أحدث المشاركات
صفحة 2 من 10 الأولىالأولى 12345678910 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 96

الموضوع: ديوان الشاعر صبري الصبري

  1. #11
    الصورة الرمزية صبري الصبري شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 2,157
    المواضيع : 343
    الردود : 2157
    المعدل اليومي : 0.70

    افتراضي ديوان الشاعر صبري الصبري

    موال العشق
    ***
    شعر
    ***
    صبري الصبري
    ***

    للماء بالنيل فاض القلب تحنانا
    لمصر .. للنيل .. للتحرير لهفانا
    وغرد الشعر بالأشواق متخذا
    بحر البسيط مع الأنغام ميزانا
    وأطلق الشدو أرغولا ببهجته
    يشنف السمع بالألحان جذلانا
    يبلل النفس بالروضات يحضنها
    يؤم في النيل والتحرير شطآنا
    فمصر بالحب والتقدير نقصدها
    بوافر البسط عمَّ الودُّ وجدانا
    مصر الجمال تعالى الله أكرمها
    بالنيل يجري يهدى الروض تيجانا
    بها انحنى الغرس للرحمن يشكره
    فخالق الكون كلَّ الخير أهدانا
    وهيأ البرَّ جلَّ الله أوجده
    بتلكمُ الأرض أعطى القلب إيمانا
    تبارك الله بالآلاء زيَّنها
    ورسَّخ الحقُّ بالقسطاس أركانا
    وأسبغ الله ذو الإجلال نعمته
    وأسبل الستر ذو الألطاف يرعانا
    بمصرنا الأمن جل الفرد هيئه
    به عرى الصدق ربُّ العرش أسدانا
    مصر البهاء شعوب الأرض تعشقها
    وتقطع الدرب نحو النيل إتيانا
    وينثر الصبُّ عند النيل لهفته
    ليجعل القلب في لقياه ملآنا
    ويشرب الماءَ بالينبوع منبعثا
    بطاهر الفيض يسقي النيلُ عطشانا
    قلبي تمنى فيها الشمس مشرقة
    والبدر يسطع طول الليل يقظانا
    والناس تحيا بالإسعاد في سبغ
    ليغمر الرغد بالإنعام سكانا
    هيا إليها إن الروح في وله
    والقلب ينبض بالأشواق مذ كانا
    والنفس تطرب ما ذكرت بحضرتها
    تهتز تسمو في العليا سجايانا
    مصري تعيش بأعطافي بأجنحتي
    أطير فيها في الأرجاء نشوانا
    أشدو نديا كل الشعر في بلدي
    مصر الحضارة بث الروض ألحانا
    غنَّت لمصر بديع الحب منسجما
    بصفحة النيل ضم الموج مزدانا
    بنايه العشق فاحت منه أغنية
    تدغدغ الشط بالطنبور ريانا
    وصوت مشتاق شف الوجد مهجته
    فصاحب الصب للأحباب ركبانا
    ونال في النيل بعد البعد منيته
    وحاز في القرب بين الأهل بستانا
    يا مصر إنك كنت الأمس في كمد
    فيك العذاب مع الإفساد يغشانا
    فيك الأنام وقد كانت بعزتها
    أضحت بذل سام القهر إنسانا
    أمست بخفض للإبداع ينهشها
    غول التصحر .. بات النيل ظمآنا
    وأجدبت مصر ذات الحسن نضرتها
    ظلت تقاوم للإفساد طغيانا
    حتى تجلت بالتحرير نهضتها
    فصاحب الظلم في الأصفاد خسرانا
    وهبت الناس بالإعزاز ثورتها
    بحكمة العدل تعلي الآن إحسانا
    ترتِّب البيت ترتيبا به ألق
    وتزرع القمح في الأنحاء إتقانا
    وترجع القطن للتيجان يلبسها
    بتبره الأرض ترجو اليوم أقطانا
    نخطط القفر للأجيال تسكنها
    لنمنح الحقل للفلاح فدانا
    ويزهر النبت بالآمال نحصده
    ونجمع الخير في الآفاق وافانا
    ونشكر الله رب العرش نحمده
    بمصرنا الله بالأمجادِ أعلانا
    ألا له الحمد كل الحمد خالقنا
    بفضله الجود بالإجزال صافانا
    فربنا الله ذو الإجلال يحفظنا
    بحفظه الأمن بالألطاف يرعانا
    يا مصر أنت عروس الأرض باسطة
    بروضك الحسن بث الطيب ريحانا
    وحبك الحب في الأحشاء يسكنها
    وشوقك الشوق للأحباب لاقانا
    سطرت بالشعر آهاتي لها سكبت
    جوانح الصب للمشتاق تحنانا
    وزين البوحُ موج النيل يرقبه
    وأصدر الشدو بالإحساس ديوانا
    وأخبر القوم بالآمال تقصدنا
    بموكب السعد يسري في مزايانا
    فإن بالنيل خير الجند قاطبة
    بجيشنا الحر ضم العزمُ شجعانا
    فمصر بالقلب نبض القلب مهجته
    ومصر بالروح روح الروح نادانا
    ألا لها العز مصر البر ما هطلت
    سحائب القطر في الوديان طوفانا
    وأثمر الحقل والبستان فاكهة
    وأخرج الغرس حَبَّ الأرض كيزانا
    وأزهر الزهر بالساحات بهجته
    وفتَّح الورد بالروضات رمانا
    وحط بالغرس نحل الشهد ينهله
    بنضرة اللون بالتيجان فرحانا
    ثم الصلاة على الهادي وعترته
    ما لاح بالجو طير الشدو طنانا
    وحط بالغصن بالتغريد في طرب
    وأمَّ في مصر بالدوحات أفنانا

  2. #12
    الصورة الرمزية صبري الصبري شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 2,157
    المواضيع : 343
    الردود : 2157
    المعدل اليومي : 0.70

    افتراضي ديوان الشاعر صبري الصبري

    ضيف السماء
    **
    شعر
    صبري الصبري
    ***

    بدر البدور على مدى الأعصارِ
    طه المشفع سيد الأبرارِ
    خير الخلائق (أحمد) خير الورى
    نور البصائر صادق الأخبارِ
    عين الهداية والدراية من رقى
    للمنتهى في سدرة الأنوارِ
    في ليلة الإسراء نال ضيافةً
    وعناية للواحد الجبارِ
    في عام حزن والحبيبة قد مضت
    لجوار رب واحد غفارِ
    ماتت (خديجة) أم زهراء التقى
    من بعد نصر شاسع الآثارِ
    لنبينا المحمود تبذل مالها
    مهما تلاقي من أذي وحصارِ
    والعم مات وكان ينصره بما
    في النصر من دعم له وجوارِ
    حتى تجاسر جاهلٌ مستكبرٌ
    متجبِّرٌ بسفاهة الكفارِ
    للنيْل من طه الحبيب المصطفى
    يا للفظائع من لدن فجارِ
    وبـ(طائفٍ) ردوه دون إجابة
    في صدهم بالصخر والأحجارِ
    وحبيبنا المختار يدعو ربه
    بضراعة للواجد القهارِ
    وإليه أرسل ربه دعما له
    إن شاء يُصلى قومه بدمارِ
    ملك الجبال إذا أراد (محمد)
    يرديهمُ في مهلك بخسارِ
    لكن رحمة (أحمد) تأبى لهم
    هذا المصير برأفة المختارِ
    ودعا ليُخرج ربنا سبحانه
    منهم ذراري ثلة الأخيارِ
    وبليلة فيحاء فيها رفعة
    للمجتبى طه الحبيب الساري
    ببراق عزٍّ طائر ورفيقه
    (جبريل) يمضي في أجل مسارِ
    من كعبة غراء طاب منارها
    للقدس يزهو كله بفنارِ
    فالرسل رسل الله جاءوا كلهم
    للقاء طه المصطفى بفخارِ
    بصفوفهم صفوا بأقصى لم تزل
    فيه الصلاة بهية المقدارِ
    وإمامهم طه المبجل سيدي
    خير الخلائق زينة الأطهارِ
    وبمصعد الأنوار معراج العلا
    يسمو الحبيب لذروة الإكبارِ
    بضيافة الفرد السميع المرتجى
    في كل أمر مجري الأقدارِ
    في كل ركن بالسماء محبة
    وتحية وتجلة بوقارِ
    بالحب رسل الله حيوا المجتبى
    بمودة سطعت لنا بمنارِ
    في ذروة العلياء كان لقاؤهم
    في ليلة علوية الإخبارِ
    عن فضل طه المصطفى ومقامه
    في سدرة بضيافة الغفارِ
    رب الوجود المرتجى أعطى المنى
    لحبيبه في سدرة الأسرارِ
    وحباه فضلا بالصلاة فريضة
    من ربه المتفضل الستارِ
    خمسون بالأجر الوفير وخمسة
    بأدائنا في ليلنا ونهارِ
    فالله يعطي ما يشاء عطاءه
    لعباده بالبسط كالأمطارِ
    سبحانه رب الأنام بفضله
    نال الحبيب مواهب الأسفارِ
    بضيافة علياء حلَّ برفعة
    طه (محمد) أجمل الأقمارِ
    ولمكة بالليل عاد المصطفى
    من بعد رحلة منعة ويسارِ
    وروى التفاصيل الحسان لزمرة
    عجت بتكذيب مقيت ضاريِ
    فعصابة الكفار زاد فحيحها
    بفظائع شتى مع الأضرارِ
    فارت مراجلها بويل صدودها
    برهيب غي سافر وسُعارِ
    تأبى الرضوخ لمنهج الحق الذي
    يسمو بنبض القلب والأفكارِ
    وارتجت الأنحاء في أم القرى
    من فرط ما بالسرد من إبهارِ
    قد صدق الصدِّيق قول المجتبى
    بالغيب والإعلان والإسرارِ
    وامتاز بالتصديق فور سماعه
    ما قال (أحمد) في سنا الإقرارِ
    بنبوة الهادي البشير (محمد)
    خير الخلائق في هدى وقرارِ
    قد محص الإسراء جمع جماعة
    للمؤمنين على مدى الأعصارِ
    وتثبَّت المعراج من إقرارهم
    بالحق نال مجامع الإظهارِ
    ستظل معجزة الضياء منارة
    فيحاء فيها أينع الأزهارِ
    تزهو لنا بالخير يسطع نورها
    في العالمين بهيبة ونضارِ
    في سورة (الإسراء) نقرأها كما
    نتلو بـ(نجم) محكم استبصارِ
    يا ليلة الإسراء نلتُ المشتهى
    لما شدوتُ بلهفتي أشعاري
    في حب طه المصطفى خير الورى
    فمديح (أحمد) وجهتي وشعاري
    ومناط فخري واعتزازي دائما
    وطريق سعيي في الضيا ومساري
    إن المدائح للحبيب المجتبى
    نور ينير بصائر الأبصارِ
    وبها ننال حبورنا وسرورنا
    وأماننا في أحسن استقرار
    يا أمة الإسلام هيا نرتقي
    لرقينا في سائر الأقطارِ
    لنعيد مجدا سالفا لديارنا
    لنعود أبهى أمة بديارِ
    بشريعة الإسلام تحيا بالهدى
    دون اتباع مسالك الأشرارِ
    فالحق أبلج والكتاب بوحيه
    نبراس نهج الخير والإعمارِ
    بالمسجد الأقصى مواجع لفحة
    ترمي بنا بمهالك الإعصارِ
    فعصابة العدوان شنت جهرة
    عدوانها بالدور والأسوارِ
    عانى جحيم الأسر صهيونٌ به
    يطغى يعربد .. في جحيم النارِ
    والقدس نادانا بإسراءٍ له
    شوق التحرر من أليم سوارِ
    بالقبة العصماء نادت صخرةٌ
    ترجو انتباه كتائب الأحرارِ
    ليعود قدس المكرمات لأمة
    خيرية في همة الثوارِ
    صلى الإله على النبي المصطفى
    ما لاح نجم في سحيق مدارِ
    والآل والأصحاب ما طير شدا
    بين المروج بوارف الأشجارِ !!

  3. #13
    الصورة الرمزية صبري الصبري شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 2,157
    المواضيع : 343
    الردود : 2157
    المعدل اليومي : 0.70

    افتراضي ديوان الشاعر صبري الصبري

    ترانيم عاشق
    ***
    شعر
    صبري الصبري
    ***

    مصر الحبيبة سوف تبقى مقصدا
    للخيِّرين على امتدادات المدى
    ولسوف تبقى معلما متحضرا
    عذبا نديا للخلائق مرشدا
    فيها المبادئ والتخلُّق بالهدى
    نهجا قويما للهداية موردا
    تهدي البرية نورها وضياءها
    وتبث في أرض الحياة توددا
    وتصالحا بين الأنام ورحمةً
    وتقاربا في الخير يربو مزبدا
    لن يعرف النيل الطهور مفاسدا
    فيها تضم المستبد المفسدا
    لن ينظر الهرم الأشم عصابة
    تحوي اللصوص يجردون المعبدا
    لن يشخص الروض النضير بحقله
    فلاحَ حقل بالعراء ممددا
    لن يرقب التصنيع عامل مصنع
    باللهو يترك خط إنتاج سدى
    ستهب مصر رجالها ونساؤها
    ببكور صبح مستحمٍ بالنَّدى
    فشبابها قاموا بثورة نهضة
    فيحاء لاقت في علاها الفرقدا
    تمتاز بالإخلاص في زحف به
    حلَّت نفوسهم طواعيةً يدا
    من أجل مصر فناؤها وبقاؤها
    فالشعب من أجل الصلاح تجرَّدا
    مصر القديمة لا يزال ضياؤها
    رغم الفساد بريقه متجددا
    بزَّت صنوف المفسدين ودمرت
    عرش الظلام لهيبه قد أُخْمِدا
    وتلاحق الزلزال يقتلع الدجى
    من كل شبر كان فيه مقيدا
    واستنقذ التحرير مصرا كلها
    من أسر طغيان تجاسر واعتدى
    واستعذب الثوار ثورة شعبها
    أضحى بأرض الله ربي المنتدى
    فالكون هلَّلَ بانتصار ساحق
    للشعب في هذا الفخار توحَّدا !
    وأزاح بهتان المظالم عنوة
    قد كان بهتانا فظيعا أسودا !
    شعب أصيل يرتقي مرقى العلا
    بالعزم أسعده العلاءُ وأسعدا
    فحضارة الإنسان في مصرٍ لها
    سبقٌ يسابق للحقائق مشهدا
    فنقاء (إخناتون) يشهد أننا
    بالنور ندحض مستطيرا ملحدا
    وصفاء سيدة النساء بمصرنا
    بسناء (آسية) اليقين تفصَّدا
    عن در ياقوت النفائس تبره
    يلقى بباقات الجمال زبرجدا !
    وشجاعة الإنسان في مصر لها
    صوت يجلجل بالحقيقة والصدى
    في وجه فرعون الكذوب بـ(غافر)
    مصريُّنا المقدام قام مُؤَيَّدا
    بالحق والآلاء يصدح جهرة
    بالعدل حرا واثقا مستشهدا
    بمجامع الآيات كانت حجة
    بثت ذكاء بالقريحة موقدا
    ستظل مصر على الدوام منارة
    للناس تهدى من بشاطئها اهتدى
    أو رام أزهرها الشريف لعلمه
    يأتي مُرِيدا بالضيا مسترشدا
    وسطيّة الإسلام ينهل بالتقى
    نبعا جليلا للورى متوردا
    يصفو بتوحيد الإله وشرعة
    عصماء للرحمن يكفيه العِدا
    وبسنة الهادي البشير المصطفى
    طه الرسول الهاشمي (محمدَ)
    مصر الجديدة سوف يشرق نورها
    شمسا وبدرا في الفضاء مجددا
    ستقود قافلة الحضارة مثلما
    قادت وكانت للحضارة مقصدا !
    ستنير أذهان العباد إنارةً
    تهديهمُ فكرَ الفَلاحِ مُسَدَّدا
    وسيزحف الثوار للبيد التي
    ظلت دهورا مستباحا أجردا
    للجدب والقفر الشديد وشعبها
    يغشى رحابا بالزحام مُحَدَّدا
    سنشق أنهار الرخاء بأرضنا
    ونمهد الدرب الصحيح مُعَبَّدا
    ونعمر البيداء نزرع قمحنا
    والغرس أيضا بالغذاء مُعَدَّدا
    والقطن يرجع للصدارة ناصعا
    حلوا طويلا رائعا متنهدا
    يشتاق منزلة الأوائل صادحا
    بالنصر يشدو كالطيورِ مغردا
    يروي حكايته القديمة حينما
    كان المبجل في النضارِ المفردا
    مصر الجديدة لن تهاب عدوها
    سترد خصما للحقوق مهودا
    ستعود أما للعروبة والدنى
    نهرا سخيا بالأطايب موفدا
    بالحب والأشواق والخير الذي
    يجري بآلاء الجمال موطدا
    رباه هذي أمنياتي بثها
    قلبي لمصر مهللا وموحدا
    يرجوك عونا للكنانة إنها
    ترجوك ذخرا حفاظا ومُؤَيِّدا
    صلى الإله على النبي المجتبى
    طه المشفع في الخلائق (أحمدَ) !
    والآل آل البيت ربي كلهم
    والصحب ما ودق السحائب أرعدا !

  4. #14
    الصورة الرمزية صبري الصبري شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 2,157
    المواضيع : 343
    الردود : 2157
    المعدل اليومي : 0.70

    افتراضي ديوان الشاعر صبري الصبري

    نفحات رمضانية
    ***
    ثلاثون رباعية
    في حب الشهر الكريم
    ***
    شعر
    صبري الصبري
    ***

    بدا بالصوم في الأفق الهلالُ
    له في حسن طلعته جلالُ
    كعرجون قديم النور ينمو
    نموا منه ينبجس الجمالُ
    وتحلو فيه روضاتٌ حسانٌ
    بها حورٌ لخاطبها حلالُ
    فأهلا مرحبا رمضان إنا
    بشهرك جاءنا فيه النَّوالُ !!
    بشهر الصوم تفريجُ الكروبِ
    وتكفيرُ الخطايا والذنوبِ
    بفضل الله بارينا تعالى
    إله العرش ذي البسط المجيبِ
    يوافي معشر الصوام عفوا
    من المنان رازقنا الحسيبِ
    فسبحان الذي منح البرايا
    بشهر الصوم إصلاحَ القلوبِ !!
    سألت الله ذا الجود السؤالا
    ليرحمنا برحمته تعالى
    ويقبل صومنا إنا دعونا
    كريما نرتجي منه النوالا
    هو الرحمنُ خالقنا تجلَّى
    علينا بالنَّدى فيضا زلالا
    بصومي في حمى الإخبات قلبي
    له بالذل يمتثل امتثالا !!
    لنا تنزيلُ قرآنٌ كريمُ
    به قد جاد معبودٌ عليمُ
    حكيمٌ منعمٌ فردٌ عفوٌّ
    بديعٌ رازقٌ برٌّ رحيمُ
    غَنِيٌّ باسطٌ أحدٌ قويٌّ
    سميعٌ قادرٌ نورٌ حليمُ
    به الآيات نتلوها بصومٍ
    وفطرٍ في وضاءتها نقيمُ!!
    بذلِّي أرتجي ربا فضيلا
    حميدا أبتغي منه القبولا
    وابتهل ابتهال العبد يدعو
    إلها واحدا صمدا وكيلا
    فكن لي دائما ربي معينا
    وكن لي واهب الحسنى دليلا
    تقبَّل صومنا اللهم نحيا
    بخلد يحتوي الظل الظليلا !!
    إذا أنفقت بالدنيا ثراءَ
    به أسديت للناس العطاءَ
    تنال السعد ميسورا منيرا
    نضيرا نيِّرا عذبا مضاءَ
    بنا رمضان علَّمنا علوما
    بها نرقى برفعتها العلاءَ
    فأنفق بالسخا مالا تلاقي
    من الرحمن ذي الفضل السخاءَ!
    بإخلاص القلوب الفوز يأتي
    نديَّا مشرقا غَضَّاً بهيَّا
    سنيَّا طاهرا حلوا رقيقا
    عميقا باهرا .. فوزا شهيَّا
    بشهر الصوم فرصتنا فهيَّا
    نحقق بالهدى عِزَّاً عليَّا
    ونسمو بالقلوب بها نوافي
    بإخلاصٍ لها نهجا نقيَّا!!
    سرى الإشراقُ في فتح الفتوحِ
    بنور ساطع البشرى صبيحِ
    به الركبان قد راحوا وجاءوا
    بقول صادق المعنى صريحِ
    رسول الله في بيت حرامٍ
    يعم القومَ بالعفو السميح
    ونالت مكة الخيرات فتحا
    عَلِيَّاً بالفتوح وبالمنوحِ !!
    بهذا الشهر آيات تجلت
    لنا بالنصر في ركب الزمانِ
    بها ميقات عزتنا بمجدٍ
    بصوم فيه آلاء امتنانِ
    من الرحمن أهادنا منارا
    بفوز طيب عذب التهاني
    فبدرٌ فيه ما أبهى صداها
    تذكرنا بمبرور المعاني !!
    وفي رمضان بالزحف المنيرِ
    تراءى النصر في يوم العبورِ
    جنود الحق في مصرٍ بعزمٍ
    وحزم البأس منقطع النظيرِ
    لهم بالصوم صيحاتٌ حسانٌ
    بتكبيرٍ لخالقنا الكبيرِ
    فجاء النصر من رب قديرٍ
    كريم منعم فرد نصيرِ !!
    رأيت الصومَ بالبلد الأمينِ
    له بالروح مرغوب السكونِ
    ففيها النور في أنسٍ وأمنِ
    ببيت الله في ركن مكينِ
    وفيها الخير في شهر فضيلٍ
    جليل القدر مبرور الشؤونِ
    فما أحلاكَ من صومٍ جميلٍ
    حلى للناس بالبلدِ الأمينِ !!
    قصدنا البيت في خير اعتمارِ
    بصوم كان ديدننا بحرمٍ
    طهورٍ لاح في أبهى وقارِ
    وطفنا نرتجي الرحمن يعطي
    عطيته لمعتمرٍ وجارِ
    سعينا بالصفا سعيا دعونا
    بمروة ربنا في خير دارِ !!
    وجدنا الطيب من طيب الحبيبِ
    بطيبة في حمى الظلِّ الخصيبِ
    وكنَّا في سعادتنا جميعا
    نوافي روض إغداق عجيبِ
    بصوم زاد فرحتنا بقرب
    بحب فاح في كل الدروبِ
    فما أبهاك من حرم شريف
    طهور عَمَّ مهجتنا بطيبِ !!
    وقدس العزِّ في تلك المآسي
    يعاني الكربَ في هَمٍّ وباسِ
    من الأعداء ساموه الرزايا
    وقومي بين مخدوع وناسي
    بشهر الصوم نادانا نداءً
    له في الجو آلام احتباسِ
    متى يا قوم عزتنا ستأتي
    جيوش النصر في أبهى لباسِ ؟!
    يمر الصوم في زحفٍ سريعِ
    كلمح البرق في غيم منيعِ
    به الأيامُ في إثر الليالي
    توالت في مسارات الرتوعِ
    ومرت مثلما الأعمار تمضي
    على الإنسان في كل الربوعِ
    فهيا يا أخا الأنوار هيا
    نسير بوجهة القلب المطيعِ !!
    ببدر النصر في أحلى انتصارِ
    بشهر الصوم محمود المنارِ
    تجلى الله ذو الإنعام ربي
    بفضل فيه آيات اقتدارِ
    وَحَلَّ الكفر في خزي مرير
    به ينهار في خسر انهيارِ
    وهَلَّ النصر في بدر نديَّا
    عفيَّا فيه تقدير لباري !!
    بيوم الحسم فرقان الأمورِ
    وتسطير الحقائق بالسطورِ
    وتمزيق الذين بغوا علينا
    من الكفار في بئر ببورِ
    وترقية الذين لهم يقينٌ
    بدين الله ذي الفضل القديرِ
    وتحقيق انتصار الحق يعلو
    به المختار ذو الوجه المنيرِ !!
    قيام الليل في شهر الصيامِ
    جليل القصد محمود المقامِ
    يوافي الروح في نورٍ تَجَلَّت
    بها النفحات في صفو الوئامِ
    وتغشى النفس آلاء تراءت
    بليل لاح في سحب السلامِ
    بصوم ضم صوَّاما كراما
    أضاءوا الليل في شهر القيامِ !!
    صلاة الليل في قرب السحورِ
    بشهر تهجد عذب منيرِ
    تضيء الروح بالأنوار تترا
    تهل برحمة الله القديرِ
    ويحظى القائمون بها ببسط
    من الرحمن ذي الفضل النصيرِ
    فكونوا بالتهجد في رحاب
    جليل مشرق فينا بنورِ !!
    بعشر الختم آياتٌ حسانُ
    بها يزداد بالقلب امتنانُ
    لرب العرش يهدينا عطاء
    به ينساب بالروح الأمانُ
    ويحيا المرء في عشر تجلت
    لنا البشرى بها تزهو الجِنَانُ
    وتسعدنا بطاعات أنارت
    لنا الوجدان فانتعش الجَنَانُ !!
    مضت للصوم أيامٌ .. ليالِ
    بها للروح محمود اتِّصالِ
    لها الصوام في شوق مديدٍ
    لنيل الخير مبرور النَّوالِ
    فهيا للنَّدى جمعا فإنا
    نروم الفضل من رب الجلالِ
    هي الطاعات قد هلت علينا
    بنور طيب عذب الجمالِ !!
    سألت الله في ذلي سؤالي
    بصومي أرتجي إصلاحَ حالي
    هو المعبود أعطانا العطايا
    وأكرمنا بأرزاقٍ حلالِ
    وأسعدنا بصوم فيه نرجو
    من الرحمن إحسانَ المئالِ
    ونصرٍ فيه تحرير لقدسٍ
    يعاني من دياجير احتلالِ !!
    تراءى الخير في نور اعتكافٍ
    بعشر الصوم في أنس التصافي
    ولاح البرُّ مرغوبا حميدا
    مديدا هلَّ في حسن ائتلافِ
    هي الأوقات نقضيها بذكر
    ٍ بصوم طيب بالخير وافي
    فهيا لاعتكافٍ فيه نحيا
    بنور الله ذي الجود المعافي !!
    بحمد الله ذي الفضل العظيم
    لنا بالصوم أرزاق الكريمِ
    توالت بالنَّدى سرا وجهرا
    ببسط الله بارينا الرحيمِ
    ونلنا من مواهبه العطايا
    بمنهاج الصراط المستقيم
    فشكرا ربنا شكرا جزيلا
    وحمدا للولي الفرد الحكيمِ!
    بآخرة الصيام لنا ائتزار
    وليلٌ في أطايبه المنارُ
    وشغلٌ بالعبادة إن فيها
    خشوعا في جوانحه اعتبارُ
    وذكرٌ للعليِّ الله ربي
    به للروح لله افتقارُ
    فما أحلى الليالي في صيامٍ
    له في العمر بالحسن ازدهارُ !!
    بفضل جئتِ للدنيا بقدرِ
    بشهر الصوم في بسط لأجرِ
    ويعطى المرء أضعافا تسامت
    به الآلاءُ كالأنهار تجري
    وفيكِ الخيرُ مبسوطا بليل
    كمثل الفضل في ألف لشهرِ
    فما أحلاكِ في الدنيا اختصرتِ
    لنا الأعوام في عمر ودهرِ !!
    دعوت الله ربي في خشوعي
    بدعوة مذنب جَمِّ الخضوعِ
    ليمنحني العطايا من كريمٍ
    عظيم واحد بر سميعِ
    ويحييني المهيمن في سلامٍ
    ويحميني بتحصينٍ منيعِ
    ويكرمني ببسط منه فضلا
    يوافيني من الله البديعِ !!
    زكاة الفطر ما أبهى سناها
    بها اللألاء في أبهى بهاها
    تعم الروح بالحسنى فتسمو
    سموا لاح في أعلى علاها
    فكن في صومك المبرور قلبا
    طهورا باذلا مالا وجاها
    زكاة الفطر رفعتنا بصومٍ
    يوافي بالمحاسن منتهاها !!
    بحزن قلت يا صومي : وداعا
    وداعا شهرنا العذب المطاعا
    تركت بخافقي المحزون هَمَّا
    يبث بمهجة القلب التياعا
    سأذكر صومنا المبرور أرجو
    بنهج سبيله الحق انتفاعا
    وأسطر بالحنين سطور حبٍّي
    لأيام له مرَّت سراعا !!
    بعيد الفطر آيات السرورِ
    وآلاءٌ بها عزُّ الحبورِ
    وتكبير الورى لله أعطى
    لنا بالعيد إنعامَ الفطورِ
    وأفراح الهدى عَمَّت قلوبا
    لها في العيد جائزة القديرِ
    هي الطاعات أعيادٌ توالت
    بفضل الله في ركب منيرِ !!

  5. #15
    الصورة الرمزية صبري الصبري شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 2,157
    المواضيع : 343
    الردود : 2157
    المعدل اليومي : 0.70

    افتراضي ديوان الشاعر صبري الصبري

    رقائق بوح
    (تحية للشعب السوري)
    ***
    شعر
    صبري الصبري
    ***

    شعبٌ عريقٌ بالعلاء تأصلا
    فذا مهابا في مقامات العُلا
    بالشام يحيا شامخا متألقا
    فخما كريما طيبا متهللا
    في الأرض يثبت أنه بتميُّز
    بين الخلائق في صدارات الملا
    ببسالة الفرسان يجعل خصمه
    شيئا حقيرا بالتراب مجندلا
    من سابق الأيام برهن أنه
    يدَع العدو الجاهلي مهلهلا
    مهما يلاقي من خطوب جمة
    ينهال وابلها الغزير مُعَجَّلا
    أو واجه الطغيان فظا سافرا
    بلظاه فجا بالمآسي مقبلا
    يأباه بالإقدام يمضي شاهرا
    سيفا لأرباب العزائم مصقلا
    وسل الملاحم عن خطاه ترسخت
    في المجد يسمو بالأعالي موغلا
    ينساب بالإعزاز شهما باهرا
    يهب الجميع بشام عز موئلا
    سحا كريما ناضرا ذا وفرة
    برا كريما إن نزلت المنزلا
    بفراته العذب الرطيب سلافة
    بحلالها تهدي النديم تعقَّلا !
    بالسلسبيل الماء يسقي أرضها
    ريا نضيرا بالنما متخللا
    في ريفها البستان جاور آخرا
    روضا جميلا للأنام مذللا
    كالجنة الفيحاء إلا أنها
    في هذه الدنيا بأصناف الكلا
    واذكر (دمشق) بحسنها وبهائها
    واسرد لها سردا هناك مؤصلا
    و(الرقة) الرغداء طل زمانها
    يحكي لنا ذكر السناء مرتلا
    إنَّ الأماجد بالإباء تمكنوا
    في الأرض نالوا للبعيد توصلا
    و(حماة) .. (حلب) ما أعز منارة
    بهما بنور شع إجلالا علا
    (درعا) و(دوما) (إدلبٍ) في وثبة
    شاعت وحازت في الكرامة معقلا
    (وكلتلخٍ) بحدودها قد سطرت
    فخرا مكينا للعموم مفصلا
    و(بدير زور) نهضةٌ في طيها
    آفاق مجد بالفخار تجللا
    (بانياس) (حمص) (لاذقية) عزة
    بثوا لنا وعي العقول معللا
    (طرطوس) (حسكة) و(السويداء) التي
    بالقلب ما عنها الفؤاد تحولا
    و(معرة النعمان) فاح أريجها
    بجمالها بين المروج تدللا
    والناس في (حوران) طاب معينهم
    برقائق كالشهد للدنيا حلى
    يسري بأرض الشام عذبا دافقا
    للراغبين على الدوام مُسَهَّلا
    ويبث (للجولان) دمعة حزنه
    بين المدائن بالصريخ مُهَلِّلا
    (جولان) بالقيد المرير بأسره
    يحيا بأصفاد اليهود مكبلا
    في أرضه صهيون يرتع كيفما
    شاءت إرادته يدق المعولا
    وحدوده تاقت بشائر عودة
    ملت بأصقاع السنين تململا
    يهفو لتحرير سريع هل لنا
    تحرير (جولان) المآثر أولا ؟!
    لنهب هبة فارس متمرس
    (للقدس) نادانا حزينا مثقلا
    يا شعب (سوريا) بالصمود تبيَّنت
    كل الحقائق قد حملت المحملا
    إني رأيتك بالجسارة واثبا
    تنثال تصنع بالدروب تحوّلا
    وتهب هبة واثق متأهب
    يا من نهضت مقاوما مستبسلا
    تأبى المهانة تستمر بثورة
    صلدا جسورا رائعا مسترسلا
    بالعزم والإصرار تثبت دائما
    للكون أصلا بالشموخ مؤصلا
    لكِ وافر الإجلال (سوريا) كلها
    أهديك شعري بالوداد مكللا
    وصدوقَ حبي للكرام بشامنا
    لكمُ جميعا بالزهور مظللا !
    بـ(الكامل) المحبوب للقلب انبرى
    صوتا وقورا بالقصيد مجلجلا
    يهدي لك الأشعار رغم مرارة
    مما يشاهد بالعراء وبالخلا
    أبطال شعب ثائر بجموعه
    تمضي تشيع بالدموع مُقَتَّلا
    وتعود بالإصرار تهتف أنها
    ستنال عدلا بالحقوق مكملا
    ولَّت ليالي القهر فات أوانها
    والصبح داهم بالضياء مُضَلِّلا
    فالشعب قرر .. والشعوب إذا رأت
    أمرا تحقق رغم أنف من اعتلى
    كرسيَّ حكم بالغرور معربدا
    بالظلم يحيا والمآسي والبلا
    ظن الأمور قد استدامت بالبقا
    فثوى لديها بالخلود مكلكلا !
    والله يؤتي من يشاء تملُّكَا
    ويزيل منحته بنزع أو بِلَى
    سبحانه رب الوجود بقدرة
    يقضي يزلزل ذا الفجور تزلزلا
    كم ذي جرائم ظن ربك غافلا
    فدهى إلهُك بالعذاب مغفلا !
    وثوى حسيرا بالمذلة صاغرا
    هذا المغفل بالصغار مقلقلا
    تلك الشعوب إذا أرادت حقها
    هبت تعوّل بالصمود معَوَّلا
    تمضي وإن كان الشراب معكرا
    تسري وإن كان الهواءُ مفلفلا
    تعلو علوا بالإرادات التي
    بزَّت خبيثا بالدروعِ مهولا
    يا صفوة الأخيار في شام المنى
    يا شعب (سوريا) بالفخار تظللا
    إني أحبك لا تزال بمهجتي
    بالرغم من بثي القصيد مُطَوَّلا !
    فاقبل قصيدة من أحبك قائلا
    بالعزم والإصرار بالحسنى : بلى
    سأظل أطلب في المعالي ذروتي
    حتى أحلق في (فلسطين) العلا
    صلى الإله على النبي وآله
    ما عمَّ ماءٌ بالإفاضة جدولا !

