أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: ﺃحلى من القمر

  1. #1
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : spain
    العمر : 31
    المشاركات : 53
    المواضيع : 14
    الردود : 53
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي ﺃحلى من القمر

    ﺃحلى من القمر
    منذ ﺃن كنت طفلة صغيرة و ﺃنا على يقين من ﺃنه لا ﺃحلى من النظر ٳلى القمر ليلا حينما تكثر النجوم البراقة في اﻷفق و تسطع الشهب و النيازك . و كنت كل ليلة قبل ﺃن ﺃخلد ٳلى النوم ﺃطل من شرفة غرفتي و ﺃراقب هذا الجسم الغريب .
    لم ﺃكن ﺃعلم ﺃنه كوكب من الكواكب المنتمية لمجرتنا درب اللبانة و لم ﺃكن بحاجة لمعرفة ذلك . فقط , كنت متعطشة لرؤيته و كان ﺃحب شيء ٳلى قلبي . بل و اﻷكثر من هذا هو ﺃنني عندما كنت ﺃطيل النظر ٳليه كان يخيل ٳلي ﺃن له ملامح بني البشر , عينان عسليتان صافيتان كصفاء المياه و فم ضاحك مبسام طول الليل دون ٱنقطاع . في الحقيقة ما كان ٳلا ليكون فارسا مغوارا ﺃو شخصا كرس حياته ﻹسعاد الجميع , و ربما شمعة تحترق في هدوء لتنير طريق اﻵخرين .
    كنت ﺃفكر في كل هذا و عيناي مركزتان على هذا الوجه الصبوح الذي ﺃنار اﻷفق بضوﺌه الساحر. و ﻔﺠﺃة ٳنقلب كل شيء . لا ﺃدري متى ﺑٱضبط ﺃو كيف , لكن هذا ما حدث .
    كانت هناك قطرات تسقط من السماء تداعب الانجوم تارة و تبلل الشهب تارة ﺃخرى , ظننت في بادىء اﻷمر ﺃن السماء تمطر في عز الصيف , لكن حدث ما لم يكن في الحسبان , فهذه القطرات ما كانت سوى دموعا ساخنة تتساقط من عيني القمر الذي قطب جبينه و ﺃعلن ٱستسلامه ... لمن ؟
    لا ﺃعلم .
    كان الضوء المنبعث منه خافتا و ﺸﯿﺌا ﻔﺸﯿﺌا ﺃصبح ساطعا , و رﺃيت القمر يمد يده لي . لم ﺃعرف ﺃكان يريد ﺃن يصافحني ؟ ﺃم كان يريد ٳعطاﺌي ﺸﯿﺌا ؟ لكنه نظر ٳلي بحنو و همس لي قاﺌلا :” ٳصعدي , فبلد الزمن الجميل في ٱنتظارك “
    لم ﺃفهم قوله ﺤﯿﻨﺌذ و ترددت في الصعود ٳلى يده التي كانت عبارة عن شريط ضوﺌﻲ طويل , لكن القمر ٱبتسم لي و ﺃزال رداء الحزن عنه . لم ﺃدري ﺃهي ٱبتسامة من القلب ؟ ﺃم هي ﺃخرى مصطنعة ؟ لكنني رميت ﺑٱلتردد بعيدا و صعدت ٳلى يد ﺃحلى شيء في العالم . بدﺃت اليد تتحرك ٳلى ﺃن وجدت نفسي على سطح القمر .
    كنت وحيدة ﺃسير دون فاﺌدة مرجوة تذكر , و بعد برهة رﺃيت بابا حديديا كبيرا عليه يافطة كتب عليها : ” هنا بلد الزمن الجميل “ . عاودني التردد من جديد لكنني لم ﺃهتم له هذه المرة , حيث ﺃنني دخلت عبر الباب الحديدي و ٳذا بي ﺃجد ﺃعدادا هاﺌلة من كاﺌنات غريبة الشكل لم ﺃرها من قبل , في حقيقة اﻷمر لم ﺃكن خاﺌفة منها ﻷن شكلها كان يوحي بطيبتها و مسالمتها .
    بعد لحظات وجيزة تشجعت و ٱقتربت من ٳحدى هذه الكاﺌنات و ﺴﺃلتها :
    - من ﺃنت ؟
    - ﺃنا الخير ... لقد هربت من اﻷرض ﻷن الشر طردني شر طردة .
    - و لماذا لا تعود ٳلى اﻷرض ؟ ٳن عدت معي ﻔﺴﺃحميك من ﺃعداﺌك .
    - و من سيترك هذا المكان الراﺌع و يعود ٳلى اﻷرض ؟ على اﻷقل هنا ﺃصدقاﺌﻲ الذين ﺃحبهم .
    - و من هم ﺃصدقاؤك ؟
    - لي ﺃصدقاء كثر ... الصداقة ... المساواة ... الحب ... اﻷمل ... اﻷخلاق ... السعادة ... الحرية ...
    و هنا قاطعته قاﺌلة : هل لك ﺃن تخبرني عن مكان تواجد الحرية ؟
    - غالبا ستكون مع توﺃمها الغضب الساطع .
    و ما ٳن نطق الخير بهذه الجملة حتى ٱنطلقت بحثا عن التوﺃمين , و بعد بحث دام ساعات و ساعات رﺃيت مخلوقين لهما ﺃردية ذات ﺃلوان زاهية ...اﻷحمر , اﻷخضر , اﻷبيض , اﻷسود , تماما مثل علم فلسطين . و من هذا المنطلق ٱستنتجت ﺃن هذه الماثلة ﺃمامي هي الحرية , و ﺃن هذا الواقف بمحاذاتها هو الغضب الساطع الذي ينقصنا في اﻷرض .
    ٱقتربت من الحرية و ﺴﺃلتها :
    - لماذا لا تعودين ٳلى فلسطين ؟
    - ﺴﺃعود قريبا جدا جدا , ليس ٳلى فلسطين وحدها بل ٳلى كل بلدان العالم .
    - اليوم ؟
    - لا لكنني ﺴﺃعود يوما ما حينما يكون العرب ذوي صفات حميدة و شيم عربية ﺃصيلة .
    - ٳننا كذلك . مثلما ذكرت تماما , ٳننا ﺃكثر خلق الله ﺃخلاقا .
    - ﺃعلم ﺃن ﺃغلبكم تكرهون الظلم و تحبون الخير و السلام , لكنني ﺃعلم ﺃيضا ﺃن بعض ضعاف النفوس ممن لا يستحقون صفة العروبة و لا الدماء العربية التي تجري في عروقهم يريدون لكم ﺃلا تعيدوا ﺃمجاد ﺃجدادكم كما يريدون ﺃن يشعلوا نار الفتنة بينكم. فلا تستجيبوا لهم .
    - و كيف نصبح متخلقين مثل ﺃجدادنا ؟
    - ﺑٱلتفكير و التطبيق و اﻹتحاد فيما بينكم .
    - لنفترض ﺃننا ٱتحدنا , ماذا سيحدث ﺤﯿﻧﺌذ ؟
    - سترحل كل الصفات و القيم الجميلة عن القمر لتستقر في قلب كل من ﺃحب الخير للجميع .
    ثم ﺃعطتني الحرية ثوبا حريريا مطرزا مكتوب عليه بخط واضح :
    ٳذا الشعب يوما ﺃراد الحياة فلا بد ﺃن يستجيب القدر
    و ﻔﺠﺃة وجدت نفسي ﺃرى القمر من جديد ليس من سطحه , ٳنما من شرفة غرفتي . كان الثوب الذي ﺃهدتني ٳياه الحرية ما يزال بيدي لكنني لم ﺃعرف اكان هذا حلما من ﺃحلام اليقظة ﺃم حقيقة ﺘﻔﻗﺃ عين الشمس .
    نظرت ٳلى القمر ﺁخر نظرة و قلت له : ” لا شيء ﺃحلى منك يا قمر “ .
    ٳبتسم لي ٱبتسامة حنونة و قال : ” شكرا يا فرح “ .
    كتبت سنة 2004
    (قل لن يصيبنا إلا ما كتب الله لنا)

  2. #2
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.78

    افتراضي

    العزيزة فرح..
    العنوان شاعري ، وفي النص بعض من الاجواء الحكي الرمزي ، مع انه يصبح في بعض الاحيان مباشرا وموجها ، التشكيل البنائي للنص يتراوح بين البوحي والسردي ، فيغلب السرد احيانا واحيانا البوح ، واللغة بسيطة ، واضحة ، غير معقدة ، توحي بجمالية وهدوء ، هذا الحوار المنولوجي ، يحاول ان يرسم الذات الانسانية في اجواء الواقع العياني الحالي ، واستعارة القمر هنا له مدلوله الجمالي الروحي النفسي الواضح ، وربما لو كانت اللغة عالمية انسانية دون عرقية لكانت افضل ، فالقيم لايحتاجها العرب فقط ، انما البشرية اجمع .

    دمت بخير
    محبتي
    جوتيار

  3. #3
    الصورة الرمزية روميه فهد أديبة
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    الدولة : مارس
    المشاركات : 772
    المواضيع : 12
    الردود : 772
    المعدل اليومي : 0.16

    افتراضي

    الجميلة فرح ..

    كل عام وأنتِ بخير بصحبة الأهل والأصدقاء.

    الترميز هنا جميل جدا ، وتم توظيفه بطريقة شيقة ، وأسلوبك في السرد
    ينم عن قاصة لها مستقبل باهر ، والحرية دائما ما نطلبها لفلسطين
    وننسى أن في كل واحد منا فلسطين تنشد الحرية .

    المربعات الظاهرة تمثل حرف الألف والياء لذا استطعتُ القراءة
    لشكل المفردة المعروف ...

    دمتِ بألف خير ..

