أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 24

الموضوع: طُعمْ..!

  1. #1
    الصورة الرمزية منى الخالدي أديبة
    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    الدولة : أرض الغربة
    المشاركات : 2,315
    المواضيع : 98
    الردود : 2315
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي طُعمْ..!

    طلب منها صديقها المقرّب منها جداً في الجامعة، بأن تساعده ليُلفت نظر حبيبته التي لا تشعر بقلبه، ولا تسمع صوتَ نبضه وهو يصرخ بحبها، وافقت فوراً وقالت حين تقترب أخبرني كي ألفت نظرها.
    بعد دقائق بسيطة قال:
    - جائتْ معذبتي فلا تلتفتي
    -أنظرْ إلى عينيّ وابتسمْ بعمقٍ لكي تشعل في داخلها الغيرة
    نظرت بدورها في عينيه، فوجدت فيهما تفاصيلاً أعمق مما تخيّلت، تفاصيلٌ أزاحت الضباب، حتى شربتْ روحُها كل نبضه الدافق، أمسكَ بيدها فأردفت مسرعة ونبضها يتصاعد:
    -أفلتْ يدي..
    قال:
    -أفلتي قلبي أنتِ أولاً..




    منى الخالدي
    16\07\10
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    شكرا للحبيبة سحر الليالي على التوقيع الرائع

  2. #2
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,635
    المواضيع : 386
    الردود : 23635
    المعدل اليومي : 5.68

    افتراضي

    لقطة ولا أروع ...
    أخبرها بكل التفاصيل في تلك النظرة التي اقتنصها بدهاء وذكاء
    وكأنه يقول لها هاأنذا أستصرخ بحبك وهذي عيناي تسرد لك ماعجز اللسان قوله
    قرأت واستمتعت واندهشت من الخاتمة الجميلة التي جاءت غير متوقعة
    سيدتي الفاضلة ...
    دمت بكل هذا الجمال
    ولك جل تقديري

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    قلم نشيط
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات : 450
    المواضيع : 12
    الردود : 450
    المعدل اليومي : 0.13

    افتراضي

    أستاذتي العزيزة الغالية / منى الخالدي

    قصة رائعة بنظرة معبرة بالتفاتة لم تخطر على البال

    جميلة الصياغ وبسرعة ملمة

    مبهرة أنت جميلة الطرح مؤنسة المحاكاة

    دمت بالألق وخير

    كوني بالف خير

  4. #4
    الصورة الرمزية منى الخالدي أديبة
    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    الدولة : أرض الغربة
    المشاركات : 2,315
    المواضيع : 98
    الردود : 2315
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي

    أهلا بكِ غاليتي
    رنيم مصطفى

    نعم بعد أن احتار كيف يصارحها، فحاصرها..

    شكراً لكِ ولمروركِ الغالي
    محبتي

  5. #5
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.68

    افتراضي

    دخول موفق لسردية متمكنة فائقة الحذق
    وقفلة مباغتة فعلا
    ....
    توقعنا أن يكون لتحديقها في عينيه ما كان من أثر
    ولكن ...
    أن تتلاشى معذبته بنظرة!!

    يا لقلبه
    ويا لقلمك أيتها الرائع

    بعض بعض ما يستدعي المراجعة
    دمت بألق
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Feb 2010
    المشاركات : 18,095
    المواضيع : 488
    الردود : 18095
    المعدل اليومي : 5.02

    افتراضي

    مبدعة ورائعة
    قيد محكم بذكاء للوصول
    وما أراه إلا من كاتبة مبدعة
    شكرا لهذا التمكن
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    الصورة الرمزية حاتم سالم عبدالله قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    الدولة : سلطنة عُمان
    العمر : 32
    المشاركات : 6
    المواضيع : 1
    الردود : 6
    المعدل اليومي : 0.00
    من مواضيعي

    افتراضي

    يااااه , كيف يبدل رب الجمال والحب القلوب , كيف يجعل من نظرة مزيفة تتحول إلى مقدمة لبداية التحام بالأيادي ..

    منى رائعتك القصيرة .. جميلة حقا ..

    حاتم

  8. #8
    الصورة الرمزية الطنطاوي الحسيني شاعر
    في رحمة الله

    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    المشاركات : 10,901
    المواضيع : 538
    الردود : 10901
    المعدل اليومي : 2.38

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة منى الخالدي مشاهدة المشاركة
    طلب منها صديقها المقرّب منها جداً في الجامعة، بأن تساعده ليُلفت نظر حبيبته التي لا تشعر بقلبه، ولا تسمع صوتَ نبضه وهو يصرخ بحبها، وافقت فوراً وقالت حين تقترب أخبرني كي ألفت نظرها.
    بعد دقائق بسيطة قال:
    - جائتْ معذبتي فلا تلتفتي
    -أنظرْ إلى عينيّ وابتسمْ بعمقٍ لكي تشعل في داخلها الغيرة
    نظرت بدورها في عينيه، فوجدت فيهما تفاصيلاً أعمق مما تخيّلت، تفاصيلٌ أزاحت الضباب، حتى شربتْ روحُها كل نبضه الدافق، أمسكَ بيدها فأردفت مسرعة ونبضها يتصاعد:
    -أفلتْ يدي..
    قال:
    -أفلتي قلبي أنتِ أولاً..




    منى الخالدي
    16\07\10

    سلام الله عليك
    يالك من مبدعة اختاه
    لقد كان ذكيا كفاية حتى يقتنص حبها
    تحياتي لهذا الإبداع والإمتاع
    رائعة وزيادة
    دمت مبدعة اديبة

  9. #9

  10. #10
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 55
    المشاركات : 40,278
    المواضيع : 1080
    الردود : 40278
    المعدل اليومي : 6.47

    افتراضي

    بعيدا عن عدم موافقتي لمثل هذه المشاعر "المراهقة" التي أبداها النص في كليهما وقولي بأن الحب والعلاقة أعمق من نظرة عين أو بسمة ثغر أو لمسة يد ، وبعيدا عن "جائت" هذه التي وددت لو مسحت غبارها بيدي ليبدو النص أكمل وأجمل أجدني أمدح هذا النص القصصي جدا من حيث البناء ومن حيث الأداء خصوصا في العنوان المعبر والذي يحمل تلخيصا للقصة ويضيف إليها جانبا يشرحه منفردا ، ومن حيث الخاتمة المبهرة التي تتميزين بها كأديبة من طرح يثير الدهشة والمفاجأة بعنصر المباغتة أو المقاربة.

    أشكر لك هذا النص الأدبي أيتها الأديبة السامقة!

    دمت بخير!

    تقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. طعم الحياة
    بواسطة عاطف الجندى في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 25-07-2008, 04:43 AM
  2. طعم الهوي
    بواسطة الشربينى خطاب في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 28-08-2007, 05:53 AM
  3. إليك يا أحمد...حين يكون للغربة طعم الموت!
    بواسطة احسان مصطفى في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 02-07-2007, 05:36 PM
  4. لحظات .. لها طعم آخر
    بواسطة محمد جاد الزغبي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 18-03-2007, 04:07 PM
  5. هل تذوقت للرومانسية من طعم؟
    بواسطة سيد يوسف في المنتدى النَادِى التَّرْبَوِي الاجْتِمَاعِي
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 11-11-2005, 01:36 PM