أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 23

الموضوع: (( في بيت الحاجّ فلان ))

  1. #1
    أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2011
    الدولة : خارج التغطية
    العمر : 40
    المشاركات : 5,087
    المواضيع : 206
    الردود : 5087
    المعدل اليومي : 1.60

    Exclamation (( في بيت الحاجّ فلان ))

    (( في بيت الحاجّ فلان ))

    بقلم / ربيع بن المدني السملالي

    تحلّقُوا حولَ مائدة الغذاء التي تزخرُ بما لذّ وطاب
    أنواع من الملذّات
    حليبٌ وعصائر
    خبز وجبن
    ومشروبات متنوعة
    وفاكهة ولحم مما يشتهون ..
    يأكلون هنيئًا ويشربون مريئًا
    يَجلسُون في غرفة واسعة
    مُكيّفة لا تمتّ لحرارة يوليوز الخارجية بصلة ولا بسبب ..
    يتبادلون أطراف الحديث :
    الأب : (استبدل صديقي فلان سيّارته بسيارة أفضل منها)
    الأم : (جارتنا فلانةُ قد ذهب بها زوجها فلان لقضاء الصيف بمدينة ميلانو الإيطاليا )
    الابن : ( اللاّعب المغربي قد استغنى عنه الفريق الاسباني بسبب الفساد )
    الابنة : ( ربما في الحلقة القادمة من الفيلم التركي ستعود رَكيل إلى حبيبها موريسيو بعد فراق دام شهرا ) ...
    الابن الصغير : ( جوّالي (البلاك بيري) لم يعد يُعجبني أريد (الأيفون) .. )
    وهلمّ جرّا ...
    في هذه اللحظة بالكاد رُفعت مائدة الأكل ..
    تجَشَؤوا وكلماتُ الحمد والشكر تتناثر من أفواههم تلقائيا ..
    جاءت أكوابُ الشاي المنعنع ...
    استلقى الأبُ على أريكته
    شغّل التلفاز
    وأتاه بالأخبار من لم يزوّد
    أبرز العناوين :
    ( أغلب أطفال الصومال يحتضرون بسبب الجوع والعطش )
    ( القذافي يتوعد ويرغد ويزبد بأنه سيحرق ليبيا شبرا شبرا وذراعا ذراعا )
    ( باراك أوباما قد هجم عليه السرور والحبور لأنه استطاع إبّان رئاسته أن يقضي على أسامة بن لادن )
    ( السلطات السورية تقتل هذا الصباح مائةَ شخص من العُزّل )
    ( جيش الاحتلال في الضفة الغربية يقتل طلبة جامعيين ) ...
    ( النيتو يقصف قرية بأكملها لأن أحد الارهابيين يختفي هناك في جنوب باكستان )
    (السلطات الجزائرية تقتحمُ منزل شاب في مقتبل العمر لأنّه أرخى لحيته وشمّر ثيابه وحفّ شاربه ، ولا يستبعد أن يكون من تنظيم القاعدة !) ...
    انزعجت (الحاجَّةُ ) من هذه الأخبار
    لعنتْ أسامةَ والثُّوارَ والطالبان والشبابَ المجاهد في فلسطين والقناةَ الاخبارية لأنهم يُحدثون الشغب في هذا العالم الهادئ الجميل !!
    طلبت من زوجها (الحاجّ فلان) أن يستبدل الذي هو أدنى بالذي هو خير !
    لم يقل ( لا) قطّ إلا في تشهده ..
    لولا التشهد كانت لاءَه نعمُ ...
    هو يفهم جيّدا القنوات التي تروق (( للحاجّة ))
    بدأ في تقليب القنوات ،
    مرّ على آي الذّكر الحكيم الذي تُتلى أناء الليل وأطراف النّهار .
    وعلى الدروس التي تلقى من طرف علماء ومشايخ يُشار إليهم بالبنان ..
    وقف عند قناتها المفضلة ( روطانا زمان )
    ((اهبطوا للدّرك الأسفل من الأوحال فإن لكم ما سألتم ))
    كادت أن تخرج من جلدها من الفرح
    لأنها وجدت فلمًا لممثلها المفضل الفُكاهي السّاخر ( عادل إمام )...
    تبسم الحاج بزهو وافتخار
    تنهّد بارتياح من الأعماق
    يفتل شاربه الأبيضَ الهلالي الشّكل
    رضي عن هذا الواقع كلّ الرضا
    ولسانه حاله يقول :
    فإن مُتُّ فانعني بما أنا أهلُهُ ...وشُقّي عليّ الجيبَ يا ابنةَ معبد !
    وهو من طبيعة الحال : (لا يعجبُ من راغب في ازدياد )
    نادى ابنه : عبدَ الله أحضر لي عُلبة السجائر ..
    الابنة عائشة ذات العشرين ربيعا (تَرْفُلُ في ثوب ضيق شفّاف يَصرخ بالتهتّك) طلبت من أبيها (الحاج فلان ) المصاريف للذهاب إلى الشاطئ ، ومن تم إلى السينما ..
    أعطاها بسخاء ودعا معاها : ( رضي الله عنك يا ابنتي ) ...
    قبّلته على جبينه وخرجت :
    غرّاءُ فرعاءُ مصقول عوارضها ، ...تمشي الهوينا كمـــــــا يمشي الوَجي الوحلُ
    هركولة ، فُنُقٌ ، دُرم مرافقــها ، ... كـــأنّ أخمصَـــها بالشّــوك منتـعلُ


    وتستمرّ الحياة على هذا المنوال !!


