أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: دمــــــوع الماس..4 //رواية للأطفال والفتيان//

  1. #1
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Nov 2008
    المشاركات : 145
    المواضيع : 18
    الردود : 145
    المعدل اليومي : 0.04

    افتراضي دمــــــوع الماس..4 //رواية للأطفال والفتيان//

    إليك الحبيبة "مروة عبد الله"..
    إليك.. أيها المتميز "الأستاذ "معروف محمد آل جلول" ثانية وثالثة وعاشرة
    وإلى كل الأحبة في الواحة الجميلة
    ولِيــمَةٌ عَلَى شَرَف الأَمِيرَة ~
    وصَادَفَ، أنْ نَزَلَ على السُّلْطَان ضُيُوفٌ مِنْ مَمالِك أخرى ذاك النهار، وحِينَ اصْطَحَبَهُم إلى الحَمّام تَفَاجَأَ بغِياب خَادِمِه، فأَرْسَلَ في طَلَبِهِ مِرارًا ولَكنَّه كان في كل مرة يَرْفُضُ الانْقِيَادَ لأَوامِرِهِ، فاغْتاظَ السُّلْطَانُ كَثِيرًا وسَلَّ سَيْفَهُ، وَقَصَدَ الكُوخَ وهُوَ مُقْسِمٌ علَى عَدَمِ العَوْدَة مِنْ دُونِ رَأْسِ الحَمامْجي ليَكُونَ عِبْرَةً لمَنْ يَحْذُو حَذْوَهُ.
    ولمَّا وَصَلَ واسْتَفْسَرَ مِنْهُ عَنْ سَبَبِ عِصْيانِهِ قَصَّ عَلَيْهِ الحَمَامْجِيُّ قِصَّتَه، فَرَقَّ قَلْبُهُ، وأَشْفَقَ عَلَى شمْس الَّتي ما إِنْ رَآها حَتىَّ تَذَكَّرَ اليومَ الذي زارَ فيه مَمْلَكَةَ والِدِهَا وأَحْسَنَتْ اسْتِقْبَالَهُ، وأَقامَ على شَرَفِهَا وَلِيمَةً كَبِيرَةً، فأَكَلَتْ ثمَّ أَكَلَتْ، وعَادَتْ مُحَمَّلَةً بالأَطْعِمَةِ التي تُغْنِيهَا عن السُّؤال مُجَدَّدًا، وأَكْمَلَتْ شُهورَ حَمْلِها في الكُوخ الذي لمْ يَهُنْ عَلَيْها اسْتِبْدالُه بجَناحٍ كبير في قَصْرِ السُّلْطان رغْمَ إِصْرارِه...
    ومَضَت الأيَّامُ سَريعَةً وحانَ مَوْعِدُ الوَضْع ..وداهَمَهَا المَخَاضُ لَيْلاً، فاحْتارَ الحَمَامْجِي كَيْفَ يَصِلُ إلى القَصْر لِطَلَبِ المُساعَدَة، وكيف يَقْطَعُ النَّهْرَ إلى الضِّفَّة الأُخْرَى ومِياهُهُ تَفِيضُ على جَانِبَيْه، وأَمْواجُهُ تَكادُ تَبْلُغُ عَنَانَ السَّماءِ..، فاتَّخَذَ من جِذْع إحْدَى الأشجار -التي كان يَستعمِلها- طَوْفًا، ومن أغْصانِها المَتِينَة مَجَادِف، ومَضَى..، باحِثًا عن مُنْقِذٍ، مُجَازِفًا بحَيَاتِه، مُتَحَدِّيًا الجَوَّ العَاصِف والسَّماءَ المُبْرِقَة المُرْعِدَةَ المُمْطِرَة، في سَبِيلِ إنْقاذِ حياة شمْس..،
    فِيمَا ظَلَّتْ هي وَحيِدَةً تُصارِعُ الآلامَ، وتَدْعُو اللهَ أَنْ يُغِيثَهَا، وَيُكَافِئَ صَبْرَها بِجَزِيلِ العَطَاءِ.
    ~ هِباتُ الحُورِيـَّات النُّورانِيـَّة ~
    وَفِيمَا هي كَذَلِكَ..إِذَا بِنُورٍ سَاطِعٍ يَنْبَثِقُ مِنْ أَحَدِ الأَرْكَانِِ، وإِذاَ ثَلاَثُ حُورِيَّاتٍ نُورَانِيَّةٍ يَظْهَرْنَ مِنْ خِلاَلِهِ، فَسَاعَدْنَ 'شَمْسًا' عَلَى الوَضْعِ، وَ لَفَفْنَ المَوْلُودَةَ في قِمَاط رَهِيفٍ مِنَ القُطْنِ، ثُمَّ جَلَسَتْ إِحْدَاهُنَّ عِنْدَ رَأْسِ شَمْسٍ، والأُخْرَى عِنْدَ قَدَمَيهَا.
    فَقالَت الأُولَى:
    -" زَمَنُ الإِظْلاَمِ وَلَّى ... وَالصُّبْحُ بَـانَ وَلاَحْ
    وَهَديَّتِي لِبُنَيَّـتي .. مَاسٌ وَيَاقُوتٌ نَفِيسْ
    مِنْ عَيْنِهَا عِنْدَ النُّوَاحْ "

    وَضَرَبَتْ بِعَصَاهَا عَلَى أَعْيُنِ الصَّغِيرَةِ.
    وَقَالَت الثَّانيَة:
    " في رَوْضَتِي وَرْدٌ وَ فُلّْ .. .. مِنْ خَيْرِ أَزْهَارِ الرَّبِيعْ
    فَإِذَا مَشَتْ سِتُّ الحِسَانْ .. .. بالعِطْرِ أُفْعِمَتِ الرُّبُوعْ
    "
    وَ ضَرَبَتْ بِعَصَاهَا هِيَ الأُخْرَى عَلىَ قَدَمَيِّ الصَّغِيرَةِ.
    وَتَوَسَّطَتْهُمَا الثَّالِثَةُ وَقَالَتْ:
    " الأَمْرُ أَمْرُ اللهْ، وَالرُّوحُ سَـــارِيَة
    مَا دَامَتِ الأَوْرَاقْ، في المَاءِ بَـــاقِيَة "
    ثمَّ نَاوَلَتْ الأُمَّ كَأْسًا بها مَاءٌ وَتمََائِم وَأَحْجِبَةٌ، وَأمَرَتْهَا بِالحِرْصِ عَلَى إبْقَائِهَا في المَاءِ مَا دَامَتْ حَيَّةً وإلاَّ مَاتَتْ ابْنَتُهَا.
    وَفي لمَْحِ البَصَرِ انْبَثَقَ النُّورُ القَوِيُّ ثَانيَةً مِنْ رُكْنِ الكُوخِ، فَدَخَلَتْ الحُورِيَّاتُ مِنْ حَيْثُ خَرَجْنَ وَاخْتَفَيْنَ كَأَنَّهُنَّ لمْ يـظْهَرْنَ أَبَدًا.
    وَفي تِلْكَ الأَثْنَاءِ دَخَلَ الحَمَامْجِي رفْقَةَ عَجُوزٍ مُسِنَّةٍ، فَوَجَدَ زَوْجَهُ مُغْمًى عَلَيْهَا في فِرَاشِهَا وَهِيَ تَحْتَضِنُ طِفْلَةً بَهِيَّةَ المُحَيّا..بَدَتْ لهُ تَحْتَ نُورِ الشَّمْعَدَانِ كَنَجْمَةِ الصُّبْحِ أو 'كَفِلْقَة' القَمَرِ، وَكَانَت الأَحْجَارُ الكَرِيمَةُ تَسَّاقَطُ مِنْ أَعْيُنِهَا كُلََّمَا بَكَتْ بَدَلاً عَن الدُّمُوع، فَكَادَ يُغْشَى عَلَيْهِ بِدَوْرِهِ مِنَ الصَّدْمَة، وَحِينَ اسْتَفَاقَتْ شمْس قَصَّتْ عَلَيْهِ قِصَّتَهَا مَعَ الحُورِيَّات، وَحَدَّثَتْهُ عَنْ الهِبَاتِ والكَرَامَات الَّتي أَوْرَثْنَهَا للصَّغِيرَة، فَشَكَرَ اللهَ كثيرا عَلَى نِعْمَتِهِ، وَأَسْمَيَا الطِّفْلَة "صُبْحاً" تَبَرُّكًا بالصُّبْحِ الَّذي بَزَغَ عَلَيْهِمَا بِمَِوْلِدِها، ومُنْذُ ذَلكَ اليَوْم قُلِبَتْ حَيَاتُهُمَا رَأْسًا عَلَى عَقِب، وَ أَشْرَعَ لَهُمَا الثَّرَاءُ وَاسِعَ أَبْوَابه..

  2. #2
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : أرض الله..
    المشاركات : 1,948
    المواضيع : 68
    الردود : 1948
    المعدل اليومي : 0.57

    افتراضي


    المحترمة ياسمين..
    سلام الله عليكم ورحمته تعالى وبركاته..
    جميل هو النسيج القصصي المتواصل ..
    جميلة هي طريقة الصياغة ..
    وجميل هو تحويل حكاية من الأدب الشعبي ..إلى قصة طويلة فصيحة ..
    بل الأجمل أن الحوريات النورانية ..التي تجعل القارئ يقترب من الإيمان بالملائكة..بالجن..ويؤمن بالغيب..
    ننتظر دائما هذا الألق القصصي الرائع..
    بالغ تقديري..

  3. #3
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Nov 2008
    المشاركات : 145
    المواضيع : 18
    الردود : 145
    المعدل اليومي : 0.04

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة معروف محمد آل جلول مشاهدة المشاركة

    المحترمة ياسمين..
    سلام الله عليكم ورحمته تعالى وبركاته..
    جميل هو النسيج القصصي المتواصل ..
    جميلة هي طريقة الصياغة ..
    وجميل هو تحويل حكاية من الأدب الشعبي ..إلى قصة طويلة فصيحة ..
    بل الأجمل أن الحوريات النورانية ..التي تجعل القارئ يقترب من الإيمان بالملائكة..بالجن..ويؤمن بالغيب..
    ننتظر دائما هذا الألق القصصي الرائع..
    بالغ تقديري..
    السلام عليكم
    سيدي ""معروف"" قولنا فيكم هو نفس؛ إحساس جميل وحس مرهف وذوق رفيييييع
    يسرني أن يلقى كل جزء من الرواية صدى جديدا عندكم...،،
    المزيد الأجمل لم يأت بعد..
    ارتقبه.. ولكن .. هل تقترح أن يكون إنزال الأجزاء في وقت متباعد أم كيف؟؟
    هل أنزل كل إنتاجي دفعة او واحدة أم على فترات متباعدة أيضا؟؟
    تحيــــــــــــــــــــــ اتينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ياسمين~~

  4. #4
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Nov 2008
    المشاركات : 145
    المواضيع : 18
    الردود : 145
    المعدل اليومي : 0.04

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة معروف محمد آل جلول مشاهدة المشاركة

    المحترمة ياسمين..
    سلام الله عليكم ورحمته تعالى وبركاته..
    جميل هو النسيج القصصي المتواصل ..
    جميلة هي طريقة الصياغة ..
    وجميل هو تحويل حكاية من الأدب الشعبي ..إلى قصة طويلة فصيحة ..
    بل الأجمل أن الحوريات النورانية ..التي تجعل القارئ يقترب من الإيمان بالملائكة..بالجن..ويؤمن بالغيب..
    ننتظر دائما هذا الألق القصصي الرائع..
    بالغ تقديري..

    والحوريات الأخر أجمل،،

  5. #5

  6. #6
    قلم فعال الصورة الرمزية سعيدة الهاشمي
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    المشاركات : 1,346
    المواضيع : 10
    الردود : 1346
    المعدل اليومي : 0.40

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    ها قد تحول البؤس لغنى والشقاء لسعادة، صبرت فجوزيت على صبرها هي وزوجها

    حبكة مميزة وسرد متقن وتحويل جيد للحكاية من اللغة العامية للفصحى.

    ثمَّ نَاوَلَتْ الأُمَّ كَأْسًا بها مَاءٌ وَتمََائِم وَأَحْجِبَةٌ، وَأمَرَتْهَا بِالحِرْصِ عَلَى إبْقَائِهَا في المَاءِ مَا دَامَتْ حَيَّةً وإلاَّ مَاتَتْ ابْنَتُهَا.

    أتمنى ألا يحصل أي شيء لصبح، أنتظر بشغف بقية الأجزاء.

    تحيتي ومودتي.

  7. #7
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Nov 2008
    المشاركات : 145
    المواضيع : 18
    الردود : 145
    المعدل اليومي : 0.04

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ريما حاج يحيى مشاهدة المشاركة

    اهلا من جديد
    اكملت كل الاجزاء
    وبانتظار التتمة قريبا
    على احر من الجمر
    وتحيتي لك اختاه

    سيدتي الفاضلة..
    وبك أهلا ومرحبا..
    أدعوك اليوم والذي بعده إلى المقبل من الأحداث..
    ابقي على هذه الحال من النشاط والترقب فالقادم أعقد وأكثر اكتظاظا بالأحداث...
    تحيتي وفائق مودتي
    ياسمين~
    ~
    وما من كاتب إلا سيفنى ,,ويُبقى الدهرُ ما كتبت يداهُ ,,فلا تكتب بكفك غير شئٍ ,,يسرك في القيامة أن تراه

المواضيع المتشابهه

  1. دمــــــوع
    بواسطة ابراهيم السكوري في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 06-07-2015, 06:54 PM
  2. عقد من الماس (أحلى الردود)
    بواسطة وطن النمراوي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 85
    آخر مشاركة: 24-08-2011, 06:38 PM
  3. الماس ُ يصبح أغلي حين َ نفقِدُه ُ
    بواسطة د.محمد رفعت الدومي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 03-10-2010, 10:01 PM
  4. دمـــــوع الماس.. 3 ((رواية للأطفال والفتيان))
    بواسطة ياسمين ابن زرافة في المنتدى أَدَبُ الطِّفْلِ (لأطفالنا نحكي)
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 26-03-2009, 03:15 PM
  5. دمــــــــوع الماسْْ..(( رواية للأطفال والفتيان)) 1و2
    بواسطة ياسمين ابن زرافة في المنتدى أَدَبُ الطِّفْلِ (لأطفالنا نحكي)
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 25-02-2009, 03:52 PM

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة