أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 20

الموضوع: عقودٌ ستةٌ تمضي تِبَاعَا

  1. #1
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 2,501
    المواضيع : 71
    الردود : 2501
    المعدل اليومي : 0.65

    افتراضي عقودٌ ستةٌ تمضي تِبَاعَا

    عقــودٌ ستةٌ تمضي تِبَاعَا أثَرْنَ مدامعاً هِجْنَ التياعا
    سكبن بمهجتي زيتاً ونارا وأشْعَلْنَ اللظى دَوَّى ارتياعا
    تمادى القهر في الأرجاء حولي وعربد ليــــله واشتدَّ باعا
    يُغذي الاحتلال عدا علينا ويُسْلِمْنَا العدا وطناً مُضَاعا
    شواذٌ ( كالجراد ) أتوا إلينا فجاسوا أرضنا سلبوا الضِّيَاعا
    شواذٌ غير ذي حسبٍ وأصلٍ تَغَذُّوا السُّحْتَ قد شَبُّوا رِضَاعَا
    يُبارون الورى إفكاً وغدرا فضـائل ( عندهم ) أمْسَتْ طِبَاعَا
    ذوو خَـــــوَرٍ تخالهم جميعا إذا جَــدَّ الوغى .. وَلُّوا سِرَاعا
    لهم في الزور آياتٌ ونجوى حبائل مكرهم نُصِبَتْ شِرَاعَا
    فكم قتلوا من الأخيار خَلْقَا وخانوا الرسل أرْدٌُوهم صراعا
    سَلُّوا موسى وهاتوا السِّبْط يحيى كذا هارون .. يأبون انصياعا
    سلوا التلمود كم بالإفكِ يفتي ويُفْنِي في الورى أضْحَوا متاعا
    يُعادون ( الهدى ) في كل أرضٍ يُوالون ( الهوى ) رباً مُطَاعا
    فما للكهــل بينهم رحيــم ولا للمهـــد .. إذْ نفروا سِبَاعَا
    عقودٌ ستةٌ .. تمضي سراعا عجائب أثْقَلَتْ صارت مُشَاعا
    دِمَانا أبحرٌ .. كالماء تجري تَخَضَّبَ لونها جمراً شُعاعا
    نُسام الْخَسْفَ بين الخلق جهرا ونلقى الْهُون نُنْتَزع انتزاعا
    تُصَادَرُ أرضنا في عِزِّ شمسٍ ويوأد زهرنا .. زعموا دفاعا
    ندق الأرض هل خِلٌّ فَيُرْجَى ألا حُـــرٌّ .. لنصرتنا تداعى
    جيوش الْعُرْبِ كالحملان فَزْعَى أرانب .. ويحها .. لبست قناعا
    تآمر ( أهلها ) في بحر ليـــــلٍ يُوَالُون الْعِـــدَا .. وَلُّوا تِبَاعَا
    تُحاصرنا ( مدافعهم ) نهــــارا وتعصرنا الْعشا .. بخساً مُباعا
    وحوش الأرض ما للأرض حَبْلى تَنَمَّرَ أهلها .. ملأوا الْبِقَاعا
    تنادوا للحقـــوق عَدَوْا علينا وكم خطوا الحقوق لنا رِقاعا
    فما لحقوقنـــا بالإفكِ ضَيْعَى يُحاصرنا الردى نحسو اجتراعا
    يشيب المهد يذوي الزهر هولا تَضِجُّ لوقتهــا .. تهوي قلاعا
    تنادوا الأمن بات الأمن مرعى أيَرْعَى ( الذئب ) حملاناً طِوَاعَا
    فدى للأمــــن كم يحنو علينا ويصلينا الأذى صاعاً فصاعا
    أتانا ب( السلام ) .. أتى بشيرا فما للسلم قد أضحى خداعا
    يُزَايد .. وحدةً .. نَلْتَمُّ شَمْلا فيا للشمل ما فتئ انْصِدَاعَا
    عقودٌ ستةٌ .. نضبت شُعاعا فَطَيُّوا ثوبها .. صُفُّوا وداعا
    تهاوى ( رُكنها ) فَثِبُوا إليها وَهَيُّوا .. لَحْدَهَا .. خبراً مُذَاعا
    إذا هانت حقــوق الناس طَرَّا وغاب الأمن في الدنيا وضاعا
    فما لمقامكم ( فينــــا ) سبيل ولا لبقائكم خــــيراً يُرَاعَى

