أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12

الموضوع: رساله عبر الرياح

  1. #1
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : May 2008
    العمر : 65
    المشاركات : 139
    المواضيع : 31
    الردود : 139
    المعدل اليومي : 0.03

    افتراضي رساله عبر الرياح

    ورقة تحلق فى السماء - - تتلاعب بها الرياح - - تلقى بها فى الساحة الملحقة بمكان الايواء الذى يضمنى انا وزملائى فى العمل - - فى جبال احدى الدول حيث اعمل فى التعدين - - الحياة هنا قاسية والرياح عاتية - - تسمع لها اصوات غريبة كأنها تستغيث - - احيانأً اشعر وكأن احد ما يجلدها بالسياط - - امسكت بالورقة اتفحصها - - لا اعرف لماذا - - ربما لكسر حدة الملل التى اعانى منها - - فاليوم انهينا العمل مبكرا - - ونحن فى منطقة معزولة - - لاراديو ولا تلفاز - - الورقة بها صورة طفل حزين - - اشفقت عليه - - امسكت القلم ورسمت على وجهه ابتسامة - - اطلقت الورقة فى الهواء لتنعم بحريتها - - فلا داعى لبقائها فى هذا السجن الفسيح - - تقاذفتها الرياح والقت بها امامى مرة اخرى - - نظرت اليها - - نفس الوجه الحزين - - لكن اين الابتسامة التى رسمتها - - من الذى محاها - - رسمت ابتسامة اخرى بخطوط عريضة وعميقة حتى لا تمحوها الرياح - - اطعمتها مرة اخرى للرياح - - لاكتها ولفظتها امامى مرة اخرى - - الصورة هذه المرة اشد عبوساً - - تملكنى الغضب - - قررت تمزيق تلك الصوره - - لكن يداى لم تطاوعنى - - شيئأ ما جعلنى اقرر ان ارسم ابتسامة للمرة الاخيرة - - امسكت بالقلم - - صاح القلم فى وجهى قائلا – لاتستخدمنى لرسم ابتسامة زائفة - - الابتسامة الزائفة لن تفيد – ابحث عن الجوهر - - امعنت النظر فى الصورة - - بدأت ملامحها تتغير - - اصبح الوجه مألوفاً - - انا اعرفه – ذلك الوجه الابيض والشعر المائل للاصفرار وتلك الانف الصغيرة المفلطحة والعينان اللذان يعلنان عن براءة الطفولة بتبجح – انه وجه ابنى الصغير - - طالت فترة غيابى هذه المرة بحثا عن لقمة العيش فى بلاد اخرى غير بلدى - - تحرك فى قلبى الشوق والحنين الى صغيرى - - حملتنى الطائرة الى ديارى - - استقبلنى ابنى بفرحة غامرة وبادرنى بسؤالى - - هل وصلتك رسائلى ؟ تعجبت من سؤاله - - مازال الطفل صغير على كتابة الرسائل - -قالت لى الزوجة انه كان يخط بعض الخطوط على ورقة ويلقى بها من الشرفة ويقول لها ( روحى لبابا وخلية ييجى بسرعة ) اقشعر بدنى - - قصصت ما حدث لزوجتى - - اخرجت الصورة من جيبى فأذا بالصورة تبتسم
    هيا بنا نزرع الامل فى النفوس

  2. #2
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : May 2009
    العمر : 51
    المشاركات : 61
    المواضيع : 11
    الردود : 61
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    من خلال هذه اللوحة استطعت ان تصور لنا واحدة من الاشكال الانسانية ضمن فضاء الوحشة والفراق واستخدمت اسلوب الرموز وعزفت عليها بايقاعت وجدانية معبرة عن عمق الحس الانساني ولوعة الفراق والغربة عازفا على وتر الطفولة الامل والصدق والعفوية مؤكدا حقيقة تلاقي الارواح حتى لو تباعدت الاجساد
    المبدع ابو وافية
    شرفني ان اكون اول وصلته الرسالة مع الريح

  3. #3
    الصورة الرمزية أحمد عيسى قاص وشاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : هـنــــاكــــ ....
    المشاركات : 1,960
    المواضيع : 176
    الردود : 1960
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي

    الفاضل مصطفىقصة جميلة ، وسرد موفق .. مرحبا بك ..يبدو أن بعض الهمزات قد سقطت سهواً ، أرجو أن تتداركها ..لا أعرف لماذا تستخدم الشرطة - بين كل فقرة وأخرى .. ما يلزمك هي الفاصلة ، فقط شكراً لسعة صدرك
    أموتُ أقاومْ

  4. #4
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : May 2008
    العمر : 65
    المشاركات : 139
    المواضيع : 31
    الردود : 139
    المعدل اليومي : 0.03

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سمير خليفة مشاهدة المشاركة
    من خلال هذه اللوحة استطعت ان تصور لنا واحدة من الاشكال الانسانية ضمن فضاء الوحشة والفراق واستخدمت اسلوب الرموز وعزفت عليها بايقاعت وجدانية معبرة عن عمق الحس الانساني ولوعة الفراق والغربة عازفا على وتر الطفولة الامل والصدق والعفوية مؤكدا حقيقة تلاقي الارواح حتى لو تباعدت الاجساد
    المبدع ابو وافية
    شرفني ان اكون اول وصلته الرسالة مع الريح
    وانا شرفنى مرورك بالنص واعجابك به
    تحياتى
    مصطفى اتبووافيه

  5. #5
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : May 2008
    العمر : 65
    المشاركات : 139
    المواضيع : 31
    الردود : 139
    المعدل اليومي : 0.03

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد عيسى مشاهدة المشاركة
    الفاضل مصطفىقصة جميلة ، وسرد موفق .. مرحبا بك ..يبدو أن بعض الهمزات قد سقطت سهواً ، أرجو أن تتداركها ..لا أعرف لماذا تستخدم الشرطة - بين كل فقرة وأخرى .. ما يلزمك هي الفاصلة ، فقط شكراً لسعة صدرك
    الاخ العزيز / احمد عيسى
    شكرا لمرورك واهتمامك بالنص
    ملاحظاتك محل تقدير واهتمام
    سقوط الهمزه ناتج من الاستخدام السريع للوحة المفاتيح
    اكرر شكرى لمرورك وتقبل تحياتى
    مصطفى ابووافيه

  6. #6
    الصورة الرمزية علي عطية أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    العمر : 52
    المشاركات : 862
    المواضيع : 53
    الردود : 862
    المعدل اليومي : 0.20

    افتراضي


    الرائع الجميل مصطفى


    أبدعت التصوير للحظة شوق تتكامل فيها كل الكائنات وتتمازج فيها المحيطات بنبض الشوق سوياً
    أسلوب شائق رائع يأخذ بالقارئ حتى الحبكة في تحسس لحرف تلو الآخر
    مزيج جميل بين الواقعية المحسوسة والرمزية العالية
    وحوارية مستمرة بين الذات وكل شئ حتى الرمزية انتعشت بالحوار والحديث

    أحيكم أيها القاص الكبير بقدر ما سكبت من متعة هنا
















    اسمح لي استاذي بشئ من الضوء الخافت فأود لو كمل ألق القصة بالتدقيق اللغوي وعلامات الترقيم لبدت أكثر بهاءً _ مازال الطفل صغير _ اعتقد أنها يجب ان يكون صغيراً .
    لاحظت فجائية وحدة الانتقال إلى الرمزية عند محادثة القلم .
    والثالثة وعفوا في الاطالة لقد كثر استعمال الجمل التامة بما يخرج القارئ أحيانا عن إحساس كمال ومتعة التصوير فعلى سبيل المثال _ الذي يضمني انا وزملائي . فكان يكفي الذي يضمني وزملائي _ امسكت القم ورسمت على وجهه _ أطلقت الورقة في الهواء _ أنا أعرفه _ ما زال الطفل صغيرا _ قالت لي الزوجة .......

    الكريم مصطفي أرجو أن يتسع قلبك لضوئي الباهت جوار ثرياكم

    خالص حبي وتقديري

  7. #7
    الصورة الرمزية وفاء شوكت خضر أديبة وقاصة
    تاريخ التسجيل : May 2006
    الدولة : موطن الحزن والفقد
    المشاركات : 9,734
    المواضيع : 296
    الردود : 9734
    المعدل اليومي : 1.92

    افتراضي

    لقمة العيش تلقينا في أحضان الغربة بعيدا عن الأهل والأحباب ..
    نأكلها مغموسة بالعرق والتراب وكثيرا ما يكون معهما الدمع ..
    الشوق يحرقنا والوقت يسرقنا والركض خلف تلك اللقمة يبعدنا بعيدا ..


    صورة من واقع الحياة التي باتت صعبة حد المرار ..



    كنت هنا ..
    فاعذر تطفلي على صفحتك .
    //عندما تشتد المواقف الأشداء هم المستمرون//

  8. #8
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,642
    المواضيع : 386
    الردود : 23642
    المعدل اليومي : 5.53

    افتراضي

    هو التواصل الروحي بين الأب وابنه مهما طالت بينهم المسافات , فقد أبت البسمة أن تنبثق إلا حين اللقاء .
    هي الحياة كلها في ابتسامة طفل عبرت عنها بأسلوب رائع
    نص في مجمله يحمل من المشاعر والأحاسيس أصدقها
    سيدي الفاضل ....
    كنت هنا وتركت إعجابي بكل هذا الجمال
    دمت مبدعاً جميلاً
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 18,196
    المواضيع : 491
    الردود : 18196
    المعدل اليومي : 4.90

    افتراضي

    الأستاذ مصطفى
    أميكت بي منذ اللحظة الأولي
    لم أسيطع الإبتعاد حتى لحظة النهاية
    فرت دمعة من عيني
    ذكرن موقفا مماثلا ايام الغربة
    لكنك بذكاء القاص جمعت بين حدثين
    ووظفت الحدث الأول لصالح الحدث الأهم وهولقاء ابنك
    جمعكما الله دائما
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : May 2008
    العمر : 65
    المشاركات : 139
    المواضيع : 31
    الردود : 139
    المعدل اليومي : 0.03

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة علي عطية مشاهدة المشاركة

    الرائع الجميل مصطفى


    أبدعت التصوير للحظة شوق تتكامل فيها كل الكائنات وتتمازج فيها المحيطات بنبض الشوق سوياً
    أسلوب شائق رائع يأخذ بالقارئ حتى الحبكة في تحسس لحرف تلو الآخر
    مزيج جميل بين الواقعية المحسوسة والرمزية العالية
    وحوارية مستمرة بين الذات وكل شئ حتى الرمزية انتعشت بالحوار والحديث

    أحيكم أيها القاص الكبير بقدر ما سكبت من متعة هنا



    الاخ العزيز / على عطيه
    اخجلت تواضعى
    ابدعت فى مديح النص
    اشكرك على تلك الكلمات الراقيه
    تقبل خالص تحياتى
    مصطفى ابووافيه












    اسمح لي استاذي بشئ من الضوء الخافت فأود لو كمل ألق القصة بالتدقيق اللغوي وعلامات الترقيم لبدت أكثر بهاءً _ مازال الطفل صغير _ اعتقد أنها يجب ان يكون صغيراً .
    لاحظت فجائية وحدة الانتقال إلى الرمزية عند محادثة القلم .
    والثالثة وعفوا في الاطالة لقد كثر استعمال الجمل التامة بما يخرج القارئ أحيانا عن إحساس كمال ومتعة التصوير فعلى سبيل المثال _ الذي يضمني انا وزملائي . فكان يكفي الذي يضمني وزملائي _ امسكت القم ورسمت على وجهه _ أطلقت الورقة في الهواء _ أنا أعرفه _ ما زال الطفل صغيرا _ قالت لي الزوجة .......

    الكريم مصطفي أرجو أن يتسع قلبك لضوئي الباهت جوار ثرياكم

    خالص حبي وتقديري

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. عِبْرَ المُستحيلِ عَبَرَ إليّ!
    بواسطة نورية العبيدي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 49
    آخر مشاركة: 18-02-2017, 12:15 AM
  2. عندما خانت الرياح ...
    بواسطة الأندلسي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 27-08-2006, 08:39 PM
  3. هل الرياح تجري بما لا تشتهي السفن الأمريكية؟
    بواسطة د. سعادة خليل في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 14-07-2005, 02:52 AM
  4. غريبٌ يبتسمُ في وجه الرياح
    بواسطة عبد الخالق الزهراني في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 30-01-2005, 12:58 PM