أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: لؤلؤتان في محارة ...

  1. #1
    أديب
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    المشاركات : 674
    المواضيع : 124
    الردود : 674
    المعدل اليومي : 0.12

    افتراضي لؤلؤتان في محارة ...

    لؤلؤتان متعانقتان في محارة تلاعبت بهما الأمواج وتتقاذفتهما رياح الأمل وعواصف اليأس .وفي لحظة تحولت اللؤلؤتان الى دمعتين نديتين في عيون الزمن . دمعتان ترقبان الزمن الضائع من أعمارنا . أنت أيها المجهول الكامن في أعماق الحقيقة .أيها السر النائي في مساحات البوح .أيها النور المضيء بالتفاؤل في ليل التشاؤم .أيتها الشمس المتوارية خلف الأفق البعيد . ركام الأحزان غيّب أشعتها القرمزية . موت بطيء يقتل الحياة الأجمل وابتسامة على شفاة بائسة .لم نعد نرقب القادم من على سطح ميناء الحياة .لم تعد الموجة الحانية تغسل صخوراليأس المتناثرة على شاطيء العمر ..ومن بين بقايا رجل وحطام امرأة هناك اشراقة روح وتوهج وجد..هناك أمل يرتجى ورجاء يتكيء على سواعد الأمل ..ووجدتك . وجدتك في أعماق الذاكرة وقمم الخيال .بين رمال الشك وفي صخور اليقين .في تداعيات اليأس وإرهاصات الرجاء ..
    إشتقت إليك يا أرض الأحلام ويا سماء الأماني ..يا رياح الآهات ويا أنهر الدموع
    إسترسلت عواطفي عند ذكراك فكتبت ما أبكاني وأبكاك ....

    عفواً ..
    في القطعة اضطراب وعدم ترابط وهذا يعود لظروف كتابتها . وظروف كاتبها النفسية حينها

  2. #2
    المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية
    الصورة الرمزية د. سمير العمري
    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 53
    المشاركات : 39,307
    المواضيع : 1039
    الردود : 39307
    المعدل اليومي : 7.18

    افتراضي

    نعم صدقت أخي ابن المدينة ....

    إنها أفكار متقطعة لحالة شعورية مترددة متدفقة تحاول أن تسيطر على ذاتها كتماناً لمشاعرها وامعاناً في إحجامها ..... إنها صدى نفس شفافة تبحث عن المكان الرحب المريح له علها أن تهتدي...

    لن أخوض كثيراً في كنه المعنى ولكني أود أن أشير إلى روعة المبنى الأدبي الذي يعيد للنثر الأدبي رونقة وألقه ويتضح هذا جلياً في اختيار الكلمات الدقيق بما يعبر عن المعنى ويناسب ما بعده كما في قولك .... " وجدتك في أعماق الذاكرة وقمم الخيال .بين رمال الشك وفي صخور اليقين .في تداعيات اليأس وإرهاصات الرجاء .. " فالذاكرة تحتاج إلى العمق والخيال إلى التحليق عالياً ... وكذا في رمال الشك التي لا تثبت تحت القدم وتقل الخطى بما يصف الشك بحق وصخور اليقين بقوتها وثباتها وصلابتها كاليقين ، وهكذا ....

    أجدت التعبير أخي وأتقنت اللفظ والتعبير فزدنا من إبداعك وأدبك ...

    تقبل تحياتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : قرطبة
    العمر : 43
    المشاركات : 643
    المواضيع : 53
    الردود : 643
    المعدل اليومي : 0.12

    افتراضي أخى الحبيب ابن المدينة

    أرى هذا الطير ما زال يقطع السماء جيئة وذهابا عله يعثر على الاثر الضائع .. كفاك نحيبا فى سماء الحلم وعد الى قفار الواقع ايها الشارد !!

    ايها الاخضر المتسربل بحنينك ترتحل فى وجع السنين , اسمعك من الجهة الاخرى فى نهر الذكريات , فهات ما عندك!

    جميل ابداعك كما تعودت فى نثرك السامى الجميل , زدنا اكرمك الله فوالله اشتاق لحرفك كثيرا ايها العذب الاخضر
    حين ترى غروب الشمس ..تدثر جيدا فقد بدأ صقيع الليل!

  4. #4
    شاعر الصورة الرمزية بندر الصاعدي
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : المدينة المنورة
    العمر : 37
    المشاركات : 2,930
    المواضيع : 129
    الردود : 2930
    المعدل اليومي : 0.54

    افتراضي

    وما اللؤلؤتان إلا أرقّ وأزها وأثمن ماتحمله الأجساد يتجلى روح التعبير بالإنسانية في لمعها والذي تحول إلى رقرقة بانجراف العواطف مع عواصف الزمن الزمن الذي لا يثبت على حالٍ , ولكلّ حالٍ عبارة وللعبارة معنى وللمعنى محيط يأسرك قبل أن تأسرة ..
    ابن المدينة الحبيب .. وما اضطرابها إلا من حيرة في النفس كيف تبدأ وإلى أين المنتهى .
    قرأتها في أوج زينتها فازدنت معها وقرأتها باضطرابها فاضطربت .
    لماذا تضيع إحساسك وخلجاتك , أحفظها في الذاكرة , وإن لم يتّسع لك ذلك فهناك ما يحفظها ...
    دمت بخير
    في أمان الرحمن .

  5. #5
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Jul 2003
    المشاركات : 5,436
    المواضيع : 115
    الردود : 5436
    المعدل اليومي : 1.04

    افتراضي بسم الله الرحمن الرحيم

    لؤلؤتان ، ثم هما دمعتان ، ثم هما روحان .
    أهذا ما كان يختلج في روحك حينها ؟
    أيا يكن ، فقد رسمت لوحتك خطوطا جميلة ، تنبض بشعور صادق الحس .

    ننتظر من خطوطك الجديدة المزيد .

  6. #6
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Aug 2003
    المشاركات : 682
    المواضيع : 54
    الردود : 682
    المعدل اليومي : 0.13

    افتراضي

    "ابن المدينة" الحبيب

    لك أسلوب أخاذ ونكهة تميزك عن من سواك من المبدعين

    مشتاقون أيها الغالي حتى النخاع

    بانتظارك فلا تأتل

    حبي ومرج ليلك بري

المواضيع المتشابهه

  1. §( محارة شوق للشاعر/ د. مصطفى عراقي )§
    بواسطة شهاب في المنتدى فُنُونٌ وَتَّصَامِيمُ
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 11-08-2008, 05:31 PM
  2. محارة شوق..!
    بواسطة د. مصطفى عراقي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 50
    آخر مشاركة: 25-03-2007, 11:51 PM
  3. اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ
    بواسطة نعيمه الهاشمي في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 24-12-2005, 10:04 PM
  4. الصمت فيّ أبلغ من الكلام
    بواسطة إدريس الشعشوعي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 03-05-2005, 07:32 PM
  5. "هَمسَةٌ فِي أُذنِك..."
    بواسطة hedaya في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 21-10-2004, 10:35 PM

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة