أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 16

الموضوع: ثقافة المصالحة..رؤية ميدانية..مستقبلية..3

  1. #1
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : أرض الله..
    المشاركات : 1,952
    المواضيع : 69
    الردود : 1952
    المعدل اليومي : 0.45

    افتراضي ثقافة المصالحة..رؤية ميدانية..مستقبلية..3

    حـــركات الإصلاح..
    ظلت متواصلة في العالم الإسلامي بدون انقطاع..وتضاعف نشاطها مع الشعور برغبة الغالب في طمس الهُوِيَّة..تصاحبها الكتابة شعرا ونثرا؛تنشر أفكارها ومبادئها ؛وتحرض الحركات التحررية الجهادية حتى كان الاستقلال..وقد لعب الشعر السياسي التحرري دورا فعّالا مازال متواصلا إلى يومنا هذاعلى لسان حمَلَة الرسالة كما في الواحة ..
    هذه الحركات الإصلاحية أثمرت الحركات الإسلامية ..وأنتجت جيلا مُحصّنا بمقوِّمات شخصيته..وللتاريخ؛
    فقد كانت الغالبية الساحقة من المفكرين والأدباء شعرا ونثرا ؛حفظةً للقرآن الكريم ..للدلالة على تمسك المثقف بِهُوِيَّتِهِ..فترة الاستعمار ..
    وكان من تلاميذ الحركة الإصلاحية النجباء ..زعيم الحركة الإسلامية السلفية الشهيد سيد قطب الذي أحدث بمؤلفه الشهير // العدالة الاجتماعية في الإسلام //ضجّة وانتعاشا بين الإخوة المسلمين ..وأَعتبرُه أول من طرق المصالحة الموضوعية في العصر الحديث؛بحديثه المفصّل عن العدالة التي تُحدث التوازن الاجتماعي ؛وتحقِّقُ الرضى الفردي والجماعي بتوفير المساواة..
    لنلاحظ أهداءه التاريخي في هذا الكتاب ..
    //إلى الفتية الذين كنت ألمحهم بعين الخيال قادمين ؛فوجدتهم في واقع الحياة قائمين..يجاهدون في سبيل الله بأموالهم وأنفسهم ؛مؤمنين في قرارة نفوسهم :أن العزّةلله ولرسوله وللمؤمنين.
    إلى هؤلاء الفتية الذين كانوا في خيالي أمنية وحلما؛فإذا هم حقيقة وواقع ؛حقيقة أعظم من الخيال ؛وواقع أكبر من الآمال .
    إلى هؤلاء الفتية الذين انبثقوا من ضمير الغيب كما تنبثق الحياة من ضمير العدم ؛وكما ينبثق النور من خلال الظلمات .
    إلى هؤلاء الفتية الذين يجاهدون باسم الله .في سبيل الله .على بركة الله .أهدي هذا الكتاب .//1.

