك اختراقات هائلة من خلال التنويع الجميل على مستوى المروي له داخل فضاء النص بحيث لا يوجه الراوي حديثه الى القارىء لانه وببساطة ليس مرويا له بل يتعامل مع الشخصيات كمروي لهم من خلال التحليل الدقيق والغني الذي يحاول تجاوز كل المنظومات والهياكل الجاهزة ، ومن خلال العمل ككل نجد السارد يعرض علينا الواقع بحرفية تامة ، ولسان الحال يقول هلا نبقى أم لنا يوم نخرج فيه من ما نحن فيه وعليه..؟

    دم بخير
    محبتي
    جوتيار

  5. #5
    الصورة الرمزية راضي الضميري أديب
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    المشاركات : 2,891
    المواضيع : 147
    الردود : 2891
    المعدل اليومي : 0.60

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسام القاضي مشاهدة المشاركة
    أخي الفاضل الأديب / راضي الضميري
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أخذتنا في رحلتك معه ، وهو منصت جيد، ولن يفشي سراً..
    ثم....
    بشكل تدريجي تتكشف لنا أبعاد تلك المهزلة ..أقصد القصة
    نعيش همومنا ولا نستطيع البوح بها إلا له!!!
    وهو معيننا على المرحلة القادمة بل هو قائدها بلا منازع بعد
    المراحل المتتالية من شد الحزام ؛فالرجوع إلى البدائية هو قمة التحضر
    لكن أيقف الأمر عند هذا الحد
    ام ياتي ذلك اليوم الذي يسود فيه هو أيضاً؟؟!!
    رائعة هي طريقتك في عرض حالنا بهذا الشكل
    الذي أراه يقترب كثيراً من " الكوميديا السوداء"
    فلا نعرف معها أنبكي ضحكاًام نضحك بكاءً؟!.
    عمل متميز .
    تقديري واحترامي.
    أخي الفاضل الأديب حسام القاضي
    هو ما قلت أيها العزيز ، ونعم فهذا عصر المدنية وقمة التحضر التي أوصلونا إليها ، ولن يقف الأمر عند هذا الحد ، فالأمور تجري من سيء إلى أسوأ ، ولا أدري أي لؤم هذا الذي يقبع بين صدور من يدعي - زورًا - أنه ينتمي لهذه الأمة .
    حال ولا أسوا ، وأيتام يرقدون بهدوء تام على مأدبة لئام آن لهم أن يعودوا لرشدهم وينصفوا بني جلدتهم ويحكموا بينهم بالعدل ، أو أن يرحلوا غير مأسوف عليهم ، و مع خالص الشكر والتقدير .
    /
    شكرًا لمرورك أيها الاديب الراقي .
    تقديري واحترامي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية ابن الدين علي قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Sep 2006
    الدولة : الجزائر
    المشاركات : 384
    المواضيع : 41
    الردود : 384
    المعدل اليومي : 0.08

    افتراضي

    الاستاذ راضي الضميري:

    لما قرات قصتك التي شدتني الى النهاية تذكرت القول المأثور " ان من الهم ما يضحك "
    عمل إبداعي متميز .

  7. #7
    الصورة الرمزية راضي الضميري أديب
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    المشاركات : 2,891
    المواضيع : 147
    الردود : 2891
    المعدل اليومي : 0.60

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وفاء شوكت خضر مشاهدة المشاركة
    أخي الكريم راضي الضميري ..
    سردية حملت في شخوصها ومضامينها نظرة مستقبلية ساخرة من واقع ينبئ بمستقبل اكثر إظلاما مما هو اليوم عليه " سياسيا واقتصاديا واجتماعيا " ..
    أبدعت أخي راضي في طرحك للفكرة بهذا الأسلوب الذي جعل من النص مميزا حقا ..
    عشنا معك لحظات كانت ضارية في قسوتها المبكية المضحكة في آن واحد ..
    سعدت بمروري هنا ..
    ودي وكل التقدير ..
    الأخت الفاضلة الأديبة وفاء شوكت خضر
    ولاندري حقًا كيف يمكن أن نعالج مثل هذا الواقع الذي نهش لحومنا وبدون أدنى رحمة ، هذا الواقع مرير ، مرير جدًا ، لكن علينا أن نصبر ، وأن نتوكل على الله سبحانه وتعالى في كل أمورنا وأن لا نيأس ، فإن مع العسر يسرا ، والفرج قادم بإذنه تعالى .
    شكرًا لمرورك يا صاحبة القلب الكبير .
    تقديري واحترامي

