اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تيماء هاشم مشاهدة المشاركة

واعشق الارض الفلسطينية التي ترويها الدماء
اعشق نارها الذهبية
والسمرة في خد الصبية
وبريق العيون العسلية

.........

للاسف ... البنادق اليوم ترسم للبشرية غدها ، وتسرق احلامها .. تخنق العصافير لعلها تكف عن الغناء ...
إنها تسجننا داخل عقلية من يحملها ...



ووحدها الحقيقة : من تختم المشهد .