أحدث المشاركات
صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 37

الموضوع: حوارية مع السنين

  1. #1
    شاعر الصورة الرمزية أحمد عبد الرحمن جنيدو
    تاريخ التسجيل : May 2008
    العمر : 45
    المشاركات : 1,541
    المواضيع : 72
    الردود : 1541
    المعدل اليومي : 0.45

    افتراضي حوارية مع السنين

    حوارية مع السنين
    شعر:أحمد عبد الرحمن جنيدو
    أتلك السنين تولـّي سواها؟!
    وعشقُ الضحيّة عثرٌ يطيبُ.
    حبيبُ الفؤادِ يطيحُ بعشق ٍ،
    يعود وراء اشتياقي حبيبُ
    فينسجُ ظلـّي ملامحَ بعضي،
    وماءُ الوجوه إليك يغيبُ.
    أعاتبُ صبحاً يطرّزُ حلمي،
    بخيط ِالضياءِ فيبعثُ غيبُ.
    أحبّكِ في وجع ِالمنتهى يا..
    نداءً بنار ِالحنين ِيذوبُ.
    شممتُ ترابَكَ بالوجد عمقاً،
    لسرِّ التصاق ٍتفوحُ الطيوبُ.
    كأنَّ المدى للعيون سؤالٌ،
    يعلـّقُ ردّي بلغز ٍيجيبُ.
    هممتُ أطاردُ سربَ الأماني،
    أراكَ ابتسامي وأنتَ الكئيبُ.
    أعانقُ في الأغنيات خيالاً،
    يزولُ بصحوي،فتصحو الخطوبُ.
    بكلِّ الثواني تعيش بروحي،
    من الشوق أبني وجودي،أغيبُ.
    أكنتَ هناك؟! وكنت بعيداً،
    نلامسُ خصرَ الكمان ِ،نتوبُ.
    على شفتيكَ بلادي يقينٌ،
    كنبض ٍيهيمُ،وقلبٌ يؤوبُ.
    أضمُّ السطورَ بدمع ٍ،وأشدو،
    لأنَّ لقيط َالغناءِ غريبُ.
    وأنتَ حكاياتُ أمّي وشالٌ،
    يعيدُ الصباحَ،ليبكي الغروبُ.
    أتلك التي ما عشقتَ سواها؟!
    نفورَ تحدٍّ يراها الشحوبُ.
    سلاماً لغصن ٍتدلـّى بحزن ٍ،
    يقاومُ مدَّاً وزندي هبوبُ.
    أغنـّي بلادي على خبز جوعي،
    كفافُ الرغيف ِبجوفي يثوبُ.
    أقبّلُ وجه َالمساءِ بقهر ٍ،
    دعاءُ الليالي بعزمي يتوبُ.
    هنيئاً عرفتُ خلاصي قتيلاً،
    فأين الغداة؟! وأين الوجوبُ؟!.
    بعينيكَ تاريخ ُجدّي امتدادٌ،
    لنطق ِالطفولة ِأمّي تعيبُ.
    وشعركَ شلال عشق ٍغزاني،
    يغازل صدري،وصدري لعوبُ.
    فينبتُ عجزي من الغيب ِصبراً،
    أرى مقلتيكَ وصبري يشيبُ.
    فسادُ النفوس ِنتيجة ُخوف ٍ،
    صلاحُ الحياة ِبنفس ٍتطيبُ.
    كأنَّ الأنين لقومي لزومٌ،
    يقولُ الخبيثُ وينأى القريبُ.
    حبيبي كفانا نشرّعُ موتاً،
    يقطـّعُ فينا، وتنسى الدروبُ.
    يشقُّ الستائر خيط ُدخان ٍ،
    يدمّرُ عصفورة ًلا تهيبُ.
    فأفتح ُعمري لفجر ٍجديد ٍ،
    هديلُ الحمامُ عليَّ يجوبُ.
    وصوتُ الأذان يطوّعُ حسّي،
    على الأمويِّ دمائي تنوبُ.
    وعذراءُ تنجب شيخا ًبسطري،
    ونخبُ انتصاري شرابٌ يشوبُ.
    لأنـّكَ عشرون صيفا ًبعيني،
    وقوسُ الضياءِ الخجولُ السليبُ.
    أطهّرُ ذاتي بنبل ِقدومي،
    كأنَّ الظهور بعمقي تريبُ.
    تلمّظـْتُ ماض ٍ،فتابَ شهيقي،
    وحتى السماتُ بوجهي هروبُ.
    إذا الحقُّ يرضى وجودي سراباً،
    فإنَّ حياتي بكسر ٍتخيبُ.
    وصوت الضمير ترهـّلَ بعدي،
    ترى بحريق النوايا شعوبُ.
    ترابي دمٌ بالشرايين يجري،
    وهذي الحقيقة آت ٍطروبُ.
    أيا وطن الكلمات سلاما ً،
    وأنت القتيلُ وأنت الطبيبُ.
    تراكمُ جرحي على أمنياتي،
    يسدُّ الصباح فهل يستطيبُ؟!.
    تخونون أرضي بقتل انتمائي،
    خسيسٌ يثورُ ويسمو عجيبُ.
    وهل موتنا صار حقـّاً لكفر ٍ،
    هنا الصعب حين يخونُ الحليبُ.
    إذا الأرضُ يوماً أرادتْ سماءً،
    فإنَّ النجومَ ترابٌ خصيبُ.
    ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــ
    أيار/2011
    شعر:أحمد عبد الرحمن جنيدو
    سوريا/حماه/عقرب
    أسكنت الليل المجنون بعينيك، سرقت النجم المسحورْ.
    ووضعت خلاصة أحلامي في حلم مكسورْ.