  2. #2
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 59
    المشاركات : 7,102
    المواضيع : 105
    الردود : 7102
    المعدل اليومي : 1.71

    افتراضي

    نفثات ثائرة وحمم غضبى يتفجر لهيبها من قلب آلمه حال أمة
    كلمات تنبض بألق شاعري مقتدر رصين
    وموهبة جذلى على بساط من التمكن الواضح في رسم الصور الهادفة
    أحسنت أخي جهاد ودام هذا النبض الذي نعرف
    حييت صابرا وشاعرا وثائرا
    بوركت

  3. #3
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : في بلاد ٍ الموت فيها معجون بالحياة
    العمر : 61
    المشاركات : 688
    المواضيع : 28
    الردود : 688
    المعدل اليومي : 0.17

    افتراضي

    أخي جهاد
    سلام الله عليك
    ومضت عقود ستة .. والحال كما هو عليه
    وربما تمضي عقود سبعة وثمانية
    من يدري ؟!

    بارك الله في قلمك




    ..... ناريمان

  4. #4
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 2,501
    المواضيع : 71
    الردود : 2501
    المعدل اليومي : 0.65

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمود فرحان حمادي مشاهدة المشاركة
    نفثات ثائرة وحمم غضبى يتفجر لهيبها من قلب آلمه حال أمة
    كلمات تنبض بألق شاعري مقتدر رصين
    وموهبة جذلى على بساط من التمكن الواضح في رسم الصور الهادفة
    أحسنت أخي جهاد ودام هذا النبض الذي نعرف
    حييت صابرا وشاعرا وثائرا
    بوركت
    الأخ الحبيب والأديب الأريب
    أيها السباق دوما أنت ..
    بوركت وبورك مرورك العطر
    يغبطني مرورك الدائم بصفحني
    وتستحثني كلماتك المفعمة بمشاعر الحب والأخوة الصادقة
    لا عدمتك أخا وصديقا
    دمت كما تحب
    ولك الحب حتى ترضى

    مودتي وودي

  5. #5
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.08

    افتراضي

    يا لعاديك يوري قدحا يثيرالحنين لحلم أقمنا زمانا بفيئه
    وشِخنا ...
    وما يزال على أكتاف ذات المتقاعسين
    وما زلنا ننتظر
    عقودٌ ستةٌ، وما زلنا ننتظر
    وصفقة نعرضها عليهم منذ الأزل
    سنترك الأملاك والقروش والعروش
    وليتركوا لنا الطريق للفدى، لنمتطي السلاح والنعوش

    لحرفك بنيّ جذوة أحبها
    دمت متألقا

  6. #6
    الصورة الرمزية هيثم محمد علي شاعر
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    المشاركات : 468
    المواضيع : 31
    الردود : 468
    المعدل اليومي : 0.11

    افتراضي

    أتدري يا استاذي
    والله لقد دب اليأس في وجداني من صلاح حال الأمة
    كم مضت من العقود بل من القرون وحالنا من سوء إلى أسوأ
    نحن أمة تحتاج إلى أمة
    وليت العويل يجدي
    كشفت عن النار رمادها يا استاذي بتلك العواصف
    جُعل ما يخطه قلمك في ميزان عملك الصالح
    لك الود والاحترام استاذي العزيز
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    الصورة الرمزية مازن لبابيدي شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 60
    المشاركات : 8,627
    المواضيع : 145
    الردود : 8627
    المعدل اليومي : 1.90

    افتراضي

    تحية مرور لإبداعك أخي جهاد أمام هذه القصيدة الوافرة التي تستحق أكثر من وقفة .
    سأزورك ثانية .... ومعي باقة ورد .
    يا شام إني والأقدار مبرمة /// ما لي سواك قبيل الموت منقلب

  8. #8
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 2,501
    المواضيع : 71
    الردود : 2501
    المعدل اليومي : 0.65

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناريمان الشريف مشاهدة المشاركة
    أخي جهاد
    سلام الله عليك
    ومضت عقود ستة .. والحال كما هو عليه
    وربما تمضي عقود سبعة وثمانية
    من يدري ؟!