  6. #16
    الصورة الرمزية صبري الصبري شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 2,157
    المواضيع : 343
    الردود : 2157
    المعدل اليومي : 0.70

    افتراضي

    بَصَائرُ الهجرة
    ***
    شعر
    صبري الصبري
    ***...
    بصائر هجرة الهادي البشيرِ
    (محمد) صاحب الوجه المنيرِ


    تلالت بالضياء العذب يسري
    لأفئدة بأعماق الصدورِ


    توالت باعتبارات حسان
    وآلاء على مر الشهورِ


    فسيدنا الحبيب النور طه
    له إمداد بارينا الكبيرِ


    بـ(مكة) واجه المختارُ كفرا
    يحاول طمس تشريع القدير


    وواكب عابدُ الأصنام بغيا
    بفسق الجاهل الفظ الغرورِ


    وأوثانا وأزلاما بشرك
    وعهر شاع منقطع النظيرِ


    ظلامٌ حاول الكفار دوما
    به إطفاء تشريعا لنورِ


    وخابوا كلهم بالإفك غاصوا
    بإمعان التهتك والفجورِ


    بجهل مطبق الأصداء فيهم
    تمادوا في الضلالة والخمورِ


    وحانت هجرة المختار .. راموا
    بحشد ظالم قتل النذيرِ


    فشاهت أوجه الفجار لاقت
    حصى المحمود مبعوث الشكورِ


    فناموا دون إدراك ووعي
    ونال المصطفى نصر النصيرِ


    بغار يحتوي طه وأيضا
    (أبا بكر) بتسديد الصخورِ


    ليحمي المجتبى مما توارى
    بداخل منتهى شق الجحورِ


    يخاف على النبيِّ النور طه
    (أبو بكر) الموفقُ في الأمورِ


    يطمئن (أحمدٌ) صديقَ خير
    بنصر الله ذي البأس الخبير


    وعصبة زمرة الكفار حارت
    بدهشتها بباب ذي ستورِ


    فخيط العنكبوت أمام بيض
    بعش آمنٍ هشٍ وثيرِ


    يشتت نظرة للكفر يجثو
    بعجز مطبق الفحوى مريرِ


    ويمضي سيدُ الأبرار طرا
    لطيبة روضة الحسن النضيرِ


    وصديق المحبة في وداد
    يخاف عليه من رصد خطيرِ


    (سراقة) لُبُّهُ بالنوق يرجو
    ثراءً في عمى وهم الضريرِ


    تهاوى عاجزا بالرمل نادى
    نداءً في توسل مستجيرِ


    بـ(أحمد) فَكَّهُ من قيد صخر
    ووعد بالأساور باليسيرِ


    بصدق الوعد إنجازٌ لأمر
    بدا في صعب تحقيق العسيرِ !


    وسار المجتبى بالأمن يسمو
    سموا في كمالات المسيرِ


    و(عاتكة) بخيمتها تلاقي
    حبيب الله هادينا البصيرِ


    بوصف متقن عذب بليغ
    فصيح في شذى عطر العبيرِ


    جمال المصطفى سر وجهرا
    تلالى بالخفاء وبالظهورِ


    خيار من خيار من خيارِ
    (محمدُ) سيدي بدر البدورِ


    بلألاء وآلاء توالت
    وآيات على مر العصورِ


    له الأشواق قد بَثَّتْ لطه
    قصيدَ المدح من كل البحورِ


    وهذا ما شدا الأنصار لما
    تبدَّى نور سيدنا البشيرِ


    ثنيات بها بدرٌ أتاهم
    بمطلع حسنه الباهي الطهورِ


    بهجرته البصائر فيض خير
    لكل الناس في كل الدهورِ


    فهيَّا أمة الإسلام كوني
    بشرع الله في صدق الضميرِ


    وأبلغ بارئي طه وآلا
    صلاتي ما صفى ماءُ الغديرِ !



    مهندس مدني استشاري صبري أحمد الصبري
    www.sabryalsabry.blogspot.com
    http://www.facebook.com/#!/sabry.alsabry

  7. #17
    الصورة الرمزية صبري الصبري شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 2,157
    المواضيع : 343
    الردود : 2157
    المعدل اليومي : 0.70

    افتراضي

    معشر الشعراء
    ***
    شعر
    صبري الصبري
    ***
    لكم المهيمن معشرَ الشعراءِ
    في الناس أنتم أفقر الفقراءِ !