  2. #2
    شاعرة الصورة الرمزية وضحة غوانمة
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    الدولة : فلسطين
    المشاركات : 731
    المواضيع : 32
    الردود : 731
    المعدل اليومي : 0.29

    افتراضي

    هذه القصيدةُ شاعرنا كتلة كثيفة الصور والمعاني
    الحسّ فيها عميقٌ كجذر، والمشاعر زاخرة، والصور مكثّفة..
    نفسك الطويل وغنى مفرداتك وشفافية حسّك الشاعريّ كلّها عناصرُ
    أعطتكَ مساحةً واسعةً زرعتَ فيها بذور البوح
    وحصدنا نحنُ سنابلَ دهشة،
    كتلكَ التي ختمتَ بها رائعتك:
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد عبد الرحمن جنيدو مشاهدة المشاركة
    إذا الأرضُ يوماً أرادتْ سماءً،
    فإنَّ النجومَ ترابٌ خصيبُ.

    بوركَ النبضُ، ولا عدم

    تقديري
    ...
    جهة خامسة..
    ...

  3. #3
    شاعر الصورة الرمزية أحمد عبد الرحمن جنيدو
    تاريخ التسجيل : May 2008
    العمر : 45
    المشاركات : 1,541
    المواضيع : 72
    الردود : 1541
    المعدل اليومي : 0.45

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وضحة غوانمة مشاهدة المشاركة
    هذه القصيدةُ شاعرنا كتلة كثيفة الصور والمعاني
    الحسّ فيها عميقٌ كجذر، والمشاعر زاخرة، والصور مكثّفة..
    نفسك الطويل وغنى مفرداتك وشفافية حسّك الشاعريّ كلّها عناصرُ
    أعطتكَ مساحةً واسعةً زرعتَ فيها بذور البوح
    وحصدنا نحنُ سنابلَ دهشة،
    كتلكَ التي ختمتَ بها رائعتك:



    بوركَ النبضُ، ولا عدم

    تقديري
    تقديري الكبير لك أخت وضحة مرورك شرف كبير
    ودي لك وتقديري أيتها الرائعة

  4. #4
    شاعر
    عضو اتحاد الأدباء والمفكرين
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 56
    المشاركات : 7,102
    المواضيع : 105
    الردود : 7102
    المعدل اليومي : 2.29

    افتراضي

    وما نجوم حرفك ودرر بيانك إلا قناديل ساطعة في سماء الإبداع
    مشاعر جيّاشة ندية
    وبوح شاعري شجي
    بورك نبضك شاعرنا
    تحياتي

