أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: قصيدة العمري "احرف القسم" في الميزان

  1. #1
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 52
    المشاركات : 12,542
    المواضيع : 378
    الردود : 12542
    المعدل اليومي : 2.42

    افتراضي قصيدة العمري "احرف القسم" في الميزان

    قصيدة العمري (احرف القسم ) في الميزان



    لقصائد سمير العمري نكهة خاصة لايتذوقها الا الذي أدمن على تكرار قراءتها .
    وحين عاهدته على الاخوة في الله كنت أعني أن نعقد اتفاقا ً ضمنيا ً على تداول الافكار عن طريق شعره الغزير وقد كتبت رؤيتي على افكاره مئات الصفحات وفي كل سطر فيها كنت اقترب من قلبه الصادق .
    اليوم أقدم لاحبتنا سكان واحتنا قرائتي لقصيدته احرف القسم وليعذرني شاعرنا والقراء ان كنت قد بالغت في المصارحة ذلك اني اعتقد ان المصارحة هي ابلغ انواع النقد ولاشيء أبغض على النفس من الانتقاد، إذ لا تسكر النفس بخمر كالثناء.
    والادب الرفيع لن ينموالا بالنقد، لأنه يفتح أعيننا على أخطائنا فالشاعر كأي انسان لايمتلك العصمة عن الخطأ ولايعني ان قرائتي هذه هي من نوع النقد الادبي المتداول ، اعترف اني أقرأ شعر العمري تبعا ً
    لما في رأسي وربما بعكس ما أراد شاعرنا .


    لا يَرْكَبُ الْخَيْلَ للأَمْجَادِ غَيرُ كَمِي
    لا مَنْ يَجُرُّ هَزِيْلَ العيْـسِ بِاللُجُـمِ

    وأنا أقرأ هذا البيت البليغ
    كأني أسمع أستاذي وملهمي ومن له فضل إعادة تشكيل عقلي : الطبيب خالص جلبي يوم أن تكاسلت حروفي عن مناصرة ومؤازرة من ينظر عني للسنين القادمة يستشرف ألق الاجتهاد وطرائق الاستشفاء لفواجع انسان الالفية الثالثة.... وأنا آنئذ تقاعست فواصلت شخيري
    قال شيخي الخالص ايها الخليل : أذن .. بينك وبين العلم مسيرة حقب ،وحق له ماقال فيّ ، وقد شعرت عنده بالخجل .
    وكأني استفقت فقررت ان أركب الخيل للامجاد أطلبها وكانت بداية عهدي في التجمل بالتعقل وباشرت النظر في آيات الآفاق وإعجاز كلام الله تعالى فينا نحن متعبي هذا الزمن الحزين،
    وحينما سمعت استنطاق الانسان للارض والسماء ...دهشت لمرتين
    وأنا أرى وكالة ناسا وقد ارسلت كبسولة لتخترق 130 مليون كيلو متر في الفضاء , اتدرون لم ؟ لان ثمة مذنب شارد يحوم حول ارضنا ..فقال رهط في القرية الكونية الصغيرة لم لا نعترضه لنستكشف طرقنا في تجنب أذاه !!!
    أما أنا آنذاك فكنت في عزلة ومع كتبي العتيقة اعيش لها وبها...
    كنت اعيش حالة الاستنطاق هذه وقد كانت يوماً ما حرفة لعلمائنا وفضلائنا وهذه بغداد التي حوت وملكت لسان العلم فحدثتنا كم على أرضها استنطقت غوامض كانت عصية على الافهام ، وعندكم خبر بن سينا وبن النفيس والفارابي وشيخنا ابي حنيفة والذي تابع تلامذته رؤيته في الطيران الى المستقبل واستكشاف مايتوقعون حدوثه حتى اسماهم الناس (الارأيتيين)وهي من قولهم أرأيت لو ان معضلة كذا حصلت فتحل بكذا
    ... رحم الله اسلافنا نحن العراقيون كم كانوا يفكرون لنا ولمستقبلنا
    لن أقلّب الآن المواجع ياسكان الواحة وسادة حروفها ولنعود الى
    الكبسولة الامريكية التي اصطدمت بالمذنب وصورت وحللت لمدة 15 دقيقة ووقفت وفي طرفها غنج ودلال... تدرس النتائج
    هنالك فطنت الى اهمية أن أهجر أسلوب الاستنباط وألتزم أسلوب الاستقراء
    في زمن عز على أيادينا من رباط الخيل وسروجها
    ونحن كنا ولم نزل.. لاتمام المشهد متأخرين ، بانتظار النتائج مع رؤية محمد الشنقيطي القائل !!!

    و كمْ بحثتُ عـن الأسبـاب ِ تجعلنـا... على و تيرتنـا عـن سائـر ِ الأمـمِ


    وسأبقى أنتظرصادحاً ومعي السمير لمشاعري يشاطرني الاماني

    لا يَرْكَبُ الْخَيْلَ للأَمْجَادِ غَيرُ كَمِي
    لا مَنْ يَجُرُّ هَزِيْلَ العيْـسِ بِاللُجُـمِ

    وحديث سمر الخليل بالسمير قد يحدث بعد ذلك ...أمر استنطاق آخر

    أَشْقَى الرِّجَالِ بِمَا تُمْلِي وَسَاوِسُـهُ
    مَنْ ظَنَّ أَنَّ بِنَـاءَ المَجْـدِ بِالسَّلَـمِ
    وأَكْثَرُ النَّاسِ فِي أَحْلامِـهِ شَطَطَـاً
    مَنْ كَانَ يَطْمَعُ فِيْهَا طَاعَـةَ الأُمَـمِ
    هنا وقفت مع رؤية السمير موقف المعترض ..
    وأنا وإياه في بناء المجد متفقين في الوظيفة مختلفين في الاسلوب ..
    فعودة الخلافة الراشدة وهي حلمنا من سيحقق لنا بناء المجد ولكنه في هذين البيتين أشار الى علاقة السلم بالوسواس عند رجال آثروا
    طريق الشقاء ، أي انه اضاف لهم همة واختيار لمسلك الشقاء وربما عنى ان الشقاء
    وقد اختار لها أفعل التفضيل هي محصلة نهائية لانتهاج مسلك السلم .
    وهنا نقع في معضلة تعريفية ..
    لابد لي اذن ان اوضح مقصدي في مصطلح ( السلم ) كوني متبنيه كصنو جناحي لهمتي وأنا احلق في فضاء الممكن بجناحي (سلم وعلم ) لعلني أصل بماهو كائن الى مايجب ان يكون .
    السلم لايعني البتة الاستسلام ، السلم يعني قبول الآخر وفق قاعدة الندية والآخر هذا ربما كان عدوا ً أريده كأنه ولي حميم . وربما كان سلما ً يبث الرحمة لجمع المؤمنين بحلمنا الراشد في ذات اللحظة التي يبث الشدة على الكافرين بحقنا في هذا الحلم ( أشداء على الكافرين رحماء بينهم ) الآية .
    ان كل الغبش في الرؤية يتأتى من التعريف اذن فلو صاح فينا اليوم قول قائل السلم لقال الناس ان المنادي هو من هؤلاء القوم الذين تخاذلوا وألقوا أسلحتهم والحق ان متبني السلم هو أشد الناس هيعة ً لنصرة المظلومين وكأني به يبغي ان يقيم حلفا ً عالميا ً لنصرة المظلومين أينما كانوا وحيثما دانوا ففي دولتنا الراشدة الحرية مكفولة لأي فرد ليعبر عن مظلوميته بشكل صريح لايخاف ولايكسل ألسنا جميعنا لاسلطان لأحد منا على الآخر إلا من خلال سلطان الله على الجميع حاكما ً ومحكوما ً ولعمري هذا هو باختصار ماتضمنته رسالة الاسلام في ( التوحيد) .
    لم يضر الامة سوى اولئك الذين أشاعوا الاستسلام وسكتوا عن ظلمهم بحجة ان ماسيلاقونه على يد الظالم أبشع في حالة الإفصاح عنه في حالة السكوت فآثروا السلامة وتتابع هذا الجرم جيلاً عن جيل حتى استيقظت الامة ذات صباح وقد استعمر هويتها الفرد مغتصبا ً حق المجموع فيسر بذلك استعمارا ً من خارج حدود الامة وانهارت الأسس وانقلبت المحاور وصرنا نسمي الاسماء باستعاراتها خوف مجابهة حقيقة المسميات ، لااقول نسمي الهزيمة انتصارا ً بل اقول اسمينا مصارحة ذواتنا نكوصا ً عن الاستجابة لامر الحاكم وهو خادعنا انه الحاكم بأمر الله .
    ولقد كتبت في واحة الفضلاء .. بيتنا الفكري خمس اجزاء من مقالتي ( السلم والعلم .. نظرات ) للزيادة في التوضيح لما اعنيه هنا .
    وأنا أعذر شاعرنا وسمير قلوبنا ان كان يشير في بيته هذا الى اولئك الذين ساوموا على هذه المبادى التي اوردتها وهم يسالمون من اغتصب حقنا المقدس في قدسنا السليب

    ثم ان السمير ينقلنا الى مشهد مواز ٍ في البيت التالي

    وأَكْثَرُ النَّاسِ فِي أَحْلامِـهِ شَطَطَـاً
    مَنْ كَانَ يَطْمَعُ فِيْهَا طَاعَـةَ الأُمَـمِ

    ليصف وبدقة من توهم انه قد اصبح فرعون هذا الزمان وقرصان هذا الكوكب وقد قسم العالم الى شطري محور خير ومحور شر – بزعمه- وقد ضرب عرض الحائط الشرعية الانسانية قبل ضربه الشرعية الدولية وأجاد شاعرنا مختصرا ً دوافع هذا الطاغية بالطمع وهو غريزة انسانية طالما نبهتنا آيات القرآن المجيد لمقاومتها وعدم الانجرار خلف تشوهات افرازاتها فالطمع والحقد والحسد من امراض القلوب اذا اضطربت انسانيتها .
    وهذا له علاقة في الابيات التي تلت هذا البيت وفيها يردد سميرنا مزايا الشهادة في سبيل الله وصفة جند الحق ليصل معنا الى ان امراض القلوب آنفة الذكر هي من اهم معيقات وظيفة الشهادة ، انظر كيف تفعل تلك الدوافع جرمها المشين وهي قد جعلت الاخ يذبح اخيه لتتمزق الامة في جاهلية الطائفية والعرقية والمذهبية
    انه الطمع ... ذلك الوباء الاخطر اليوم
    وسميرنا وهو يستنفر فينا الشيم لتؤازر نقاء القيم كأني به وقد حلت بنا المصيبات وجلها من صنعنا وكما اشار القرآن ( قل هو من عند انفسكم ) ، انها اشارة خفية لتهيئة لقاحات الفكرة المنهاجية القرآنية لتلاحق خلافات الصف الاسلامي كون الله تعالى يحب الذين يقاتلون في سبيله صفا ً كالبنيان المرصوص فالمسلم اليوم بأمس الحاجة لسلم اخيه المسلم
    فهل نقوم الى ذلك فنستيقظ
    وكما أبدع سميرنا فقال يختتم رائعته

    فَهْلْ نَقُوْمُ وَقَـدْ جَلَّـتْ مُصِيْبَتُنَـا
    بِعِزَّةٍ تُوْقِظُ الإِقْـدَامَ فِـي الرِّمَـمِ
    الإنسان : موقف

  2. #2
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 55
    المشاركات : 40,194
    المواضيع : 1078
    الردود : 40194
    المعدل اليومي : 6.54

    افتراضي

    الحبيب الخليل:

    قراءة أسعدتني وهي تقدم لي صنو الفكر مرة أخرى على صهوة التفوق والتماثل ، في حالة من التآلف النفسي والعقلي يجعل من هذه الدراسة وأمثالها تواصلاً روحياً جميلاً ونقيا أحبه وأفخر به.

    وأما ما اتفقنا عليه فقد اتفقنا عليه ، وأما ما لم نتفق عليه فهو مما أحب أن أتعرض له ببعض توضيح فربما كان الاختلاف الذي يبدو هنا عارضاً غير منطبق.

    وأما أنا فأرى في معاني السلام والسلْم والسلَم والتسليم وإن تقاربت حد التشابه عند البعض وفي بعض المعاجم تفاوتاً ألمسه في فقه اللغة عندي لهذه المفردات.

