أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: // ــ كفن الدمع ــ //

  1. #1
    الصورة الرمزية فدوى يومة قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : المملكة المغربية ـ طنجة ـ
    العمر : 38
    المشاركات : 883
    المواضيع : 29
    الردود : 883
    المعدل اليومي : 0.22

    افتراضي // ــ كفن الدمع ــ //

    تكاد عقارب الساعة تعلن عن الساعة الحادية عشرة والربع قبل منتصف الليل،وقفت فاطمة وسط البهو أطفأت المصابيح وتوجهت نحو غرفة طفليها سمير ومريم،قبلتهما بحب فاستفاق سمير وسأل والدته :
    -هل حان موعد ذهابك؟.
    أجابته وهي تدثر جسده بالغطاء:
    - نعمـ أيها الحبيب ولا تنسى أنك "رجل البيت".
    ابتسم سمير وردد مودعا والدته:
    -نعمـ أنا رجل البيت فاعتمدي علي.لطالما فرحـ سمير بذلك اللقب ولطالما بكت فاطمة سرّا لأجله لأنها أجبرت على منح ذلك اللقب له.فقد تمنت في سرها دوما أن يعيش سمير وأخته الحياة التي لمـ تعشها هي،تمنت أن يكون سمير كباقي أطفالـ الحي ينعمـ بحياة هانئة،غير أن الأقدار عكست أمانيها فأجبرتها على تحميله مسؤولية البيت في غيابها.أقفلت فاطمة الباب خلفها ومضت تخترق سواد الطريق كذلك السواد القابع في أعماقها،قطعت الشارع تتلقف الكلمات من بعض المارة الذين لا يخلو الشارع منهم، تارة يغلبها الخوف وتارة تتسلحـ بإيمانها بقضاء الله وقدره، فكل شيء في حياتها بقدر زواجها كان قدرا لمـ تستطع الهروب منه،وزواج زوجها من أخرى قدر لمـ تستطع تجنبه،وانسحابه من حياتها أيضا كان قدرا فلماذا الخوف والجزع مادام كل شيء مسطر في كتاب.وصلت للشارع الرئيسي فوجدت ناقلة العمال بانتظارها،ركبتها وألقت التحية على زملائها وجلست بجانب النافذة ترقب مرور الأماكن حولها وترسمـ أماكن لا تزول في خيالها بصمت.
    وصلوا للعملـ وعندما تطابقت عقارب الساعة كانت كل العاملات يأخذن مكانهن وكأنهن آلات تعودت على رتابة العمل،ففقد العمل الروح بين أيديهن ليصبحـ مجرد رد فعل يقمن به جميعا بلا تفكير،غير أن الاختلاف موجود برغمـ الرتابة،فتارة يقطع شجار بين زميلتين في العمل مساحة الصمت السائد في المكان بين الشخوص فيكثر اللغط والحديث وتكبر مساحة من الحرية بينهن لتجد فيها كل منهن فرصة مناسبة لها كي تنفس عن غضبها،وتارة يلمحن وجوها جديدة بينهن لا يكدن يميزن ملامحهن حتى يختفين من جديد. والوجه الجديد لتلك الليلة كان، شابة في مقتبل العمر جلست بجوار فاطمة التي أوكل إليها المشرف على العمل مهمة تعليمـ القادمة الجديدة أساليب العمل،تبسمت فاطمة في وجه العاملة الجديدة وسألتها عن اسمها؟،أخبرتها أنها تدعى هند سألتها فاطمة إن كانت قد اشتغلت في معمل من قبل؟،فأجابتها هند بالنفي. وضعت فاطمة قطع الثوب أمامـ هند وقالت لها بصوتها الذي لا يخلو من الرقة:
    -لا تجزعي وسوف يكون كلـ شيء على ما يرامـ،وإن شاء الله ستتعلمين أساليب العملـ فلا شيء هنا صعب فقط امنحي نفسك بعض الوقت للتعلمـ .كانت هند شابة مطيعة فلمـ تجد فاطمة صعوبة معها وقامـ بينهما حوار ابتدأته هند بأسئلتها المتواصلة فكانت فاطمة تجيبها في كل مرة.سألت هند فاطمة:
    -منذ متى وأنت تشتغلين هنا؟.
    أجابتها فاطمة وهي تغرس نظرها نحو قطعة الثوب التي تحملها بيدها:
    -منذ سبع سنين غير أنني أقدرها بعشرين سنة أو أكثر،فترقيع الأثواب صعب لأن ذلك يتطلب منك أن تهبي له حريتك وعزة نفسك والعمل في هذا الجو الخانق يفقدنا القدرة على الرفض فنقبل بكل شيء.دمعت عينا فاطمة فأمسكت قطعة الثوب بيدها ومسحت بها دموعها واسترسلت في الحديث،أترين كل هذه الأثواب وتلك الآلات التي لا تكف عن الحركة، وأرجل العاملات اللواتي لا يقدرن على التوقف كي لا تتوقف معهن ساعة العمل،كل منهن تمسك قطعة ثوب بيدها تمسح بها دموعها في الخفاء حين يشتد الوجع بهن فقطع الثوب هي كل ما نملك هنا نخبئ فيها ألمنا كي نخرج للعالمـ ونحن نبتسمـ كي لا يقرأ وجعنا غيرنا، نبستمـ في وجه الجميع مخافة أن يكتشفوا الحزن المغروس بداخلنا فوجعنا كوجع هذه القطع الممزقة نعيد نحن خياطتها فتمزقنا هي،الأثواب كفن دمعنا يا ابنتي فاحرصي على أن لا تجعلي هذه الأثواب كفنك .أنهت فاطمة كلامها على وقع صوت الجرس معلنا عن انقضاء ساعات العمل فألقت هند ما بيدها على الطاولة وأمسكت بيد فاطمة وقالت لها :
    -لن أجعله كفني أعدك .
    فكمـ من وعد تحقق وكمـ من وعد داست عليه عجلات الزمن،فأنسته ملامحه فلمـ يبقى منه غير دموع تبحث عن كفنها في قطعة ثوب .
    اللهم انفحنى منك بنفحة خير تغننى بها عمن سواك