    صاحبة الحروف الأربعة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : spain
    العمر : 31
    المشاركات : 53
    المواضيع : 14
    الردود : 53
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    [
    color="teal"]اهلا بك استاذي الفاضل

    اشكرك على تعليقك و اتفق معك في ان القيم لا يحتاجها العرب وحدهم .لكنني ركزت على العرب اكثر حتى تكون بمثابة رسالة لجميع العرب مفادها ان ما نعيشه اليوم ناتج عن ضرب قيمنا بعرض ﺍﻟﺤﺎﺋﻄ
    التراجع العربي في ميدان البحث العلمي و الاوضاع العربية المقلوبة راسا على عقب و تاخرنا في الكثير من ميادين الحياة و نعتنا ببلدان العالم الثالث ما هو الا تحصيل حاصل.
    و الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بانفسهم .
    لنكون متفوقين في مختلف الميادين يجب ان نسترد قيمنا و مبادﺋنا و ان نعتز بما صنعه اجدادنا , لا ان نتخلى عنها و نقلد غيرنا.
    حينها فقط سنستطيع تغيير الواقع المرير

    اسعدني مرورك
    كل عام و انت بالف خير

    فرح حمداوي [/color]

  5. #5
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : spain
    العمر : 31
    المشاركات : 53
    المواضيع : 14
    الردود : 53
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة روميه فهد مشاهدة المشاركة
    الجميلة فرح ..
    كل عام وأنتِ بخير بصحبة الأهل والأصدقاء.
    الترميز هنا جميل جدا ، وتم توظيفه بطريقة شيقة ، وأسلوبك في السرد
    ينم عن قاصة لها مستقبل باهر ، والحرية دائما ما نطلبها لفلسطين
    وننسى أن في كل واحد منا فلسطين تنشد الحرية .
    المربعات الظاهرة تمثل حرف الألف والياء لذا استطعتُ القراءة
    لشكل المفردة المعروف ...
    دمتِ بألف خير ..
    صاحبة الحروف الأربعة
    عزيزتي رومية... و انت بخير و ان جاءت متاخرة

    اشكرك على التعليق و اعتذر على المربعات التي ظهرت رغما عن انفي

    فعلا بداخل كل واحد منا فلسطين تبحث عن الحرية.... اصبت

    مساؤك ورد

    فرح حمداوي

  6. #6
    الصورة الرمزية سعيدة الهاشمي قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    المشاركات : 1,346
    المواضيع : 10
    الردود : 1346
    المعدل اليومي : 0.32

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    جميلة قصتك في بساطة لغتها وأسلوبها وفي رمزها، لطالما توسد ذلك الكوكب النير صفحة السماء

    ولطالما تغنى به العشاق والحيارى، وهنا أجده قناة لحقائق مختفية حينا من الدهر عن الواقع.

    هناك توجد كل القيام الجميلة، وبقي على الأرض نقيضها لكن هل يمكن العيش بالنقيض فقط؟

    أختي الغالية عدالة الرب تحقق بشتى الطرق إن عاجلا أم آجلا وأكيد سترفرف راية الحرية

    عالية فوق الأراضي الفلسطينية وفوق كل دولة محتلة.

    تحيتي ومودتي.

  7. #7
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : spain
    العمر : 31
    المشاركات : 53
    المواضيع : 14
    الردود : 53
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سعيدة شكري مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
    جميلة قصتك في بساطة لغتها وأسلوبها وفي رمزها، لطالما توسد ذلك الكوكب النير صفحة السماء
    ولطالما تغنى به العشاق والحيارى، وهنا أجده قناة لحقائق مختفية حينا من الدهر عن الواقع.
    هناك توجد كل القيام الجميلة، وبقي على الأرض نقيضها لكن هل يمكن العيش بالنقيض فقط؟
    أختي الغالية عدالة الرب تحقق بشتى الطرق إن عاجلا أم آجلا وأكيد سترفرف راية الحرية
    عالية فوق الأراضي الفلسطينية وفوق كل دولة محتلة.
    تحيتي ومودتي.
    اختي الكريمة سعيدة

    اشكرك على التعليق...اكيد ان عدالة الرب تتحقق لكننا ان بقينا ساكنين بلا حراك كاي تماثيل منحوتة فالعدالة كل العدالة هي ان يبقى المظلوم مظلوما و المكبل مكبلا.

    الاحتلال لن ينتهي بشعارات او امنيات بل بوقفة جادة و تطبيق و راية الحرية لن ترفرف الا ان تحركنا و تخلصنا من جمودنا قبل ان يلفنا الصدا... (بصراحة فعلا نكاد ان نصدا).

    اكرر شكري مرة اخرى

    خالص الود

    فرح حمداوي

المواضيع المتشابهه

  1. القمرُ يَغفو بجَنْبي.. مَن يُوقِظُهُ؟
    بواسطة عبد اللطيف السباعي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 12-05-2016, 07:10 AM
  2. * . . أ حلى البنات . . *
    بواسطة سعيد العواجي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 05-12-2012, 02:41 PM
  3. ﺃنا وطن
    بواسطة فرح حمداوي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 22-02-2009, 06:28 PM
  4. مَن قتل مَن ؟
    بواسطة سعيد أبو نعسة في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 01-12-2006, 09:20 PM