أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 23

الموضوع: ترياق الألــــــــــــــــم .............

  1. #1
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,592
    المواضيع : 309
    الردود : 3592
    المعدل اليومي : 0.67

    ترياق الألــــــــــــــــم .............

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    كم أرهقت قلبي فلسفة الغياب , حينما عبثا أحاول أن أفهم كنهها , أترياقا للشوق انبثق من لحظة تأمل فاختار بعدها العصفور الطيران بعيدا..!!؟؟
    هي الدنيا تعلمنا أنه لا قرار ولا استقرار, نرحل من حال إلى حال , من أيام كثيرة لا أستطيع عدها أحسست أن الزمن توقف عند كلمة لم ألملم حروفها بعد , ظلت تتغلغل في أغوار نفسي تبحث لها عن مستقر, إلى الآن هي حائرة مثلي , تتجرع الصبر بمره وتعدني أن لا تعرف طريقها إلى أعماق ذاتي .. تظل معلقة بأمل لم يشرق بعد فجره الحبيب ..
    وحدي الآن أعيد تفاصيل الحلم حرفا حرفا وكلمة كلمة , ارتشف منه رحيق الزهر قطرة قطرة .. يمنحني بعضا من الأمل
    والألم سكين موجع يمزق نياط قلبي إذا ما تذكرت أن الغياب كان الداء والدواء وعلاجا حسبته يشفيني مما ألم بي .. الله وحده يعلم في أي حيرة بسؤالي عنك رميتني , لملامحك دوما هيبة وجلالا يظللها ويذكرني بايماني وشموخ الإيمان ...
    يرتقي بي إلى هناك بعيدا عن الدنيا , يرتفع بي إلى الجنان.
    أواه مما يعتصر قلبي ويلم به إذا ما تذكرت بُعد الشقة بيننا لا مفر من أمل ينسيني طعم الألم . مازلت قادرة على الصبر ويرافقني ذاك الصوت الهامس لا تستسلمي , واصلي السير على درب الإيمان والطهر لعل اللقاء يكون قريبا ... إيمانُكَ العميق علمني أنه لا ضرر من أن نتجرع بعضا من المرارة من أجل يوم لا بَيْنَ فيه ولا فراق , لا بأس أن يشكو الجسد المعلول من الألم وأن نكتم هوى سكن القلوب فكأنما الحياة به أضحت رحلة شوق لا تنتهي , لعلنا بصبر واحتساب نشدو يوما في جنات الخلد ونترنم :
    الحمد لله الذي أذهب عنا الحزن , الحمد لله الذي أسكننا جنته بعد رحلة اختبار ارتقى فيها من ارتقى أعلى الدرجات , وخلد للطين والشهوات والملذات من أعمى بصره وأصم سمعه وأوقف عقله عنوة عن التفكير في الآت , أرأيت كيف سما بي ألمي وغيابك كل السمو وارتفع بي إلى غاية وجودي ..
    أتعبني السؤال عنك فأتيت هنا كي أتزود من الطهر والنقاء وأخذ معي الكثير من الصبر , الكثير من الحنين ..وبعضا من كلماتك الندية ..
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Apr 2009
    المشاركات : 59
    المواضيع : 3
    الردود : 59
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    كلماتك ندية ذات طعم خاص

    دمتِ بخير

  3. #3
    الصورة الرمزية فدوى يومة قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : المملكة المغربية ـ طنجة ـ
    العمر : 39
    المشاركات : 883
    المواضيع : 29
    الردود : 883
    المعدل اليومي : 0.20

    افتراضي

    الفاضلة حسنية
    حين يكثر الصمت والآلم نقترب من ذواتنا اكثر نحس بالأشياء ونراها بغير دي عين
    ونهيم في حياتنا نبحث عن سكن لمتاهات الذات والسؤال
    نجده قريبا منا في كل الغائب والحاضر منا نجده دوما معنا حين نبتعد وحين نقترب حين نتالم وحين لا نفعل
    كم جميل أن نبصر من بين كل ما يحصل نوره وهو ينير لنا طريق الخلاص .
    تعودت كلما قرأت لك أن أرسم ملامحك من خلال ما تكتبينه حتى تخيلتني اعرفك
    حماك ربي وحفظك أيتها العزيزة

    اللهم انفحنى منك بنفحة خير تغننى بها عمن سواك

  4. #4
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,592
    المواضيع : 309
    الردود : 3592
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سحر الشربينى مشاهدة المشاركة
    كلماتك ندية ذات طعم خاص

    دمتِ بخير
    شكرا لمرورك الرقيق

    وجزاك الله خيرا نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية روميه فهد أديبة
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    الدولة : مارس
    المشاركات : 772
    المواضيع : 12
    الردود : 772
    المعدل اليومي : 0.16

    افتراضي

    دائما تحتفظ نصوصك بـ هيبة الإيمان وقدرة الإنسان على الاستمرار حاملاً شعلة الأمل مبالٍ
    في بعض الأحيان بالألم متمرسا في فهم فلسفة الغياب.

    غاليتي ...

    دمتِ بما يحبّه الله ويرضاه ..

    روميه
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية لمى ناصر أديبة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : زنبقة الروح
    العمر : 35
    المشاركات : 1,415
    المواضيع : 37
    الردود : 1415
    المعدل اليومي : 0.27

    افتراضي

    لا يخرجنا من بوتقة الصمت إلا هذا
    الجرح الغائر فينا... فلنكتبه بجرعة تفاؤل
    نص ندي كقلبك.

  7. #7
    الصورة الرمزية راضي الضميري أديب
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    المشاركات : 2,891
    المواضيع : 147
    الردود : 2891
    المعدل اليومي : 0.59

    افتراضي

    نص راق كتبته قلب نقي

    لله درك ما أروعك يا ندى الصبار وأنتِ تخطين هذه الحروف بقلب صابر مؤمن محتسب.

