أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: النبوءة الأخيرة

  1. #1
    عضو مخالف
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : مصر
    العمر : 34
    المشاركات : 32
    المواضيع : 6
    الردود : 32
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي النبوءة الأخيرة

    العمرُ على الحائط يمضي
    وقطارُ الوقتِ يمرُّ على
    أزمنةِ الرهبةِ والصمتِ
    صنمٌ أنتِ
    وأنا أهوى هَدْمَ الأصنامْ


    ***

    العمرُ على الحائط يمضي

    وجيوشُ الأفيالِ توالتْ
    لا تبحثْ عني
    في النسَّاكِ
    وفي الوعَّاظِ
    وفي الباكينْ
    لا تسألْ عن رجلٍ أعزلْ
    يتعاطى الشعرَ مع (الهروين)
    للكعبةِ ربٌ يحميها
    وأنا ربُ القلمِ الأولْ
    لا تخبرني
    مَن أقدم منكم مَن أحجمْ
    خيرٌ للكعبةِ أن تُهْدَمْ
    إن عاشتْ بيتا للاصنامْ


    ***

    العمرُ على الحائط يمضي

    قد كنتُ أنامُ غميض العينْ
    حين اقتحمَ البيتَ هتافٌ
    وصراخٌ
    ونفوسٌ غضبى
    سلوا الأسيافَ على الجنبينْ
    وأزاحوا الساترَ عن وجهي
    فتعالتْ صيحاتٌ نُكْرى
    (أقصيدك غادرَ ؟؟ ويحك أينْ؟؟؟؟؟؟؟؟)
    واندفع الموج إلى الشطينْ
    يجتاح قصائدَك الأخرى
    فسددتُ البابَ بخاطرتي
    وحملتُ بقايا أمنيتي
    وقصدتُ الفرش عساىَ أنامْ


    ***

    العمرُ على الحائطِ يمضي

    - عُمَرٌ قد ماتْ
    فاحكمْ بكتابِ اللهِ وسنتهِ
    -وسأجتهدُ
    -لا نبغي عقلك في شئٍ
    عقلك محذورٌ كالشهواتْ
    -عقلي حَكَمي ....
    -بل عقلك منهاجٌ لشتاتْ
    وكتابُ اللهِ يوحدنا
    -لن تتحدوا
    إن عشتم في زمنٍ ولى
    وبقيتم كعبيدِ لللاتْ
    -شيعيٌّ أنت فسرْ عنا
    -شيعيٌّ ؟!!!!! ( أسألُ في استغرابٍ
    أعجبُ كيف يجيبُ الزمنَ الراحلَ زمنٌ آتْ
    فالوقتُ مواتْ)
    وأنا عقلي
    مولاىَ وتاجي وإلهى
    وهو الإسلامْ


    ***

    العمرُ على الحائط يمضي

    كم كنت أخافُ عليك الغدرْ
    حين ارتفعتْ
    أوراقُ المصحفِ
    فوق بنودِ (معاويةِ بن أبي سفيانْ)
    ودعوتك ( حطِّمْ شوكتهم
    كم باسم الدين نساقُ إلى ساحاتِ النحرْ
    ونُقَدَّمُ زلفى للأوثان)
    فاخترتَ السِلْمَ ولات مناصْ
    والسِلْمُ كوهمٍ براقٍ
    يجتاح جبينَ (أبي موسى)
    ويقبلُ كفىَّ (ابن العاص)
    والآن مليكي فاسمح لي
    سأشد الخيل إلى وطني
    فأنا سيفي
    لا يشهرُ من أجل الأوهامْ


    ***

    العمرُ على الحائط يمضي

    قتلوك حُماتُك يا (عيسى)
    حتى المعنى
    جعلوا لصليبك سلسلةً
    تلتفُ على جيدِ الزاني
    وتداعب أثداءَ الشَبِقاتْ
    قتلوك حُماتُك يا (عيسى)
    أنت الكلمهْ
    والكلمةُ مذ كانتْ للآنْ
    عنوانُ المنفى والسجانْ
    وخيولُ النفس المنتقمهْ
    في البدء صُلِبْتَ مع الكلماتْ
    فالنطقُ حرامْ
    النطقُ حرامْ
    النطقُ حرامْ





    26/11/2002


    محمد عبد الحفيظ قرنه
    18 عام
    مصر

  2. #2

  3. #3

  4. #4
    عضو مخالف
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : مصر
    العمر : 34
    المشاركات : 32
    المواضيع : 6
    الردود : 32
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    الأخ أيمن اللبدي

    شكرا على الاهتمام نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي



    نور الوجود

    شكرا لك

    وأحييك على رقى فكرك وعلى الموهبة الجميلة

    تحياتي

  5. #5
    عضو مخالف
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : مصر
    العمر : 34
    المشاركات : 32
    المواضيع : 6
    الردود : 32
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    كتبت هذه القصيدة على شكل لوحات تاريخية
    تقمصت فيها دور أحد الشخصيات التاريخية الشهيرة في أحد المواقف الشهيرة
    ما عدا بالطبع اللوحة الأولى والأخيرة
    فاللوحة الأخيرة هى خلاصة ما أردت قوله
    والأولى هى تمهيد للوحات الآتية
    لذا
    فسننزع سويا كلمة اللوحة من المقطع الأول والأخير
    وسنتفق أن اللوحة الأولى هنا المقصود بها من أول ( وجيوش الأفيال توالت)