  5. #5
    شاعر الصورة الرمزية أحمد عبد الرحمن جنيدو
    تاريخ التسجيل : May 2008
    العمر : 45
    المشاركات : 1,541
    المواضيع : 72
    الردود : 1541
    المعدل اليومي : 0.45

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمود فرحان حمادي مشاهدة المشاركة
    وما نجوم حرفك ودرر بيانك إلا قناديل ساطعة في سماء الإبداع
    مشاعر جيّاشة ندية
    وبوح شاعري شجي
    بورك نبضك شاعرنا
    تحياتي
    الشكر لك أستاذي محمود مرورك شرف وربي وقيمة
    محبتي لك أيها القدير

  6. #6
    شاعر الصورة الرمزية مازن لبابيدي
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 57
    المشاركات : 8,239
    المواضيع : 118
    الردود : 8239
    المعدل اليومي : 2.36

    افتراضي

    تراكمُ جرحي على أمنياتي،
    يسدُّ الصباح فهل يستطيبُ؟!.
    تخونون أرضي بقتل انتمائي،
    خسيسٌ يثورُ ويسمو عجيبُ.
    وهل موتنا صار حقـّاً لكفر ٍ،
    هنا الصعب حين يخونُ الحليبُ.
    إذا الأرضُ يوماً أرادتْ سماءً،
    فإنَّ النجومَ ترابٌ خصيبُ.

    عميق الشعر والشعور ، قوي الكلمة مغرق الصورة .
    شاعرنا أحمد جنيدو ، حاورت السنين وغلبتها بالحجة والحرف .

    تحيتي وتقديري
    [IMG]
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    [/IMG]

  7. #7

  8. #8
    شاعر الصورة الرمزية أحمد عبد الرحمن جنيدو
    تاريخ التسجيل : May 2008
    العمر : 45
    المشاركات : 1,541
    المواضيع : 72
    الردود : 1541
    المعدل اليومي : 0.45

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مازن لبابيدي مشاهدة المشاركة
    تراكمُ جرحي على أمنياتي،
    يسدُّ الصباح فهل يستطيبُ؟!.
    تخونون أرضي بقتل انتمائي،
    خسيسٌ يثورُ ويسمو عجيبُ.
    وهل موتنا صار حقـّاً لكفر ٍ،
    هنا الصعب حين يخونُ الحليبُ.
    إذا الأرضُ يوماً أرادتْ سماءً،
    فإنَّ النجومَ ترابٌ خصيبُ.

    عميق الشعر والشعور ، قوي الكلمة مغرق الصورة .
    شاعرنا أحمد جنيدو ، حاورت السنين وغلبتها بالحجة والحرف .

    تحيتي وتقديري
    الأستاذ مازن مرورك شرفني وأسعدني لك ودي وتقديري
    لك ودي

  9. #9
    نائب رئيس الإدارة العليا
    المديرة التنفيذية
    شاعرة
    الصورة الرمزية ربيحة الرفاعي
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,924
    المواضيع : 293
    الردود : 34924
    المعدل اليومي : 12.48

    افتراضي

    قصيدة أبية تزخر بمشاعر عميقة وصور شعرية بهية معبرة
    وأخيلة شاعرية المدى ألقة الفكرة والحس

    فضاءات من الإبهار تنفتح على حروفك شاعرنا

    دمت بروعتك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    قلم منتسب الصورة الرمزية دنيا صلاح
    تاريخ التسجيل : May 2011
    الدولة : مصر ( القاهرة)
    العمر : 31
    المشاركات : 28
    المواضيع : 1
    الردود : 28
    المعدل اليومي : 0.01

    افتراضي

    :


    :


    الشاعر أحمد عبد الرحمن

    لشعرك لحناً شرقياً مُترنماً
    ولحرفكَ وشرقيتك نغماً يتصاعد منسماً
    ولجاذبية حروفكَ بريقاً مُشعاً
    أبدعت
    تقديري وشكري الكبيرين



    :
    :
    :



صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة