أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 15

الموضوع: ومضات ماسة 59

  1. #1
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    المشاركات : 6,062
    المواضيع : 182
    الردود : 6062
    المعدل اليومي : 1.19

    افتراضي ومضات ماسة 59

    حملت لي جارتي مرةً ,,أخباراً غريبة
    وعندما لمحتْ في عينيّ دهشةً واستنكاراً
    ضغطتْ بكفِّ يدها على كتفي ,,وقالت
    لا دخان من غير نار
    فقلت متأكدّة
    نعم,,,,لا دخان من غير نار
    ولكن ,,أفلا يُعقل أن تكونَ نارُ حسَدكِ وبغضَك يا عزيزتي؟؟

    ***
    إن حصل يوماً,,, وقطفت ثمرةً خضراء
    فلا تلْقِِ اللّوم عليها,, لأنها حامضة
    ولا تلعنها ,,لأنها أحدثت في أضراسك برقاً ورعداً
    بل الق اللوم على اليد التي قطفتها
    ثم على نفسك ,التي لم تصبرْ حتى موعد القطاف

    ***
    هل تعرفون أعدلَ رجلٍ في التاريخ ؟؟؟
    إنه ابن الخطّاب عمر,, رضي الله عنه وأرضاه
    وقد كان رجلاً قوياً .
    إذن,, لا شيء يصنعُ العدلَ إلا القوّة !!!
    ولو تحقّقت العدالة,,, لما احتاج أحدٌ للرّحمة ,,ولا حتى الضعفاء .
    الرّحمة من الله فقط
    أما البشر فلا نريد منهم إلاعدلاً .
    ولو جاءت الرّحمةُ من بشرٍ,, فلا بد أن يكون فيها بعضَ إهانة .
    الرّحمةُ فوق العدلِ,, نعم
    ولكن أحياناً فقط

    ماسة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    التعديل الأخير تم بواسطة فاطمه عبد القادر ; 23-07-2011 الساعة 03:34 AM

  2. #2
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,635
    المواضيع : 386
    الردود : 23635
    المعدل اليومي : 5.68

    افتراضي


    الماسة الحبيبة ...
    نبض واعٍ بالكلمة ..
    وأكنان من الحكمة ماقرأتها إلا من الماسة
    إهطلي علينا بتلك النبضات .. فكم أحبها .
    دمت بكامل إبداعك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    في ذمة الله
    تاريخ التسجيل : Jan 2008
    المشاركات : 2,240
    المواضيع : 61
    الردود : 2240
    المعدل اليومي : 0.51

    افتراضي

    الاستاذة فاطمة عبد القادر


    فعلا انها التماعات الماس ...
    ومضات من فاكر ثاقب وروح وثابة للنقاء..

    سلمت..وسلم مدادك..

    محبتي
    الفكـرة ُ..العالـية ُ..
    لا تحتاجُ.. لصوتٍٍ..عـال ٍ..

  4. #4
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Apr 2009
    المشاركات : 59
    المواضيع : 7
    الردود : 59
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    [quote=فاطمه عبد القادر

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
    قلت لك فاطمة فى ردى علىك فى اقتلنى حبيبى لاكون احلى
    ان الامور البسيطة صعبة جدا بل مستحيلة
    لو بقى العدل على الارض لقتلوه الم يقتل عمر بن الخطاب
    الم يسمم عمر بن العزيز
    عزيزتى
    مولودين بلا حقوق
    لاغتصاب العقول
    يوما رسمت كاركاتير ورسمت على فم الرجل شريط لاصق مثبت بالمسامير
    وكتبت عليه مغلق للتهديدات وكان يومها يزور رئيس امريكى المنطقة
    واكملى انت
    يومها قالى استاذى بكلية الفنون بدأت الحكمة من اصعب الاتجاهات
    لو فيه عدل كان مات طفل فى غزة لانه طقل عربى اسمر
    وحكماء الميديا فى الغرب يستحون عرض المشاهد لانها تفزع اطفالهم
    لاتتحدثى عن العدل كثيرا عزيزتى

  5. #5
    الصورة الرمزية مينا عبد الله قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    الدولة : حيث تكون روحي
    العمر : 38
    المشاركات : 2,091
    المواضيع : 110
    الردود : 2091
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي

    ماسة .. وومضاتها

    لكِ تحية صباحية ندية وكثير ود

    - كم من القصص التي آلمتنا ... وغرزت بأشواكها في عيوننا .. وسممت افكارنا بدخانها الملوث بغازات الحقد تندرج تحت هذا البند :


    نعم,,,,لا دخان من غير نار
    ولكن ,,أفلا يُعقل أن تكون نار حسدك وبغضك يا عزيزتي؟؟
    هو هذا نار الحسد والحقد والبغض والغيرة في احيان كثيرة تجعل التشوه في جسد الضحية وشماً أبدياَ


    مودتي واحترامي

    مينا
    أنفاسي خطواتي نحو الممات .. و ربما تبقى لي ذكريات .. هكذا علمتني الحياة

  6. #6
    الصورة الرمزية شيماء وفا قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    العمر : 38
    المشاركات : 1,347
    المواضيع : 20
    الردود : 1347
    المعدل اليومي : 0.32