  2. #2
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 17,875
    المواضيع : 483
    الردود : 17875
    المعدل اليومي : 5.22

    افتراضي

    الأخت فدوى
    قصة مؤثرة وكأنك وانت تكتبينها تدمعين فكم من سيدة في عالمنا العربي كفنت دموعها بما تجده امامها لحظة يأس من حياة أو ساعة قهر من ظلم وقع عليها دون أدنى مبرر سوى رغبة الطرف الآخر في إثبات رجولة أو تحقيق رغبة دون النظر الى نتائج اعماله , المرأة في مجتمعنا هي الطرف الأضعف والرجل هو الطرف الأقوى كل هذا بعيدا عن تعاليم الإسلام الذي كفل لكل حقه . والضحايا دائما هم الأطفال الأبرياء , والأمهات أيضا ضحايا جور المجتمع بضيق نظرته وابتعاده عن الدين خصوصا اذا تعلق الأمر بالمرأة .
    الكلام كثير كثير في هذا الموضوع ولكن ...
    لقد أشعلت شمعة ...
    فشكرا لك ودمت قوية مدافعة عن حق المرأة في حياة هادئة
    دمت ودام صرير قلمك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية فدوى يومة قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : May 2008
    الدولة : المملكة المغربية ـ طنجة ـ
    العمر : 38
    المشاركات : 883
    المواضيع : 29
    الردود : 883
    المعدل اليومي : 0.22