    لولا "الوظيفة" لانتبذتم وجهة
    للعوز سرتم في خطى استعطاءِ

    وطرقتمُ أبواب حكام لنا
    كالسابقين بحضرة الخلفاءِ

    أو كنتمُ مثل الأوائل أدمنوا
    داء الوقوف بردهة الأمراءِ

    وكتبتمُ سيل القصائد تنبري
    ببحورها بمجالس الوزراءِ

    ومدحتمُ أهل الثراء بشعركم
    كي تهجرون مضاربا لعناءِ

    أو قد سلكتم بالفيافي مسلكا
    للرعي بين طرائق البيداءِ

    ولربما سار الضعيف مُحَمَّلا
    بقصائد للبيع في الأرجاءِ

    نادى عليها متعبا فلعله
    يقتات منها قوته بغداءِ

    ويبيت لا يرجو الطعام إذا مضى
    باقي النهار مفارقا لعَشَاءِ

    وثوى بكوخٍ بانزواءِ شجونه
    في ليله ونهاره ومساءِ

    لا يسكن الأبياتَ بانيها الذي
    قد كان أمهر شاعر بنَّاءِ

    فالعيش بالترف الوثير خرافة
    لمن استقر خياله بخواءِ

    ومشاعر الإنسان تسمو إن صفت
    بسموها في رفعة العلياءِ

    تزن الأمور حقائقا ودقائقا
    وتوافقا بتوازن الأشياءِ

    إيَّاك تهمل من تعول بغفلة
    بالشعر بالإبحار في الأهواءِ

    وتسير في درب سحيق مجدب
    وتظن نفسك في حمى النَّعماءِ

    فتضيع نفسك بالقريض مؤملا
    ببحوره بحبوحة الإثراءِ

    فالشعر همٌّ لا يُشبِّع جائعا
    أو بالهواجر قد أتى بالماءِ

    وهمومه كُثْرٌ فحاول تركها
    حتى تنال مسرة بهناءِ

    عنها تغافل ما استطعت مثابرا
    إن الهموم قرينة الأحياءِ

    والشعر مضيعة لمن رام الثرا
    وسباحةٌ سيَّاحةٌ بهواءِ

    ومشقة لمكابد آلامه
    بتتابع الأحداث والأصداءِ

    ورسالة لمن استلذ أداءها
    بعزيمة في صبره الوضاءِ

    بتألق الإنسان بالخير الذي
    قد فاض شعرا في ربى الأنحاءِ

    بالحب يحيا مشرقا متطهرا
    من زيغ أهل الفسق والأدواءِ

    بمحبة الأوطان ينذر شعره
    ليصد عنها هجمة الأعداءِ

    كن كالطيور بشدوها وغنائها
    لكنها تسعى بالاستقصاءِ

    عن رزقها في كدها بحياتها
    والله يعطيها أجلَّ عطاءِ

    بتوكل تغدو الخماصُ بعزمها
    وتروح في بسط وفي استرخاءِ

    تشدو على غصن رطيب بعدما
    رعت الصغار بروضة خضراءِ

    من كان محتسبا بشعر إنه
    متصدق بقصيده بسخاءِ

    متوجه لله يرجو بره
    ونَدَاه يدعو ربه بدعاءِ

    لنجاة أمة (أحمدٍ) من فتنة
    مجنونة مخبولة رعناءِ

    يهب الكلام العذب طرا للورى
    يسري لهم في طيبه كدواءِ

    بمكارم الأخلاق يدعو دعوة
    ميسورة في حكمة الحكماءِ

    وبمدح طه المصطفى نور الهدى
    ينوي الجوار لـ(أحمد) بلقاءِ

    والآل والصحب الكرام جميعهم
    فهم النجوم بساطع الأضواءِ

    بدر البدور (محمد) في مدحه
    نال المنى جمع من الشعراءِ

    حازوا المواهب والمحاسن والعلا
    بفتوح ربك أرحم الرحماءِ

    صلى الإله على النبي آله
    خير الخلائق .. سيد الشفعاءِ !!

  8. #18
    الصورة الرمزية صبري الصبري شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 2,157
    المواضيع : 343
    الردود : 2157
    المعدل اليومي : 0.70

    افتراضي

    لا فُضَّ فُوك
    ***
    شعر
    صبري الصبري
    ***
    (لا فُضَّ فُوكَ) ولا عَدِمْتَ كَلامَا
    عذبا يداوي للأنام كِلامَا

    واسترسلت منك الحروف ندية
    مخضرة بأريجها تتنامى

    وتتابعت منك القصائد نضرة
    منبثة أطرافها تترامى

    يشفي بها الإنسان نهم غليله
    فبها أغثت بغيثها الأفهاما

    وبها اتسقت مع الحياة مواكبا
    أحداثها مستلهما إلهاما

    صحوا مديدا باهرا مستبشرا
    مستغرقا متأملا مِقْدَاما

    بالشعر توقظ أمة خيرية
    تغفو تعاني بالبلاء مناما

    تحنو عليها بالقريض معالجا
    فيها الأسى والعجز والإيلاما

    هيا انهضي وتقدمي وتميزي
    وتصدري يا أمتي الأقواما

    وبعالم العلم السريع تسارعي
    وتواصلي كي تسهمي الإسهاما

    قد كان ماضيك المجيد حضارة
    شعت لكل العالمين نظاما

    وتحضرا وريادة وثَّابة
    وتكاتفا وتآلفا وسلاما

    حقا تقدمنا وصرنا كلنا
    في ركب أرباب العلوم أماما

    شيئا فشيئا أصبحت أقدامنا
    خلف الجميع نكابد الأسقاما

    ونغوص في وحل التخلف عنوة
    نلفى به التعذيب والآلاما

    هذا لأن عيوننا في زيغها
    يا أمتي عن شرعنا تتعامى

    وإذا تحيد عن الضياء فإنها
    سترى بسوح المنكرات ظلاما

    وتعيش بالفتن الشديدة أطبقت
    سرا وجهرا أقدمت إقداما

    شلَّت بحيرتها العقول ترنحت
    صحبت بزلة وقعها الأقداما

    مادت حضارتنا وولى مجدنا
    والعز رافق في الكرى الأحلاما

    واستسلمت أمجادنا بعتادها
    لعدوها ــ يا للأسى ــ استسلاما

    أضحت مصائبنا بنزف جروحنا
    بأنيننا بالموجعات جساما

    وتساقطت تترا صروحٌ طالما
    ضمت لنا بالسابقين أناما

    وابدأ بـ(أندلس) الجمال ترقرقت
    فيه المحاسن بالشجون سجاما

    نبكي على الأطلال فيها شاهدت
    فينا الأوائل أعلمت إعلاما

    أبطال زحف أشهرت بيقينها
    في وجه أعداء الضياء حساما

    صرنا فلولا من بقايا عهدهم
    لعدونا الطاغي هنا خُدَّامَا

    واذكر صليبهم بحملات أتت
    بالظلم تنشر بيننا الإعتاما

    بمجازر بـ(القدس) تسفك أمننا
    وتحيل كل المنشآت ركاما

    ودماؤنا سالت بضيمهم لنا
    والشرق ضم لغربهم أعلاما

    و(صلاحُ) جاء بعزمه بجهاده
    ليذيق أتباع الصليب حِمَامَا

    و(القدس) عاد لأسرهم بقيوده
    عاني بأغلال الظلام لئاما

    ما أكثر الأوجاع يا أهل الضيا
    جهرا نعاني القهر والإظلاما

    (لا فُضَّ فُوكَ) وأنت صوت حقيقة
    بالصدق أحكم بيننا إحكاما

    وتحث أرباب النقاء لهمة
    قادت بنصح بيِّنٍ أقلاما

    يعلو نِدَاها بانتباه لازم
    للمسلمين فيتبعوا الإسلاما

    وتعود أمتنا لماضي عزها
    لتكون للكون المديد إماما

    بوضاءة الشرع الشريف بنضرة
    وسماحة وتطبق الأحكاما

    (لا فُضَّ فُوكَ) بسبق قولك دائما
    وكذا بختمك للقصيد ختاما

    صلى الإله على النبي وآله
    ما لاح بدر في الفضاء تماما !

