أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 7 من 7

الموضوع: صرخة مراهق

  1. #1
    الصورة الرمزية محمد معمري قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    المشاركات : 7
    المواضيع : 5
    الردود : 7
    المعدل اليومي : 0.00

    افتراضي صرخة مراهق

    صرخة مراهق


    تغيرات جسمية بدأت تؤثر على سلوكه.. قوى داخلية تشعره أنه قد أصبحت لديه القدرة على القيام بأعمال في استقلالية ذاتية ولو بمقاومة سلطة الأسرة من أجل بناء شخصيته التي حتما سوف يعتمد عليها مستقبلا.. لكن الانفعال والخوف يربكانه كلما حاول الاعتماد على نفسه.. فسولت له نفسه ذات يوم أن يخرج إلى الصيد وحده عسى أن يسعفه الحظ فيصطاد طريدة ليبرهن لوالديه وأسرته عن قدرته وبراعته.. لكن الرياح تجري بما لا تشتهي السفن.
    بينما هو يسير في الغاب، بين روعة الطبيعة الخلابة في جبال يخترقها نهر كبير بين الثلج والعشب، تحت سماء مكدرة الزرقة بالسحب المكدسة، في يوم من أيام الربيع أين يكون ميلاد حياة جديدة في الطبيعة؛ بعيدا شيئا ما عن الأسرة.. وحين خاب مسعاه! فظل أن يرتع قليلا.. لكنه فجأة سمع ضرضرة! فالتفت نحو موجة الصوت وإذا بلمح بصره يستوي بلمح بصر نمر – أنثى- ! واقف يترصد فريسته، أدرك في الحين مذاق لحمها ومقدار غنائها من الجوع، وانطلق كسهم الريح وراءه.. في ذلك الحين هو الآخر كان واقفا يستيقن مما رأت عيناه.. فأيقن أن أجله قد طرق باب نفسه! إلا أنه فضل الفرار على الاستسلام.
    يجري والخوف قد لبسه لبسا، ارتفع خفقان قلبه، تصبب عرقه، ازدادت سرعته.. أراد أن يطمئن فاختفى وراء صخرة صغيرة فرأى اللحاق يتواصل، فساير العدو.. ثم التفت وراءه فوجد اللحاق بدأ يقترب منه.. إلى أن رمق جذع شجرة جسرا يقطع النهر بين ضفتين فسلكه؛ إلا أن الجذع لا يصل إلى الضفة الأخرى! وحين استدار وانطلقت خطواته القليلة نحو العودة رأى النمر فوق الجذع يتقدم نحوه ببطء شديد.. فوجد نفسه بين أمرين أحلاهما مر! النمر أمامه، والنهر أسفله، والمسافة بعيدة لا يستطيع أن يرتمي منها.. ارتبك بين الخوف والرجاء، تارة يتقدم نحوه، وتارة يتراجع إلى الوراء؛ ولكن كان للوراء نهاية.. كان المسكين يظن أن تلك الشجرة ستنقذه من الهلاك! لكن لعبة القدر تسير بمشيئة الله كيف يشاء.
    بينما هو في ورطة شديدة، ليس هناك مفر، أمامه نمر يريد افتراسه، ومن ورائه نهاية الجذع في وسط النهر، والضفة الأخرى بعيدة، ومن تحته مسافة طويلة، والنهر كبير مياهه جارفة، وفوقه سماء تموج سحبا... وإذا بجزء من الشجرة ينكسر به فيهوي إلى النهر؛ ومن حظه أنه سقط في الماء قرب ذلك الجزء من الجذع؛ فقاوم تيار النهر حتى امتطى الجذع الصغير.
    ظن أنه قد نجا من الهلاك، لكن فرحته لم تدم طويلا؛ بينما كان جريان النهر يقوده نحو الضفة، أدرك النمر ميناء الجذع فوجده ينتظره عن كتب.. فأبى أن يستسلم مرة أخرى وقذف بنفسه في النهر وبدأ يصارع تيار النهر حتى وصل إلى الضفة؛ لكن النمر غضب هذه المرة غضبا شديدا فقال له: تبا لك!..
    وما أن تأكد من أن قدماه قد لمست الأرض حتى وجد النمر مرة أخرى أمامه.. فلم يبق في وسعه إلا أن صرخ بكل ما يملك من قوة:
    - أمّاه! أمّاه! أمّاه!
    صرخة هزت عرش قلب أمه، فصرخت هي الأخرى صرخة جعلت الأمواج الصوتية ترسم الطريق نحو ابنها.. وبسرعة فائقة كانت حاضرة، وكانت الأصوات خلف الأشجار مدوية بقوة فرأى النمر أسرة الدببة حاضرة بقوة.. فتخلى وفر بجلده.. حينها كانت قهقعة المراهق قد ارتفعت عاليا ممزوجة بالعويل.. وكانت أمه تنادي عليه، لكن لم يفق مما حل به! إلا بعد حين؛ التفت إلى الخلف، فرأى أمه! فلم تصدق عيناه ما يرى! فانطلق بسرعة وهو يجأش نحوها، وبدأت تلاطفه بلسانها بعطف وحنان.



    بقلم: محمد معمري


    مفاجأة

    كل مواضيعي قابلة للنقد

  2. #2
    قلم منتسب
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    الدولة : البيضاء.المملكة المغربية
    العمر : 58
    المشاركات : 40
    المواضيع : 2
    الردود : 40
    المعدل اليومي : 0.01
    من مواضيعي

    افتراضي

    قصة موفقة في غموض شخصياتها التي لم تتبين الا من خلال لفظة لسانها..

    تحيتي.

  3. #3
    الصورة الرمزية أحمد عيسى قاص وشاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : هـنــــاكــــ ....
    المشاركات : 1,960
    المواضيع : 176
    الردود : 1960
    المعدل اليومي : 0.43

    افتراضي

    قصة جميلة سيدي ، والقص بلسان الحيوانات فن جديد قديم ، منذ كليلة ودمنة ..
    خدعنا العنوان ولا شك لكن مجريات القصة كانت واضحة دون لبس

    مودتي لك وتمنياتي بالتوفيق دائماً
    أموتُ أقاومْ

  4. #4
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 18,025
    المواضيع : 486
    الردود : 18025
    المعدل اليومي : 5.09

    افتراضي

    كنت موفقا جدا وعنوان القصة هو من جعلها بهذا الجمال
    ولولاه لذهبنا الى النهاية مباشرة
    أمكا وقد جعلته هكذا فقد جعلنا مع القصة حتى آخر رشفة
    شكرا لهذا الجمال
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,635
    المواضيع : 386
    الردود : 23635
    المعدل اليومي : 5.76

    افتراضي

    نقلت لنا صورة من صور محاولة الاعتماد على النفس
    والتمرد وخوض غمار المغامرات
    وكانت الحكمة من وراء النص واضحة وهادفة
    وجاءت اللغة رصينة باذخة
    والخاتمة موفقة جميلة
    سيدي الفاضل ....
    دمت بألقك المعهود
    ولك جل التقدير
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    نائب رئيس الإدارة العليا
    المديرة التنفيذية
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.84

    افتراضي

    أستمتع فعلا بقراءة النصوص التي يستدرج فيها الكاتب قرّاءه الى مساحة تحقق له المباغتة في القفلة
    مهما فرضت طبيعة الفكرة من انكشاف قفلتها

    قصة موفقة

    دمت مبدعا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 13,347
    المواضيع : 183
    الردود : 13347
    المعدل اليومي : 5.09

    افتراضي

    قصة مبدعة ـ ميزتها اللغة والفكرة التي نجحت فيطرقها لنكتشف
    شخصية البطل في النهاية.
    مضمون هادف، وسرد مشوق رائع شكلا ومضمونا
    أبدعت وأكثر.

المواضيع المتشابهه

  1. من أوراق مراهق
    بواسطة قوادري علي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 14-01-2012, 12:18 AM
  2. من ذكريات مراهق/قاسية
    بواسطة قوادري علي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 27-03-2011, 06:56 PM
  3. صرخةُ الحرية..صرخةُ الحُلم العربي..لشاعر الوطن بشار ابو صلاح
    بواسطة بشار ابو صلاح في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 18-07-2010, 08:34 AM
  4. إلى مراهق على أبواب العشرين...
    بواسطة ماجدة ماجد صبّاح في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 40
    آخر مشاركة: 27-05-2009, 10:33 AM
  5. صرخة مسلمة مقهورة !!
    بواسطة حمدان في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 18-01-2003, 06:33 AM