أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 10 من 10

الموضوع: ليبيـــــــــا

  1. #1
    الصورة الرمزية أحمد عبد الرحمن جنيدو شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    العمر : 48
    المشاركات : 1,541
    المواضيع : 72
    الردود : 1541
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي ليبيـــــــــا

    ليبيا
    (تحية إلى الشعب الليبيّ)
    الشاعر:أحمد عبد الرحمن جنيدو
    في ليبيا سُكنى الغرامْ.
    وحقيقة ُالإحساس ِ,يحضنـُكَ الأمانُ,
    ونظرة ُالملهوف ِشوقٌ,بعدَ يأخذكَ السلامْ.
    فالطيرُ غنـّى لحنـَها,
    والشمسُ تشرقُ من مرابعها,
    يغنّي صوتـَها العصفورُ والنهرُ,
    النسيمُ يداعبُ الوجنات ِ,
    يرقصُ في لواحظها الحمامْ.
    في ليبيا صدرُ الأمومة ِ،
    يرضعُ العطشانُ أعماقَ الحنان ِ,
    وضحكة ُالسمراء ِعنوانٌ لدفء ِالصدر ِ,
    تحملـُكَ البساطة ُوالكرامة ُوالشهامة ُ,
    نبلـُها كلُّ احترامْ.
    في ليبيا وجه ُالضياء ِ سكينـُها,
    روح ُالصفاء ِحليبُها,
    أصلُ النقاء ِقوامُها,وهْيَ المحبّة ُوالهيامْ.
    في ليبيا التاريخُ يبدأ ُفصلـَهُ,
    والحلم ُيبني عشَّه ُ,
    والسحرُ يرمي حسنه ُخجلاً
    من الرقراق ِ بالحسن ِالتمامْ.
    في ليبيا أرضُ الحياة ِ,واختصاراتُ العراقة ِ,
    لبُّها المنسوبُ للقوم ِالكرامْ.
    والشعبُ أبناءُ الأصالة ِ,
    أمّهمْ عربيّة ٌ,وسماتهمْ عربية ٌ,
    وصفاتهمْ عربية ٌ,وسيوفهمْ عربية ٌ,
    فسل ِ الأصالة َعن منابعِها
    تقولُ: بليبيا رحمُ العِظامْ.
    في ليبيا الأشجارُ تحكي عشقـَها,
    والطيرُ يشدو فضلـَها,
    والنهرُ يهدرُ بالمسافات ِالبعيدة ِ,
    معولُ الفلاح ِأغنية ُالبداية ِ والختامْ.
    والصبرُ في الأرض ِالكريمة ِ,
    بالنخيلُ يصافح ُالصحراءَ,
    والبحرُ الطليقُ يدغدغ ُالشطآنَ عشقاً,
    أنحني لك باحترامْ.
    وسأرفع ُالأمجادَ نحو حدود ِشمسِك ِ,
    أسألُ المختارَ عن مجد ٍ سرى,
    ومضى عظيماً يرسمُ الآمالَ
    في درب ِالبطولة ِوالشهادة ِ,
    مجدُه ُالعلياء ُباق ٍ,لـــــنْ يضامْ.
    وسأفتح ُالأبوابَ للنسمات ِ,
    تأتيكَ اختلاجاتٌ بنفس ٍ,
    تحملُ الخيرات ِوالقيم َالذمامْ.
    في ليبيا رأسُ الكرامة ِ شامخ ٌ,
    صورُ الفداء ِأمامَنا,
    أرضُ الأمانة ِوالأمان ِ,وخيرُها غطـّى الأنامْ.
    جودُ النقاء ِجذورها,
    فرسانُ قومي من عرين ِترابـِها,
    شعبُ العراقة ِشعبُها,
    كلُّ الأسود ِ بجزئهمْ,وكمالُ أبناء ِ الهُمامْ.
    وأحبـّها،فالحبُّ يعبقُ في فؤادي
    والخوالج ِوالعظامْ.
    وأحبُّها حتـّى الثمالة ِوالنخاع ِ,
    أحبُّها :سمراءُ يا بنتَ الفصول ِجميعها,
    يا وردة َالبستان ِ,يا نبع َالتآخي والهيامْ.
    في ليبيا شمسُ الحضارة ِنورُها,
    غدُها سواعدهمْ كفجر ٍناصع ٍيأبى الظلامْ.
    في ليبيا أمّي وجدّي أمّتي,
    طفلٌ أنا في حبِّها, أبقى صغيراً،
    ليتني لا أعرفُ السنوات ِفي الحبِّ,
    أو حتـّى الفطامْ.
    في وصفِها فقدَ اللسانُ حروفهُ,عجزَ الكلامْ.
    إنْ قلتُ: ليبيّاً فذاكَ هو الوسامْ.
    ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــ
    نيسان /2008
    أسكنت الليل المجنون بعينيك، سرقت النجم المسحورْ.
    ووضعت خلاصة أحلامي في حلم مكسورْ.

