أحدث المشاركات
صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 38

الموضوع: رسائل حب متجددة ...

  1. #21
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,585
    المواضيع : 307
    الردود : 3585
    المعدل اليومي : 0.71

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمه عبد القادر مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    طبعا حسنية يا صديقتي الحب هو الاحلى والاكثر قداسة ومن عمر قلبه بحب الله عز وجل يظل هو الاقوى والاكثر قدرة على المحبة والعطاء كيفما اتجه واينما كان
    رسالة رائعة
    موفقة بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أختي الغالية نور الله قلوبنا بحبه وجمعنا في جنات الخلد

    ممتنة لك على هذا المرور الرقيق , دمت بخير وسعادةنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #22
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,585
    المواضيع : 307
    الردود : 3585
    المعدل اليومي : 0.71

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سحر الليالي مشاهدة المشاركة
    الغالية [ حسنية ]


    :
    أيتها الندية لكم في حرفك من نقاء ومن سحر ..يأخذ بالروح الي حيث السحب...
    متابعة وكلي منصته لــ صوت قلبك

    لك حبي وتراتيل ورد
    سحر الغالية الحبيبة لاعدمتك أبدا

    يعلم الله يا سحر أن لك مكانة خاصة في قلبي

    أحبك في الله وأسأله سبحانه أن يجمعنا في جنات الخلد نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #23
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,585
    المواضيع : 307
    الردود : 3585
    المعدل اليومي : 0.71

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مازن لبابيدي مشاهدة المشاركة
    ما أبدع ما كتبت يا أخت حسنية .
    نعم ذلك الحب الحقيقي لمن خلق ابتداء وأنعم بالوجود . وله تعنو الوجوه الصادقة ، وتلجأ القلوب الطاهرة ، راجية عفوه ورضاه وحبه .
    قلت أختاه في قصيدتي الأخيرة أنشودة الربيع الأول

    ما الحب مقصورا على خفق القلوب ورقة وتشوق وحنان
    لكنه نهج اتباع للحبيب وطاعة في مقتضى القرآن

    أحسنت التعبير أختي بشفافية عالية ، لك كل احترامي
    بارك الله فيك أخي الكريم , جزاك الله خيرا على هذه الإضافة الجميلة
    ما أروع ما كتبت أخي في القصيدة جعلها الله في ميزان حسناتك
    تقبل احترامي وتقديري

  4. #24
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,585
    المواضيع : 307
    الردود : 3585
    المعدل اليومي : 0.71

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مقبولة عبد الحليم مشاهدة المشاركة

    سيدتي العظيمة يا من كبرت بحب الله وارتويت بحب رسوله

    ابعث اليك من هنا من فلسطين الحبيبة بوردة لن تذبل أبدا لتعانق كلماتك وتسكن منها الوريد

    الحب الأكبر هو ما نعيشه في حب الله وطاعته وهو ما نكبر فيه على انفسنا وذواتنا لنحلق في عالم اكبر من

    التسامح والأخوة والإطمئنان

    عزيزتي حسنية لك انحني ولن اقبل الا بأن تكون الوردة خضراء

    فاسقِها ستخضر وتبدل هذا اللون الداكن

    كوني الغالية بخير

    مقبولــــة
    أختي الغالية لا تعلمين مقدار سعادتك بمرورك الجميل

    لا حرمك ربي الأجر والثواب , وإنه لشرف لي أختي هذه الكلمات الندية

    تقبلي محبتي في الله ودمت بخير وسعادة نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #25
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,585
    المواضيع : 307
    الردود : 3585
    المعدل اليومي : 0.71

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. نجلاء طمان مشاهدة المشاركة
    العطش يتسلل بالموت البطيء إلى جذور الوردة , يحرمها الحياة ويمنعها حقها أن تنثر الشذى فتشرئب بعنفوان المسبح لله الراجي عفوه وكرمه , تهمس بحب وتذلل : رباه لا تحرمني جودك وكرمك واشملني برحمتك يا أرحم الراحمين .
    ...............

    تلك الوردة الباحثة عن الحب منذ خلقها الله وأمد جذرها في هذا الطين؛ تتعذب وتحاول الاحتماء بشوكها, فليت من يحاول قطفها يفهم أن للوردة مشاعر مثله وأكثر!

    رحماكَ يا رب العالمين

    تقديري يا ندية
    نجلاء الغالية اشتقت إليك كثيرا وإلى كلماتك الندية العذبة
    ربي يسعد قلبك الرقيق وما يحرمني منك أختي الحبيبة
    وشكرا جزيلا لك مرورك الغالي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #26
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,585
    المواضيع : 307
    الردود : 3585
    المعدل اليومي : 0.71

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة راضي الضميري مشاهدة المشاركة
    هي رسائل تحمل نقاءً وصفاءً لا يملكه إلا من أدرك الغاية من سرّ وجوده على هذه الأرض ، وعرف معنى أنّ يكون عبدًا لله .
    وهي أشرف رتبة يحملها المؤمن بين جنبات صدره .
    رائعة أنت
    ندى الصبار
    كوني بخير
    أخي الفاضل راضي الضميري جزاك ربي الجنة

    تعلم سعادتي بمرورك الكريم , فكن بخير وسعادة دوما يارب

  7. #27
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,585
    المواضيع : 307
    الردود : 3585
    المعدل اليومي : 0.71

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إدريس مشاهدة المشاركة
    لغةُ الحبّ لها أحيانا طلاسمُها ، التي لا يفهمُها إلاّ الهائمة أرواحهم في عالم القدس .
    حبُّ الله أحيانا ً، حبٌّ تشهدُهُ الرّوحُ و يبقى طلسماً للجسد و النّفس ، فترى الجسدَ يعاني الغربة و الأسقام و العزلة عن عالمه المعهود ، و هو لا يفهم مظاهر الذي يعتريه ، بيدَ أنّ الذي يعتريهِ هو شوقٌ تولهّت به روحه في عالم القدس شوق الى الله ، شوقٌ عجيبٌ يذيبُ ، تماماً مثل هذه الزهرة التي ذبلتْ .
    و أحيانا يبلى الإنسانُ قبل تنسجم روحه مع جسده و نفسه ، فيموتَ شهيدا لحبّ الله ، و يا لها من شهادة عظيمة .
    و أحيانا أخرى ينسجمُ القلب و الروحُ فيدركُ القلبُ سبب اسقامه و ذبوله و ذهوله عن عالم النّاس و عالم الحسّ . يدركُ أنّ ذلك شوقًا برّح روحه ، و الاشباحُ في دنيا الحسّ ذاهلة عنه ، لا تشهدُ منه إلاّ مظاهره من اعتزال و ذبول و ذهول .
    فإذا انسجمت الروح مع القلب و القالب تكاملتْ وظائفُ الإنسانِ فخرج إنساناً مختلفا ، إنسانا " غير" كما يقول البعض ، قلبُه معلّق بعوالم القُدس ، عاشقٌ مولّه بحبّ الله ، حبّ يشبهُ حبّ المتيّمين و اساطير العاشقين ، و لكنّه أنقى و أعلى و أنضج و أكمل ، لا يشهدُهُ إلاّ المحبّون الذين قطعوا تلك الرّحلة و المسافة بين الأرواح و الاشباح . و عقلُه يشهدُ الدنيا التي يشهدها النّاس فيعيشُ على عالم الأسباب و السّنن الكونية مع النّاس إنساناً مثلهم ، و مولّها عاشقا متيّما في قلبه و باطنه .
    نسألُ الله أن يجعلنا ممّن تعلقّت قلوبهم بالله و أرواحهم به حبّا و شهودا ، و أشباحهم سلوكا و طاعة .
    الأخت حسنية شكرا لهذه الالتفاتة الجميلة و اللغة الملهمة من الحب ... بارك الله فيك .
    بارك الله فيك أخي الكريم على هذه الإضافة الجميلة

    جزاك الله خيرا ولا حرمك الأجر والثواب..

    كيف لقلوب لم تذق طعم حب الله أن تسعد ؟؟

    شكرا جزيلا لك

  8. #28
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,585
    المواضيع : 307
    الردود : 3585
    المعدل اليومي : 0.71

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد الغامدي مشاهدة المشاركة

    هكذا هم المحبون
    يقول الأحنف بن قيس
    ويح المُحبين ما أشقى نفوسهمُ
    إن كانَ مثل الذي بي بالمحبينا
    يشقون في هذه الدنيا بعشقهم
    لا يُرزقونَ بهِ دنيا ولا دينا
    نتمنى لك ولكل المحبين السعادة دوماً
    أخي الكريم ماجد الغامدي هم كذلك أخي بين شوق ولهفة إلى أن ينالوا الفوز العظيم بأن يمنحهم الله حبه ورضاه , ويطفيء لهيب شوقهم بالنظر إلى وجهه الكريم , لا حرمنا الله من النظر إلى وجهه الكريم وإياكم يارب . جزاك ربي الجنة وشكرا لك

  9. #29
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,585
    المواضيع : 307
    الردود : 3585
    المعدل اليومي : 0.71

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مينا عبد الله مشاهدة المشاركة
    حسنية النقاء هنا يرسم ملامحكِ .. ويعلن لنا ان هناك قلب يبنبض وفاءا
    اسعدتني هذه ...
    وهذا دائما اجده فيما تكتبين
    تحيتي وودي
    ميــــــنا
    مينا الغالية سعيدة بمرورك الرقيق , لك وحشة والله

    ربي ما يحرمني يا حبيبة نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #30
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,585
    المواضيع : 307
    الردود : 3585
    المعدل اليومي : 0.71

    ربي لا تقطع رجاء من لا رجاء له إلا فيك

    وتبسمت الآماني وهمست لي : لا حدود لطموحك نحو القمم هو ذاك الحب يزرع بقلب الكون حياة لا تشبه الحياة وكأنما يعطيها نفحة خلود, تغمرها بالشوق السرمدي إلى النور الإلهي .
    أي جمال اكتسى محيا القمر! أي بهاء ونقاء وروعة تجلت وهو ينشر الضياء ويحكي قصة المحبين الذين مرغوا الجباه هنا طاعة وحبا وشوقا لله , تواضعا له وأظهروا الرق والعبودية , فهم بين خوف ورجاء وظمأ إلى أن تروى المهج من العذب الزلال , تصاغرت نفوسهم وانحنت اجلالا لله , فأعلى الله ذكرهم في العالمين .
    سيطوقك ذاك الشوق ويبكي عينك ويسهر جفنك ويحيي قلبك , لا أروع من أن تقفي بين يديه فاذكريه هناك وتذكري لهيب الشوق عندما يكوي الكبد , فيكبر الحرمان وكأنما هو عملاق ليلتهم المتبقي من صبرك وجلدك , ألا جثوتِ على ركبتيك وهمست لله ربي العالمين
    ربي لا تكلني إلى نفسي طرفة عين , فالقلب يتقلب ويتغير فثبته ربي على طاعتك واغمره بحبك وحنانك واسكب على نار الحرمان برد الطمأنينة والسكينة ولاتقطع رجاء من لا رجاء له إلا فيك .
    همسة حب : أوحى الله لسيدنا داود ..(ياداود لو يعلم المدبرين عنى شوقى لعودتهم ورغبتى فى توبتهم لذابوا

    شوقا إلي ، ياداود هذه رغبتى فى المدبرين عني فكيف محبتي في المقبلين علي ) .

    تستطيع أن ترى الصورة بحجمها الطبيعي بعد الضغط عليها

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. وعلى فنجان قهوتنا حياةٌ متجددة مع الشاعر ( مازن لبابيدي )
    بواسطة براءة الجودي في المنتدى لِقَاءَاتُ الوَاحَةِ
    مشاركات: 90
    آخر مشاركة: 19-03-2013, 09:24 PM
  2. شرفة متجددة : مصطلحات فكرية و ثقافية
    بواسطة عبدالصمد حسن زيبار في المنتدى التَّفكِيرُ والفَلسَفةُ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 24-06-2010, 09:13 PM
  3. أجنحة البوح .......... فضفضات متجددة
    بواسطة اسلام محروس في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 11-06-2007, 03:23 PM