أحدث المشاركات
صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 47

الموضوع: ** هنا نتعرّف على علم المقامات ؟ ***

  1. #1
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,304
    المواضيع : 328
    الردود : 20304
    المعدل اليومي : 4.29

    افتراضي ** هنا نتعرّف على علم المقامات ؟ ***

    أخواتي ، إخواني أعضاء الواحة الكرام ،
    بعد أن إتفقنا على ضرورة التعرف على علم المقامات ،
    كخطوة ،من أجل فهم متطلبات الشعر الغنائي ،
    آثرت أن أخصص موضوعا مستقلا ،
    أجمع فيه ما وجدته من دروس نظرية في علم المقامات ،
    في انتظار تخصيص موضوع آخر
    لعلم الأصوات و الموسيقى .
    و يبقى الموضوع الأصلي خصائص الشعر الغنائي
    مفتوحا للنقاش و المتابعة .
    ولا يفوتني قبل البدء أن أشكر الدكتور محمد مختار زادني ،
    على الإشراف و المتابعة وعلى ما يبذله من جهد ،
    في سبيل التوصل إلى دراسة شاملة في الموضوع .
    فعلى بركة الله نبدأ ، و أدعو كل أهل المعرفة أن ينضموا إلينا ،
    ليتابعوا ما يرد هنا ، و يضيفوا ما ييسر لنا عملية الفهم و التطبيق .
    تحيايت للجميع .

    ملاحظة :

    كل المواد منقولة من مواقع و مدونات و كتب متعددة .
    وبعضها به ملفات صوتية يتعذر علي أن أضعها هنا ،
    لذلك نكتفي بالنظري من الدروس دون التطبيقات ،
    إلا إذا تطوع أحد الأعضاء لإضافتها .
    http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=57594

  2. #2
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,304
    المواضيع : 328
    الردود : 20304
    المعدل اليومي : 4.29

    افتراضي منقول

    كلنا نسمع عن المقامات الموسيقية ..
    والبعض منا لايعرف عنها شيئاً ويريد أن يعرف ..
    والبعض الأخر يعرف بعض المعلومات ويريد أن يستزيد ..

    علم المقامات :

    قد نختلف في شرعية الموسيقى، و لكن لا نختلف في شرعية
    المقامات الموسيقية ،إذا رتل بها القرآن ترتيلا تخشع له
    النفوس، خشية من الله العلي القدير سبحانه عز وجل
    عظيم في خلقه مبدع في صنعه سبحانه تعالى .
    للقرآن الكريم موسيقى تتفق معها المقامات الموسيقية
    و هذه من معجزات الله عز و جل في القرآن الكريم
    الذي أنزله الله عز و جل على نبيه محمد صلى الله عليه و سلم
    ليتحدى العرب المعروفين بالبلاغة و الفصاحة
    في لغتهم و كتاباتهم الشعرية و الأدبية .
    و على مر العصور بحث الباحثون و درس الدارسون
    في علوم القرآن فوجدوه بحرا من العلوم التي ما زال الكثير منها
    يتطلب مزيدا من البحث، و ليس غريبا علينا أن نجد في تلاوة القرآن
    أحكاما في غاية الروعة من جهة الدقة في تناسقها،
    و توافقها مع المقامات الموسيقية.
    .. لا يجوز لنا شرعا أن نستعمل الآلة الموسيقية
    في ترتيل القرآن الكريم، و إن جاز لنا- و هو ما أتفق عليه
    و عمل به - أن يرتل القرآن ترتيلا يتوافق و المقامات الموسيقية
    المعمول بها و المعروفة، و التي سنطالعها في هذا البحث
    الذي أدعوكم لمطالعته لتتعرفوا على هذا النوع من العلوم المعرفية،
    و التي أدعو من فتح الله عليهم بنعمة الصوت العذب الجميل
    أن يدرسوا و يتدارسوا هذه القواعد فيطبقونها
    على اللحن الاسلامي للنشيد الاسلامي و كذلك في تلاوة القرآن الكريم
    للذي يحب و يرغب في أن يكون قارءً مميزا في قراءة القرآن الكريم.

  3. #3
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,304
    المواضيع : 328
    الردود : 20304
    المعدل اليومي : 4.29

    افتراضي

    المقامات الموسيقية بكل بساطة
    هى وسيلة الموسيقى فى التعبير عن الحالة المزاجية للإنسان
    ( فرح ، حزن ، سرور ، شجن ، حب ، .. ألخ ) ..

