أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: حملة رسالة الإسلام الأولون/1

  1. #1
    الصورة الرمزية علي حسين الموصلي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Jun 2004
    المشاركات : 191
    المواضيع : 65
    الردود : 191
    المعدل اليومي : 0.03

    افتراضي حملة رسالة الإسلام الأولون/1

    حملة رسالة الإسلام الأولون/1

    وما كانوا علية من المحبة والتعاون على الحق ولخير

    وكيف شوه المغرضون جمال سيرتهم

    بقلم
    محب الدين الخطيب


    القسم الأول

    إعادة طباعة ونشر
    علي الطائي

    بسم الله الرحمن الرحيم

    روى الإمام أبو عبد الله محمد بن إسماعيل البخاري في صحيحة (ك 62 ب 1)عن عمران بن حصين رضى الله عنهما إن رسول الله صلى الله علية وسلم قال((خير أمتي قرني ثم الذين يلونهم ثم الذين يلونهم ( قال عمران بن حصين فلا ادري ذكر بعد قرنه قرنين أو ثلاثا 1)ثم إن بعدكم قوما يشهدون ولا يستشهدون ويخونون ولا يؤتمنون ولا يفنون ويظهر فيهم السمن ))
    وروى البخاري مثله عن عبد الله بن مسعود عن النبي صلى الله علية وسلم وحديث ابن مسعود عند الإمام احمد أيضا في مسنده وفي صحيح مسلم وفي سنن الترمذي وروى مسلم مثله في صحيحة عن عائشة أم المؤمنين رضى الله عنها
    فالهدى كل لهدى مما لم تر الإنسانية مثله قبلة ولا بعدة هو الذي تلقاه الصحابة عن معلم الناس الخير وكان لصحبة بة خير امة محمد صلى الله علية وسلم بشهادته هو لهم وصدق رسول الله اما الذين يدعون خلاف ذلك فهم الكاذبون
    إن الخير كل الخير فيما كان علية اصحاب رسول لله وان الدين كل
    ---------------------------------------

    1- وتحديد ذلك إلى نهاية الدولة الأموية وقد يلتحق بة زمن الخلفاء الأولين من بني العباس قال الحافظ ابن حجر في هذا الحديث من فتح البري ج 7 ص 4 واتفقوا إن أخر من كان من إتباع التابعين ممن يقبل قولة من عاش إلى ما بعد سنة 220 هجرية وفي هذا الوقت ظهرت البدع ظهورا فاشيا وطلقت المعتزلة ألسنتها ورفعت الفلاسفة رؤوسها وامتحن أهل العلم ليقولوا بخلق القران وتغيرت الأحوال تغيرا شديدا ولم يزل الأمر في نقص إلى ألان ( أي إلى زمن الحفظ ابن حجر 773 –