    وفهم مثقفوا الأمة أن العدالة تجسد عموديا من أعلى هرم السلطة ؛وقاموا بمحاولات جادة للوصول إلى الحكم ؛عبر أحزاب سياسية حُرَّةٍ؛تحتكم إلى الديمقراطية ..أو عبر محاولات النفاذ داخل أجهزة السلطة ..وكلها باءت وتبوء بالفشل..بهذه الطريقة ..لأسباب نفهما بالتدرج في قراءة هذه المضامين عبر المقالات القادمة..
    والأدهى والأمَرُّ؛أنَّ سلطة الخفاء رسّمت الأدب الذي يساير تطلعاتها المصلحية ؛والخدمات التي يمكن أن تقدِّمها لها السياسة؛ويضمن استمرارها ..شجّعوا الموثوق به سياسيا على حساب الصّامد المُقاوِم للمدِّ الفكري الغربي ..
    ندرك من خلال هذا المدخل البسيط أن الحركة العلمانية في العالم الإسلامي هي مخلّفات استعمار ؛واستمرار لثقافته ..
    ولمّا استحالت حياة أمّة بمذهبين متناقضين /إيديولوجيتين/..فقد نشب الصراع الفكري بسبب تصادم الأفكار بين..
    ـ حركة إسلامية تريد/تأصيل الأصيل ..واستحداث الجديد/2
    ـ حركة علمانية ترى العلوم الحديثة دافعا إلى اللحاق بركب الحضارة الغربية ..وهنا نسجِّلُ نجاح المشروع الغربي في النفاذإلى قلب الأمّة وعقلها ..
    ولكن هذه الحركة العلمانية لاتنفي عن نفسها صفة الإسلام كما فهمته ..صلاة في المسجد؛مناسبات دينية ..وكفى ..هي ضحية مخلفات استعمار وجب محاورتها بالحسنى ..وحبِّها ..وكره أخطائها ..إذْ سرعان ما تدرك الحقائق..هذا صراع فكري داخلي نعمل على التخلص منه أوّلا..
    إنّ هذا التعارض بين الحركتين ..حركة إسلامية وحركةعلمانية منع كليهما من الانفراد بالتسيير ..والسلطة الفعلية حتى وإن أبعدت الحركة الإسلامية عن الحكم ..فهذه الحركة تمثل غالبية القاعدة الشعبية الصامتة..
    ليسجل التاريخ إقصاء مباشر لشريحة واسعة من المجتمع ..في صنع الحياة ..
    إنّ هذا التنازع والتدافع شغلهما بحراسة بعضيهما ..وصرف نظرهما عن التّوغّلِ في حلّ مشاكل المجتمع ..والاهتمام بقضاياه المصيرية ..وفتح الباب على مصراعيه لسلطة الخفاء التي تدمِّرُكلَّ قيم االفضيلة ؛وتمنع السير الحثيث نحو التحسن..
    والواقع يشهد أنّه مهما تصدر السلطات من قوانين رائقة للقاعدة الشعبية ..فإنّ الشّاكين كُثُر ؛والمظلومين بلاحصر..سلطة الخفاء ..تعارض إيدجيولوجيتين..هي فوضى النظام الاجتماعي..وما ينتج عنها..
    هناك ـ إذا ـ تعارض بين طوائف:
    ـ السلطة التي تمثل الجميع ؛وتجتهد في الخدمة ..
    ـ حركة علمانية نافذة ؛مدعومة ..تجتهد وفق طريقتها ..
    ـ حركة إسلامية تنتظر الانطلاقة الحقيقية وتقاوم بما أتيح لها من وسائل سلمية فاعلة ..تعيش الإرهاص..
    ـ سلطة الخفاء التي تخلط كلَّ الأوراق..وتحول بين السلطة ورعيتها ..
    ـ المجتمع المتألّم ..الأولى له محاربة سلطة الخفاء بخطة علمية ؛سلمية ..نقترحها في النهاية ..
    إحالات:
    1ـ العدالة الاجتماعية في الإسلام/سيد قطب دار الشروق ..الطبعة 9سنة1983 ص:5.
    2ـ نقد النقد ..أ/د: الحبيب مونسي ..مرجع سابق.

  2. #2
    الصورة الرمزية ضفاف أماني قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2008
    الدولة : حيث أكون
    المشاركات : 697
    المواضيع : 99
    الردود : 697
    المعدل اليومي : 0.16

    افتراضي


    رغم أن الموضوع كبير جدا علي من نحية تفنيد السلطة يعني امر كهذا لم نتعرض له مطلقا في وطني انما حركات اجدها ضعيفة في ظل الحكومة التي لاتعترف بالعلمنة وهذا فضل الله علينا والحمدلله


    لذا نجد ان الحاصل في البلدان التي انتزعتها الاحتلالات وكونت فكرهاالتصنيفي في بين الرعية والحاكم واتباع الحاكم
    كلها امور مضامينها تتفرغ في داخل غزو فكري تكويني من مرحلة غزو فعلي فقد كونت لإيديولجية السلطة وعلاقتها مع الرعية وتقاسيم الرعية

    وكل الذي يدور بين السلطة وبين انقسامات الرعية وغيره المنتفعة ارهاصات
    وانا اتكلم بصفة مجتمعاتنا اسلامية كلها ارهاصات ستؤدي ان شاء الله للخير كما بشرنا سيد بتتبعه للضوء في مجتمعاتنا

    نشكركم كثيرا على هذه الجهود الكبيرة ونسأل الله ان يوفقكم لكل خير


  3. #3
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : أرض الله..
    المشاركات : 1,952
    المواضيع : 69
    الردود : 1952
    المعدل اليومي : 0.45

    افتراضي


    أماني المحترمة ..
    شكرا على التفاعل والرد المحنك..الحكيم ..
    والحمد لله أن بلدنا السعودية الحبيبة لاتعترف بغير الإسلام قيادة للحياة ..
    وهذا أمر نعتز به ..ونجله..وهي الأمل في تحريك باقي الشرائح المسلمة ..ودفعها إلى التمسك بالدين أكثر ..
    وهناك مجتمعات إسلامية لاتقل أهمية ..وتسير في نفس الاتجاه ..
    بل معظم الدول الإسلامية لاتقر إطلاقا العلمانية وما أنتجته من عولمة ..
    لكن المستويات تختلف من بيئة ..إلى أخرى..
    ولاتخلو بيئة من علمانيين أفرادا ..وجماعات غير رسمية ..
    وسلطة الخفاء ..حاضرة في كل المجتمع العالمي ..
    وهي نتاجات متعددة الجوانب ..منها ..النفعية وتدمير من يقف في وجهها ..العولمة ..الأنظمة المادية الغربية التي تلتقي على خدمة المصالح ..
    لاتخلو بيئة إسلامية من حركتين :إسلامية ..علمانية ..الصراع كثيرا ما يتخفى ولايظهر..صراع غير معلن..
    مجتمع مدني يطيع السلطة يتفرج ..لسوء تنظيمه ..وتسخيره في خدمة الصالح العام ..
    الضغوطات الخارجية التي ترفض مجرد التفوه بالإسلام ..
    أطلت أعتذر..
    خالص تحياتي..أيتها المحترمة الغيورة ..
    أنت من نحتاج..

  4. #4
    الصورة الرمزية ضفاف أماني قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Oct 2008
    الدولة : حيث أكون
    المشاركات : 697
    المواضيع : 99
    الردود : 697
    المعدل اليومي : 0.16

    افتراضي


    كما قلت هذا صحيح تكلمت انا ايهما أكثر ظهورا وايهما اكثر تقبلا
    بكل صدقأقول لك ها هنا في بلادنا ظهرت حركات علمانية لكنها متلبسة باثواب تكاد تتخفى فيها وكل مرة تتجدد دعاواهم وكلها في نظري خادمة أولى للمصالح الغربية على حساب اوطاننا

    من إعتراضات على كل مؤسسة إسلامية داخل البلد ولكن القوة أو القاعدة الكبيرة في وطني إسلامية وهي تحرك رأي الاغلبية لذا هم على إستحياء يتطلبون وكل مطالبهم تفهة تافهة جدا
    ولي مغامرات قريبة في عالمهم النتي هم ينادون بشعار الحرية لكنهم لم يتركوني بحريتي أتكلم إنما على طول حذفوني لمَ ؟لأنني بينت الخطأ الجسيم لبعضهم فاحدهم أصبح علّامة ومفسر للقرآن على هواه وبسرعة البرق حذفوني فقلت في نفسي هذه الحرية تحدث عن نفسها فقد كذبوا ورب الكعبة ما أرادوا الا تخريبا وتغريبا وفحشا ينشروه واهواء مقيته عفنة
    عافانا الله مما يطلبون

    الموضوع شائك جدا جدا
    نعم بلداننا تحتاج الى حركات اصلاحية على جميع مستوياتها من صحوة دينية والدين هو أصل كل شيء

