أحدث المشاركات
صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 34

الموضوع: عصيــّة ُ الحبِّ

  1. #1
    الصورة الرمزية أحمد عبد الرحمن جنيدو شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    العمر : 48
    المشاركات : 1,541
    المواضيع : 72
    الردود : 1541
    المعدل اليومي : 0.34

    افتراضي عصيــّة ُ الحبِّ

    عصيّة الحبِّ

    (شعر:أحمد عبد الرحمن جنيدو)


    كل الحماقات التي قد راودتني أنت منبعها،
    وكل خرافة ٍ بين الحقيقة والخيالْ.
    ذهب الصدور( متختخٌ) ،
    وعلى الصدور سبائك النسيان
    تفرم ما يقالْ.
    إني أحبك في غياب الحظ ِّ،
    في جهر التعهّر،
    في التواجد والزوالْ.
    في صبغة التشرين،
    أصفرنا الولادة
    آخر التسليم خاصرة المحالْ.
    أنت الطقوس المستحيلة،
    لا صلاتي في القصائد أقنعتني،
    لا الضلالْ.
    حتى البداية أنت ثورتها وجذوتها،
    ونصل حماقة الإشباع في شرِّ التصاق السرِّ
    بالنفس الأثيمة ،
    خدرة الإحساس مرضعها اعتقالْ.
    لا تنعتيني بالجبان
    فصورة الدهشات فوق تلال ثدييك اختلالْ.
    ونجوم عينيك البعيدة كالتجذّر ،
    أوقعتني في شراك الحب
    صيداً قانعاً بالخوف مصلوب الرؤى،
    أحلامه ملك الخيالْ.
    ويبيض من فمه لغاتٍ
    لا تصافح رغبة الأشواق،
    والأقفاص سيدتي بلا جدرانها ، أسلاكها ، قضبانها،
    هي في الضمير تفور أعماق الخصالْ.
    أنا موغلٌ حتى النخاع،
    وأشبه الغرباء في وطن التمزّق،
    لا أحبك في سقوطي،
    أصعب الأحوال مهزلة الرجالْ.
    إني أحبك من طلوع الفجر في عينيك،
    من لعب الطفولة،
    من سلام الطير للأغصان،
    من حجر النضالْ.
    من قبلة ٍ لصغيرة ٍ ملفوفة ٍ بوشاح مكرمةٍ
    ومكرمة التعيس هي انفصالْ.
    إني أسافر في ثوانيك القليلة لحظة ً،
    لا تنهش الحلم البسيط على لحوم الجنس،
    بل تفضي هموم الخوف،
    حزن قصيدة ٍ مشبوهة الكلمات
    عارية الحقيقة والحقيقة لا تطالْ.
    لبريق عينيك البهي حكاية ٌ،
    فصل التزاوج في حدائق بابل،
    الأنوار من لغة الوصالْ.
    من لهفتي عشبٌ نما،
    لا تسأليني ما على شفتيك،
    أغنية القدوم،
    وكل مزمار بحيٍّ غربة ٌ،
    وله أضاجع وهمك الأنسيّ،
    تطفر جثـّتي عني،
    كأنك من عظامي تشربين دماً لأسمال الجمالْ.
    وكأنك الرعشات في زبدي،
    أحضّر مقتلي،
    لا تهربي من لسعتي،
    صوت الولوج أتى على الخيل المسرّج،
    يقطف النجمات من خديك،
    يهديها إلى المجهول غايته الحلالْ.
    إني أتمتم لغوتي،
    شيطاننا العذريُّ يعفق حلمنا،
    ويسيل بالماء الزلالْ.
    وهنا تقمّصت البداية،
    والعرين الحرّ يركلني،
    وشعرك قصّة ٌ،
    عذري بأني أرسم الأشكال من خزف السؤالْ.
    عذري بأني أعشق الأيام من عينيك،
    والجهل المسمّى لعنتي حرية ٌ
    سيعيش دهراً عمره قذف احتمالْ.
    إني عرفت الصبر من أملي،
    وأنت تصوّري وتحصّري وتخيّلي وتجلـّدي وتصبّري،
    أنت التي في الصمت قالت،
    علـّمتني لا حدود للمعة ٍ،
    والبرق أمنية ٌو لكن لا تنالْ.
    ما زلت أعدو خلف أحلامي،
    وهتف الصدر باسمك هاتف،
    أخشى الوصول لحالة ٍ
    وسط المتاهة ترقد الآمال،
    والصبر المعلـّم في تقاسيم الجدالْ.
    إني أحبك قبل معرفتي بأمٍّ
    ترضع الأصلاب أحمال الجبالْ.


    ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــ
    ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ
    24/10/2008
    شعر أحمد عبد الرحمن جنيدو
    أسكنت الليل المجنون بعينيك، سرقت النجم المسحورْ.
    ووضعت خلاصة أحلامي في حلم مكسورْ.

  2. #2
    الصورة الرمزية أحمد موسي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : حيث مات الأمل
    العمر : 33
    المشاركات : 1,926
    المواضيع : 73
    الردود : 1926
    المعدل اليومي : 0.46

    افتراضي

    صديقي الحبيب / أحمد بيك جنيدو

    معانقة أولى للجمال والإبداع

    قصيدة رصينة , تراكيب برّاقة , حسّ مرهف , مشاعر جياشة ,
    حرف رشيق , وكاتب أنيق , تكتبني وتكتب نفسك وتكتب كل من يقرأ نصك
    الباذخ الجميل ..

    عتبت عليك في كلمات صغيرة تستطيع إبدالها بما هو أقوم وأفضل

    محبتي أيها الجميل

    أحمد موسى

  3. #3
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 59
    المشاركات : 7,102
    المواضيع : 105
    الردود : 7102
    المعدل اليومي : 1.71

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد عبد الرحمن جنيدو مشاهدة المشاركة
    عصيّة الحبِّ
    (شعر:أحمد عبد الرحمن جنيدو)
    كل الحماقات التي قد راودتني أنت منبعها،
    وكل خرافة ٍ بين الحقيقة والخيالْ.
    ذهب الصدور( متختخٌ) ،
    وعلى الصدور سبائك النسيان
    تفرم ما يقالْ.
    إني أحبك في غياب الحظ ِّ،
    في جهر التعهّر،
    في التواجد والزوالْ.
    في صبغة التشرين،
    أصفرنا الولادة
    آخر التسليم خاصرة المحالْ.
    أنت الطقوس المستحيلة،
    لا صلاتي في القصائد أقنعتني،
    لا الضلالْ.
    حتى البداية أنت ثورتها وجذوتها،
    ونصل حماقة الإشباع في شرِّ التصاق السرِّ
    بالنفس الأثيمة ،
    خدرة الإحساس مرضعها اعتقالْ.
    لا تنعتيني بالجبان
    فصورة الدهشات فوق تلال ثدييك اختلالْ.
    ونجوم عينيك البعيدة كالتجذّر ،
    أوقعتني في شراك الحب
    صيداً قانعاً بالخوف مصلوب الرؤى،
    أحلامه ملك الخيالْ.
    ويبيض من فمه لغاتٍ
    لا تصافح رغبة الأشواق،
    والأقفاص سيدتي بلا جدرانها ، أسلاكها ، قضبانها،
    هي في الضمير تفور أعماق الخصالْ.
    أنا موغلٌ حتى النخاع،
    وأشبه الغرباء في وطن التمزّق،
    لا أحبك في سقوطي،
    أصعب الأحوال مهزلة الرجالْ.
    إني أحبك من طلوع الفجر في عينيك،
    من لعب الطفولة،
    من سلام الطير للأغصان،
    من حجر النضالْ.
    من قبلة ٍ لصغيرة ٍ ملفوفة ٍ بوشاح مكرمةٍ
    ومكرمة التعيس هي انفصالْ.
    إني أسافر في ثوانيك القليلة لحظة ً،
    لا تنهش الحلم البسيط على لحوم الجنس،
    بل تفضي هموم الخوف،
    حزن قصيدة ٍ مشبوهة الكلمات
    عارية الحقيقة والحقيقة لا تطالْ.
    لبريق عينيك البهي حكاية ٌ،
    فصل التزاوج في حدائق بابل،
    الأنوار من لغة الوصالْ.
    من لهفتي عشبٌ نما،
    لا تسأليني ما على شفتيك،
    أغنية القدوم،
    وكل مزمار بحيٍّ غربة ٌ،
    وله أضاجع وهمك الأنسيّ،
    تطفر جثـّتي عني،
    كأنك من عظامي تشربين دماً لأسمال الجمالْ.
    وكأنك الرعشات في زبدي،
    أحضّر مقتلي،
    لا تهربي من لسعتي،
    صوت الولوج أتى على الخيل المسرّج،
    يقطف النجمات من خديك،
    يهديها إلى المجهول غايته الحلالْ.
    إني أتمتم لغوتي،
    شيطاننا العذريُّ يعفق حلمنا،
    ويسيل بالماء الزلالْ.
    وهنا تقمّصت البداية،
    والعرين الحرّ يركلني،
    وشعرك قصّة ٌ،
    عذري بأني أرسم الأشكال من خزف السؤالْ.
    عذري بأني أعشق الأيام من عينيك،
    والجهل المسمّى لعنتي حرية ٌ
    سيعيش دهراً عمره قذف احتمالْ.
    إني عرفت الصبر من أملي،
    وأنت تصوّري وتحصّري وتخيّلي وتجلـّدي وتصبّري،
    أنت التي في الصمت قالت،
    علـّمتني لا حدود للمعة ٍ،
    والبرق أمنية ٌو لكن لا تنالْ.
    ما زلت أعدو خلف أحلامي،
    وهتف الصدر باسمك هاتف،
    أخشى الوصول لحالة ٍ
    وسط المتاهة ترقد الآمال،
    والصبر المعلـّم في تقاسيم الجدالْ.
    إني أحبك قبل معرفتي بأمٍّ
    ترضع الأصلاب أحمال الجبالْ.
    ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــ

    ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــ
    24/10/2008
    شعر أحمد عبد الرحمن جنيدو
    الشاعر المبدع جنيدو
    خيال واسع عذب ومفردة متمكنة مقتدرة
    أسجل إعجابي بهذا الخضم الجميل
    تحياتي

  4. #4
    الصورة الرمزية أحمد عبد الرحمن جنيدو شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    العمر : 48
    المشاركات : 1,541
    المواضيع : 72
    الردود : 1541
    المعدل اليومي : 0.34

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد موسي مشاهدة المشاركة
    صديقي الحبيب / أحمد بيك جنيدو

    معانقة أولى للجمال والإبداع

    قصيدة رصينة , تراكيب برّاقة , حسّ مرهف , مشاعر جياشة ,
    حرف رشيق , وكاتب أنيق , تكتبني وتكتب نفسك وتكتب كل من يقرأ نصك
    الباذخ الجميل ..

    عتبت عليك في كلمات صغيرة تستطيع إبدالها بما هو أقوم وأفضل

    محبتي أيها الجميل

    أحمد موسى
    صديقي أحمد ألف شكر لك مودتي وتقديري وامتناني لك
    ألف شكر مرورك الراقي دمت بخير وسلام ومحبة

  5. #5
    الصورة الرمزية خالد الهواري قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Oct 2008
    الدولة : مصر
    العمر : 43
    المشاركات : 1,820
    المواضيع : 57
    الردود : 1820
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي

    شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية . شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

    خالد الهواري
    انظر الي خيل هوارة تري عجبا _ في سيرها عندما يسري بها الساري لم تفخر الخيل قط براكبها_ مالم يكن فوق ظهر السرج هواري

  6. #6
    الصورة الرمزية أحمد عبد الرحمن جنيدو شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    العمر : 48
    المشاركات : 1,541
    المواضيع : 72
    الردود : 1541
    المعدل اليومي : 0.34

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمود فرحان حمادي مشاهدة المشاركة
    الشاعر المبدع جنيدو

    خيال واسع عذب ومفردة متمكنة مقتدرة
    أسجل إعجابي بهذا الخضم الجميل

    تحياتي
    أستاذمحمود حمادي مودتي لك وتقديري وامتناني واحترامي
    دمت بخير وسلام ومحبة
    ألف شكر مرورك الكريم والراقي

  7. #7
    الصورة الرمزية أحمد الأقطش شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2008
    العمر : 39
    المشاركات : 91
    المواضيع : 7
    الردود : 91
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    عذري بأني أرسم الأشكال من خزف السؤالْ.
    عذري بأني أعشق الأيام من عينيك،
    والجهل المسمّى لعنتي حرية ٌ
    سيعيش دهراً عمره قذف احتمالْ



    الشاعر القدير الأستاذ / أحمد عبد الرحمن جنيدو ،،
    أهيم مع نصوصك كالعادة .. سابحاً في فضاء لا نهائيّ من المعاني والألفاظ المتقنة ..

    دام يراعك .. وكل عام وأنت بخير
    أحمد ،،
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    الصورة الرمزية الطنطاوي الحسيني شاعر
    في رحمة الله

    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 10,901
    المواضيع : 538
    الردود : 10901
    المعدل اليومي : 2.26

    افتراضي

    إني عرفت الصبر من أملي،
    وأنت تصوّري وتحصّري وتخيّلي وتجلـّدي وتصبّري،
    أنت التي في الصمت قالت،
    علـّمتني لا حدود للمعة ٍ،
    والبرق أمنية ٌو لكن لا تنالْ.
    ما زلت أعدو خلف أحلامي،
    وهتف الصدر باسمك هاتف،
    أخشى الوصول لحالة ٍ
    وسط المتاهة ترقد الآمال،
    والصبر المعلـّم في تقاسيم الجدالْ.
    إني أحبك قبل معرفتي بأمٍّ
    ترضع الأصلاب أحمال الجبالْ.

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ايها الحبيب احمد جنيدو
    والذي خلق فيك الشعر انك لشاعر سابح في ملكوت الكلمة والمعنى والتراكيب
    متفرد في اقتناص اللفظ واضافتها لاختها كان اللغة تاتيك طواعية ناشرة كل حروفها واشكال حروفها بين يديك
    انت شاعر متمكن استاذ
    لك في قلبي كل الود
    احسست رغم الانطلاقة الواسعة الفضفاضة ان هناك عهود صدق واخلاق وطهر
    وتسامي قلما يبدع اللبيب معه ولكنك من انت
    تحياتي استاذ احمد جنيدو شاعر الملاحم
    وتقديري العميق

  9. #9
    الصورة الرمزية حازم محمد البحيصي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : فلسطين / قطاع غزة
    المشاركات : 4,680
    المواضيع : 119
    الردود : 4680
    المعدل اليومي : 0.96

    افتراضي

    الحبيب أحمد عبد الرحمن جنيدو
    سأبدأ تعليقي بالصلاة على النبى ( اللهم صلي على سيدنا محمد )
    أي عمق هذا ! وأي كتابة بزلال الحروف هذه !!
    بديعة الطرح جميلة النسق قوية المضمون موفقة الى أبعد الحدود
    أخذتني إلى عالم حيث أجد نفسي فيه بحق حيث الشعر والرؤى والإبداع وجمال الصورة
    أخي الحبيب أجدت وأبدعت
    تحيتي لك

  10. #10
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    المشاركات : 123
    المواضيع : 2
    الردود : 123
    المعدل اليومي : 0.03

    افتراضي

    شاعرنا الكبير أحمد جنيدو
    عودتنا السحر في كلماتك .. صور وجمالية وروعة
    واكتمال لعناصر القصيدة .. أنت مدهش فعلاً
    قصائدك حبيبة على قلبي
    لك أحر تحياتي.

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. <| أسئلة الطالبِ المُجِدّ وإجاباتِ المعلِّم أحمد |ّّّّ>
    بواسطة براءة الجودي في المنتدى مَدْرَسَةُ الوَاحَةِ الأَدَبِيَّةِ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 13-04-2016, 01:59 AM
  2. الحب من اجل الحب ..!! مع احلام مستغانمي
    بواسطة الجوهرة القويضي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 02-06-2013, 01:26 AM
  3. المقالة الأولى في الحب ( بالحب . للحب . في الحب )
    بواسطة مأمون المغازي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 42
    آخر مشاركة: 14-05-2007, 12:52 PM
  4. فلسطيني في قلبه جراحه ....ّّّ
    بواسطة خوله بدر في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 02-12-2005, 01:16 PM