    اللوحة الأولى
    هى إشارة إلى زحف أبرهة الأشرم بجيشه المكون من الأفيال لهدم الكعبة ولقائه مع عبد المطلب عندما كان عبد المطلب يبحث عن شاة له ضائعة فقال له أبرهة ( أتبحث عن شاة وأنا ذاهب لهدم الكعبة) فكان رد عبد المطلب الأشهر عليه ( أنا رب الشاة, وللكعبة رب يحميها)
    لذا فالأفيال هنا هى دلالة للحدث التاريخي

    اللوحة الثانية
    هى إشارة إلى نوم سيدنا على بن أبي طالب في سرير سيدنا محمد ليلة الهجرة واقتحام المشركين البيت ومفاجئتهم بوجود على لا محمد

    اللوحة الثالثة
    هى على شكل حوار بين سيدنا على وبين من أرادوا أن ينصبوه الخلافة بعد موت سيدنا عمر بن الخطاب ثم ذهبت الخلافة إلى عثمان بسبب كلمة (وسأجتهدُ)

    اللوحة الرابعة
    هى حديث يوجهه أحد القادة إلى على بن أبي طالب بعد معركة صفين والخدعة المعروفة لعمرو بن العاص



    تحياتي

  6. #6
    الصورة الرمزية ايمن اللبدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : -
    المشاركات : 363
    المواضيع : 57
    الردود : 363
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي

    في النص الوارد

    الموضوع : رغم الشرح الذي أدرج فالموضوع المراد في غير تناسق مع البناء العام مما جعل هناك أكثر من موضوع لم تخدم الهيكل ولا خدمها الهيكل المستخدم في البناء رغم وجود عاطفة محاولة متوثبة لهذه المحاولة.

    الوزن: التفعيلة المفترضة هي تفعيلة المحدث (فاعلن)
    يلاحظ نسبة عالية من الأسطر التي حدث فيها التدوير من غير لزوم - والضرب ورد بمختلف تشكيلات التفعيلة وأحيانا جزء من التشكيلة (فا) لانتهاء الفقرة وإنعدتم التدوير لجبر الضرب بإعادة كتابة السطر.
    القافية المركزية وهي الياء ووردت قواف فرعية متعددة.

    الهيكل : احترنا في أمر الهيكل هنا
    فهيكل القصيدة أقرب إلىنوع الهيكل الهرمي كما يفترض مع الانتقالات المشهدية والتقسيم الحاصل على هذا الأساس ...

    إلا أن وجود تقطعات حركية في ما بين المقاطع وكذلك زمنية تشكل مدخل للهيكل الذهني واحيانا داخل المقطع نفسه .....

    ولوجود عدة مقاطع لا تجسيير بينها أدى لانقطاع مفاجيء أورث الهيكل خللا (مهما كان الشكل الذي نقاربه) و كذلك ضعف تماسك وضعف صلابة وكثير من التفاصيل تداخلت بين الإطار وبين البينيات والطول غير المبرر جعل الهيكل في غاية الرخاوة .

    بالإضافة إلى انخفاض التكافؤ بشكل غريب " الكاتب الذي أورد شرحا لتفسير ماذا يريد قوله أكد ما نقول حول نقطة التكافؤ " كما أن السرد اللغوي كان نسبيا مقبول ، بينما التعادل في الهيكل غير مستقر نتيجة ضعف الخاتمة التي لم يشفع لها التكرار البياني الذي ورد في الخاتمة.

    التكرار التقسيمي الذي ورد في النص "العمرُ على الحائط يمضي..." لم يؤد ِ دوراً مفترضا نتيجة لوجود ما يمكن الاستغناء عنه من فقرات ونتيجة إمكانية إعادة ترتيب الفقرات دون أثر يذكر لو تم ذلك على النص .

    الأساليب اللغوية والتعبيرية:
    اعتيادية وضعيفة أحيانا رغم تكلف استخدام بعض القيم الموروثة وتوظيفها أملا في إعطاء نكهة ما للقصيدة مع وجود بعض المحاولات للتغطية اللفظية على الضعف ...

    بشكل عام القصيدة متوسطة المستوى والخليط غير المناسب وعدم القدرة على إيجاد وحدة عضوية عصفت بالنص وأصبح النص ناشزا عن نفسه .
    إذا تصفَّحتَ ديوانيْ لتقرأني
    وجدت شعرَ المعالي َ جلَّ ديواني

المواضيع المتشابهه

  1. أنظمة الحكم.. والورقة الأخيرة / مقال مطول
    بواسطة نبيل شبيب في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 02-05-2007, 04:25 PM
  2. النبوءة
    بواسطة إكرامي قورة في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 12-04-2007, 04:24 PM
  3. حقيقة الأحداث الأخيرة في فلسطين - المؤامرة
    بواسطة حنظلة في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 05-06-2004, 08:49 PM
  4. قصيدتي الأخيرة
    بواسطة المتنبي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 31-10-2003, 03:29 PM