أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: لاتتحدث

  1. #1
    الصورة الرمزية أحمد محسن الحديدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2007
    الدولة : المنصورة - مصر
    المشاركات : 237
    المواضيع : 22
    الردود : 237
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي لاتتحدث

    ياشوق فؤاد فتى
    هام بها لا
    لاتتحدث
    الآن لسانك وثريّث
    فلعلك خلف سراب
    الآمال - كما من قبل -
    هباء ضالا
    تلهث
    عيناك لئن حدّثتهما

    سرا بالصمت تكلمتا
    تعرف أين وكيف وماذا
    ومتى أما أنت
    فهل كنت سوى
    طفل يعبث؟
    تعصفه نسمات الأطياف
    فلا يقوى
    أن يتشبث
    هي تحمل في
    نجوى اثنيها النبأ


    فاقرأ تلق حقيقة
    ماكان بها اختبأ
    وتهب بهيئتك
    المثلى الروح
    فتبعث
    كان خفيا
    لم يلبث أن
    صار جليا لك
    لم يلبث
    فتوارى خلف حجاب
    من ثقة
    ومكانك فامكث
    لاتتحدث
    لاتتحدث

  2. #2

  3. #3
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 56
    المشاركات : 40,515
    المواضيع : 1091
    الردود : 40515
    المعدل اليومي : 6.27

    افتراضي


    نص جميل ولكنه دون ما تعودت من ألق حرفك.

    أنتظر الأجمل منك دائما.

    وأهلا ومرحبا بك دوما في أفياء واحة الخير.


    تحياتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4

  5. #5
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 59
    المشاركات : 7,102
    المواضيع : 105
    الردود : 7102
    المعدل اليومي : 1.71

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد محسن الحديدي مشاهدة المشاركة
    ياشوق فؤاد فتى
    هام بها لا
    لاتتحدث
    الآن لسانك وثريّث
    فلعلك خلف سراب
    الآمال - كما من قبل -
    هباء ضالا
    تلهث
    عيناك لئن حدّثتهما

    سرا بالصمت تكلمتا
    تعرف أين وكيف وماذا
    ومتى أما أنت
    فهل كنت سوى
    طفل يعبث؟
    تعصفه نسمات الأطياف
    فلا يقوى
    أن يتشبث
    هي تحمل في
    نجوى اثنيها النبأ


    فاقرأ تلق حقيقة
    ماكان بها اختبأ
    وتهب بهيئتك
    المثلى الروح
    فتبعث
    كان خفيا
    لم يلبث أن
    صار جليا لك
    لم يلبث
    فتوارى خلف حجاب
    من ثقة
    ومكانك فامكث
    لاتتحدث
    لاتتحدث
    الشاعر المبدع أحمد محسن الحديدي
    الاقتدار واضح في مفردتك ولكن البداية جاءت مضطربة بعض الشيء وكأن الحروف أصابها التواء في الشكل والمضمون حتى أقمت عودها وأنت الخبير الحاذق لتكون نهايتها مياسة جذلى
    بورك نبضك ودمت أخا كريما
    وبانتظار مزيدك
    تحياتي