أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: عيش الإحلام، والتشبث بالإوهام

  1. #1
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : May 2010
    المشاركات : 51
    المواضيع : 21
    الردود : 51
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي عيش الإحلام، والتشبث بالإوهام

    عيش الإحلام، والتشبث بالإوهام:

    من أجمل وأعذب الأيام التي يعيشهاالإنسان، شاباكان أم شابة. هي الفترة التي تسبق الزواج، وخاصة حينمايغرم العشاق ببعضهم، منتظرين فترة الخطوبة.

    في تلك الفترة يعيش العاشق حلمه الجميل، وتعيش العاشقةحلمهاالأجمل. هويحلم بمعشوقته وشريكة حياته. وهي تحلم بفارس أحلامهاوباني بيتها. ولوحصل لقاء بين المعشوقين، ياليته يحصل مقيدا بوجود شخص ثالث. بمعنى عدم ترك العشاق لوحدهم. وكلماكان التقييد أشد وأضيق، كلماإزداد الحلم رومانسية وتحليق في الخيال، ليفرزالحلم أجمل مايمكن تصوره من حب وغرام، ونشوة هيام.

    هكذايطنب خيال العاشق، ليعبرعن هيامه بمعشوقته هند:

    نورهند فاق حتى نورشمس...........في عيون كل شئ صارورد

    وهكذاجنح الخيال بالعاشق، ليصورمحبوبته ونورها، وبمايفوق نورالشمس. ليقلب كل شيئ في عينه إلى اللون الوردي المفعم بالأمل والتفتح على عالم جديد.

    طبعاكلهاأحلام وخيالات هيام. وبودي أن أقول:هنيئا لهم بتلك الآحلام الوردية، والتخيلات الشاعرية. فالحياة لاتطاق بدون أحلام.

    لكن ليس كل حلم هووهم. نعم يبدأحلما،ومن ثم يعقبه عملالتحقيق ذلك الحلم. فمن يحلم بإن يصبح مليونيرا، عليه أن يسعي ويكد ويعمل، لكي يصل لذلك المستوى من جني الثروة والمال، ليسمى مليونيرا.

    ومن يحلم بإن يصبح عالما، عليه الجدوالعمل، وترك الكسل، ثم المواصلة بلاملل، لكي يصل للمستوى الذي يسمى فيه عالما، في علم من العلوم.

    تعال بحلم، وأحسبهاإلك جية(أعتبرها لك مجيئ وجيئة)، وأكولن جيت(وسأقول نعم جئت) ياثلج ألي ماوجيت(ياجليد لم يتقد)!!!

    هكذا يتوجع وبجزع قاتل، الشاعرالعراقي مظفرالنواب، وهوإمايشيرلعاشق هايم بمعشوقه، أويرمزلمعنى سياسي، عمد إلى التورية عليه(بسبب همجية النظام البائد في عراق البعث وصدام!!!) بغناء عاطفي، ولكن عند عارفيه، المعنى والقصد مفهوم. خاصة والشاعرمعروف بميوله اليسارية.

    فإذن الأحلام، عندماتكون في اليقظة، فهي خيالات يلجأ لهاالحالم، إماتنفيسا عن أمرعزيزعليه يفتقده، مثل الحبيب والمعشوق. أوغاية منظورة، يتمنى تحقيقها على المدى البعيد وبشوق.

    وهكذايتحول الحلم الوهمي، من حالة باهتة غيرواقعية، إلى وسيلة حث وأمل، وبادرة إنطلاق للعمل.

    وهنالابد من وقفة تأمل. لأن الأحلام والتمادي فيها.باب من أبواب ركوب المخاطر. لذلك من المستحسن أن أشارك غيري بأحلامي، وخاصة من كان يكبرني سنا، أومن يهتم بأموري، ويريد لي النجاح والخير.بهدف الحصول على نصيحة وإرشاد. فمن عركته تجارب الحياة، جعلته أفتح بصرا وأكثربصيرة في تشخيص عواب الأمور.

    فمن منا من لايرغب بالزواج من بنت السلطان؟؟؟؟ صاحبة الحسن والجمال، والسطوة والجاه وعلوالمكان!!!

    لكن ذلك غيرمتيسرللجميع. فمجردالتفكيربهكذا حلم، قديأخذ صاحبه إلى مهالك الردى!! إذن إحلم بماهوممكن، وتجنب الحلم بالمستحيل
    .

  2. #2
    الصورة الرمزية عبدالصمد حسن زيبار مستشار المدير العام
    مفكر وأديب

    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    الدولة : الدار البيضاء
    المشاركات : 1,883
    المواضيع : 99
    الردود : 1883
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي

    الأحلام نعمة من الله المنان,الذي أمتن على بني الإنسان,بفضاء الخيال و بحور الأحلام.
    ثم وهب ما يعدل أي زيغ أو فوران,بأن أسدى للإنسان آلة الفكر و البرهان,و بها يعتدل الميزان.
    من أسباب الانحطاط,ما كان من طغيان للعاطفة على العقل,لهذا اتسمت حياتنا بالأوهام,و السبيل للخروج من المأزق أن يعطى كل جانب قدره من غير زيادة و لا نقصان.

    تظل جماعات من الأفئدة ترقب صباح الانعتاق,لترسم بسمة الحياة على وجوه استهلكها لون الشحوب و شكلها رسم القطوب ,يعانقها الشوق و يواسيها الأمل.

  3. #3

المواضيع المتشابهه

  1. لقمة عيش وزوادة
    بواسطة مأمون احمد مصطفى في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 12-07-2019, 07:31 PM
  2. لقمة عيش وزوادة
    بواسطة مأمون احمد مصطفى في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 09-10-2014, 05:20 PM
  3. لقمة عيش وزوادة
    بواسطة مأمون احمد مصطفى في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 03-04-2013, 12:20 AM
  4. عيش الفرحه
    بواسطة رضا فايد في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 22-12-2011, 01:21 PM
  5. كيف يحلو لك عيش راغد
    بواسطة مولود خلاف في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 19
    آخر مشاركة: 15-08-2009, 08:54 PM