    مجتمعاتنا تحتاج الى توعية وتثقيف بمتطلبات العصر ومسؤليتها تجاه بناء أجيال قادرة ان تصنع مستقبل باهر لامتها

    أشياء كثيرة أستاذنا نحتاجها من هذه الحركات الاصلاحية وليست حركات تخريبة كما تقوم على يد العلمانيون او الليبراليون

    جزيت من الخير كله

  5. #5
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : أرض الله..
    المشاركات : 1,952
    المواضيع : 69
    الردود : 1952
    المعدل اليومي : 0.45

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أماني حرب مشاهدة المشاركة

    كما قلت هذا صحيح تكلمت انا ايهما أكثر ظهورا وايهما اكثر تقبلا
    بكل صدقأقول لك ها هنا في بلادنا ظهرت حركات علمانية لكنها متلبسة باثواب تكاد تتخفى فيها وكل مرة تتجدد دعاواهم وكلها في نظري خادمة أولى للمصالح الغربية على حساب اوطاننا

    من إعتراضات على كل مؤسسة إسلامية داخل البلد ولكن القوة أو القاعدة الكبيرة في وطني إسلامية وهي تحرك رأي الاغلبية لذا هم على إستحياء يتطلبون وكل مطالبهم تفهة تافهة جدا
    ولي مغامرات قريبة في عالمهم النتي هم ينادون بشعار الحرية لكنهم لم يتركوني بحريتي أتكلم إنما على طول حذفوني لمَ ؟لأنني بينت الخطأ الجسيم لبعضهم فاحدهم أصبح علّامة ومفسر للقرآن على هواه وبسرعة البرق حذفوني فقلت في نفسي هذه الحرية تحدث عن نفسها فقد كذبوا ورب الكعبة ما أرادوا الا تخريبا وتغريبا وفحشا ينشروه واهواء مقيته عفنة
    عافانا الله مما يطلبون

    الموضوع شائك جدا جدا
    نعم بلداننا تحتاج الى حركات اصلاحية على جميع مستوياتها من صحوة دينية والدين هو أصل كل شيء

    مجتمعاتنا تحتاج الى توعية وتثقيف بمتطلبات العصر ومسؤليتها تجاه بناء أجيال قادرة ان تصنع مستقبل باهر لامتها

    أشياء كثيرة أستاذنا نحتاجها من هذه الحركات الاصلاحية وليست حركات تخريبة كما تقوم على يد العلمانيون او الليبراليون

    جزيت من الخير كله
    أماني ..
    لك بالغ الاحترام على هكذا كشف..
    ـ حينما تعودين هنا في ملفي إلى ../بلاغ مكة/..
    تجدين قادة منظمة المؤتمر الإسلامي قد دعونا إلى التمسك بديننا وفهمه قصد الوحدة..
    بمعنى يريدون لنا الخير ..وصادقون..
    ـ حينما تتحدثين بصدق عن مجموعة متخفية ..منعتك حتى من الكلمة ..وتدعي الحرية ..تكتشفين أنها تخريبية للقيم والمفاهيم ..تقفين على الخطورة ..
    هذا ما نصطلح عليه بــ / سلطة الخفاء../وهي الموضوع القادم رقم 5 ..
    تكتشفين ببساطة أن هذه السلطة المتخفية ..في مناطق نافذة ..تحول بين السلطة ورعيتها ..
    فهي المصائب كلها..وهي عميل الاستعمار ..وهي سبب الفوضى ..وهي آلة الفوضى الخلاقة التي يريدها لنا النقيض..الصهاينة ومن والاهم ..يشغلوننا عن فلسطين ..فلا تقوم لنا قائمة..
    هنا تدركين حجم مسؤولية كلمتي..وواجب تناولها ..
    واعلمي مسبقا ..أنه لدينا سلطة فعلية لاتحتكر الكلمة ..لاتمنعنا من التعبير والبحث ..وهذه مفخرة لنا ..
    أرجو أن تطال كل المجتمع الإسلامي..
    سلطة الخفاء هي التي تدرك خطورتي على مصالحها وتقاومني ..وتحرمني من كل شيء..
    لكن لنا الباقية ..ولهم الفانية ..ونفضحهم ..
    المهم نكشف للمسلم طريق الخلاص..
    أرجو أن تتابعي بسرعة كل هذه العناوين ..
    وردي بجملة فهي كافية ..
    لاحظي هنا طرحك كشف كل الحقائق وأنار القضية ..
    لتدركي أهمية حضورك ..المؤمن أينما حل أفاد..
    فإذا كان هذا يحدث في السعودية البلد الوقور ..فاعلمي أنه في مناطق أخرى خراب..
    أي ..نحن مخترقون..
    خالص تحياتي على هكذا طرح صريح ..

  6. #6
    الصورة الرمزية سعيدة الهاشمي قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    المشاركات : 1,346
    المواضيع : 10
    الردود : 1346
    المعدل اليومي : 0.31

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    أستاذي معروف، للأدب بمختلف أصنافه دور فعال في تحرير العقول المستعمرة، ولقد لعب الشعر

    السياسي والحماسي المناهض للاستعمار إبان الاحتلال الأجنبي لدولنا دورا مهما إلى جانب المقاومة

    فتفرعت هذه الأخيرة إلى مقاومة بالنفس والمال ...ومقاومة بالقلم والكلم.

    ففطن المستعمر لقوة الكلمة فحاول جاهدا إضعافها عن طريق خلق البلبلة والتفرقة في صفوف المسلمين

    فانقسم الصف إلى حركة إسلامية وأخرى علمانية وأخريات في الخفاء، العلمانيون "مسلمون" في ثوب غربي

    والإسلاميون يسيرون على تعاليم الدين الإسلامي ويدعون إلى توحيد الصفوف وفقا لكتاب الله وسنة نبيه.

    ومهما كان فقد انشغلت الحركتين بصراعهما متناسيتين مطالب الأمة الإسلامية.

    سلطة الخفاء تحاول دوما إسكات صوت الأمة لكن لابد لهذه السلطة من ضربة مؤلمة ولأدل على ذلك

    ما جرى مؤخرا في غزة الفاضحة.

    لابد لإرادة الشعوب من الانتصار آخر المطاف.

    احترامي وتقديري.

  7. #7
    أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2007
    الدولة : سيرتـا
    العمر : 42
    المشاركات : 3,843
    المواضيع : 82
    الردود : 3843
    المعدل اليومي : 0.81

    افتراضي

    الفاضل الأستاذ معروف

    ما أحوجنا إلى حركة إصلاح جديدة تعيد تشكيل كل المفاهيم السائدة و التي تشوهت قطعا من خلال صراع الحركتين المذكورتين , حركة مقاومة معلنة تحارب سلطة الخفاء من جهة أخرى.

    و هذا لن يكون إلا بالرجوع إلى مقوماتنا الأساسية و التشبت بالهوية و العرف المجتمعي السليم و إعادة صياغة متطورة لمفاهيمنا تواكب عجلة التغير من جهة و تحافظ على ملامح شخصيتنا الاسلامية العربية من جهة أخرى .

    بشرط أن يرافق هذه الصياغة النظرية العمل التطبيقي لها في نفس الوقت .

    بارك الله فيك ...
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    الصورة الرمزية رضوان شراد قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Nov 2008
    العمر : 31
    المشاركات : 100
    المواضيع : 6
    الردود : 100
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    فعلا أستاذنا الغالي الشعر السياسي أعطى للحركة الإصلاحية صبغة خاصة من كل النواحي،فالبنَّظر إلى التاريخ نرى أن الشعر ساهم بقسط وافر في توعية الناس بضرورة الإصلاح،فمثلا محمّد العيد آل خليفة نبَّه الجزائريين إلى ضرورة الإتحاد والأخذ بزمام المبادرة التي تزعمتها نخبة "جمعية العلماء المسلمين"التي أصلحت قبل أن تبدأالثورة فجيل الثورةوقادتها جلُّهم من حفظة كتاب الله ومن هنا بدات ملامح جيل جديد واعي بالقضية فتحرَّر الشعب من قيود الإستعمار..
    قال إبن خلدون"إنّما تبدأالأمم الهزيمة بداخلها،عندما تبدأفي تقليد عدوِّها"
    تقبَّل مروري