    الدين ما اتبعهم علية صالح التابعين ثم مشى على أثارهم فيه التابعون لهم بإحسان
    ومن أحط أكاذيب التاريخ زعم الزاعمين إن أصحاب رسول الله صلى الله علية وسلم كان يضمر العداوة بعضهم لبعض بل هم كما قال الله سبحانه عنهم في ( سورة الفتح 29)
    ( أشداء على الكفار رحماء بينهم )
    وكما خاطبهم ربنا في سورة الحديد 10
    )لله ميراث السموات والأرض لا يستوي منكم من انفق من قبل الفتح وقاتل اؤلئك أعظم درجة من الذين أنفقوا من بعدو قاتلوا وكلا وعد الله الحسنى )
    وهل بعد قول الله عز وجل في سورة إل عمران 11
    ( كنتم خير امة خرجت للناس )
    يبقى مسلما من يكذب ربة في هذا ثم يكذب رسوله في قولة ( خير أمتي قرني ثم الذين يلونهم )
    في صدر هذه الأمة حفظ الله كتابة بحفظته أمين عن أمين حتى أدوا أمانة ربهم بعناية لم يسبق لها نظير في امة من الأمم فلم يفرطوا في شئ من ألفاظ الكتاب على اختلاف الألسنة العربية في تلاوتها ونبرات حروفه وتنوع مدودها وامالاتها إلى أدق ما يمكن إن يتصوره المتصور
    فتم بذلك وعد لله عز وجل في سورة الحجر 9
    ( إنا نحن نزلنا الذكر وانأ له لحافظون )
    ومن صدر هذه الأمة تفرغ فريق من الصحابة فالتابعين وتلاميذهم لحمل أمانة السنة
    فكانوا يمحصون أحاديث رسول الله صلى الله علية وسلم ويذرعون أقطار الأرض ليدركوا الذين سمعوها من فم النبي صلى اله علية وسلم فيتلقوها عنهم كما يتلقون أثمن كنوز الدنيا بل كانت دار الإمارة في المدينة المنورة منتدى الفقهاء الأولين في صدر الإسلام يجتمعون إلى أميرهم مروان بن الحكم فإذا عزيت إلى رسول الله صلى الله علية وسلم سنة غير الذي كان معروفا عندهم أرسل مروان في تحقيق ذلك إلى من نسبت تلك السنة إلية من اصحب النبي صلى الله علية وسلم أو ازواجة حتى يرد الحق إلى نصبة – انظر مسند الإمام احمد الطبعة الأولى 6: 299 و306
    وبينما كان حفظة القران وحملة السنة المحمدية يجاهدون في حفظ أصول الشريعة لكاملة كن آخرون من أبناء الصحابة وإبطال التابعين يحملون أمانة الإمامة والرعاية والجهاد والفتوح ويعملون على نقل الأمم إلى الإسلام يعربون ألسنتها ويطهرون نفوسها ويسلكونها في سلك الإخوة الإسلامية لتتعاون معهم على توحيد الإنسانية تحت راية الهدى وتوجيه
    إلى أهداف السعادة
    وقد بارك الله لهؤلاء وأولئك في أوقاتهم وأتم على أيديهم في مئة سنة ما يستحيل على غيرهم من أهل الطرائق والأساليب الأخرى إن يعملوه في ألاف السنين
    هؤلاء هم الذين اخبر عنهم رسول الله صلى الله علية وسلم بأنهم خير امتة وقد صح ما اخبر بة فان الإسلام إنما رأى الخير على أيديهم فبهم حفظ الله أصولة وبهم هدى الله الأمم والبلاد
    التي دخلت في الإسلام على أيديهم فنبغ منها في ظل طريقتهم وعلى أساليبهم كبار الأئمة كالإمام البخاري والإمام أبي حنيفة ولليث بن سعد وعبد الله بن المبارك
    فكانت الأمم تقبل على هذه الهداية بشغف وتقدير وإخلاص
    لما ترى من إخلاص دعاتها وصدقهم وإيثارهم الآجلة على العاجلة والأمة التي تولت الدعاية لهذه الهداية تستقبل نوابغ المهتدين بصدر رحب وتبوئ المتساهلين منهم المكانة التي هم أهل لها

    هكذا كنت لحال في البطون لثلاثة الأولى التي امتدحه رسول الله صلى الله علية وسلم ووصفها بأنها خير امتة

    إما العصور التي أتت بعدهم فان المسلمين يتميزون فيها بمقدر إتباعهم للصدر الأول فيما كان علية من حق وخير وهم كما قال رسول الله صلى الله علية وسلم فيهم ( مثل أمتي مثل لمطر لا يدري اولة خير أم آخرة ) رواة الإمام احمد في مسندة والترمذي في سننة عن انس ورواة ابن حبان والإمام احمد في مسندة أيضا من حديث عمر ورواة أبو يعلي في مسندة عن علي بن ابي طالب ورواه الطبراني في معجمه لكبير عن عبد الله بن عمر بن الخطاب وعبد الله ابن عمرو بن العاص كل هؤلاء الصحابة رواة عن النبي صلى الله علية وسلم
    فأمة محمد إلى خير في كل زمان ومكان ما تحرت الطريق الذي مشى فيه هذه القرون الثلاثة الأولى وتابعوهم فيه بل يرجى إن يقيموا الحق في زماننا كما إقامة الصحابة والتابعون في أزمنتهم حتى يبلغوا منزلتهم عند لله ويعدوا في طبقتهم ولعلهم المعنيين بقول النبي صلى الله علية وسلم فيما رواه الإمام احمد والدرامي والطبراني من حديث أبي جمعة قال: قال أبو عبيدة (( يا رسول الله أ أ حد خير من ؟ ٍ اسلمن معك وجاهدنا معك فقل صلى الله علية وسلم (( قوم يكونون من بعدكم يؤمنون ني ولم يروني )) واسنادة حسن وصححه الحاكم
    واحتج لحافظ الأندلسي أبو عمر بن عبد البر بان السبب في كون القرن الأول خير القرون أنهم كانوا غرباء في إيمانهم لكثرة الكفار في الأرض وصبرهم على الهدى وتمسكهم بة إلى إن عم بهم في إرجائها قال ابن عبد البر : فكذلك أواخرهم إذا أقاموا الدين وتمسكوا بة وصبروا على الطاعة حين ظهور المعاصي والفتن وكانوا أبضا عند ذلك غرباء وزكت إعمالهم في ذلك الزمان كما زكت إعمال أولئك ويشهد له ما رواه مسلم عن أبي هريرة إن النبي صلى لله علية وسلم قال ( بدا الإسلام غريبا وسيعود غريبا كم بد فطوبى للغرباء )

