أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: لعنة الماضي...

  1. #1
    أديب
    تاريخ التسجيل : Nov 2007
    المشاركات : 909
    المواضيع : 35
    الردود : 909
    المعدل اليومي : 0.22

    افتراضي لعنة الماضي...

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    استيقظَ في صباحِ ذلكَ اليومِ فَزِعاً من كابوسٍ يوميِ يراوِدُه فيعيدُه إلى ماضٍ مستعصٍ على النسيانِ مصممٌ على البقاءِ في الحاضرِ وحتى في المستقبلِ فيجعله يعيش في صومعةٍ لا يخرجُ منها.

    قامَ وغسلَ وجهَهُ ، رفعَ رأسَهُ لينظرَ في مرآتِهِ مُحدِّثاً نفسه عن سببِ ملاحقةِ ذلكَ الماضي له، أغمض عينيه لبرهةٍ وفتحهما ليرى أنَّ الماضي تجسدَ في صورتِه، هربَ مسرعاً من ذلك المنظر ليخرجَ من بيتِه.

    هام في الشوارعِ بلا هدفٍ ، كأنَّ الشيطانَ تخبطَه منَ المسِّ فلا يرى إلا صورة الماضي في وجوه الناس ولا يسمعُ إلا ذلكَ الصوتِ الذي يجذبه بقوةٍ مغناطيسية ليعيده إلى ذاك الزمان ، بلحظاتِ استفاقتِه يسمعُ أصواتاً تصرخُ ابتعد منَ الطريقِ ... انتبِه إلى السياراتِ ... هل أنتَ مجنون...

    استندَ إلى جدارٍ ،التقطَ أنفاسَه، أوقف سيارةَ أجرةٍ وعاد إلى البيتِ. انعزل عن الناسِ ،أغلقَ بيتَه على نفسِه وقطعَ كلَّ وسائلِ الاتصالِ.

    مرت أسابيع وشهور وهو مستسلم لألمِ الماضي وعذاباتِه كأنَّه مستمتعٌ بنهشِ الحزنِ لجسدِه واستنزافِه لقواه،شحبَ وجهه ونحل جسده وطال شعره ،أصبح كشبحٍ حقيقي.

    حاول تهدأةَ نفسه والنهوض من جديد عادَ إلى مرآته ، نظرَ إليها أغمضَ عينيه لبرهةٍ ثم فتحهما فخَرَّ صَعِقاً.
    1/10/2009

  2. #2
    الصورة الرمزية منى الخالدي أديبة
    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    الدولة : أرض الغربة
    المشاركات : 2,315
    المواضيع : 98
    الردود : 2315
    المعدل اليومي : 0.50

    افتراضي صهيب توفيق..المبدع

    يكون الماضي كابوساً إذا خلّف جرحا لا يندمل
    ويكون حلما جميلا إذا ماتجدد مع كل يومٍ جديد..

    جعل ربي كل أيامك حاضرا جميلا يارك خلفه عطرا زهريا..
    استمعت بقراءة هذه الاقصوصة الجميلة والحزينة في نفس الوقت..

    أتمنى تكبير حجم الخط في المرات القادمة أيها المبدع..

    كل عامٍ وأنت بألف خير وبركة وصحة..
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    شكرا للحبيبة سحر الليالي على التوقيع الرائع

  3. #3
    أديب
    تاريخ التسجيل : Nov 2007
    المشاركات : 909
    المواضيع : 35
    الردود : 909
    المعدل اليومي : 0.22

    افتراضي

    العزيزة منى الخالدي/
    كم هي سعادتي كبيرة بمرورك بين كلماتي فذلك يعطيها بريقا خاصاً.
    مشكورة جزيل الشكر على كلماتك بحقي فهذا يزيد من قناعتي بنبل اخلاقك وجمال روحك
    وبخصوص ملاحظتك حول حجم الخط ساعمل على الأخذ بها في المرات القادمة إن شاء الله.
    مرة أخرى شكرا جزيلاً ولك مني كل تحية عطرة ومعها باقة زهر بنفسجية

  4. #4
    نائب رئيس الإدارة العليا
    المديرة التنفيذية
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 10.24

    افتراضي

    قصة مائزة الفكرة متعددة أوجه التأويل قوية الدلالات

    أرفعا لحقها باطلاع الأحبة

    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية كاملة بدارنه عضو اللجنة الإدارية
    مشرفة المشاريع
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Oct 2009
    المشاركات : 9,823
    المواضيع : 195
    الردود : 9823
    المعدل اليومي : 2.79