  9. #9
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : أرض الله..
    المشاركات : 1,952
    المواضيع : 69
    الردود : 1952
    المعدل اليومي : 0.45

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سعيدة الهاشمي مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    أستاذي معروف، للأدب بمختلف أصنافه دور فعال في تحرير العقول المستعمرة، ولقد لعب الشعر

    السياسي والحماسي المناهض للاستعمار إبان الاحتلال الأجنبي لدولنا دورا مهما إلى جانب المقاومة

    فتفرعت هذه الأخيرة إلى مقاومة بالنفس والمال ...ومقاومة بالقلم والكلم.

    ففطن المستعمر لقوة الكلمة فحاول جاهدا إضعافها عن طريق خلق البلبلة والتفرقة في صفوف المسلمين

    فانقسم الصف إلى حركة إسلامية وأخرى علمانية وأخريات في الخفاء، العلمانيون "مسلمون" في ثوب غربي

    والإسلاميون يسيرون على تعاليم الدين الإسلامي ويدعون إلى توحيد الصفوف وفقا لكتاب الله وسنة نبيه.

    ومهما كان فقد انشغلت الحركتين بصراعهما متناسيتين مطالب الأمة الإسلامية.

    سلطة الخفاء تحاول دوما إسكات صوت الأمة لكن لابد لهذه السلطة من ضربة مؤلمة ولأدل على ذلك

    ما جرى مؤخرا في غزة الفاضحة.

    لابد لإرادة الشعوب من الانتصار آخر المطاف.

    احترامي وتقديري.

    أختي سعيدة ..
    جزاك الله خيرا ..
    هذا الانقسام هو سبب كل المآسي..
    لابد من محاورة الحركة العلمانية بالتي هي أحسن ..
    حتى نكسبها في صفنا ..
    بالغ تقديري..

  10. #10
    الصورة الرمزية راضي الضميري أديب
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    المشاركات : 2,891
    المواضيع : 147
    الردود : 2891
    المعدل اليومي : 0.59

