أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: صَدَحَتْ صُبحا

  1. #1
    الصورة الرمزية حسين الطلاع شاعر
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    الدولة : الجبيل - المملكة العربية السعودية
    المشاركات : 424
    المواضيع : 89
    الردود : 424
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي صَدَحَتْ صُبحا

    صَدَحَتْ صُبْحَاً .
    ــــــــ
    هاجَنِي شوق ،،، وغلبني حُب لصوت صائت لم يتسم بسيما العجز .
    فدعوتها سَحَرا ،،، ثم كررت عليها فجرا حتى أورد الصُبح نبأ حُسنها ،،، فسَبَقَتْ الشمسُ وأنبأت وأبدتْ ما تكتّم عليه الليل .
    وإذا بها ،،، هي ، ولا أخرى غيرها ، من سلالة حوّاء ،،، جمعت صفوة النساء فحاشتها ، وإلى لحمها ونضرتها صَيَّرتْها ،،، ثم أطاعها دلّ لمّا لم يجد غيرها ، وفي أعطافها حلّ لمّا لم يجد من تؤويه ، فكان هو وكانت هي ، كما كان النجم والكوكب وكانت السماء .
    فمددت يدي لألمس يدا ما أظنها كَيَدٍ ولكنها كذلك ، فمدّت يدها وما أن تباشرت اليدان حتى بَرَد ما برد واقشعرّ ما اقشعرّ ، وحتى خوى فؤادي كالخائف تتقعقع في قلبه مُهْجة من دم .
    فهَمّتْ مقبلة جامعة في بدنها ما يحلّ وما يحْرم ،،، وقد أنْذَرَتْ الجمال أن يَثْبت لا يَسْوَدّ بقربها ،،، وآذَن حسنها بالويل ، وآلى ألاّ يدع ناسكا دون أن يذكر جهنم أو الويلات ومن وراءها ويلات .
    فاقتربتْ ،،، ولست أدري من أيّ عِطْفيها[1] ضاع[2] العطر الشميم ؟ ،،، كما لأمرٍ مّا في خُوَيِّصة[3] نفسها لا يتأتّى لغيرها بالاعتياد والمِرَان ، أكْذَبتْ القبح على نفسها ! غير أنه تهارب ولاذ بِحِماه كالفأر لاذ بجُحره ، لأن السحر لا تُحسنه إلا هي من دون النساء ولو ذَبَبْنَ[4] عليه .
    ربّاه ، من هذه ؟ أهي امرأة ذهبتْ تعيش على مذاهب الجن ؟ أم أنها تسجع وحيها على مذهب العَرّاف ؟ .
    فقلت لها : أغَرِدَة أنتِ ؟ .
    فابتسمتْ وغدت كالفراش الطلق ذَبّ على الزهر وطفق يرتعي ما شاء من رحيق ،،، ثم غرّدتْ فكَفَتْ ، ونفثتْ فشَفَتْ ، كأنها الرشوف[5] الأنُوف[6] .
    ثم صَدَحتْ ،،، ونظمتْ نغم العشق فأبدعته كانه الدّرّ ،،، وصاغت شفتاها لحن الصبح كأنه العِقيان والمرجان .
    آه ،،، تلك لا تنبغي إلا لي ،،، ولا ينبغي لها إلا أنا .
    وإن كان في الدنيا أنثى ،،، فهذي هي أدلّ الدليل .
    وقد وفدتْ صُبحا فصدحت .
    ــــــــــــــ
    حسين الطلاع
    10/ يناير/ 2009
    المملكة العربية السعودية - الجبيل

    [1] : العطف هو الجانب .

    [2] : انتشر

    [3] : الخويصة هي ذات النفس وطبعها .

    [4] : من ذَبّ الشيء أي رماه أو قذفه وهنا بمعنى ارتمين عليه .

    [5] : الرشوف هي الطيبة ريح الفنم .

    [6] : الأنوف هي الطيبة ريح الأنف .

  2. #2
    الصورة الرمزية علاء عيسى قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Jun 2006
    العمر : 50
    المشاركات : 1,651
    المواضيع : 95
    الردود : 1651
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي

    فمددت يدي لألمس يدا ما أظنها كَيَدٍ ولكنها كذلك ، فمدّت يدها وما أن تباشرت اليدان حتى بَرَد ما برد واقشعرّ ما اقشعرّ ، وحتى خوى فؤادي كالخائف تتقعقع في قلبه مُهْجة من دم

    الفاضل
    حسين
    أثبت المعادلة الصعبة
    حرف رصين وعميق وأسلوب مهذب
    وصور بديعة
    ولغة عالية الصنع والنسج
    وفى نفس الوقت سلاسة وبساطة
    هذا بعض منى http://alaaeisa.maktoobblog.com/

  3. #3
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Apr 2009
    المشاركات : 59
    المواضيع : 3
    الردود : 59
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    رائع ما خطته أناملك هنا

    تحياتى