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    القدير محمد ..
    اقسم انني بكيت كثيرا عليهن ـ فاطمة ـ بيقين مني ان لدمعها سيكون هناك كفن دوما قطعة ثوب تخيطها لاخرى/اخر .. سترتديها دون ان تسأل خلف حكاية الثوب تلك ففاطمة كالعديد من النسوة اقتص المجتمع منهن فقص جناحهن ليتركهن في بركة الدموع يسبحن بلا أمل في معانقة السماء من جديد..
    وانا اكتبها عشت مكانها في مكان يسرق منها سويعات من عمرها دون أن يمنحها حقها الذي سرقته منها تلك السويعات ولا حتى بسؤال ..
    فالقهر هناك يكثر والظلم لا يد تكفه ..
    صدقت ايها الفاضل فالمرأة في مجتمعنا هي الطرف الأضعف وإن حاولنا أن نثبت العكس تضل هناك سلطة عليا تتحكم فينا باسم الدين تتحكم حتى فيما شرعه الله لنا ..
    من الطبيعي ان يبحث الكفن عن جسد لكن ان يبحث الجسد عن كفن ذلك اقسي ما يمكن تصوره ولعلنا من خلال ما نكتب نحاول ان نضمهن إلينا بصدق لنقول ان هناك امل دوما..
    ودمت ايها الفاضل بهكذا تواجد
    أسعدني وربي
    امتناني لك وتحياتي

  4. #4
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,618
    المواضيع : 386
    الردود : 23618
    المعدل اليومي : 5.92

    افتراضي

    ربما هنا وجدت أكفانا لدموعها فتكفكفها وتبدوا وابتسامة حتى وإن كانت زائفة ترتسم على محياها
    ناهيك عن من حفرت الدموع أخاديدا على وجوههم وترك الزمن ماترك من علامات لاتُمحى
    مؤلمة حكايتك أخت فدوى صيغت بأسلوب سلس مستساغ
    دام ألقك
    ومرحبا بك في واحتك
    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    نائب رئيس الإدارة العليا
    المديرة التنفيذية
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 10.17

    افتراضي

    هو اقتناص لحالة إنسانية كان موقع العمل وظروفه ميدانا مناسبا لطرح معاناتها، ولم يكن العمل في حد ذاته سرّ الوجع، فلكل وظيفه همومها ولكل حرفة متاعبها، ولكل عامل شؤونه وشجونه

    سرد مشوق، ومهارة في تصوير الألم وبناء الكلم بما يحقق لدى المتلقي مراد الكاتب

    أهلا بك أديبتنا في واحتك

    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 3,822
    المواضيع : 66
    الردود : 3822
    المعدل اليومي : 1.48

    افتراضي

    أسلوبك جميل حقا ويستحق التقدير أختي , كل إنسان يعاني من آلام وأوجاع في حياته جرَّاء أمور كثيرة يتعرض لها فتدمي قلبه وتُدمع عينه ويشعر حينها بالموت من الكبت أو القهر أو الظلم
    وليتك لم تنهي القصة بتلك العبارة الحكيمة , يُفضل لو جعلت النهاية تحكي لنا عن فاطمة : ( لن أجعله كفني اعدك ) لو وقفتِ إلى هنا سيكون افضل
    وهذه العبارة مافية لأن تجعل التأويلات بين أمرين تقريبا :
    إما أنها حققت ذلك الوعد
    أو أنها لم تستطع تحقيقه ( وإن كان الاحتمال الثاني هو المراد فهذا يدلنا على أنها قالت العبارة في لحظة أمل وساعة اشرقت فيه روحها ووصلت همتها وعزيمتها إلى القمة ثم مع مرور الايام لم تعد تحتمل ولم يكن بداخلها حافز وهدف قوي لتحقيق وعدها [ربما ] )
    تحياتي
    سلكتُ طريقي ولالن أحيد = بعزمٍ حديدٍ وقلبٍ عنيد

المواضيع المتشابهه

  1. كفن ..
    بواسطة خليل حلاوجي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 23-09-2018, 11:15 AM
  2. ",كفن,",قصيدة,بقلم,وفاء,الأ يو بي
    بواسطة وفاء حسن الأيوبي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 14-10-2015, 01:31 AM
  3. قصيدة : عاشقك وطن وللا كفن !
    بواسطة د هاني ابوالفتوح في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 07-02-2013, 04:04 AM
  4. أودعتك صدري و قلبي كفن
    بواسطة سوزان سلامة في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 07-03-2006, 02:44 PM
  5. أصداء الدمع ...
    بواسطة الأندلسي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 30-12-2002, 09:02 PM