أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 8 من 8

الموضوع: هل تبغى حياة فى الصندوق ؟

  1. #1
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : قرطبة
    العمر : 45
    المشاركات : 643
    المواضيع : 53
    الردود : 643
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي هل تبغى حياة فى الصندوق ؟

    أشرد فى الليل غريبا
    لا نور عيونٍ تجمعنى
    لا جدران بيوتٍ تشملنى
    وكأنى الأفق المأسور

    وينام سوادٌ فى قلمى
    كالزمن الماضى يرسمنى
    فوق الاوراق دروبا
    تغرق فى العمر المسجور

    تغرق فى نظرات عيونى
    شيئا شيئا
    كخرير النبضات الجوفاء

    كالاحزان الحيرى
    دقات الهم البكماء

    كالاشجار الثكلى
    ترقد حبلى
    ببقايا الاوراق الصفراء

    ماتت تحلم يوما
    أن يهمسها
    لحن شموس الوطن الخضراء

    أن يتراءى يوما فى مقلتها
    أرض بلادٍ لا تبكى
    أو قصة شعبٍ لا يحكى
    مأساة النور

    آه يا وطنى

    ما يملك شعرى
    غير الحرف المكسور

    غير أنين الحزن يساقينى
    ذاك الكأس الممرور

    لكنّ عيونك ما زالت
    تقطرفى روحى صوت النور

    أسمعها فى العين دموعا
    ترسل أحلاما تحمل عن صدرى
    طعم النبض المبحوح

    أغزل منها أوهاما
    تهب القلب المجروح
    كسرة روح
    أو دفء الأمس المسفوح

    فيسيل حنينى يتعلق فى جلباب الريح
    يرجوها سلاما
    يترقرق فى عينيه كلاما

    "لحظة قرب يلهجها فى هذا الليل جريح"
    "يتحيّن لحظة ضمّ يلقاها حتى ان كانت فى صدر ضريح"

    آه يا وطنى
    قد تعبت عينى
    من مرأى الفجر المشنوق
    يتحوصل فى ضوءٍ مخنوق
    يتمدد فى كفن الساعة
    منزوع الشمس الملتاعة
    أتطلع للفجر المسجى
    ألمس بعض رفات الضوء المحروق
    تسألنى فى يأس عينى
    "هل تبغى حياةً فى الصندوق؟"

    بغداد على البعد تنادى
    "
    سيفٌ لا يعرف ذل الغمد
    صوتٌ يلهج بالحمد
    نورٌ يأكل ليل الصمت
    دينٌ يقتل هذا الموت
    "

    أُبصرها خلف غطاء القبر الموصود
    تدهسها فى ذلٍ أقدام جنود
    تتسرب من شرفات الليل الممدود
    تغتال براءة قرص الشمس المكدود

    صرخات بلادى لا تهدأ
    ورفات جدودى لا تهنأ
    بلذيذ الموت
    بسكون الصمت

    تسألنى عنها
    عن درعى
    عن سيف صلاح الدين
    عن سر سكون هدير الاقصى
    عن دمع زمانى لو طاف بذكرك يا حطين

    آه يا وطنى
    كثرت فى صدرى الطعنات
    ماتت من حزنى الكلمات

    لكنّ يقينى فى صدرى
    يأبى أن يصمت ذلا فيموت
    يأبى أن يصمت ذلا فيموت


    الأندلسى
    8 - 2 - 2003

    حين ترى غروب الشمس ..تدثر جيدا فقد بدأ صقيع الليل!

  2. #2
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 55
    المشاركات : 40,222
    المواضيع : 1079
    الردود : 40222
    المعدل اليومي : 6.52

    افتراضي

    آه يا وطنى
    قد تعبت عينى
    من مرأى الفجر المشنوق
    يتحوصل فى ضوءٍ مخنوق
    يتمدد فى كفن الساعة
    منزوع الشمس الملتاعة
    أتطلع للفجر المسجى
    ألمس بعض رفات الضوء المحروق
    تسألنى فى يأس عينى
    "هل تبغى حياةً فى الصندوق؟

    نعم أخي الأندلسي ...

    آه يا وطني ...
    آه يا أمتي ...