    افتراضي

    مرت أسابيع وشهور وهو مستسلم لألمِ الماضي وعذاباتِه كأنَّه مستمتعٌ بنهشِ الحزنِ لجسدِه واستنزافِه لقواه،شحبَ وجهه ونحل جسده وطال شعره ،أصبح كشبحٍ حقيقي.
    حاول تهدأةَ نفسه والنهوض من جديد عادَ إلى مرآته ، نظرَ إليها أغمضَ عينيه لبرهةٍ ثم فتحهما فخَرَّ صَعِقاً.
    إن طارد غول الماضي أفكار الحاضر سوف يقتله ويئد حياة صاحب الفكر
    بوركت
    تقديري وتحيّتي

  6. #6
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 3,822
    المواضيع : 66
    الردود : 3822
    المعدل اليومي : 1.50

    افتراضي

    الماضي قد يجعل الإنسان في حالة من اليأس والإحباط فيصبح شخصا عاجزا عن كل شئ وقد يتعدى ذلك إلى أن يكون محطما لمن حوله , الماضي إن لاحقتنا مآسيه واشباحه وأحزانه فلن نعيش في هناء
    نعمة من الله أن ينسى الإنسان , ونعمة منه أن يتذكر من الماضي مايتعظ منه ويعتبر فلا يجعل القلق والخوف يستبد به فيؤثر على حاضره ومستقبله وباطنه وظاهره !
    قصة قصيرة جميلة , مميزة الفكرة
    تقديري
    سلكتُ طريقي ولالن أحيد = بعزمٍ حديدٍ وقلبٍ عنيد

  7. #7

  8. #8
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2006
    العمر : 49
    المشاركات : 3,532
    المواضيع : 414
    الردود : 3532
    المعدل اليومي : 0.75

    افتراضي

    مازالت كتابتك تضوع حزنا وربما هو الحزن العربي الذي نعرف لكن مازلنا ننتظر ضوءا من بعيد ينير ما أظلم منه.
    سررت بالمرور هنا.
    فرسان الثقافة

  9. #9
    الصورة الرمزية الفرحان بوعزة أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,333
    المواضيع : 184
    الردود : 2333
    المعدل اليومي : 0.94

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صهيب توفيق مشاهدة المشاركة
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    استيقظَ في صباحِ ذلكَ اليومِ فَزِعاً من كابوسٍ يوميِ يراوِدُه فيعيدُه إلى ماضٍ مستعصٍ على النسيانِ مصممٌ على البقاءِ في الحاضرِ وحتى في المستقبلِ فيجعله يعيش في صومعةٍ لا يخرجُ منها.

    قامَ وغسلَ وجهَهُ ، رفعَ رأسَهُ لينظرَ في مرآتِهِ مُحدِّثاً نفسه عن سببِ ملاحقةِ ذلكَ الماضي له، أغمض عينيه لبرهةٍ وفتحهما ليرى أنَّ الماضي تجسدَ في صورتِه، هربَ مسرعاً من ذلك المنظر ليخرجَ من بيتِه.