    ومن غربة الإسلام بعد البطون الثلاثة الأولى ظهور مؤلفين شوهوا التاريخ تقربا للشيطان أو الحكام فزعموا إن أصحاب رسول الله صلى الله علية وسلم لم يكونوا إخوانا في لله ولم يكونوا رحماء بينهم وإنما كانوا أعداء يلعن بعضهم بعضا ويمكر بعضهم ببعض وينافق بعضهم لبعض ويتآمر بعضهم على بعض بغي وعدوانا

    لقد كذبوا وكان أبو بكر وعمر وعثمان وعلي اسمي من ذلك وأنبل وكانت بنو هاشم وبنو أمية أوفى من ذلك لإسلامهما ورحمهما وقرابتهما وأوثق صلة وأعظم تعاونوا على الحق والخير


    حدثني بعض الذين لقيتهم في ثغر البصرة لما كنت معتقل في سجن الانجليز سنة 1332 هجرية إن رجلا من العرب يعرفونه كان يتنقل بين بعض قرى إيران فقتلة القرويون لما علموا إن أسمة ( عمر ) قلت وأي باس يرونه باسم عمر قالوا حبا بأمير المؤمنين علي قلت وكيف يكونون من شيعة علي وهم يجهلون إن عليا سمى أبناءه بعد الحسن والحسين ومحمد بن الحنفية بأسماء اصدقائة واخوانة في الله أبي بكر وعمر وعثمان رضوان الله عليهم جميعا


    وأم كلثوم الكبرى بنت علي بن أبي طالب كانت زوجة لعمر بن الخطاب ولدت له زيدا ورقية وبعد مقتل عمر تزوجها ابن عمها محمد بن جعفر بن أبي طالب ومات عنها فتزوجها بعدة إخوة عون بن جعفر فماتت عنده

    وعبد الله بن جعفر ذي الجناحين ابن أبي طالب سمى احد بنية باسم أبي بكر وسمى ابنا أخر له باسم معاوية ومعاوية هذا أي ابن عبد الله بن جعفر ابن أبي طالب سمى احد بنية باسم زيد


    وعمر بن علي بن أبي طالب كان من نسله عيسى بن عبد الله بن محمد ابن عمر بن أبي طالب اشتهر بالمبارك العلوي وكان يكنى أبا بكر
    والحسن السبط بن علي بن أبي طالب سمى احد بنية أبا بكر وأخر باسم عمر وثالثا باسم طلحة


    وزين العابدين علي بن الحسين سمى احد أولادة باسم أمير المؤمنين عمر تيمنا وتبركا ولعمر هذا ذرية مباركة منهم العلماء والشعراء والشرفاء

    والحسن السبط كان مصاهرا لطلحة بن عبيد الله

    وان أم إسحاق بنت طلحة هي أم فاطمة بنت الحسين بن علي

    وسكينة بنت الحسين السبط بن علي بن أبي طالب كانت زوجا لزيد بن عمر بن عثمان بن عفان الأموي وعقد لها قبلة على الاصبغ بن عبد العزيز بن مروان بن الحكم الأموي

    وأختها فاطمة بنت الحسين السبط بن علي بن أبي طالب كانت زوجة عبد الله الأكبر بن عمرو بن عثمان بن عفان وكانت قبل ذلك زوجة الحسين المثنى وله منه جدن عبد لله المحض

    وأم أبيها بنت عبد الله بن جعفر ذي الجناحين بن أبي طالب كانت زوجة لأمير المؤمنين عبد الملك بن مروان ثم تزوجها علي بن عبد الله بن العباس بن عبد المطلب

    وأم كلثوم بنت جعفر ذي الجناحين كانت زوجة للحجاج بن يوسف وتزوجها بعد ذلك إبان بن عثمان بن عفان

    والسيدة نفيسة المدفونة في مصر وهى بنت حسن الانور بن زيد بن الحسن السبط كانت زوجة لأمير لمؤمنين لوليد بن عبد الملك وولدت له

    وعلي الأكبر ابن الحسين السبط بن علي بن أبي طالب امة ليلى بنت مرة بن مسعود الثقفي وأمه ميمونة بنت أبي سفيان ابن حرب الأموي

    والحسن المثنى بن الحسن السبط أمه خوله بنت منظور الفزارية وكانت زوجة لمحمد بن طلحة بن عبيد الله فلما قتل عنها يوم الجمل ولها منة أولاد تزوجها الحسن السبط فولدت له الحسن المثنى

    وميمونة بنت أبي سفيان بن حرب جدة علي الأكبر ابن الحسين بن علي لأمة

    ولما توفيت فاطمة بنت لنبي صلى الله علية وسلم تزوج علي بعدها إمامة بنت أبي العاص بن الربيع بن عبد العزى بن عبد شمس بن أمية

    فهل يعقل إن هؤلاء الأقارب المتلاحمين المتراحمين الذين يتخيرون مثل هذه الأمهات لأنسابهم ومثل هذه الأسماء لفلذات أكبادهم كانوا على غير ما إرادة الله لهم من الإخوة في الإسلام والمحبة في الله والتعاون على البر والتقوى

    لقد تواتر عن أمير المؤمنين على كرم الله وجهة أنة كان يقول على منبر الكوفة ( خير هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر ثم عمر ) روي هذا عنة من أكثر من ثمانون وجها ورواة البخاري وغيرة ولا يوجد تاريخ في الدنيا لا تاريخ لاسكندر المقدوني و لا تاريخ نابليون صحت اخبارة كصحة هذا القول من الوجهة العلمية التاريخية عن علي بن أبي طالب
    وكان كرم الله وجهة يقول ( لا أوتي بأحد يفضلني على أبي بكر وعمر إلا ضربته حد المفتري ) أي إن هذه الفرية توجب على صاحبها الحد الشرعي ولهذا كان الشيعة المتقدمين متفقين على تفضيل أبي بكر وعمر

    ونقل عبد الجبار الهمذاني في كتاب ( تثبيت النبوة ) إن أبا القاسم نصر بن الصباح البلخي في ( كتاب النقض على ابن الراوندي ) سال سائل شريك بن عبد الله فقال له : أيهما أفضل : أبو بكر أو علي فقال له : أبو بكر فقال السائل : تقول هذا وأنت شيعي فقال له : نعم من لم يقل هذا فليس شيعيا والله لقد رقى هذا الأعواد علي فقال ( إلا إن خير هذه الأمة بعد نبيها أبو بكر ثم عمر ) فكيف نرد قولة وكيف نكذبه والله ما كان كذابا

    وفي ترجمة يحيى بن يعمر العدواني من ( وفيات الأعيان ) للقاضي بن خلكان إن يحيى ابن يعمر كان عداده في بني ليث لأنة حليف لهم وكان شيعيا من الشيعة الأولى القائلين بتفضيل أهل البيت من غير تنقيص لذي فضل من غيرهم ثم ذكر قصة له مع الحجاج و اقامتة الحجة على إن الحسن والحسين من ذرية رسول الله بأية (( ووهبنا له – أي إبراهيم – إسحاق ويعقوب )) إلى قولة تعالى (( و زكريا ويحيى وعيسى ))

