أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: سوف تبقى في الحنايا عالَما

  1. #1
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Apr 2003
    المشاركات : 662
    المواضيع : 83
    الردود : 662
    المعدل اليومي : 0.11

    افتراضي سوف تبقى في الحنايا عالَما

    وحدي هناك
    معزولة عما يجري ..
    تتسرب إليّ الأخبار قطرات متفرقة
    قطرات لست أدري أأجد فيها حزن الفقد أم عزة الصمود أم عبق الجنة
    ويخنقني البعد .. أهرع إلى الحرف لعلي أبثه بعض قلقي وغضبي فيخذلني
    وأتصبر بالصلاة .. فتهيم روحي ولساني يردد دون وعي آيات الجهاد والشهادة
    أتساءل .. من ذا ارتحل ..
    أية أقمار هجرتْ سماءنا إلى جنات عدن
    كم فقدتَ بعد يا قلبي المثقل بالفقد والحنين
    ...
    لم أعلم يوم ابتدأت معركة الفرقان بما جرى ..
    تعمد الجميع ألا يتصل بي لئلا أجد في أصواتهم بحة الدمع والغضب
    تعمد الجميع ألا يتحدث إليّ إلا عن امتحاني الوشيك .. ثواني
    كانوا جميعهم يتحدثون ثواني ويقفلون السماعات
    وكنت هنالك أغمغم : الحمد لله أنا بخير وكذاك دراستي
    لكنني لم أكن قط بخير
    كنت أختنق
    أدور حولي نفسي
    أحدق بالجدران الصامتة فأخالها تطبق على أنفاسي
    مالي ؟!
    لم يكن امتحان غزير الصفحات ليفعل بي كل هذا ؟!
    مالي ؟!
    لم أكن أعلم ..
    لكن روحي كانت تعلم ..
    كانت تراهم وراء الحدود أقاموا عرس شهادة
    كانت تبصرهم يشدون الرحال إلى السماء
    تبصر الأرواح التي تعشقها ترِد إليها .. تمر عليها .. تومئ بسلام دافئ دفء الدم النابض بالحب والإيمان
    وترحل ..
    تعرج إلى السماء ..
    تسمو ..
    تعلو ..
    وتنتفض روحي شوقا وحنينا وحبا و ..
    وأنا لا أعلم
    أعود الآن لأحدق بأوراق مفكرتي فتغشى عينيّ الدموعُ
    وتختفي من أمامي ناظري عبارة سجلتها وسط نبضات قلبي المضطربة لأبصر كل الوجوه التي رحلت دون أن أقبل جباهها
    ( روحي تمتلئ بالفقد .. ربي .. إلهي .. مولاي .. من فقدت ؟! )
    وصبرتُ يوما ..
    لست أدري حتى كيف صبرته ..
    ثم نهضتُ بجسد مهدود وقلب مثقل أتصل بها لعلي أجد لديها بعض طمأنينة
    أنصتتْ إلي قليلا ثم قاطعتني بصوت متهدج : إذا لم تعلمي بعد
    وهوى قلبي إلى قرار سحيق ..
    هو الفقد .. هو الفقد لا ريب
    اختنق صوتي وطافت بي وجوههم جميعا ..
    لم أجرؤ على سؤالها .. وما كنت لأتخيل الجواب أو أتوقعه
    فاستجمعتْ شجاعتها لتهوي بالخبر على روحي كالصاعقة
    وتوالت قوافل الشهداء
    وينتفض قلبي فأتصل بها هاتفة : ثمة من ارتحل .. بالله أخبريني
    وكلما انتفض قلبي جاءني صوتها مغسولا بالدمع والفقد
    وهوت على روحي صاعقة جديدة
    وتُرددُ : هنيئا لهم
    فأستجمع صوتي : هنيئا لهم .. لكنما .. المصطفى صلى الله عليه وسلم بكى عمه رضوان الله عليه
    دعوني أبكي بعضا من قلبي .. دعوني أبكي شطرا من روحي ..
    دعوني ..
    من ذي التي ترتحل عنها كل يوم أخت وخالة وابنة .. وتسلب في كل يوم أخا وعما وابنا
    أثكلى كثـُكلي في هذه الدنيا ؟ أثكلى كثُكلي ؟!
    من يعيب على الأخت دمعة تترقق في عينيها وغواليها وراء الحدود يجابهون الدنيا بأسرها .. وليس تدري أي شيء أصابهم .. وليس تدري أيهم تحتسب وأيهم تدعو له وأيهم ترسل روحها لتكون بعضا من ضماد جراحه !!
    وأذهل حين يقال لي مر شهر ..
    شهر !!
    لا تزال الساعات صامتة في قلبي ..
    لا أزال تتردد في قلبي أصداء الخبر : الريان يعِدُك بشفاعة .. صيام يعدك بشفاعة ..
    ويتهدج صوتها عبر السماعة فأغلق الخط
    ثم أعود وأتصل بها .. فأبادرها : قالوا .. قالوا .. أحق ذاك
    فيشهق الحزن في صمتها الطويل
    ...
    واليوم عدت بعد غياب طال ..
    لأذهل أيضا
    صرخت أختي : لا تخبريني بشيء .. لا أريد أن أعلم
    التفت إليها والكلمات تتعثر على شفتي وعيناي سبقتاني لتخبراها الخبر
    عادت تصرخ : لا أريد أن أعلم أرجوك
    لكن صوتي خانني : عدنان الإسلام
    فأغمضت عينيها وعدت أحدق بالصفحة الرئيسة للواحة
    أنا عرفت بطلا ؟
    أنا لطالما قرأت بطلا ؟
    لطالما تتبعت حرفه ؟
    لطالما قلت لهم : أفي عالم الانترنت نقاء كهذا ؟
    أنا مر في حياتي طيف مجاهد ؟
    وليس أي مجاهد ..
    مجاهد مع الأحبة .. في الأرض الحبيبة .. تحت السماء الحبيبة
    وكأنني للتو أستوعب .. للتو أفهم ..
    وارتحل ؟!
    لن تطل هذه القامة الشامخة بالإيمان هنا ثانية ؟
    لن أبحث عن موضوع جديد له ثانية ؟
    لن ؟
    كدت أهمس : معذرة لأنني لم أعلم إلا الآن
    لم أكتب إلا الآن
    لكن الدمعة تبتسمت ..
    ماذا تراه يعني الزمن للشهداء أبا بلال ؟
    أي أخيّ
    هلا شددت على أيديهم واحدا واحدا لأجلي
    اعذرني .. فقامتك تسمو على حروفي
    وقلمي يتعثر بذهوله وألمه
    رب اختم لي بخير
    اللهم اختم لي بشهادة في سبيلك
    واجمعني بحبيبك صلوات الله عليه وسلامه
    وبالأحبة من بعده من ساروا على دروب الصبر إليك
    فالشوق إليهم يا رب يحرق قلبي بلهيبه
    يا من قرأ
    بالله قل : آمين
    (( و أفوض أمري إلى الله إن الله بصير بالعباد ))