  9. #19
    الصورة الرمزية صبري الصبري شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 2,157
    المواضيع : 343
    الردود : 2157
    المعدل اليومي : 0.70

    افتراضي

    إذا ما الشعر عاندني وغابا

    ***
    شعر
    صبري الصبري
    ***

    إذا ما الشعر عاندني وغابا
    أطاوعه وأنتظر الإيابا

    أُمَنِّي النفس في صبرٍ : سيأتي
    ونبتدئ التصافي والعتابا

    لعلَّ الشعر يا نفسي بشغل
    بغيبته به استحلى الغيابا

    وقد يأتي سريعا دون إذن
    كما بدأ التجافي والذهابا

    فإن الشعر إنسان عجيب
    مزاجي الهوى يهوى العُجابا

    ويمضي إنْ رأى شيئا تراءى
    يواكبه وإن سلك الشعابا

    ويشدو إن شدا شدوا جميلا
    بلحن فيه يصطحب الشهابا

    ويأتي إن أتى بالحب يزهو
    يدق برقة للفكر بابا

    ويأبى أن يكون عليه قيدٌ
    يقيده إذا رام اكتتابا

    فإن الشعر سلطانٌ فخيمٌ
    حريٌّ أن يطاع وأن يجابا

    إذا ما غاب في فَجٍّ عميقٍ
    فلن نجد القصيد ولا الكتابا

    ولا الديوان نقرأه جميعا
    ونصحبه مع الأُنس اصطحابا

    فما للشعر قد أبطا علينا
    تَجَنَّبَنَا مع الهجر اجتنابا

    وما للحبر في قلم تجافى
    كَيَمٍّ جَبَّ بالقاع الشرابا

    إذا ما غاب عن فكري قصيدٌ
    بقسوته وجفوته تنابى

    تمادى القلب في هَمٍّ وغَمٍّ
    يطالع في حمى الجو السحابا

    لعَلَّ الغيم يمطرنا قريضا
    به الأشعار تكتسب اكتسابا

    ويجري الماء في أبهى قناة
    فيذهب عن قريحتيَ السرابا

    ويجلو النورُ أطيافا تداعت
    وصاغت من لجاجتها ضبابا

    ويصفو الجو في روض رغيد
    غريد في محاسنه تصابى

    فكم بالشعر من حقل خصيب
    نما بالأرض واجتاز الربابا

    وعمَّر للورى بيتا وبيتا
    وكانا قبل مقدمه خرابا

    إذا ما جاء شاعرنا بشعر
    به الإحساس يُجتذب اجتذابا

    نُغَنِّي لحن قافية غناء
    ونلبس من مغازلها ثيابا

    ونركب في مغانيها بحورا
    ونمخر بين أنهرها العبابا

    إذا ما غاب شاعرنا غيابا
    فلا تسأله وانتظر الجوابا

    سيأتي الشعر منهمرا كسيل
    تخطَّى من غزارته الهضابا

    ليسقى مهجة الأحباب غيثا
    رطيبا في سرائرهم مذابا

    ويشدو الشعر أبياتا توالت
    ولاقت في مباهجها الصحابا

    فأهلا يا صديقي الشعر أهلا
    بمن قد جاء يقترب اقترابا !!

    عنيدا عند جفوته رقيقا
    إذا ما اختار أن ينهي اغترابا

    أصيلا حين صهوته تدانت
    لنا كالخيل قد أرخت رقابا

    سنعدو في بحور الشعر عدوا
    لنملأ من قوافينا القرابا

    ونشرب من منابعها شرابا
    بعرس ضم أبياتا كَعَابا

    تراءت في عيون الشعر حورا
    بخيمتها وقد أرخت حجابا !!

  10. #20
    الصورة الرمزية صبري الصبري شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2011
    المشاركات : 2,157
    المواضيع : 343
    الردود : 2157
    المعدل اليومي : 0.70

    افتراضي

    قرصة برد

    ***
    شعر
    صبري الصبري

    ***
    رأيت الناس قد ضجوا ببردِ
    صقيع سد عيشهم بسدِ

    فلفوا جسمهم جمعا بصوف
    كثيف واكتسوا طرا بِبُرْدِ

    وباتوا في مواقدهم لدفء
    بنار أوقدت فيهم بِجِد

    ففيها بعض إنقاذ سريع
    لمن لاقاه تجميدٌ بخدِ

    وأطراف يوافيها هجوع
    بعطل للأصابع مستجدِ

    وأقدام بها الآلام تسري
    بلا عد ولا حصر وحدِ

    وإخلال بأعماق الخلايا
    بإعطاب لعزم مستعدِ

    رجوع عن مشاوير لبيت
    به الإفلات من جزر ومدِ

    به الإيناس في سر وجهر
    مع الأهلين في قرب وصدِ

    وبحث عن فراش فيه بعض
    من الفكر المكدس بعد كدِ

    وخوض اللب في ذكرى تولت
    وذكرى قد تجيء بغير ردِ

    تدثر جسمنا وانزاح وقت
    جرى فيه انسياب دون ضدِ

    وراح الناس في (فيس) بقالٍ
    وقيل فيه لهجات التعدي

    فإن البرد من آلاء ربي
    قضاء فيه إعجاز التحدي !

    وهل للعبد من أمر بدنيا
    فإن الأمر من ربٍّ لعبدِ !

    وما بالكون من شيء وإلا
    له التدبير في أمس وغدِ

    مراد الله جل الله يُحيى
    يُميت فما لنا في الأمر أيدي

    علامات بها الآيات تبدو
    بلا حصر لها أو حد عَدِّ

    وإنعام كثير السمت يزهو
    لنا في بسط تمهيد وفَرْدِ

    وبعض الناس في ذكر وشكر
    لرب العرش في طهر وحمدِ

    وإقبال سليم القلب يحيا
    به المسعود في نور لقصدِ

    ويذكر شأنه دوما بقبر
    ببرزخه بأعماق للحدِ

    ويعمل جاهدا بالحق صحوا
    كريما باذلا طاقات جهدِ

    بقرآن عظيم فيه يحلو
    له الترتيل في قصر ومدِ

    وتفخيم وترقيق ووقف
    وإدغام بروضات وشهدِ

    وبعض الناس في بغض وزيغ
    وإفساد وإغواء وحقدِ

    وإعراض عن الآلاء فظا
    يواصل نقض إبرام لوعدِ

    فمن وافى الهدى نال العطايا
    من المنان في خير وسعدِ

    ومن رام الدجى دربا وقصدا
    تبوأ مقعدا في سوء غِمدِ

    فهب رباه للقلب اعتبارا
    ليحفظ نابها ميثاق عهدِ

    يسبحك التَّقَيُّ بكل وقت
    بفصل الصيف أو فصل ببردِ

    وصلى الله ربي كل وقت
    على المختار هادينا لرشدِ

    وآل البيت والأصحاب طرا
    لهم في القلب أشواق بودِ !

صفحة 2 من 10 الأولىالأولى 12345678910 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. اليمن :: شعر :: صبري الصبري
    بواسطة صبري الصبري في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 22
    آخر مشاركة: 26-05-2013, 06:59 PM
  2. لدرعا .. ضاقت الأشعار ذرعا :: شعر :: صبري الصبري
    بواسطة صبري الصبري في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 38
    آخر مشاركة: 08-06-2012, 02:45 PM
  3. الشاعر القدير صبري الصبري
    بواسطة عمار الزريقي في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 20-08-2011, 02:03 AM
  4. الأندلس :: شعر :: صبري الصبري
    بواسطة صبري الصبري في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 17-08-2011, 10:56 AM