    بارك الله في قلمك




    ..... ناريمان
    الأخت الفاضلة
    وعليك سلام الله ورحمته وبركاته
    لعل هذه المرة الأولى التي أراك فيها في متصفحي ..
    فأهلا بك ومرحبا بإطلالتك ..
    وربما لو أنصفنا وتعمقنا أكثر فقد مضى قرابة القرن
    ولما تزل حالنا كما هي ..
    على أن الإعلان العالمي لحقوق الإنسان قد مضت عليه عقود ستة ..
    وما تزال يتاجر بدمائنا وتنتهك مقدساتنا وحرماتنا تحت أعين وبصر من أعلنوه
    ما يبعث علىلا السخرية أكثر أنه لا زال في منظومة بعض المثقفين العرب
    من يتأمل من هؤلاء الذين صنعوا مأساتنا ويتفرجون على مأساتنا أن ينصفونا
    وإن كان صحيحا أننا صنعنا مأساتنات بأنفسنا يوم نبذنا كتاب الله وراءنا ظهريا
    مصداقاً لقول الحق سبحانه :
    ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس لبذيقهم بعض الذي عملوا ... )
    الأخت الفاضلة ..
    تشرفت بطلتك فكوني بالجوار

    ولك خالص الود سلفا

  9. #9
    الصورة الرمزية عبد الكريم العسولي شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2009
    الدولة : فلسطين - غزة
    المشاركات : 497
    المواضيع : 35
    الردود : 497
    المعدل اليومي : 0.13

    افتراضي


    أخي الحبيب جهاد درويش

    أيها الشاعر المتألق المعبرعن الوجع الكبير بكل براعة وصدق

    هيجت فينا الأحزان والعنفوان

    نص جميل وأبيات تنساب كجدول الماء العذب

    دمت أخي مبدعا ولك تحياتي .

  10. #10
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 2,501
    المواضيع : 71
    الردود : 2501
    المعدل اليومي : 0.65

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيحة الرفاعي مشاهدة المشاركة
    يا لعاديك يوري قدحا يثيرالحنين لحلم أقمنا زمانا بفيئه
    وشِخنا ...
    وما يزال على أكتاف ذات المتقاعسين
    وما زلنا ننتظر
    عقودٌ ستةٌ، وما زلنا ننتظر
    وصفقة نعرضها عليهم منذ الأزل
    سنترك الأملاك والقروش والعروش
    وليتركوا لنا الطريق للفدى، لنمتطي السلاح والنعوش

    لحرفك بنيّ جذوة أحبها
    دمت متألقا
    أحبك الله أمي وأثلج صدرك
    تمطرينني بفيض من درك الذي يعبق سحرا
    لئن شخنا يا أم فلم يشخ الأمل فينا
    جمعنا الله وإياك وأسبغ علينا وإياك سحائب رحمته
    حقق لك الله تبارك وتعالى ما تبتغينه

    ودمت بكل خير وود
    مودتي

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. عقود الظلم.. رسالة إلى كل ظالم
    بواسطة أحمد عبد الله حسين في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 27-09-2012, 12:05 PM
  2. الاستشهاد بالحديث .. من مقدمة "عقود الزبرجد على مسند الإمام أحمد" للسيوطي
    بواسطة فريد البيدق في المنتدى النَّحوُ والصَّرْفُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 29-04-2012, 09:54 PM
  3. ستة مظاهر تاريخية للبركة في فلسطين
    بواسطة صهيب توفيق في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 19-11-2007, 01:51 PM