    آه من الألم والمرارة التي تسيل من النفوس مداداً أسوداً حالكاً تراوده ترهات اللون الأحمر الدامي ...

    قد نزفت جرحنا أخي فكان فينا رفرفة الألم ...

    إعجاب شديد بما كتبت وأترك لأخي أيمن التعليق على النص أدبياً وإن كنت أرى هنات عروضية واضحة ...

    تحياتي وتقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية ايمن اللبدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : -
    المشاركات : 363
    المواضيع : 57
    الردود : 363
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي

    أيها الأندلسي الجميل

    حسنا اخترت المحدث هنا مرةً أخرى وأحسنت باختياره ليلائم سرعة الموضوع بالأسلوب الذي تحب،
    وهناك ثلاث ملاحظات
    الأولى :- هي تماما كملاحظة أخي سمير بخصوص الوزن وهي صحيحة في شكلين
    أولها في السطور التي سوف أصححها لك الآن :
    كالاحزان الحيرى .............فقط ضع {و}
    كالاشجار الثكلى .............استبدل ك ب{ مثل}
    يأبى أن يصمت ذلا فيموت...........اكتبها {يأبى أن يصمت من ذل فيموت }

    والثاني يأتي من استخدام فاعلُ {- ب ب } كثيرا في المحدث بدلا من فاعل ْ وقد أجازته نازك في الشعر الحر واستخدمته كثيرا ولكن هنالك علاقة رياضية باستخدامه على أن لا تأتي بمعكوسها معها ممن أول السطر وآخره ، على أي حال يمكن أن نقول فيها هنا أن الأندلسي لديه نص اجتاز عقبة الوزن تماما ونصه شعر حر.

    الملاحظة الثانية :- أنه كانت لديك أيها الأندلسي الجميل قوافي ثانوية صحيحة في النص ولم ألحظ واحدة مركزية وعلى أي حال فهذا يزين النص ويجمع أوتاده إن جاز التعبير وأتمنى عليك أن تلحظ ذلك في النصوص القادمة.

    الملاحظة الثالثة : - أن النص جاء مرسلا " بمعنى دون وقفات تفصل " وهو أمر متعب مرهق ويفضل أن يتم استخدام الانتقالات في الشعر الحر وفق هذا التنظيم إلا لو كان النص قصيرا وعلى أي حال فإن هذا يمكن قطعا عمله بسهولة ودعني أقترح عليك شيئا من ذلك .

    أشرد فى الليل غريبا
    لا نور عيونٍ تجمعنى
    لا جدران بيوتٍ تشملنى
    وكأنى /
    الأفق المأسور.........

    ***

    وينام سوادٌ فى قلمى
    كالزمن الماضى يرسمنى
    فوق الاوراق دروبا
    تغرق فى العمر المسجور
    تغرق فى نظرات عيونى
    شيئا شيئا
    ك خرير النبضات الجوفاء
    ك الاحزان الحيرى
    دقات الهم البكماء
    كالاشجار الثكلى
    ترقد حبلى
    ببقايا الاوراق الصفراء ..................

    ****

    ماتت تحلم يوما
    أن يهمسها
    لحن شموس الوطن الخضراء
    أن يتراءى يوما فى مقلتها
    أرض بلادٍ لا تبكى
    أو قصة شعبٍ لا يحكى
    مأساة النور..................

    *****

    آه يا وطنى
    ما يملك شعرى
    غير الحرف المكسور
    غير أنين الحزن يساقينى
    ذاك الكأس الممرور
    لكنّ عيونك ما زالت
    تقطرفى روحى صوت النور
    أسمعها فى العين دموعا
    ترسل أحلاما تحمل عن صدرى
    طعم النبض المبحوح
    أغزل منها أوهاما
    تهب القلب المجروح
    كسرة روح
    أو دفء الأمس المسفوح
    فيسيل حنينى يتعلق فى جلباب الريح
    يرجوها سلاما
    يترقرق فى عينيه كلاما
    "لحظة قرب يلهجها فى هذا الليل جريح"
    "يتحيّن لحظة ضمّ يلقاها حتى ان كانت فى صدر ضريح"............
    ******
    آه يا وطنى
    قد تعبت عينى
    من مرأى الفجر المشنوق
    يتحوصل فى ضوءٍ مخنوق
    يتمدد فى كفن الساعة
    منزوع الشمس الملتاعة
    أتطلع للفجر المسجى
    ألمس بعض رفات الضوء المحروق
    تسألنى فى يأس عينى
    "هل تبغى حياةً فى الصندوق؟"
    بغداد على البعد تنادى
    سيفٌ لا يعرف ذل الغمد
    صوتٌ يلهج بالحمد
    نورٌ يأكل ليل الصمت
    دينٌ يقتل هذا الموت
    أُبصرها خلف غطاء القبر الموصود
    تدهسها فى ذلٍ أقدام جنود
    تتسرب من شرفات الليل الممدود
    تغتال براءة قرص الشمس المكدود............
    *****
    صرخات بلادى لا تهدأ
    ورفات جدودى لا تهنأ
    بلذيذ الموت
    بسكون الصمت
    تسألنى عنها
    عن درعى
    عن سيف صلاح الدين
    عن سر سكون هدير الاقصى
    عن دمع زمانى لو طاف بذكرك يا حطين............
    *****

    آه يا وطنى
    كثرت فى صدرى الطعنات
    ماتت من حزنى الكلمات
    لكنّ يقينى فى صدرى
    يأبى أن يصمت ..ذلا فيموت
    يأبى أن يصمت .. ذلا فيموت...................


    كما أن هناك بعض الملاحظات اللغوية البسيطة والمفردات " مثل كلمة ممرور ؟ "ولكن لا بأس نصك جميل وعاطفتك جميلة ورائعة ولك مني وردة وإلى الأمام ...نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : قرطبة
    العمر : 45
    المشاركات : 643
    المواضيع : 53
    الردود : 643
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    استاذى الشاعر الاصيل سمير العمرى

    نعم سيدى , جرحنا واحد وان اختلف لون دماء القلم

    سعيد بمرورك الداعم دوما ,و كم يسعدنى و يشجعنى ان يعجبك نص لى, وهذا الحرف الصغير احاول ان اجعله يرى يوما شمس الجمال التى اراها بازغة فوق قصائدكم الجميلة

    اعدك بمزيد الجهد لاكون كما تحب لى, وسأتابع مع استاذى ايمن اصلاح هذه الاخطاء العروضية بإذن الله

    بارك الله لى فى حضورك الراقى استاذى الفاضل
    وكل عام وانت بخير و عيد مبارك سعيد بإذن الله

  5. #5
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : قرطبة
    العمر : 45
    المشاركات : 643
    المواضيع : 53
    الردود : 643
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    معلمى الشاعر ايمن اللبدى

    بداية اعتذر عن عدم اتمامى لما طلبته منى فى نصى السابق ولكنى حاولت مرارا و فشلت لذا قررت ان اخوض تجربة جديدة على اصحح فيها بعضا من اخطائى

    حسنا بالنسبة لهذا النص الصغير
    استاذى لم استوعب تماما بعض النقاط واليك ما استعصى على :
    كالاحزان الحيرى
    حين اقطعها عروضيا تصير " كل - أح - زا - نل - حي - رى "
    و هى هنا لا اراها تشذ عن الخبب فلم اعرف استاذى اين الخطأ فيها ؟

    نفس الامر بالنسبة "كالاشجار الثكلى"
    "كل - أش - جا - رث - ثك - لى"

    ايضا
    "يأبى أن يصمت ذلا فيموت"
    "يأ - بى - أن - يص - متذل - لن - فيمو - ت"
    " 2 2 2 2 1 3 2 1 3 ه"
    "2 2 2 2 2 2 2 2 2 2"
    وربما المعنى هنا اعراب الكلمة "ذلا" حيث اننى صغتها كــ"حال" منصوب وربما اكون مخطئ فى اعرابى لها, هذا حسب ما تعلمته, اعرف اننى ربما اسأت الفهم وهذا يدفعنى لان اتعلم حتى لا اكرر هذا الخطأ

    ---

    بالنسبة للملحوظة "والثاني يأتي من استخدام فاعلُ {- ب ب } كثيرا في المحدث بدلا من فاعل ْ وقد أجازته نازك في الشعر الحر واستخدمته كثيرا ولكن هنالك علاقة رياضية باستخدامه على أن لا تأتي بمعكوسها معها ممن أول السطر وآخره " سأثقل عليك استاذى بأن اطلب مثالا توضيحيا لانى امارس العروض الرقمى , وارجو ان تتحمل تلميذك كثير السؤال !!

    ---

    "الملاحظة الثانية :- أنه كانت لديك أيها الأندلسي الجميل قوافي ثانوية صحيحة في النص ولم ألحظ واحدة مركزية وعلى أي حال فهذا يزين النص ويجمع أوتاده إن جاز التعبير وأتمنى عليك أن تلحظ ذلك في النصوص القادمة"

    سمعا و طاعة استاذى, سأنتبه لهذا فى القادم بإذن الله

    ---

    "الملاحظة الثالثة : - أن النص جاء مرسلا " بمعنى دون وقفات تفصل " وهو أمر متعب مرهق ويفضل أن يتم استخدام الانتقالات في الشعر الحر وفق هذا التنظيم إلا لو كان النص قصيرا وعلى أي حال فإن هذا يمكن قطعا عمله بسهولة ودعني أقترح عليك شيئا من ذلك "

    وهذه نقطة جديدة اتعلمها ايضا , بارك الله لى فى نقدك استاذى

    ---

    أتمنى يوما ان اكتب نصا لا اخطئ فيه ( اشعر ان هذا اليوم بعيد :) )
    وكم اسعدنى هذا النقد الفنى الذى اناله لاول مرة فى نصوصى التى اكتبها, ولا تدرى سيدى كم اتعلم وكم يشحذ همتى هذا النقد لاحاول ان اصيغ حرفا جميلا

    أرجو الا اكون قد أطلت عليك استاذى
    وكل عام وانت بخير و عيد مبارك سعيد بإذن الله

    لى اليك وردتين نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    ومثلهما لأخى الشاعر سمير العمرى نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية ايمن اللبدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : -
    المشاركات : 363
    المواضيع : 57
    الردود : 363
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي

    أخي الحبيب الطيب الأندلسي الجميل

    بارك الله بك ولك منا ما تريد حتى تحوز ما تريد ، وستكتب إن شاء الله قريبا ولا عليك نصا تاما جميلا بإذن الله فلديك الروح والمثابرة المطلوبة وبقي الجهد وظني أنه يسير أمره على مجتهد مثلك وصاحب همة...

    لا عليك فيما يخص النص السابق وأعود إليه إن شاء الله حينما يتوفر وقت مناسب لأكمله لك ....

    أيها الأندلسي الجميل ، حينما أشرت عليك بالتغيير فلم أشر للعبارة وحدها ..يعني أننا نبدأ التقطيع منذ بداية السطور حيث هذا الأصل ولأن التدوير قائم أحيانا بانتقال التفعيلات من سطر لسطر نتم التقطيع كاملا لنلحظ أين الخلل ولتوضيح ذلك أطلب منك البدء من أول السطور ومراقبة ذلك ...


    سأقطع لك واعذرني لأني من المدرسة الكلاسيكية والتي لا ترى في العروض الرقمي أكثر من استبدال رمز بحرف وتعقد المسائل دون داعي ...نصف المقطع القصير بالرمز
    ب والمقطع الطويل بالرمز - أو كما هو في وصف آخر باستخدام ه/ و /
    على أي حال لك أن تنقلها للأرقام فلن يتغير شيء كما يفترض ويجب

    تغرق فى نظرات عيونى - ب ب / - ب ب/ - ب ب / - -
    شيئا شيئا - - / - -
    كخرير النبضات الجوفاء ب ب - / - - / - - / - - " عند الوقوف على الهمز" 1
    كالاحزان الحيرى - - / - - / - -
    دقات الهم البكماء - - / - - / - - " عند الوقوف على الهمز" 2
    كالاشجار الثكلى - - / - - / - -
    ترقد حبلى - ب ب / - -

    الآن أيها الأندلسي الجميل في آخر رقم 1 لو أنك أنهيتها بتحريك الهمزة كما هو الحال لانتهى السطر الشعري هكذا ب ب - / - - / - - / - - / ب
    وعند الانتقال بالتالي للسطر الشعري التالي له بعملية التدوير ، ماذا يحدث ؟
    يحدث أنك تريد إكمال لمقطع انتهى قصيرا " يعني سبب ثقيل " للوصول إلى التفعيلة وهي فعلن ب ب -
    لديك من السطر السابق ( ب )
    وتبدأ بالواو ( ب ) أيضا هي سبب ثقيل ويلزم سبب خفيف - لإكمال (فعلن)

    وتصبح بالتالي الواو لازمة ويصبح الوضع الجديد كالتالي :
    كخرير النبضات الجوفاء ب ب - / - - / - - / - - / ب
    وكالاحزان الحيرى ب - /- - / - -/ -

    وكما ترى بمجرد التحريك على الهمز لزم تغيير بدأ السطر التالي والاستمرار في التدوير مع الأسطر التالية حتى الوصول إلى تفعيلة تامة في نهاية أي سطر تالي أينما أتى لاحقا وهذه هي مشكلة وجود تدوير في سطر واحد من القصيدة لأنه يبقى يتضاعف باستمرار حتى الوصول إلى سطر تام ولذلك عادة نشير إلى ضرورة الانتباه له .

    كما ترى في السطر الذي انتهى أعلاه بعد إضافة الواو بمقطع صوتي طويل لذا نعود في السطر التالي لاحتسابه والبناء عليه لأكمال التفعيلة الأولى وهكذا .
    هذا بالنسبة لاقتراحنا اضافة الواو في كالاحزان ....لكن كما تلاحظ اقترحت عليك لسطر كالاحزان وضع مثل بدلا من الوضع السابق ..لوتابعت التدوير بعد السطر الذي انتهينا اليه لكان هكذا الوضع :
    تغرق فى نظرات عيونى - ب ب / - ب ب/ - ب ب / - -
    شيئا شيئا - - / - -
    كخرير النبضات الجوفاء ب ب - / - - / - - / - - / ب
    وكالاحزان الحيرى ب - / -- / -- / -
    دقات الهم البكماء ْ - / - - / -- / --
    مثل الاشجار الثكلى - - / - - / - - / -
    ترقد حبلى - /ب ب - / -

    هنا لعمل تعادل عند التحريك الأول مع الوقوف التالي له لان التغيير مرة أخرى بالحركة يؤدي إلى انتقالات صوتية متدافعة تمنع الوقوف المطلوب عند المفصل القادم له بسهولة والتدوير لمقطع قصير أي سبب ثقيل يكون أكثر إلحاحا منه لسبب خفيف قطعا وبالتالي لو انتهى الجزء أو المفصل من القصيدة بضرب هو عمليا سبب خفيف ورغم أنه أقل من التفعيلة التامة لكان الأمر أهون من انتهائه بسبب ثقيل كجزء من التفعيلة ضربا وتدرك الأمر بالمقارنة ...

    بالنسبة للملاحظة التالية لم نقصد وضع الحال أو غيره بل وضع موسيقي مرة أخرى
    لاحظ يأبى أن يصمت ذلا فيموت" - - / - - / ب ب - / - ب ب / -
    كيف انتهت القصيدة هنا ؟ هناك ضرب هو (- )( فع) ولا نستطيع تدويره في أسطر تالية لانتهاء القصيدة أصلا كما أن الإنتهاء بمد وسبب خفيف لا يحقق ما يراد من مقطع صوتي مريح في نهاية القصيدة ..

    لو بدلنا هنا وقلنا
    يأبى أن يصمت من ذل ٍ فيموت" - - / - - / ب ب - / - - / ب ب-

    هنا رغم أن هناك من سيقول أن اشباع المد في آخر الروي أو تحريكه سيؤدي بسبب ثقيل أيضا فكأننا لم نفعل شيء إلى أن أواخر القصائد لا تنتهي عادة بمد ولا تحريك في قصائد الشعر الحر وتميل الى التسكين والهدوء لتحقيق انقطاع التدفق ...