    افتراضي

    موضوعك هذا قيّم جداً ، ويحتاج إلى مقالات كثيرة وربما كتب للخوض فيه ، فالعنوان يغري بالمتابعة، والمضمون له جذور تاريخية تؤكد ما ذهبت إليه ، ولكن تحليل المضمون وسبر أغواره يحتاج إلى وقفات ومتابعات ، والحديث عن حركات الإصلاح حديث ذو شجون ، ورموز هذه الحركات وقع البعض منهم في تناقضات كبيرة ، فمنهم من دعا إلى الرجوع إلى الإسلام الصحيح والتمسك بمبادئه مع إغفالهم لقراءة الواقع وعدم تهيئته بشكل صحيح ومناسب ؛ وبالتالي خاضوا تجربتهم وبدون أنْ يملكوا خارطة للألغام التي زرعت سلفًا في طريقهم ، ومنهم من حاول تزويج الصحوة الإسلامية بالحداثة ، فأعطى العقل صفة الحكم المطلق على النص الديني وهذا ما يسمى التيار التنويري كما أطلق عليه ، إلى غير ذلك ، وفي النهاية كان الشعار ذو بهجة ورونق كبير وله وقع وأثر عظيم على القلب ، لأنّه يدعو للعودة إلى الإسلام الصحيح فكان مقبولًا ، وكان في المقابل الإخفاق الكبير و الذي لا بدّ منه ؛ لكون أدوات هذا المشروع لم تستكمل بناء بنيتها وقاعدتها الشعبية - الفاهمة والمدركة لكنه هذا المشاريع - بما يتوافق وحجم المشروع المأمول .
    لا أحد ينفي دور الأدب وسيفه البتار ذو الحدّين في معركة البناء والإصلاح ، والأدب وظيفته كبيرة وأصحابه حمّلهم كبير ، فهو مطالب بنزع تلك الأفكار التي شوهت تاريخًا وحضارة عريقة بأكملها وعمل على ترسيخها في أذهان الأمّة أناس استوردوا الأفكار والمبادئ بكافة اتجاهاتها معلبة جاهزة وأرادوا إطعامها لجائع فقد طريقه ولقمة عيشه ، فانقضوا على قيم الأمّة كما ينقض الذئب الجائع على فريسته ، ومن هؤلاء من تم توظيفه لمثل هذا الأمر من قِبل أعداء الأمّة ، ومنهم من ظنّ أنّه إنّما يخوض معركة إصلاح لصالح الأمّة من خلال نزع كل ما من شأنه أن يعيق تقدم هذه الأمّة وهو يظنّ أنّه مأجور على ذلك وبحسنات تتجاوز حقول سنابل القمح التي تغطي مساحات شاسعة من أراضي هذه الأمّة التي أصابها التصحّر بفعل عوامل الردّة والجهل الموجه والشك المبرمج بثوابتها وقيمها الحضارية .
    ما طرحته أخي الحبيب معروف له قيمة كبيرة – كما أسلفت – وهو يحتاج إلى تكاتف الجهود من أجل إبراز كل الظروف والملابسات التي رافقت تلك الأزمنة التي مرت بها حركات الإصلاح ومحاولة إنصافها – لمن يستحق الإنصاف – ، ودراسة الظروف الموضوعية التي صاحبت نشأتها وإخفاقها فيما بعد .
    أتفق معك تمامًا حول الحديث عن سلطة الخفاء تلك التي تعمل وما تزال على عرقلة مشاريع النهضة والإصلاح وخنق أصحابها وبشتى الطرق والوسائل ؛ وما يلفت النظر ههنا هو معرفة تلك السلطة ومن يقف ورائها ومن يمولها ، قد تكون الإجابة هي الأنظمة الحاكمة والمسيطرة ، ولكن هذا الجواب وفي أحسن الأحوال يكون قد أصاب جزءً يسيرًا من كبد الحقيقة ، وهو ما يحتاج فعلًا إلى الوقوف والتأمل ومعرفة كل ما يحيط به ، فالبعض ما زال يظنّ مع الأسف – وبحسن نية طبعًا – أنّ فرعون يختلف عن هامان .

    تقديري واحترامي أيها العزيز
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. ثـقافة المـصالحة..رؤية ميدانية ..مـستقبلية..5
    بواسطة معروف محمد آل جلول في المنتدى النَادِى التَّرْبَوِي الاجْتِمَاعِي
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 05-06-2015, 07:15 PM
  2. ثـقافة المـصالحة..رؤية ميدانية ..مـستقبلية..4
    بواسطة معروف محمد آل جلول في المنتدى النَادِى التَّرْبَوِي الاجْتِمَاعِي
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 19-06-2009, 09:42 AM
  3. ثقافة المصالحة..رؤية ميدانية..مستقبلية..2
    بواسطة معروف محمد آل جلول في المنتدى النَادِى التَّرْبَوِي الاجْتِمَاعِي
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 10-04-2009, 11:11 PM
  4. ثقافة المصالحة..رؤية ميدانية ..مستقبلية.. بـلاغ مكة..افتتاحيةومنطلق..
    بواسطة معروف محمد آل جلول في المنتدى النَادِى التَّرْبَوِي الاجْتِمَاعِي
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 01-02-2009, 10:15 PM
  5. ثـقافة المـصالحة..رؤية ميدانية ..مـستقبلية..1
    بواسطة معروف محمد آل جلول في المنتدى النَادِى التَّرْبَوِي الاجْتِمَاعِي
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 27-01-2009, 07:31 PM