    هام في الشوارعِ بلا هدفٍ ، كأنَّ الشيطانَ تخبطَه منَ المسِّ فلا يرى إلا صورة الماضي في وجوه الناس ولا يسمعُ إلا ذلكَ الصوتِ الذي يجذبه بقوةٍ مغناطيسية ليعيده إلى ذاك الزمان ، بلحظاتِ استفاقتِه يسمعُ أصواتاً تصرخُ ابتعد منَ الطريقِ ... انتبِه إلى السياراتِ ... هل أنتَ مجنون...
    استندَ إلى جدارٍ ،التقطَ أنفاسَه، أوقف سيارةَ أجرةٍ وعاد إلى البيتِ. انعزل عن الناسِ ،أغلقَ بيتَه على نفسِه وقطعَ كلَّ وسائلِ الاتصالِ.
    مرت أسابيع وشهور وهو مستسلم لألمِ الماضي وعذاباتِه كأنَّه مستمتعٌ بنهشِ الحزنِ لجسدِه واستنزافِه لقواه،شحبَ وجهه ونحل جسده وطال شعره ،أصبح كشبحٍ حقيقي.
    حاول تهدأةَ نفسه والنهوض من جديد عادَ إلى مرآته ، نظرَ إليها أغمضَ عينيه لبرهةٍ ثم فتحهما فخَرَّ صَعِقاً.
    1/10/2009
    الأخ الفاضل والمبدع المتألق .. صهيب توفيق ..تحية طيبة ..
    كلنا نعيش تحت قبضة الماضي ، لا يمكن أن ننفلت منه لأنه أصبح جزءاً من كياننا .. والغريب أننا نتذكر منه إلا الجانب السيئ والمظلم ..
    بطل وقع تحت سلطة الماضي الذي أحاطه بسياج سميك ، بحيث لم يترك له منفذاً يتنفس منه .. فأصبح فريسة تنهشه الأحزان كلما تذكر وكلما أطل على تجاويف الذاكرة ..
    والواقع أن الماضي لا يلاحقه ، بل هو الذي يلاحقه ويترصد له ، يتعقب الآلام والأحزان التي وقعت له ، يصنفها ويرتبها، كأنه يسجلها في شرائط مصورة بالأبيض والأسود حتى كون لنفسه أرشيفاً غير موثق .. يتميز بالعشوائية والضبابية .. كثرة تذكر الماضي مراراً قد يعرض الأحداث إلى الزيادة والنقصان والخلط بينها ..
    فالأفعال الماضية /استيقظ / قام/ هام / استبد / حاول / .. يمكن اعتبارها دعامات لبناء النص ،بينها فواصل زمانية ومكانية .. نتج عنها وضعيات متعددة ،كل وضعية تفضي إلى أخرى .. سلوكات وأفعال خالها أنها سوف تنقذه لكنه وقع في شرك أكبر ..
    فالبطل هو مصدر الفعل في النص كذات تسعى جاهدة لقلب الوضعية ، فهو يتوق إلى إلغاء حالة / سلطة الماضي عليه / في محاولة منه استبدالها بحالة أخرى / كذات تنفصل عن الماضي / وتتصل بالحاضر والمستقبل .. بطل تأرجح بين ما يسمى في الأدب : حالة الانفصال وحالة الاتصال ..
    حاول البطل أن يخلق من نفسه شخصية جديدة انطلاقاً من محفزات ولدها من نفسه والظروف المحيطة به ، عبر التحول والانتقال من خلال رغبته في نفي وطمس حالة التفكير في الماضي من أجل إثبات حالة التعايش الممكن مع الحاضر بسلبياته وإيجابياته ..
    قام البطل بسلوكات وأفعال اعتقاداً منه أنها ستفلته من قبضة الماضي /الاستيقاظ / غسل اليدين / التسكع في الشارع / النظر إلى المرآة / ... لكنه سقط في حالة أخرى /الانعزال / سوء التكيف / التهميش / الصمت القاتل / قطع العلاقة مع الآخر / الاكتئاب المزمن ... فرغم أن السارد لم يحدد نوع الذكريات التي تضغط على البطل مما ترك الحرية للقارئ أن يستنبطها من خلال تجربته وثقافته .. /اليتم / الفقر / ممارسة العنف عليه / الإحساس بالذنب / ....
    فرق بين النظرة الأولى والثانية في المرآة ، الأولى كشفت عن شخصية تبدو سوية في المظهر مع أنها مهزوزة من الداخل ،أما الثانية فقد كشفت عن تحول كبير في هيأته وشخصيته ، شخصية منفرة ومقززة ،بل مضطربة ومهزوزة .. فكان مصيره الهلاك ..
    نص جميل ، يتميز بالصدق في القول والتعبير ، بساطة لغته زادت من جماليته ..
    جميل ما كتبت أخي صهيب ..
    تقديري واحترامي ..
    الفرحان بوعزة ..

المواضيع المتشابهه

  1. لعنة الأختيار ....
    بواسطة زبيدة خضير الزبيدي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 12-04-2016, 08:38 PM
  2. لعنة الهروب
    بواسطة بثينة محمود في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 02-02-2007, 12:34 AM
  3. لعنة اليانصيب - أقصوصة - نزار ب. الزين
    بواسطة نزار ب. الزين في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 12-11-2006, 06:17 PM
  4. لعنة الحب
    بواسطة محمد عسران في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 20-08-2006, 12:45 AM
  5. *لعنة الفراعنة*
    بواسطة سحر الليالي في المنتدى عُلُومٌ وَتِّقْنِيَةٌ
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 13-06-2006, 04:58 PM