أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: الظلُ المُراوِغُ

  1. #1
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    الدولة : الرياض
    المشاركات : 67
    المواضيع : 21
    الردود : 67
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي الظلُ المُراوِغُ

    :
    :
    :
    الظلُ المُراوِغُ

    :
    :

    البوحُ المعتَّقُ ..
    في شرايينِ الفؤادِ.. كالدمِ
    ينضحُ
    والسكونُ المزيفُ..
    في عصبِ المخِ.. كالبراعمِ
    تتفتَّحُ !
    :
    والصمتُ الحائرُ..
    ذاكَ الرداءُ المُلحُّ.. كالثمرِ
    ينْضجُ
    والهدوءُ المنشودُ ..
    في الصباحِ، وفي المساءِ..
    كالدفءِ.. وترٌ
    نَرقبهُ
    :
    والأحلامُ..
    كأنها.. سننٌ
    كُتبت علينا..
    ونوافلُ
    أراها.. لا تتحقَّقُ
    بل هي.. أعجازٌ
    في روضةٍ.. هجرها المطرُ
    إذْ هي.. من الماءِ ..
    تجفُّ
    :
    والأيامُ..
    على ضلوعِنا.. تعزفُ الهمَّ..
    وتنزِفُ
    :
    إنها الأقدارُ
    والكونُ
    والأسرارُ
    والظلُ المراوغُ
    والمحَّارُ
    كلٌّ عليها الزمانُ..
    جارْ
    :
    فمنْ؟!
    بعد اللهِ لنا نحنُ..
    الجوارُ
    الحولُ والقوَّةُ.. لهُ
    هو البارئُ.. الستارُ
    :
    ربي.. لكَ خشيةٌ..
    تنْحني لها.. الجبال
    ونجمٌ في فَلَكٍ..
    يسْبحُ
    بقُدرتِكَ.. لا يخُطيءُ
    المدارْ
    :
    اللهمُ..
    اجعل في القلوبِ لنا :
    سكـناً
    وحبيباً
    بالحبِ.. يملأُ علينا ..
    الدارْ.

    :
    :
    :

  2. #2
    الصورة الرمزية راضي الضميري أديب
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    المشاركات : 2,891
    المواضيع : 147
    الردود : 2891
    المعدل اليومي : 0.59

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جهاد غريب مشاهدة المشاركة
    :
    :
    :
    الظلُ المُراوِغُ

    :
    :

    البوحُ المعتَّقُ ..
    في شرايينِ الفؤادِ.. كالدمِ
    ينضحُ
    والسكونُ المزيفُ..
    في عصبِ المخِ.. كالبراعمِ
    تتفتَّحُ !
    :
    والصمتُ الحائرُ..
    ذاكَ الرداءُ المُلحُّ.. كالثمرِ
    ينْضجُ
    والهدوءُ المنشودُ ..
    في الصباحِ، وفي المساءِ..
    كالدفءِ.. وترٌ
    نَرقبهُ
    :
    والأحلامُ..
    كأنها.. سننٌ
    كُتبت علينا..
    ونوافلُ
    أراها.. لا تتحقَّقُ
    بل هي.. أعجازٌ
    في روضةٍ.. هجرها المطرُ
    إذْ هي.. من الماءِ ..
    تجفُّ
    :
    والأيامُ..
    على ضلوعِنا.. تعزفُ الهمَّ..
    وتنزِفُ
    :
    إنها الأقدارُ
    والكونُ
    والأسرارُ
    والظلُ المراوغُ
    والمحَّارُ
    كلٌّ عليها الزمانُ..
    جارْ
    :
    فمنْ؟!
    بعد اللهِ لنا نحنُ..
    الجوارُ
    الحولُ والقوَّةُ.. لهُ
    هو البارئُ.. الستارُ
    :
    ربي.. لكَ خشيةٌ..
    تنْحني لها.. الجبال
    ونجمٌ في فَلَكٍ..
    يسْبحُ
    بقُدرتِكَ.. لا يخُطيءُ
    المدارْ
    :
    اللهمُ..
    اجعل في القلوبِ لنا :
    سكـناً
    وحبيباً
    بالحبِ.. يملأُ علينا ..
    الدارْ.

    :
    :
    :
    مشاعر رائعة وقلم جميل .
    جميل أخي الفاضل ما نثرته .
    تقديري واحترامي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.75

    افتراضي

    جهـــاد...
    ترنيمة عاشقة ، صوفية في مدلولاتها ، روحانية في تطلعاتها ، شفيفة كتلك الروح التي نزفتها ، سكبت هنا بلغة شفيفة ، سليمة ، جميلة ، وتلتها صور رقيقة ، مناجية .

    دمت بخير
    محبتي
    جوتيار

  4. #4
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.88

    افتراضي

    فمنْ؟!
    بعد اللهِ لنا نحنُ..
    الجوارُ
    الحولُ والقوَّةُ.. لهُ
    هو البارئُ.. الستارُ
    :
    ربي.. لكَ خشيةٌ..
    تنْحني لها.. الجبال
    ونجمٌ في فَلَكٍ..
    يسْبحُ
    بقُدرتِكَ.. لا يخُطيءُ
    المدارْ
    :
    اللهمُ..
    اجعل في القلوبِ لنا :
    سكـناً
    وحبيباً
    بالحبِ.. يملأُ علينا ..
    الدارْ.
    :

    كم هي رائعة هذه المناجاة التي أسلمت الروح للسكينة ..
    حرف جميل اتسم بقوة المفردة والمعنى ..

    ممنظر المزيد من هذا الجمال ..
    مرور سريع للتحية وتسجيل إعجابي ..


    كل الود ..
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  5. #5
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    الدولة : الرياض
    المشاركات : 67
    المواضيع : 21
    الردود : 67
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    راضي الضميري
    :
    عندما تصافحنا الوداعة،
    لسنا إذن بحاجة إلى طابور.
    هذا الخامس المنتمي للأخير،
    بالضرورة هو مظلم!،
    لأنهم غرسوه دون نوى،
    وحقنوه بوخزة.
    :
    احذر زلات حصانك،
    ثم ارقبهم بعين واحدة.
    :
    كن كما أنت،
    سيراك الناس..
    كما تحب أن تكون..
    في أديم بصائرهم.
    وسيزرعون الورد كلما اسمك ورد..
    غائباً تكون،
    وفي حضرتهم أيضاً.

  6. #6

المواضيع المتشابهه

  1. صياغة جديدة لقصة : البحث عن الظل
    بواسطة ابن الدين علي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 07-01-2020, 08:40 AM
  2. البحث عن الظل
    بواسطة ابن الدين علي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 06-02-2017, 08:30 PM
  3. تأمل ..في حكومة الظل ، عندما ينكأ الواقع جراح التاريخ
    بواسطة وائل بن يوسف العريني في المنتدى النَّقْدُ التَّطبِيقِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 07-03-2012, 02:43 AM
  4. " صاحب الظل الطويل"
    بواسطة سحر الليالي في المنتدى أَدَبُ الطِّفْلِ (لأطفالنا نحكي)
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 10-10-2007, 03:29 PM
  5. بِ (لا َ) دمَّرَتْ حقدا يعشِّشُ في الظِّل ِّ..
    بواسطة مجذوب العيد المشراوي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 25-09-2007, 10:38 PM