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمه عبد القادر مشاهدة المشاركة
    إن حصل يوماً,,, وقطفت ثمرةً خضراء
    فلا تلْقِ اللوم عليها,, لأنها حامضة
    ولا تلعنها ,,لأنها أحدثت في أضراسك برقاً ورعداً
    بل الق اللوم على اليد التي قطفتها
    ثم على نفسك التي لم تصبر حتى موعد القطاف
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    الصبر انعدم من الحياة كالكثير من القيم والمعايير الضائعة , الراكضة خلف وهم المباديء .
    لكن السؤال : لمَ أصبحنا متسرعيين بهذا الشكل ؟ لمَ لا ننتظر دقيقة مجرد دقيقة لاأكثر كي نُفكر فيما سنفعل أو سنقول قبل فعله ؟ هل هي الحياة السريعة ؟ هل لأننا أصبحنا مثل التروس في الآلة الكبيرة ندور وندور حتى ينتهي عمرنا الإفتراضي من وجهة نظر صاحب الآلة { المجتمع } فيتم الإستغناء عنا ؟ ألهذا السبب نركض خلف حياة ماضية لاتتوقف أبدا ؟ أمن أجل الحياة تعلمنا ألا نصبر ؟ أم أن الصبر نفسه لم يعد له معنى فتمرد على حاله ولم يعد للصبر صبر علينا ؟
    ماسه
    أسئلة كثيرة ومازال هناك أكثر , أرجو أن تتقبلي مروري .
    خالص تحياتي

  7. #7
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    المشاركات : 6,062
    المواضيع : 182
    الردود : 6062
    المعدل اليومي : 1.19

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رنيم مصطفى مشاهدة المشاركة

    الماسة الحبيبة ...
    نبض واعٍ بالكلمة ..
    وأكنان من الحكمة ماقرأتها إلا من الماسة
    إهطلي علينا بتلك النبضات .. فكم أحبها .
    دمت بكامل إبداعك


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    أهلا بك دائما يا رنيم العزيزة
    ومرحا برنيمك الحبيب
    أشكر مرورك البهي على صفحتنا
    النبض الجميل في قلبك الكريم
    كوني بألف خير
    ماسة

  8. #8
    الصورة الرمزية عبدالله المحمدي أديب
    تاريخ التسجيل : Oct 2005
    المشاركات : 2,148
    المواضيع : 51
    الردود : 2148
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي

    الرحمة خلق عظيم ووصف كريم اوتيه السعداء وحرمه الاشقياء ....
    ولعله اذا وُجد العدل وُجِدت الرحمه

    قال صلى الله عليه وسلم :
    ((إن لله مائة رحمة أنزل منها رحمة في الأرض، فبها يتراحم الخلق، حتى إن الفرس لترفع حافرها، والناقة لترفع خفها مخافة أن تصيب ولدها، وأمسك تسعة وتسعين رحمة عنده ليوم القيامة))
    ((الراحمون يرحمهم الرحمن، ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء))

    دخل رسول الله حائطاً لرجل من الأنصار، فإذا فيه جمل، فلما رأى النبي حنَّ وذرفت عيناه، فأتاه رسول الله فمسح ذفراه، فسكت، فقال: ((من رب هذا الجمل؟)) فجاء فتى من الأنصار فقال: لي يا رسول الله، فقال: ((أفلا تتقي الله في هذه البهيمة التي ملكك الله إياها؟! فإنه شكى إليّ أنك تجيعه وتدئبه))فعلمه الله منطق الجمل، كما علّم سليمان منطق الطير عليهما الصلاة والسلام.

    شكرا ماسه ...وحفظك الله من كل سوء

    تحياتي


  9. #9
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.96

    افتراضي

    أيتها الماسة فاطمة ..

    وهل مثل رحمة الله حين تأتي وهو حسبنا لتنصرنا من ظلم وقع علينا ..
    ومن ينتظر رحمة العبد الظالم وهو أحوج ما يكون للرحمة والشفقة من نفسه المريضة ..

    تبقى ومضاتك جميلة في كل مرة ..

    اليوم سأترك لك غصنا من شجرة التفاح بزهره ..

    تحيتي ..
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  10. #10
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    المشاركات : 6,062
    المواضيع : 182
    الردود : 6062
    المعدل اليومي : 1.19

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثائر الحيالي مشاهدة المشاركة
    الاستاذة فاطمة عبد القادر


    فعلا انها التماعات الماس ...
    ومضات من فاكر ثاقب وروح وثابة للنقاء..

    سلمت..وسلم مدادك..

    محبتي

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    ثائر أيها العزيز ,,,أشكر مداخلتك الجميلة ,وزيارتك الأجمل
    لمعان الماس في عينيك وفكرك
    والنقاء في قلبك
    كن بألف خير وسلامة
    ماسة

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. ومضات ماسة 12
    بواسطة فاطمه عبد القادر في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 03-05-2017, 03:21 PM
  2. ومضات ماسة 10
    بواسطة فاطمه عبد القادر في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 02-03-2016, 06:27 PM
  3. ومضات ماسة 13
    بواسطة فاطمه عبد القادر في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 28-01-2015, 09:28 PM
  4. ومضات ماسة 11
    بواسطة فاطمه عبد القادر في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 29-04-2014, 07:14 PM
  5. ومضات ماسة 9
    بواسطة فاطمه عبد القادر في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 24-11-2009, 01:02 AM