أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: صباح الخير (166) عاشرتهم ولم أعرفهم

  1. #1
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2006
    العمر : 50
    المشاركات : 3,566
    المواضيع : 416
    الردود : 3566
    المعدل اليومي : 0.69

    افتراضي صباح الخير (166) عاشرتهم ولم أعرفهم


    السلام عليكم
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    من عجائب عصرنا أننا نعاشر الناس على علاتهم ونتحمل مساوءهم وما ينجم عن خلافات معهم من حوار نتأمل منه الإيجابية وقبول الآخر لنرى انهم يطرحون انفسهم فقط!
    وتبتلع همومهم ربما إن ملكنا خصائص الاحتواء,وعلى كره منهم لنجدهم يتمحورون حول انفسهم من جديد!ويرشفون منا رحيقنا بلا شكر ولا رد!...
    ورغم هذا يتبين لك انهم يحسدون على البسمة ,و ولايحملون أنفسهم عبء رد الجميل ولواحتجت لهم يوما ما هل ستجدهم كما تحب وترضى؟!!!
    البر بحساب والعلاقات بحساب وكأن الامور المصلحية انكشفت بين السطور والحروف.
    تمر الساعات غريبة تائهة ..يبقى السؤال على شفتيك لماذا؟وهل كنت ساذجا في عطائي؟ ام هو نيل رضى الله وكفى؟
    هذه أسئلة ممن يرضون بحياتهم ولاينظرون لأبعد من هذا!!!فهل ميزة الرضى بدأت بالتبخر؟
    الغريب أننا تفاجأ كل حين وكل يوم بانكشاف الغطاء عن هؤلاء ولا غنى عن معاشرة الناس!
    و وجوه كنت تحسبها كما رايتها أول مرة فتجدها لاتمت بصلة لكل ماعرفته عنها سابقا !!
    أليس هذا غريبا؟ كيف بهرنا أو كيف اقتربنا من حيث كان البعد ؟
    هل كان لنا قصب السبق في تمييع هذه العلاقة ودفعها لمناحي غير محببة؟هل هي فجاجة الفكر والتجارب؟
    خاصة في عدم الزام الطرف الثاني بمبادلتنا بنفس الرد والشعور؟
    هل هي البيئة الاساسية التي بقيت تسقيهم من جديد حتى بهت دورنا؟
    أم هو حسن النوايا الذي حملناه دون حذر؟
    لقد بات الزمان مختلفا فعلا...
    ****
    أسوق مثالا قد يكون موضع توضيح:
    سأل عمر بن الخطاب: من منكم يعرف فلان؟ فاجابه احدهم وقال: انا قال له عمر بن الخطاب:هل عاشرته في سفر؟ قال له:لا قال له: هل عاشرته في تجارة؟ قال له: لا قال له:اذن انت جار له. قال له:لا قال له:اذن رايته في المسجد يقوم ويرفع راسه .قال له:نعم قال له:اذن انت لاتعرفه
    من الغريب ان تصبح شخصياتنا مركبة وغير سليمة ولانملك من المصداقية الحقيقية إلا ما تملي عليه مصالحنا...
    هل فعلا لم تعد هناك نفوس بسيطة مباشرة عفوية وبريئة كما نبحث؟
    حاولت البحث عن الشخصيات المعاصرة المعقدة(Complex human personalities) عن طريق المراجع الغربية وللاسف عدت خالية الوفاض!
    أظن ان هذا يدفعنا للبحث بجدية عما طرأ للشخصية الإنسانية تاريخيا من تعقيد وتغيير جوهري في التعامل والعلاقات وطريقة التفكير حتى التي تتطور باستمرار,او يمكننا ان ننتظر ممن لديه ما يفيد في هذا المجال.
    لكم تحيتي ودمتم سالمين
    الخميس 27-5-2010


    فرسان الثقافة

  2. #2
    الصورة الرمزية بابيه أمال أديبة
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : هناك.. حيث الفكر يستنشق معاني الحروف !!
    المشاركات : 3,047
    المواضيع : 308
    الردود : 3047
    المعدل اليومي : 0.58

    افتراضي

    سلام الله عليك ريمة
    سبق وكتبت على الواحة نصا فيه بعض أجوبة لتساءلاتك هنا بحث عنه الآن بين صفحاتها ووجدته .. وقد نسخته على صفحتك راجية لك الخير والعودة القريبة إلى صباحاتك الاجتماعية هنا



    فصل في العلاقات الإنسانية


    في خضمّ علاقاتِك الإنسانية مع من هم حولك، لديك الحق في أن تظهر جميع ما تملكه من أفكار إيجابيّة، من أحاسيس مطرّزة بكل ما هو جميل، من مشاعر حب معطّرة بروائح زكيّة تفوح منها نسمات روحك المسلمة الخيّرة.. أن تعبّر لهم عن سعادتك وأنت تقفز ضاحكا كلّما وجدتَ في طريقك زهرةَ فرحٍ.. وأن تعرض عليهم مساعدتك في كل ما تراك تستطيع عمله لتخفيف بعض ما يجدونه من صعوبات الحياة..