    بخصوص ما تسأل عنه من تفعيلة فاعل ُ وشروط ورودها حقا هي كثيرة أخي الأندلسي غير أني أعطيك مثالا
    - ب ب / - ب ب / - ب ب / - ب ب
    قادمُ أحمدُ يرفعُ فوقَ يَ ........وأكمل ما شئت على ذات الطريقة

    ب ب - / ب ب - / ب ب - / ب ب -
    كبرَ الألم ُ الوجعُ الخَطِرُ ...............وأكمل ما شئت على ذات الطريقة

    هنا سطر سريع جدا من صيغة فاعل
    أتى بعده سطر بطيء من صيغة المعكوس من فعلن
    النتيجة مثل موجتين متضادتين في الاتجاه التقيتا وكانت محصلتهما صفرا أو أن أحدهما خلخل الأخرى ....

    وهناك عدة أمثلة أخرى هي في الواقع تؤخذ فنيا بالممارسة والملاحظة وعلى أي حال تخيل مثلا أوضاعا تختلط فيه هذه الأنواع واكتب لترى ماذا ينتج لديك من خلطها معا مثلا وأيها يؤدي إلى أثر موسيقي أفضل في القصيدة وأيها يخل ..

    مع التحية وكل عام وانت بخير ...
    إذا تصفَّحتَ ديوانيْ لتقرأني
    وجدت شعرَ المعالي َ جلَّ ديواني

  7. #7
    شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : قرطبة
    العمر : 45
    المشاركات : 643
    المواضيع : 53
    الردود : 643
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    اشكرك جدا على سعة صدركم استاذى الحبيب

    بالنسبة للعروض الرقمى استاذى فهو ايسر و أوضح لى عن أى طريقة أخرى جربتها وهذا رأيي كتلميذ ليس الا , ولكن بحمد الله استوعبت ما تعنيه استاذى ولى سؤال هنا

    - هل يقتضى تدوير المعنى استكمال الشطر وعدم الوقوف على قافية ؟ لاننى صدقا حينما كتبت "دقات الهم الجوفاء" كنت انوى ان اتوقف علي "الجوفاء" كقافية , لكن تتالى الصور ألح على بشدة ان أكمل.

    أما عن الباقى فهو درس جميل من دروسك استاذى

    حقا بالواحة مدرسة تفعيلة كنت أنشدها منذ دهر .. أو يزيد :)

    عيد مبارك سعيد عليكم وعلى الامة الاسلامية بإذن الله

  8. #8
    الصورة الرمزية ايمن اللبدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2002
    الدولة : -
    المشاركات : 363
    المواضيع : 57
    الردود : 363
    المعدل اليومي : 0.06

    افتراضي

    الأندلسي الجميل

    لا عليك بالنسبة للرقمي أو غيره المهم الموضوع فاستخدم ما تراه أسهل لك .

    نعم جوابا لسؤالك / تذكّر القافية هنا ليست ملزمة أن تأتي في سطر معين لك الحرية فيها والمعنى والوزن أولى دائما هذا هو القانون .

    بالنسبة لما تقول من تدافع الأسطر وتدفقها / هذا هو الوضع الصعب فعلا الذي يلاحظ عند كتابة الشعر الحر وقد ذكرت نازك عددا من المزالق التي تعترض شعراء هذا اللون ومنها 1- التدفق 2- الخواتيم الضعيفة 3- الاستسهال الموسيقي 4- أخطاء الضرب
    5- التدوير 6- خلط التشكيلات ....وعدد آخر أيضا


    تحياتي لك

المواضيع المتشابهه

  1. الصندوق (قصّة قصيرة جدّا)
    بواسطة سعيد محمد الجندوبي في المنتدى القِصَّةُ القَصِيرَةُ جِدًّا
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 30-05-2017, 05:26 PM
  2. ترنيماتٌ نيلية ٌفى قصر ِ الرشيد...!!
    بواسطة عبدالوهاب موسى في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 30-11-2011, 09:39 PM
  3. حياة/لا حياة..
    بواسطة محمد الأمين سعيدي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 15-03-2009, 05:13 PM
  4. الصندوق الاسود
    بواسطة عدي نعمة الحديثي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 22-02-2006, 05:48 PM