أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: عفوٌ.. في لجةِ تسامح

  1. #1
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Mar 2006
    الدولة : الرياض
    المشاركات : 67
    المواضيع : 21
    الردود : 67
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي عفوٌ.. في لجةِ تسامح

    :
    :
    (1)
    خمائلٌ..
    على بساطِ غيمةٍ،
    تشهقُ
    ونحو الأفقِ تحذو
    :
    وبراعمٌ .. في الرأس
    ما تزال.. تدغدغُ..
    فسائل العمر:
    أن.. في الهوى
    لا وقفٌ،
    لا ولا حسنةٌ جاريةٌ،
    ورمشٌ.. يغفو.
    :
    مَنْ ذا الذي.. للحبيبِ
    يشفعُ
    إذْ هو.. هوى
    إلى حيث.. أن لا عفو.
    :
    :
    (2)
    مكوثٌ..
    في عروقِ حُلمٍ
    تؤرِّقُ..
    الواقع المحمول..
    على.. هامةٍ من طين
    تتنهدُ.
    :
    :
    (3)
    تلوِّحُ..
    في العيونِ.. أهدابها
    للقادم..
    بالترحيبِ.. يسمعها..
    فلا يأتي..
    ويبقى..
    في جبلِ البعدِ.. ينحتُ
    مغارة.. تسكنها..
    يتامى شجن..
    من شدةِ الفقدِ.. تصرخُ.
    :
    :
    (4)
    الحياةُ.. جملة ترحال
    وموانئ.. على اليابسةِ
    لا تُضمِّدُ..
    أجنحة السفر.
    :
    هي الأرجوحةُ..
    تمرُّ..
    على ذاكرةٍ.. بالتفاؤلِ
    تنزفُ.. اشتياقْ
    وحتى أقصى عروتِهِ
    تتمسِّكُ.
    :
    لولاه - بعد إرادة الله-
    لا انشطر.. فؤادها
    نصفين..
    نصفٌ.. في الصدرِ..
    رائحة الدماء.. يشمُ
    والنصف الآخر..
    في العقلِ..
    على مسرحِ.. القدر
    يوحِشهُ.. الوشمُ.
    :
    جهاد غريب

  2. #2

  3. #3
    الصورة الرمزية راضي الضميري أديب
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    المشاركات : 2,891
    المواضيع : 147
    الردود : 2891
    المعدل اليومي : 0.62

    افتراضي

    هنا نجد روحًا جميلة ، شفافة ، تصيغ بعبارات أنيقة موشحًا يطرب له القلب ؛ وترتاح لسماعه الأذن .
    .

    كما عهدناك ؛ رائع أنت أخي الفاضل جهاد غريب

    تقديري واحترامي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2007
    الدولة : سيرتـا
    العمر : 41
    المشاركات : 3,843
    المواضيع : 82
    الردود : 3843
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي

    الجميل المورق / جهـــاد

    حروف انسابت في سلاسة من خلال روحها و دلالتها التي تفوقت بلا شك عن الشكل الخارجي للنص و تركتنا نعيش معها رحلة استقصاء دالة و هادفة بما خلصت إليه من نتائج ثمينة .

    نص جميل راقني تواجدي فيه ...

    دمت بخير و نقاء ...

    اكليل من الزهر يغلف قلبك
    هشـــام
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5

  6. #6
    الصورة الرمزية بابيه أمال أديبة
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : هناك.. حيث الفكر يستنشق معاني الحروف !!
    المشاركات : 3,047
    المواضيع : 308
    الردود : 3047
    المعدل اليومي : 0.61

    افتراضي

    مكوثٌ..
    في عروقِ حُلمٍ
    تؤرِّقُ..
    الواقع المحمول..
    على.. هامةٍ من طين
    تتنهدُ.


    في كل سطر هنا علامة "قف" تجبر القارئ على التوقف والتأمل بها..
    نعم، تتدحرج بنا سفينة العمر على بساط حياة قد نمضيها في التمني بغد يتوارى عن أحلامنا شيئا فشيئا ونحن نفترش زهور أماني..

    عميق الفكر الأخ جهاد
    لكلماتك تأثير يخترق الدماغ..
    كل الشكر لفكرك..
    سنبقي أنفسا يا عز ترنو***** وترقب خيط فجرك في انبثاق
    فلـم نفقـد دعـاء بعد فينا***** يــخــبــرنا بـأن الخيــر باقــي

  7. #7
    الصورة الرمزية شيماء وفا قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    العمر : 38
    المشاركات : 1,347
    المواضيع : 20
    الردود : 1347
    المعدل اليومي : 0.32

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جهاد غريب مشاهدة المشاركة
    :
    :
    (1)

    أن.. في الهوى
    لا وقفٌ،
    لا ولا حسنةٌ جاريةٌ،
    ورمشٌ.. يغفو.
    :
    مَنْ ذا الذي.. للحبيبِ
    يشفعُ
    إذْ هو.. هوى
    إلى حيث.. أن لا عفو.
    :
    :

    :
    جهاد غريب


    قد كان إختياره
    فإن هوى إلى حيث أن لا عفو

    إذا فقد تخلى عن الحب
    ورغم أنه سيظل الحبيب

    لكن
    ليس له من شفاعة

    وليس له حق العودة

    أستاذي العزيز

    تقبل خالص تحياتي

  8. #8
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.96

    افتراضي

    أخي الكريم جهاد ..

    جميلة هذه اللمحات المستنبطة من عمق ذات الإنسان ..

    قرأت النص بحالات نفسية مختلفة ..
    اليوم أحسسته مضع يشرح ذاتي ..

    نص جميل اللغة عميق الحس ..

    تقبل مروري .
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

المواضيع المتشابهه

  1. الشوق للصحاب في لجة الغياب
    بواسطة عبد العزيز المطيري في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 26-11-2011, 11:34 PM
  2. عفوٌ ومحبة
    بواسطة صابر ربحي ابو سنينة في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 17-10-2011, 08:37 AM
  3. يمامة تسامح
    بواسطة سها جلال جودت في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 30-08-2006, 01:38 AM
  4. في لجة القمر
    بواسطة زيدان في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 02-03-2004, 03:21 AM
  5. لجّة
    بواسطة الاسطورة في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 08-01-2004, 03:07 AM