    ولكل مقام من المقامات طبيعته الخاصة ..
    فمقام الصبا مثلاً يعبر عن الحزن والأسى ..
    عكس مقام الكورد الذى يعبر عن الإنطلاق والحرية ..
    ومقام الحجاز مقام رصين ووقور ومحترم وإبن ناس ..
    لذا فإن معظم المؤذنين يرفعون الأذان منه ..
    ومقام البياتى يعبر عن السلطنة وحالات الحب ..
    لذا فإن معظم المواويل تقال منه ..
    كما وأن آلة العود مثلاً تقول أحسن التقاسيم من مقام البياتى ...
    وهكذا ..

    ....

    قبل البدءلا بد من التعرف على المصطلحات الآتية :

    1.المقام الصوتي :

    المقام الصوتي هو الطابع الموسيقي الذي يمتاز به صوت معين ..
    فالديك يعطي مقام الصبا و الأسد يعطي مقام الرست و هكذا ..
    و سنستخدم في هذه الدراسة أمثلة من تلاوات مرتلة
    لأنها أسهل في الفهم و أبسط من المجود ..
    و بعد التعمق في المادة سنبين أمثلة من التلاوة المجودة ..

    و إذا أردت عزيزي القارئ مثالا على ذلك إستمع لسورة الفاتحة
    بصوت كل من الشيوخ القراء
    الشيخ محمد صديق المنشاوي
    + الشيخ سعود الشريم
    + الشيخ هاني الرفاعي

    2. السلم الموسيقي :

    يعني درجات ارتفاع الصوت أو انخفاضه بشكل منسق متدرج
    منتظم فإذا ما تم القفز عن درجة ما فإنه ييصبح صوت ناشز .
    ( صوت النزول )

    3. النشاز :

    يعني الخروج من مقام إلى آخر غير متناسق من المقام الأصلي .
    وهو غير مريح للأذن المستمعة.

    4. القرار :

    انخفاض في عدد اهتزاز النبرات الصويتة
    و قد يعني عرفا الجواب الموسيقي.
    ( و هو يبدو واضحا في بداية القراءة عند القراء )

    5. الجواب :

    و هو ازدياد نسبي في عدد اهتزاز النبرات الصوتية
    و قد يعني عرفا السؤال الموسيقي..
    و قد يعني صوتا يوحي بعدم اكتمال الحدث أو القصص
    أو الموضوع.

    * مثال حقيقي للقرار والجواب :

    إن الإمام الناجح في التلاوة يستطيع أن يعطي صوتا موسيقيا
    يوحي بنهاية التكبيرات أثناء الصلاة باستخدام القرار و الجواب .
    و الإمام الذي لا يتقيد بهذا الفن كثيرا ما يخلط الأمر على المصلين
    من خلفه فمنهم من يجلس و منهم من يقوم .
    و خاصة عند استخدام الجواب في التكبيرة الأخيرة للجلوس.
    و اعلم أخي المتعلم الكريم أن هناك جامعات تعلم هذه المقامات
    للمقرئين المتقنين
    و اعلم أنه لا يمكن للمقرئ أن يقرأ إلا بهذه المقامات ..
    و منهم من يتقن هذه المقامات و منهم غير ذلك ..
    فمثلا الحذيفي يقرأ بمقام الرست
    أما الشاطري مثلا فيقرأ على مقام نهاوند
    و هكذا..و عبدالباسط ينوع بعدة مقامات.

  4. #4
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,304
    المواضيع : 328
    الردود : 20304
    المعدل اليومي : 4.29

    افتراضي

    نبذة عن علم النغم :


    هي كل صوت منغم تسمعه الأذن وترتاح له ..
    سواء كان هذا الصوت بشرى أو صادر من الطيور
    أو من الطبيعة .. أو من أحد الألآت ...
    فصوت العصافير مثل البلابل والكناريا والكروان مثلاً ..
    صوت جميل وفيه عذوبة وترتاح له الأذن .
    هذا صوت موسيقى ..

    وإذا إستمعنا إلى أحد قراء القرأن الكريم أثناء تلاوته
    لإحدى آيات الذكر الحكيم .. سنجد أنه يقرأ بإتباع
    أحد المقامات الموسيقية ..
    فهناك من يقرأ من مقام الراست ..
    وهناك من يقرأ من مقام السيكا أو الحجاز .. ألخ ..
    والآذان نفسه ( آذان الظهر أو العصر .. ) يتبع نفس الأسلوب ..
    وخلاصة القول أن كل صوت صادر من الإنسان غير الكلام العادى ..
    يعتبر صوت موسيقى
    ( بإستثناء الصراخ والزعيق طبعاً .. ) ..

    إذن .. نحن نتعامل بالموسيقى فى حياتنا اليومية
    ونسمعها أردنا أم لم نرد ..