    ( لوحة .. فحسب )

  2. #2
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,304
    المواضيع : 328
    الردود : 20304
    المعدل اليومي : 4.37

    افتراضي

    آمين

    أبكيتنا أختاه ، نعم لن يكون له موضوع جديد بالواحة ،

    و لا بأي مكان ، لن نرى له نظما ولا سردا و لا هما

    و لا حزنا و لا جرحا ، لن نسمع منه الآه .

    لقد ارتقى و اصطفاه المولى بالشهادة ،

    هل كان يطلبها؟ نعم كان ..

    نسأل الله له الرحمة والمغفرة .
    http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=57594

  3. #3
    الصورة الرمزية مروة عبدالله قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Dec 2006
    المشاركات : 3,215
    المواضيع : 74
    الردود : 3215
    المعدل اليومي : 0.69

    افتراضي


    وجع انساب في أوردتنا
    ما عدنا نهنأ منه ولا تغمض أعيننا
    وتسربت الآهة في دواخلنا فأحرقت الأنفاس
    وحتى أدمت فينا الإحساس
    وضاعت الحياة بكامل صفائها باستشهد عدنان الإسلام
    فوالله كان الأخ والصديق وكان نعم الصديق الوفي السباق بالتهاني في كل المناسبات
    فرحمه الله وأدخله فسيح الجنان
    رحمه الله

    أخى الضبابية

    أدمعتِ القلب قبل العين
    شكراً لما كتبتِ
    محبتى

  4. #4
    الصورة الرمزية د. نجلاء طمان أديبة وناقدة
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : في عالمٍ آخر... لا أستطيع التعبير عنه
    المشاركات : 4,218
    المواضيع : 71
    الردود : 4218
    المعدل اليومي : 0.93

    افتراضي

    آمين آمين يارب العالمين

    رحمكَ الله يا عدنان أيها الغالي رحمة أبدية وجمعنا معكَ على سرر متقابلين وغفر لأهلكَ ثواب صبرهم على فقدكَ

    شكرًا أيتها الرائعة لحرفكِ الذي حلق هنا, جزاكَ الله ألف خير.

    تقديري
    الناس أمواتٌ نيامٌ.. إذا ماتوا انتبهوا !!!

  5. #5
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 2.01

    افتراضي

    الضبابية ..

    نسأل الله حسن الخاتمة ..
    قرأت وعادت تلك المشاهد تتوالى أمام عيني ..
    قد أحرقت القلب بنيران حزنك التي أشعلت الحروف ..

    إنا لله وإنا إليه راجعون ولا حول ولا قوة إلا بالله ..
    اللهم اجعلنا صحبة الأنبياء والصديقين والشهداء ..

    اللهم آمين ..
    بار الله بك ورحم أخانا عدنان الإسلام رحمة واسعة تليق بشهيد ..
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  6. #6
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : May 2009
    الدولة : شآم الياسمين
    العمر : 43
    المشاركات : 110
    المواضيع : 10
    الردود : 110
    المعدل اليومي : 0.03

    افتراضي

    أسأل الله تعالى أن يرحمه ويسكنه الجنة



    أختي الكريمة الضبابية
    دمت في حفظ المولى
    وأبكي..
    كما الشام ..

المواضيع المتشابهه

  1. الأطفال....يبنون عالمًا! : مسرحية شعرية .
    بواسطة د. مصطفى عراقي في المنتدى أَدَبُ الطِّفْلِ (لأطفالنا نحكي)
    مشاركات: 35
    آخر مشاركة: 04-07-2013, 07:44 PM
  2. الحنايا المثقلة
    بواسطة خديجة منصور في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 03-05-2013, 07:00 PM
  3. وردة في الحنايا
    بواسطة أحمد مكاوي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-08-2009, 09:47 PM
  4. لن أكون عالما - أقصوصة - نزار ب. الزين
    بواسطة نزار ب. الزين في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 08-05-2008, 03:03 PM
  5. ياهائما في رياض الزهد < الى د. فيضي الفيضي > عالما ومعلما
    بواسطة عبدالكريم الكيلاني في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 12-05-2004, 11:32 AM