  8. #8
    الصورة الرمزية راضي الضميري أديب
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    المشاركات : 2,891
    المواضيع : 147
    الردود : 2891
    المعدل اليومي : 0.60

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جوتيار تمر مشاهدة المشاركة
    راضي الضميري...
    السردية تنهل مادته الخامة من المعيش اليومي ، وتعرض الواقع وفق معطيات درامية متتالية ، تجبر المتلقي على الامتثال للرؤية المشهدية ، وحركة الكاميرا الداخلية ، والخارجية وفق رؤية عميقة ،
    هناك انضباط كبير في ايقاع السرد وفي تحمله لمعاناة الاستدراجات والتلاعب الكبير بعنصري الزمان والمكان مما حقق نوعا من التكامل المتميز داخل اللحمة العامة للنص ، ايضا هناك اختراقات هائلة من خلال التنويع الجميل على مستوى المروي له داخل فضاء النص بحيث لا يوجه الراوي حديثه الى القارىء لانه وببساطة ليس مرويا له بل يتعامل مع الشخصيات كمروي لهم من خلال التحليل الدقيق والغني الذي يحاول تجاوز كل المنظومات والهياكل الجاهزة ، ومن خلال العمل ككل نجد السارد يعرض علينا الواقع بحرفية تامة ، ولسان الحال يقول هلا نبقى أم لنا يوم نخرج فيه من ما نحن فيه وعليه..؟
    دم بخير
    محبتي
    جوتيار
    عزيزي الرائع جو

    تعلم كم أحب تعليقاتك القيمة ، وتعلم أيضًا كما جاء في تعليقك كم أنا مقتنع فيما ذهبت إليه ، خصوصًا تلك التي ختمت فيها ردك الجميل جدًا .

    كنت رائعًا كعادتك.

    تقديريواحترامي

  9. #9
    الصورة الرمزية راضي الضميري أديب
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    المشاركات : 2,891
    المواضيع : 147
    الردود : 2891
    المعدل اليومي : 0.60

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابن الدين علي مشاهدة المشاركة
    الاستاذ راضي الضميري:
    لما قرات قصتك التي شدتني الى النهاية تذكرت القول المأثور " ان من الهم ما يضحك "
    عمل إبداعي متميز .
    الأخ الفاضل ابن الدين علي

    أعتذر على تأخري في الرد عليك .

    كما أشكرك جزيل الشكر على قراءتك لقصتي وما خلصت إليه من استنتاج أتفق معك فيه ، فواقعنا مضحك مبكي ، ومن الهم ما يضحك أيضًا .

    أشكر لك حضورك المتميز

    تقديري واحترامي

  10. #10
    الصورة الرمزية مروة عبدالله قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Dec 2006
    المشاركات : 3,215
    المواضيع : 74
    الردود : 3215
    المعدل اليومي : 0.66

    افتراضي


    الراقي .. راضي الضميري

    قرأت قصتكَ فشدتنى من بدايتها لنهايتها
    هنا لم أكن أعرف هل أبتسم أم تدمع عينى
    نظرة فيها كثير من الحقيقة برغم من واقعنا المرير

    راضي الضميري

    جميلة جداً
    فطبتَ جميلاً
    محبتى

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مواطن عادي
    بواسطة سعيدة الهاشمي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 26-04-2009, 08:41 AM
  2. قصة قصيرة جداً جداً جداً(الفأس)
    بواسطة زاهية في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 21-06-2006, 08:39 PM