  5. #5
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,304
    المواضيع : 328
    الردود : 20304
    المعدل اليومي : 4.29

    افتراضي منقول بتصرف

    مدخل إلى علم المقامات :

    تعلم علم المقامات أصبح ضرورة ملحة في هذا العصر
    ويحتاج إليه المنشد كما أن القارئ - تالي القرآن الكريم-
    يحتاج إلى التثقف وتعلم كيفية أداء النغمات والإنتقال
    من نغمة إلى أخرى.لأن لكل فن مقوماته وأسلوبه وقواعده .
    والسؤال الذي يضع نفسه: كيف نشأت النغمات؟
    ففي القديم كان الإنسان لا يعرف شيئا من هذه النغمات
    والسلم الموسيقي والإيقعات، فكان الإنسان يردد بعض الأصوات
    من حنجرته، أصوات منسجمة ومع مرور الزمان ،استطاع
    أن يختار من هذه الأصوات أكثرها ائتلافاً وانسجاماً .
    فنشأت النغمات، كذلك الأصوات كانت موجودة في الطبيعة
    كصوت الرياح وحفيف الأشجار وصوت الرعود
    وصوت العصافير، والطيور و أصوات الحيوانات.
    وكان الهواء عندما يمر على أشجار القصب الفارغ
    يصدر عنها صفير نتيجة مرور الهواء على هذه القصبة،
    وصارالإنسان ينفخ فيها، يغلق بعض الثقوب ويترك البعض الآخر مفتوحاً،
    ويغير أصابعه على هذه الثقوب، فتعطيه أصواتا مختلفة
    بين الحدة والغلظة، ومع مرور الزمن وبواسطة الحاسة السمعية
    لدى الإنسان والطرب لهذه الأصوات ،استطاع أن يختار الأصوات
    المنسجمة أكثر مع بعضها البعض.
    إن هذه العملية أخذت آلافاً من السنين إلى ان استطاع الإنسان
    أن يتوصل إلى ابتكار هذه الآلات الموسيقية،
    فمن هنا نشأت فكرة استخدام الآلات الموسيقية.
    أما بالنسبة للإيقاعات ونشأتها ،
    فقد كان الإنسان يضرب على الخشب
    فيحدث هذا الصوت إيقاعاً عذبا، كان الإنسان يضرب
    على الخشب بشكل عشوائي في البداية،
    ثم استطاع أن ينظم هذه الضربات، والسكتات.
    فوجد أن تنظيم الضربات والسكتات
    وإعادة المحاولة مرات ومرات يعطي للأذن طرباً ونشوى،
    فمن هنا نشأت فكرة(الإيقاعات) .
    أما منشىءُ الأصوات فقد كان بسيطاً في البداية وبدائياً ،
    لا تعقيد فيه ولكن الإنسان استطاع أن يأخذ من هذه الأصوات
    المنسجمة والمتآلفة وتجميع عدة أصوات مع بعضها البعض
    فتشكلت لديه نغمات.
    -مثال على ذلك : (مثل الأطعمة ، فسابقاً كان الإنسان
    لا يستطيع تحضير الطعام الموجود في هذا العصر،
    وكان الطعام بسيط من ثمار الأشجار والخضار والتمر،
    ومع مرور الزمن صار ينتقي الإنسان مما تحت يديه
    من فواكه وخضار وحبوب ولحوم ،
    ويؤلف بينها ويطبخها على النار فتكونت الأطعمة المتنوعة).
    كذلك(النغمات):
    هي مجموعة أصوات متآلفة مع بعضها البعض تشكل
    مقامات أو أنغاما.

  6. #6
    الصورة الرمزية محمد المختار زادني شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : المملكة المغربية
    المشاركات : 1,230
    المواضيع : 143
    الردود : 1230
    المعدل اليومي : 0.24

    افتراضي

    شكرا لك أختنا الكريمة

    ولا ينسى القراء المغاربة أن الشيخ عبد الحميد احساين كان يدرّس علم القراءات معتمدا علم المقامات

    ملاحظة بسيطة

    أجد أن القارئ الكريم سيصادف مصطلحات مثل : النبرات - الاهتزاز ... فيدخل في غموض المصطلح
    ولذا أحبذ أن يتفضل أحد الملمين بتعريف خصائص الصوت الآربعة وشرحها لتسهيل الفهم

    بارك الله مجهوداتك

  7. #7
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,304
    المواضيع : 328
    الردود : 20304
    المعدل اليومي : 4.29

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد المختار زادني مشاهدة المشاركة
    شكرا لك أختنا الكريمة
    ولا ينسى القراء المغاربة أن الشيخ عبد الحميد احساين كان يدرّس علم القراءات معتمدا علم المقامات
    ملاحظة بسيطة
    أجد أن القارئ الكريم سيصادف مصطلحات مثل : النبرات - الاهتزاز ... فيدخل في غموض المصطلح
    ولذا أحبذ أن يتفضل أحد الملمين بتعريف خصائص الصوت الآربعة وشرحها لتسهيل الفهم
    بارك الله مجهوداتك
    ***********
    أضم صوتي لصوتك سيد محمد
    فنحن بحاجة للمختصين الدارسين ليقربوا لنا فهم هذا العلم الواسع.
    و لن ننسى بحول الله أن نورد قراءات و أناشيد مغربية مختارة
    على مقامات مختلفة .