    لديك كل الحق أيضا في أن تشعر بالخوف، بالألم.. أن تفقد التفكير أحيانا والقدرة على رؤية الأشياء من زاويتها الصحيحة، أن تفقد قِواك المعنوية.. أن تفقد الثقة في المفاهيم لكل ما هو جميل وطبيعي في الكيان الإنساني.. وفي أن تتساءل حقا عن معنى الإنسانية في عقول كل من يدّعونها على الملأ قولا ويطبقون عكسها قلبا وقالبا..

    فقط لا تترك لروحك الجميلة أن تتخلى عن طبيعتها في تقبل كلّ هذا، معلنا في نفس الوقت على رأيك الصّريح دون خوف لكل ما تراه من تعامل غير سليم أمام كل ما هو إنساني.. كيما يَسهل عليك امتصاص كل الصدمات الممكن أن تهزّ من ثبات نفسيّتك بأقل آلام ممكنة..

    موازاة مع كل هذا، لديك كل الحق أن تدعو الله بأن تجد في طريقك أناسا أحسن منك قولا وفعلا؛ يتقبلونك بينهم بكل طبيعيّة، يصحّحون كل ما يرونه سلبيا في تعاملك معهم، يمدّونك بما يجدونه مكمّلا لإنسانيتك ويشاركونك لحظة الألم مثلما يتقبلون زهرة الفرح من يديك الممدودة لهم بكل تبسّم..
    حاول فقط تطبيق كل ما تراه جميلا وإنسانيا في روحك الخيّرة.. ولا تخف من حُكم الآراء السلبية عليك.. ستنتقدك على أية حال. عليك فقط التفكّر جيدا في مقارنة ما تقوله أو ما تفعله على ضوء ما جاء في دينك السمح من ركائز إنسانية، وُضِعت أساسا لتثبيتك أمام الرياح الهوجاء، ولتمكينك من التمتع بكل ما هو طبيعي وسليم في إنسانيتك التي يمكن أن تسعدك إذا ما اعتنيت بها كما يمكنها أن تشقيك إذا ما تخليت عنها..

    افعل كل هذا من أجلك أولا، ومن أجل محيطك ثانيا ومن أجل مجتمعك ثالثا.. تقبل نفسك كما أنت، بما فيها من محاسن وعيوب، وتعامل على طبيعتك مع كل من يعرفونك.. فهم أيضا لا يخلون من عيوب رغم ما يمتلكونه من محاسن.. وإذا ما لاحظت أن منهم من وضعوا بينك وبينهم حاجزا، أو أداروا لك ظهورهم مبتعدين، أو تعاملوا معك على أساس مصالح مادية أو دنيوية، أو لم يبادلوك نفس ما تعاملهم به من معاملة إنسانية، فتقبل تصرفاتهم تلك مدركا أن تفكيرهم أو مبادئهم في أسس التعامل الإنساني هو تفكير أو مبدأ سطحي ينتهي بمجرد أن يروا في أناس آخرين ما يخدم نظرتهم السطحيّة لإنسانيتهم كما لحياتهم.. وسيبقى إلى جانبك منهم كل من يحبك حقا لإنسانيتك فقط.. يدعمونك بتواجدهم إلى جانبك واضعين أيديهم على كتفك وسط كل الظروف..

  3. #3
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jun 2006
    العمر : 50
    المشاركات : 3,566
    المواضيع : 416
    الردود : 3566
    المعدل اليومي : 0.69

    افتراضي

    السلام عليكم
    ماطرحته أستاذة قيم هامة ونظيفة لكل من لديه هدف واضح ومثالي ولكن للأسف معظم مانراه هو محور يدور حول الذات وتبقى رموز خاصة تشع بعطاء دون منة
    لك الشكر وسوف اخزن ردك لطباعة السلسلة بعد ذلك كرصيد لفرسان الثقافة
    كل التقدير

المواضيع المتشابهه

  1. فرع لواحة الخير في سودان الخير
    بواسطة أحمد عبدالرحمن الحكيم في المنتدى الإِدَارَةُ المَرْكَزِيَّةُ وَإِدَارَةُ الفرُوعِ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 02-08-2007, 08:57 PM
  2. يا واحة الخير فيك الخير أجمعه ( ضيف جديد )
    بواسطة أدهم الأغبري في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 14-12-2006, 06:21 PM
  3. مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 15-01-2006, 06:36 PM
  4. صباح الخير يا بغداد
    بواسطة ايمن اللبدي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 07-04-2004, 05:52 AM