    قال يحيى بن يعمر : وما بين عيسى وإبراهيم أكثر مما بين الحسن والحسين ومحمد صلى الله علية وسلم فاقره الحجاج على ذلك وكبر في نظرة وولاة القضاء على خراسان مع علمه بتشيعه وأنت تعلم إن الحجاج هو ما هو ومع ذلك فقد كان مع فاضل متجاهر بشيعيته المعتدلة محتج للحق بالحق أكثر إنصافا من هؤلاء الكذبة الفجرة الذين جابوا في زمن السوء فصاروا كلما تعرضوا لأهل السابقة والخير في الإسلام ومن فتحت أقطار الأرض على أيديهم ودخلت الأمم في الإسلام بسعيهم ودعوتهم وبركتهم كلهم من أهل خير القرون بشهادة رسول الله صلى الله علية وسلم لهم وما منهم إلا من يتصل ببني هاشم وال لبيت بالخؤولة أو الرحم أو المصاهرة وبالرغم من كل ذلك يتعرضون لسيرتهم بالمساءة كذبا وعدوانا ويرضون لأنفسهم بان يكونوا اقل إنصافا وإذعان للحق حتى من الحجاج بن يوسف


    واني لأخشى عليهم لو أنهم كانوا في مثل مركز الحجاج بن يوسف لكانت فيهم كل مأخذ الصالحين علية مع التجرد من كل مزاياه وفضائله وفتوحه لتي بلغت تحت رايات كبار قوادة وصغارهم إلى أقصى أقطار السند وغشيت جبال لهند وما صافيها


    وان خطبة أمير المؤمنين علي بن أبي طالب في نعت صديقة وإمامة خليفة رسول الله أبي بكر يوم وفاته من بليغ ما كان يستظهره الناس في الأجيال الماضية


    وفي خلافة عمر دخل علي في بيعته أيضا وكان من أعظم اعوانة على الحق وكان يذكره بالخير ويثني علية في كل مناسبة

    وقد علمت أنة بعد اخية وصهره عمر سمى ولدين من أولادة باسميهما ثم سمى ثالثا باسم عثمان لعظيم مكانته عنده ولأنة كان إمامة ما عاش ولو لا إن عثمان بعد إن أقام الحجة على الذين ثاروا علية بتحريض أعداء الله رجال ابن سبأ اليهودي منع الصحابة من الدفاع عنة حقنا لدماء المسلمين وتضيقا لدائرة الفتنة ولما يعلمه من بشارة رسول لله صلى الله علية وسلم بالشهادة والجنة لولا كل ذلك لكان علي في مقدمة من في المدينة من المهاجرين والأنصار الذين كانوا كلهم على استعداد للدفاع عنة ولو ماتوا في سبيل ذلك جميع

    ومع ذلك فان عليا جعل ولدية الحسن ولحسين على باب عثمان وأمرهما بان يكونا طوع اشارتة في كل ما يأمرهم بة ولو أدى ذلك إلى سفك دمهما وأوعز إليهما بان يخبر أباهم بكل ما يحب عثمان إن يقوم له بة


    وكذب على الله وعلى التاريخ كل ما اخترعه الكاذبون مما يخالف ذلك ويناقض وقوف الحسن والحسين في بابه واستعدادهما لطاعته في كل ما يأمر


    وقد كان من عادة سلفنا إن يدونوا إخبار تلك الأزمان منسوبة إلى رواتها ومن أراد معرفة قيمة كل خبر و على طريقة ( إن لك هذا ) فرجع إلى ترجمة كل راو في كل سند لتمحصت له الإخبار
    وعلم إن الإخبار الصحيحة التي يرويها أهل الصدق والعدالة هي التي تثبت إن أصحاب رسول لله كانوا كلهم من خيرة من عرفت الإنسانية من صفوة أهلها وان الإخبار التي تشوه سيرة الصحابة وتوهم أنهم كانوا صغار النفوس هي التي رواها الكذبة من المجوس واليهود الذين تسموا بأسماء المسلمين

    ولعلك تسألني : إذن ما هو أصل التشيع وهل لم يكن لعلي شيعة في الصدر الأول وما هي وقعة الجمل وما الباعث على وقوعها وما هي حقيقة التحكيم

    إن الجواب على هذه الأسئلة بالأسانيد التي ترتاح إليها قلوب المنصفين مهما اختلفت مشاربهم ومذاهبهم يحتاج إلى كتابة تاريخ المسلمين من جديد والى أخذة عند كتابته من ينابيعه الصافية ولا سيما في المواطن التي شوهها أهل الذمم الخربة من ملفقي الإخبار


    وأعيد هنا ما قلته غير مرة وهو إن الأمة الإسلامية أغنى أمم الأرض بالمادة السليمة التي تستطيع إن تبني بة كيان تاريخه إلا أنها لا تزال اقل أمم الأرض عناية ببناء تاريخها من تلك المواد السليمة