    بارك الله فيك أستاذنا ، و شكرا للمتابعة .

  8. #8

  9. #9
    الصورة الرمزية محمد المختار زادني شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2005
    الدولة : المملكة المغربية
    المشاركات : 1,230
    المواضيع : 143
    الردود : 1230
    المعدل اليومي : 0.24

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نادية بوغرارة مشاهدة المشاركة
    ***********
    أضم صوتي لصوتك سيد محمد
    فنحن بحاجة للمتخصصين الدارسين ليقربوا لنا فهم هذا العلم الواسع.
    و لن ننسى بحول الله أن نورد قراءات و أناشيد مغربية مختارة
    على مقامات مختلفة .
    بارك الله فيك أستاذنا ، و شكرا للمتابعة .
    أختي الكريمة

    إن مشروع الفن الموسيقي البديل من الأهمية بمكان. لأنه يربّي الذوق السليم

    ويهذب الحس بجمال الصوت ويعطي الأذن نقاء في تتبعها لمخارج الحروف

    عند استماعها لمن يؤدي النص لفظيا سواء كان يلقي شعرا أو يسرد أخبارا

    وتربية الذوق تنقصنا كثيرا في هذا العقد بالذات حيث حارت الأذواق بين تفاهات

    ما يلقى إليها من صخب وأصوات متضاربة لم تعد سوى ضجيج أشبه بأنكر الأصوات

    * * * * *
    لدي الآن بعض ما ينشر هنا غير أنني لا أدعي سعة الاطلاع و عمق المعرفة بالموسيقى

    العربية رغم ما تلقيت من دروس - فالمعهد الموسيقي يقرب للطالب زمام المادة- ويختصر

    له المدة الزمنية لتعلم مبادئ ضرورية للخوض في علم المقامات وكتابة " النوتة"

    وسأجهز صفحة بعون الله في مدخل لدراسة الموسيقى مع بيان بسيط لخصائص الصوت

    الفيزيائية . ثم أعرج على ما يجعل معرفة الموسيقى ضروريا لكتابة الشعر الغنائي

    بعدها سنرى من يتابع معنا هذا الموضوع باهتمام - ويد الله مع الجماعة -

    تقديري واحترامي

  10. #10
    الصورة الرمزية د. مصطفى عراقي شاعر
    في ذمة الله

    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : محارة شوق
    العمر : 60
    المشاركات : 3,523
    المواضيع : 160
    الردود : 3523
    المعدل اليومي : 0.71

    افتراضي

    أود أن أضيف هنا ضابطا جميلا علمنيه أخ فاضل هو الملحن الفلسطيني القدير الدكتور عبد اللطيف أبو السعود الذي سعدت جدا بتلحينه المتميز الراقي لقصائد لي
    وهذا الضابط عبارة عن جملة مفتاحية للمقامات الأصلية
    ألا وهي:

    صنع بسحر


    حيث يشير كل حرف لمقام معروف
    الصاد : الصبا
    النون: النهاوند
    العين: العجم
    الباء: البياتي
    السين: السيكا
    الحاء: الحجاز
    الراء: الرصد


    ودمتم بكل الخير والسعادة والجمال
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي ولريشة الغالية أهداب الشكر الجميل

صفحة 1 من 5 12345 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. فن المقامات الأندلسية-المستشار الأدبي:حسين علي الهنداوي
    بواسطة حسين علي الهنداوي في المنتدى قَضَايَا أَدَبِيَّةٌ وَثَقَافِيَّةٌ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 30-06-2016, 02:16 PM
  2. تأثير المقامات في القصة الأروبيةالمستشار الأدبي حسين علي الهند او
    بواسطة حسين علي الهنداوي في المنتدى قَضَايَا أَدَبِيَّةٌ وَثَقَافِيَّةٌ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 23-05-2016, 12:07 AM
  3. استنى............ ممكن نتعرف ؟؟؟؟؟؟
    بواسطة شيماء وفا في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 30
    آخر مشاركة: 04-04-2010, 11:48 PM
  4. المقامات
    بواسطة محمود عبدالله في المنتدى قَضَايَا أَدَبِيَّةٌ وَثَقَافِيَّةٌ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-03-2008, 07:19 PM
  5. المقامات
    بواسطة مصطفى سلام في المنتدى قَضَايَا أَدَبِيَّةٌ وَثَقَافِيَّةٌ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 23-11-2006, 04:24 PM