    وكتب ربيعُ بنُ المدني السملالي في 12 رمضان 1432 هـ
    أنــــا لا أعترض إذاً أنا موجود ....!!

  2. #2
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,642
    المواضيع : 386
    الردود : 23642
    المعدل اليومي : 5.53

    افتراضي

    مفارقة رائعة بين بعض شرائح المجتمع من الذين يعيشون حياة الترف
    لايعبأون بما يحدث على كل الأصعدة سياسية كانت أو اجتماعية
    يأكلون الطيب بينما تموت بعض الشعوب جوعا
    يسكنون القصور بينما هناك من لايجد حائط يستظل به
    تشغلهم حلقات التلفاز وأخبار الأصدقاء أمثالهم .. بينما تراق الدماء في الكثير من البلدان العربية بأيدي المفسدين
    نعم وتستمر الحياة هكذا
    أبدعت أستاذي المكرم في نقل تلك الصورة الحية من على مائدة الحاج فلان
    بأسلوب أكرمه
    دمت بألق
    خالص التحايا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 58
    المشاركات : 7,102
    المواضيع : 105
    الردود : 7102
    المعدل اليومي : 1.77

    افتراضي

    ما شاء الله
    تمكن واضح في الأداء الفني
    واقتدار في ادارة الحوار
    بثقافة واسعة ومفردة طيّعة آسرة
    بورك بهاء هذا الحرف
    الذي مازج بين أصالتنا في طرح ما هو حادث على الساحة
    تقبل تحياتي
    فإن مُتُّ فانعني بما أنا أهلُهُ ؟؟؟

  4. #4
    الصورة الرمزية صفاء الزرقان أديبة ناقدة
    تاريخ التسجيل : Mar 2011
    المشاركات : 715
    المواضيع : 31
    الردود : 715
    المعدل اليومي : 0.22

    افتراضي

    ما كل هذا؟؟؟؟؟؟؟؟
    احترت على ايها أعلق
    تصوير فائق الروعة و الدقة والصدق شعرت بصفعةٍ يحملها النص عندما يضعنا وجهاً لوجه مع حقيقة واقعنا التي غضضنا الطرف عنها اما مُنشغلين او مكتفين بإصلاح انفسنا فأنشغلنا عن تغير مُحيطنا . تصويرك لمشهد الطعام كان رائعاً فهم يأكلون غائبين عما يحدث حولهم وهو ما أكده عرضك لعناوين اخبارية ومن ثم انزعاج "الحاجة" من سماع هذه الاخبار فلم تكلف نفسها حتى سماعها . اعجبني وصفك لخروج كلمات الحمد من افواههم بتلقائية و انك قرنتها بتجشؤهم فصورت ما نُعانيه من غيابٍ مقيت للجانب الروحاني و معاني العبادات التي نؤديها نؤديها من باب العادة وكأنها همٌ نود ان نتخلص منه فقدنا لذة العبادة و حلاوتها تحولت عباداتنا لطقوس مادية بحتة من دون اي تأثير روحي لا نعيش الحال الروحاني لما نؤديه فلو شعرنا للحظة ان ما نقوله انما هو مناجاة لسيدنا لتغير الحال كثيراً .
    اما الصفعة والطامة الكبرى فهي مشهد البحث عن قناة "الحاجة" المفضلة تكمن السخرية بأنه يدعوها ب"الحاجة" و و الله ما هي كذلك فأصبحت الصفات الدينية صفاتاً شكلية فقط لا تستدعي و جود صفات خُلقية ترتبط بتلك المُسميات . الاقبال بنهمٍ على قنوات الانحطاط و التخلف أصبح مُرعباً يتسائل المرء احياناً الى أين نمضي اذا استمر الوضع على ما هو عليه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ رحمنا الله برحمته و اغاثنا. زوجها قد مر سريعاً على قنوات القرآن دون احترامٍ لكلام الخالق . ومن ناحيةٍ اخرى فإن جزءاً من اللوم يقع على بعض القنوات الدينية و على طبيعة الخطاب الديني خاصةً الموجه للشباب فهو بحاجة الى ثورةٍ تغير بعضاً من اساليبه التي يتحدث بها المشايخ الذين نكن لهم جل الاحترام و التقدير لكن الشباب في أمس الحاجة الى خطابٍ ديني مختلف فهذه الفتاة التي صورتها هنا بحاجة الى خطاب ديني يعيدها الى جادة الحق خطاب يتناسب مع عمرها و يخاطبها باسلوب جاذب غير منفر .
    ((اهبطوا للدّرك الأسفل من الأوحال فإن لكم ما سألتم )) قاتلة ..................
    اسأل الله ان يرحمنا برحمته من هذا التخلف الذي نعيشه
    اغثنا يا مُغيث

    تحيتي وتقديري لك و لقلمك الصادق

  5. #5
    الصورة الرمزية كاملة بدارنه أديبة
    تاريخ التسجيل : Oct 2009
    المشاركات : 9,823
    المواضيع : 195
    الردود : 9823
    المعدل اليومي : 2.56

    افتراضي

    وهذا هو الحال في بيت الحّاج علّان... وربّما أسوأ
    نصّ يعكس التّناقض المقيت الذي نعيشه
    ولا ندري إن كنّا في غفلة من هذا الأمر أم أصبح في نظرنا واقعيّا ومقبولا؟
    كتبت فأبدعت أخ ربيع
    تقديري وتحيّتي

  6. #6
    الصورة الرمزية ياسر ميمو أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2011
    المشاركات : 1,269
    المواضيع : 90
    الردود : 1269
    المعدل اليومي : 0.40

    افتراضي

    للأسف هو واقع مؤلم نعيشه



    ولا نستطيع التخلص من رواسبه





    شكراً جزيلاً لك





    رمضان كريم

  7. #7
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.39

    افتراضي

    تناقض شاع واستفحل حتى بتنا نراه بأم العين يوميا ونمضي كأن لم نر شيئا
    وصورة صادقة تصف حال شريحة تكاد تشمل جلّ الأمة فلا يستثنى منها إلا من رحم ربي

    نص رائع حذق الاقتناص والتصوير

    دمت بألق
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2011
    الدولة : خارج التغطية
    العمر : 40
    المشاركات : 5,087
    المواضيع : 206
    الردود : 5087
    المعدل اليومي : 1.60

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة رنيم مصطفى مشاهدة المشاركة
    مفارقة رائعة بين بعض شرائح المجتمع من الذين يعيشون حياة الترف
    لايعبأون بما يحدث على كل الأصعدة سياسية كانت أو اجتماعية
    يأكلون الطيب بينما تموت بعض الشعوب جوعا
    يسكنون القصور بينما هناك من لايجد حائط يستظل به
    تشغلهم حلقات التلفاز وأخبار الأصدقاء أمثالهم .. بينما تراق الدماء في الكثير من البلدان العربية بأيدي المفسدين
    نعم وتستمر الحياة هكذا
    أبدعت أستاذي المكرم في نقل تلك الصورة الحية من على مائدة الحاج فلان
    بأسلوب أكرمه
    دمت بألق
    خالص التحايا
    شكرا لهذه الإطالالة أستاذتي الفاضلة رنيم مصطفى / بارك الله فيك ...
    تحيتي وتقديري لسموك ..

  9. #9
    أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2011
    الدولة : خارج التغطية
    العمر : 40
    المشاركات : 5,087
    المواضيع : 206
    الردود : 5087
    المعدل اليومي : 1.60

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمود فرحان حمادي مشاهدة المشاركة
    ما شاء الله
    تمكن واضح في الأداء الفني
    واقتدار في ادارة الحوار
    بثقافة واسعة ومفردة طيّعة آسرة
    بورك بهاء هذا الحرف
    الذي مازج بين أصالتنا في طرح ما هو حادث على الساحة
    تقبل تحياتي
    فإن مُتُّ فانعني بما أنا أهلُهُ ؟؟؟

    الأخ الكريم والأستاذ الفاضل لي شرف بحضورك هذا لهذه الصفحة ، بارك الله فيك
    لك مني الود والاحترام

  10. #10

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. كم من فلان قد رآها في يدي..
    بواسطة عبدالله زمزم في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 27-04-2016, 03:15 AM
  2. أعملك ايه ؟ أنا مش فلان أنا مش ....
    بواسطة اكرم حسن احمد في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 16-08-2012, 10:55 PM
  3. يا جبريل .. إني أحب فلان
    بواسطة حسنية تدركيت في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 24-01-2009, 08:47 AM
  4. لامية بيت المقدس في مئة بيت لل د. جهاد بني عودة
    بواسطة د. جهاد بني عودة في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 26-07-2008, 03:37 PM
  5. يَا نَبِيَّ اللَّهِ .. أَفْتِنَا فِي بَيْتِ الْمَقْدِسِ
    بواسطة قلب الليل في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 10-05-2005, 06:22 AM