    إما الكتب الحديثة كمؤلفات جرجي زيدان والبحوث التي يستقيها حملة الأقلام من مؤلفات المستشرقين على غير بصيرة بدسائسهم فإنها ثالثة الأثافي وعظيمة العظائم


    ولذلك باتت هذه الأمة محرومة أغزر ينابيع قوتها وهو الإيمان بعظمة ماضيها في حين أنها سليلة سلف لم ير التاريخ سيرة اطهر ولا ابهر ولا أزهر من سيرته

    إلا إن من نعم الله علينا عناية علماء الحديث بتحقيق أحوال رواة الإخبار ومبلغ أمانتهم في حملها وقد صنفوا في ذلك كتبا ومعاجم عظيمة النفع لمن يراجعها عند التأليف ولهم تحقيقات جليلة في جميع المسائل التي يترتب عليها اتجاه الحق في الحكم على الإحداث الكبرى في تاريخ صدر الإسلام

    ومع إن كثيرا من أمهات الكتب النفيسة في كرثة هولاكو 1 ,2
    ثم في الحروب الصليبية واكتساح الأندلس وما تلا ذلك كله من انحطاط المستوى العلمي في القرون الأخيرة إلا إن كثيرا من تحقيقات المحققين لا تزال مبثوثة في مطاوي الكتب الإسلامية والأمل عظيم في قيام نهضة جديدة لبعث ماضي هذه الأمة المجيد على ضوء ما تركة علماؤها من نصوص وتوجيهات
    ---------------------------

    1-ومن أهم هذه المصادر تاريخ ابن جرير الطبري وقد كتبت في وصفة وتحليله مقلة في المجلد 24 من مجلة الأزهر فارجع ليها لتستفيد من هذه المصادر ولتعرف ما تأخذ منها وما تدع

    2- الذي كان ابن أبي الحديد من أعوان الخائن ابن العلقمي على تمهيد السبيل بين يديه لتقويض دولة الإسلام

    ------------------------------
    تم إعادة طباعة هذا الكتيب من نسخة قديمة
    لإنارة الطريق ولإظهار كم كانوا الصحابة إخوة متحابين
    هذا القسم الأول ويتبعه القسم الثاني إن شاء الله تعالي
    ولا تنسوني في خالص دعاؤكم
    أخوكم الفقير إلى رحمة ربة
    علي الطائي

    http://www.postgasidas.com/members/alihseen/
    http://www.elaphblog.com/alialtay
    http://www.ahewar.org/m.asp?i=551
    فاتني ان ارى الديار بطرفي
    فلعلي ارى الديار بسمعي


    الموقع الشخصي

    http://www.postpoems.com/members/alihseen/
    ا

  2. #2
    الصورة الرمزية محمد جاد الزغبي شاعر
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    العمر : 42
    المشاركات : 705
    المواضيع : 83
    الردود : 705
    المعدل اليومي : 0.14

    افتراضي

    بارك الله فيك أخى الفاضل
    ورحم الله شيخنا محب الدين الخطيب ,
    وليتك تتابع نشر بقية السلسلة هنا فى نفس الموضوع حرصا على تيسير الأمر أمام القارئ
    الإيميل الجديد للتواصل
    gadelzoghaby@hotmail.com

  3. #3
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 58
    المشاركات : 7,102
    المواضيع : 105
    الردود : 7102
    المعدل اليومي : 1.80

    افتراضي

    جهد مميز أثابك الله عليه فوزًا كريما
    شكرًا لك أخي الكريم
    ونحن بانتظار المزيد
    تحياتي

  4. #4
  5. #5

المواضيع المتشابهه

  1. إنهم يظلمون الإسلام وأهل الإسلام له أظلم
    بواسطة السعيد شويل في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 21-03-2016, 08:22 PM
  2. الفرحة في الإسلام وفلسفة أعياد الإسلام
    بواسطة فريد البيدق في المنتدى الحِوَارُ المَعْرِفِي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-03-2010, 07:28 PM
  3. عدو لدود ( حملة ضده)
    بواسطة ابن فلسطين في المنتدى عُلُومٌ وَتِّقْنِيَةٌ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 05-06-2003, 05:14 PM
  4. إعلان تمديد حملة التمسك بحق العودة
    بواسطة نسرين في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 21-01-2003, 04:19 PM