    قلت يوماً في قصيدة قديمة جدا:
    قَالُـوا سَلامَـاً وَالسَّـلامُ مَحَبَّـةٌ وَالسِّلْـمُ عَهْـدٌ ثَابِـتٌ وَأَكِـيْـدُ
    ضِدَّانِ مُخْتَلِفَانِ عِنْدَ ذَوِي النُهَـى وَكِلاهُمَـا مِنْـهُ العَـدُوُّ بَعِـيْـدُ


    وقلت في قصيدة أخرى كما أذكر:
    السِّلْمُ كَالتَّسْلِيمِ بَلْ هُوَ أَفْظَعُ فَدَعُوا السَّلامَ لِمَا يَقُولُ المدْفَعُ

    وقلت هنا:
    أَشْقَى الرِّجَالِ بِمَا تُمْلِي وَسَاوِسُـهُ مَنْ ظَنَّ أَنَّ بِنَـاءَ المَجْـدِ بِالسَّلَـمِ


    أما السلام فهو أحد أرقى درجات الحب مما يكون بين المرء وربه ، وبينه ونفسه أو أهله وقومه ، فالله هو السلام وتحية الإسلام السلام ويفشى التحابب بالسلام.
    وأما التسليم فهو مما لا يخفى معناه من علاقة بين قوي وضعيف وخضوع هذا لذاك.
    وأما السِّلْمُ فهو بين بين ، وأكثر ما يكون حالة من التوازن بين قويين أو ضعيفين ، ولا يعني أن يكون بين الطرفين وداً ولا قبولا ناهيك حبا.
    وأما السَّلَمُ فهو أشد خضوعاً من التسليم وهو مما ورد معنى ما ورد في كتاب ربنا الكريم: (ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلاً رَجُلاً فِيهِ شُرَكَاءُ مُتَشَاكِسُونَ وَرَجُلاً سَلَماً لِرَجُلٍ هَلْ يَسْتَوِيَانِ مَثَلاً الْحَمْدُ لِلَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لا يَعْلَمُونَ).

    وبقليل من التأمل في المعاني التي حملتها تلك المفردات وهذا التباين في فقهها عندي يتضح أننا لسنا على اختلاف بل بالعكس على اتفاق كبير وكبير جداً.

    نعم أخي نؤمن بأن المجد لا يبنى في جله إلا بالسلام أي بالاستقرار والطمأنينة النفسية ، وبالحب والتآلف ، وكيف يكون لي أن أغفل عن أمر ربي به ، ومنهج شرعه القائم على إفشاء السلام والعمل به؟؟
    أما السلم والتسليم ، وتسمية ذلك جوراً بالسلام فهو مما لا أقبله في مثل حالة من قصدنا ولا في ذات السياق الذي قصدنا.


    أشكر لك هذه القراءة وأطمع منك دوماً بالمزيد من مثل هذه الإضاءات الفكرية فالحوار معك له لذته وإفادته.



    تحياتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية خليل حلاوجي مفكر أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2005
    الدولة : نبض الكون
    العمر : 52
    المشاركات : 12,542
    المواضيع : 378
    الردود : 12542
    المعدل اليومي : 2.42

    افتراضي

    عذرًا سمير الخليل .. أني اطلت الجواب ..

    تقبل بالغ مودتي .

  4. #4
    الصورة الرمزية بهجت الرشيد مشرف أقسام الفكر
    أديب ومفكر

    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    الدولة : هنا .. معكم ..
    المشاركات : 5,065
    المواضيع : 234
    الردود : 5065
    المعدل اليومي : 1.21

    افتراضي


    دعني أصارحكم أيها الأحبة
    بأن أجمل شيء في واحتنا هو تمازج الفكر والأدب .. العاطفة والعقل .. الخيال والقانون ..

    مبدعان أنتما أيها الكريمان ..



    محبتي وتقديري ..






    لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

المواضيع المتشابهه

  1. (( احرف بؤسي )) بعد التعديل
    بواسطة موسى غلفان واصلي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 07-09-2013, 06:08 PM
  2. قصيدة العمري (احرف القسم ) في الميزان
    بواسطة خليل حلاوجي في المنتدى النَّقْدُ التَّطبِيقِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 30-09-2012, 09:32 PM
  3. مجرد""""كلمة"""""ترفع فيك أو تحطمك........!
    بواسطة أحمد محمد الفوال في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-05-2009, 11:27 AM