    رائع وأكثر ..وسأثبته تقديرا

    كوني بخير
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.87

    افتراضي

    تكتبين ..
    وأقرأ قلبك كتابا مفتوحا لا يفوتني من نبضه نبضة ..
    أعرف ما في هذا القلب الذي تعود الصمت والصبر ..
    أعرف صوته حين يئن مجروحا ملتاعا ..
    وأعرف ما به من إيمان يجعله بنيانا قويا لا ينهار ولا ينهزم في سجاله
    ما بين النفس وهواها ومخافة الرحمن ..

    أيتها الندية ..
    ليت لي صبرك وليت لي إرادتك ..
    أراني ضئيلة عاجزة أمامك أيتها العملاقة الشامخة ..
    وليتنا نتعلم منك الصبر وحسن الظن بالله والأمل به ..

    حرف راقى بأسلوبه الأدبي وصدق المشاعر السامية ..
    لك محبتي التي تعرفينها ..
    كل الود أيتها الندية .
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  9. #9
    الصورة الرمزية حسنية تدركيت أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    الدولة : طانطان
    المشاركات : 3,592
    المواضيع : 309
    الردود : 3592
    المعدل اليومي : 0.67

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فدوى يومة مشاهدة المشاركة
    الفاضلة حسنية
    حين يكثر الصمت والآلم نقترب من ذواتنا اكثر نحس بالأشياء ونراها بغير دي عين
    ونهيم في حياتنا نبحث عن سكن لمتاهات الذات والسؤال
    نجده قريبا منا في كل الغائب والحاضر منا نجده دوما معنا حين نبتعد وحين نقترب حين نتالم وحين لا نفعل
    كم جميل أن نبصر من بين كل ما يحصل نوره وهو ينير لنا طريق الخلاص .
    تعودت كلما قرأت لك أن أرسم ملامحك من خلال ما تكتبينه حتى تخيلتني اعرفك
    حماك ربي وحفظك أيتها العزيزة
    أختي الغالية يسعدني مرورك الرقيق

    أكرمك ربي وأسعدك في الدارين

    شكرا جزيلا لك نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    في ذمة الله
    تاريخ التسجيل : Jan 2008
    المشاركات : 2,240
    المواضيع : 61
    الردود : 2240
    المعدل اليومي : 0.49

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسنية تدركيت مشاهدة المشاركة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


    كم أرهقت قلبي فلسفة الغياب , حينما عبثا أحاول أن أفهم كنهها , أترياقا للشوق انبثق من لحظة تأمل فاختار بعدها العصفور الطيران بعيدا..!!؟؟
    هي الدنيا تعلمنا أنه لا قرار ولا استقرار, نرحل من حال إلى حال , من أيام كثيرة لا أستطيع عدها أحسست أن الزمن توقف عند كلمة لم ألملم حروفها بعد , ظلت تتغلغل في أغوار نفسي تبحث لها عن مستقر, إلى الآن هي حائرة مثلي , تتجرع الصبر بمره وتعدني أن لا تعرف طريقها إلى أعماق ذاتي .. تظل معلقة بأمل لم يشرق بعد فجره الحبيب ..
    وحدي الآن أعيد تفاصيل الحلم حرفا حرفا وكلمة كلمة , ارتشف منه رحيق الزهر قطرة قطرة .. يمنحني بعضا من الأمل
    والألم سكين موجع يمزق نياط قلبي إذا ما تذكرت أن الغياب كان الداء والدواء وعلاجا حسبته يشفيني مما ألم بي .. الله وحده يعلم في أي حيرة بسؤالي عنك رميتني , لملامحك دوما هيبة وجلالا يظللها ويذكرني بايماني وشموخ الإيمان ...
    يرتقي بي إلى هناك بعيدا عن الدنيا , يرتفع بي إلى الجنان.
    أواه مما يعتصر قلبي ويلم به إذا ما تذكرت بُعد الشقة بيننا لا مفر من أمل ينسيني طعم الألم . مازلت قادرة على الصبر ويرافقني ذاك الصوت الهامس لا تستسلمي , واصلي السير على درب الإيمان والطهر لعل اللقاء يكون قريبا ... إيمانُكَ العميق علمني أنه لا ضرر من أن نتجرع بعضا من المرارة من أجل يوم لا بَيْنَ فيه ولا فراق , لا بأس أن يشكو الجسد المعلول من الألم وأن نكتم هوى سكن القلوب فكأنما الحياة به أضحت رحلة شوق لا تنتهي , لعلنا بصبر واحتساب نشدو يوما في جنات الخلد ونترنم :
    الحمد لله الذي أذهب عنا الحزن , الحمد لله الذي أسكننا جنته بعد رحلة اختبار ارتقى فيها من ارتقى أعلى الدرجات , وخلد للطين والشهوات والملذات من أعمى بصره وأصم سمعه وأوقف عقله عنوة عن التفكير في الآت , أرأيت كيف سما بي ألمي وغيابك كل السمو وارتفع بي إلى غاية وجودي ..

    أتعبني السؤال عنك فأتيت هنا كي أتزود من الطهر والنقاء وأخذ معي الكثير من الصبر , الكثير من الحنين ..وبعضا من كلماتك الندية ..

    الاستاذة حسنية تدركيت


    يا لروعة..كلمات ٍ..يسمو بها نقاء طهـر ٍ


    سلمت...وسلم مدادك

    محبتي
    الفكـرة ُ..العالـية ُ..
    لا تحتاجُ.. لصوتٍٍ..عـال ٍ..

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. ترياق
    بواسطة يحيى صمايري في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 06-11-2015, 05:45 PM