  2. #2
    قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Aug 2006
    المشاركات : 1,090
    المواضيع : 142
    الردود : 1090
    المعدل اليومي : 0.23

    افتراضي

    اخي الحبيب

    ودائرة نضوج الشباب تكبر وتكبر وتكبر

    اللهم زد شبابنا القا ووعياً


    تحايا القلب لك
    شكراً جداً

  3. #3
    الصورة الرمزية مازن لبابيدي شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 59
    المشاركات : 8,590
    المواضيع : 145
    الردود : 8590
    المعدل اليومي : 2.01

    افتراضي

    أخي أحمد
    ما أجمل وصفك ورسمك لبلد الأحرار ليبيا .
    كلمات منبعها قلب شاعر امتلأ بالجمال والحب .

    لك يا صاحبي التحية ، والنصر للثوار
    يا شام إني والأقدار مبرمة /// ما لي سواك قبيل الموت منقلب

  4. #4
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,304
    المواضيع : 328
    الردود : 20304
    المعدل اليومي : 4.29

    افتراضي

    تحية للشاعر أحمد عبد الرحمن جنيدو على القصيدة الصادقة الجميلة ،

    و تحية لأحرار ليبيا مع دعواتنا لهم بالنصر و التأييد .

    تقبل مروري .
    http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=57594

  5. #5
    الصورة الرمزية د. مختار محرم شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2011
    الدولة : في بيتٍ ما
    المشاركات : 3,219
    المواضيع : 139
    الردود : 3219
    المعدل اليومي : 1.01

    افتراضي

    وصف جميل وقصيدة رائعة
    اللهم انصر أحفاد سيدي عمر

  6. #6
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 58
    المشاركات : 7,102
    المواضيع : 105
    الردود : 7102
    المعدل اليومي : 1.83

    افتراضي

    نعم هو وسام خير ورفعة
    بل وسام نصر مؤزو بفضل الله وتوفيقه
    وبمثل هذه الأوسمة الغناء
    سنمسح العار من جبيننا
    بوركت مشاعرك أخي المبدع
    وبورك النبض الندي
    تحياتي

  7. #7
    الصورة الرمزية أحمد عبد الرحمن جنيدو شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2008
    العمر : 48
    المشاركات : 1,541
    المواضيع : 72
    الردود : 1541
    المعدل اليومي : 0.37

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد عبدالرحمن الحكيم مشاهدة المشاركة
    اخي الحبيب

    ودائرة نضوج الشباب تكبر وتكبر وتكبر

    اللهم زد شبابنا القا ووعياً


    تحايا القلب لك
    الأستاذ أحمد شبيهي بالاسم
    محبتي لك ولمرورك الجميل
    دمت بخير وسلام ومحبة

  8. #8
    نائب رئيس الإدارة العليا
    المديرة التنفيذية
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.75

    افتراضي

    حيثما كان حرفك انتظرنا ألق الصورة وروعة الوصف وبهاء الحس
    قصيدة زانها صدق الشعور وروعة الشعر

    دمت مبدعا شاعرنا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 55
    المشاركات : 40,255
    المواضيع : 1079
    الردود : 40255
    المعدل اليومي : 6.50

    افتراضي

    ترنيمة شعرية راقية وحس عروبي أصيل.

    أشكر لك الشعر والشعور!

    دمت بخير وعافية!

    وأهلا ومرحبا بك دوما في أفياء واحة الخير.


    تحياتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Feb 2010
    المشاركات : 18,066
    المواضيع : 487
    الردود : 18066
    المعدل اليومي : 5.06

    افتراضي

    حينما تصدر الكلمات من القلب فانها تتصدر النصوص

    بروعة ادئها وقمة معانيها وسموق بنائها

    هكذا انت هنا ايها الحبيب

    وهذا ليس غريبا ولا بعيدا عنك

    وانت السباق الى معالجة الحدث في حينه

    دمت سامقا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي