أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 27

الموضوع: لماذا قتل بتلك الطريقة؟

  1. #1
    الصورة الرمزية بابيه أمال أديبة
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : هناك.. حيث الفكر يستنشق معاني الحروف !!
    المشاركات : 3,047
    المواضيع : 308
    الردود : 3047
    المعدل اليومي : 0.60

    افتراضي لماذا قتل بتلك الطريقة؟



    - لماذا قتل بتلك الطريقة ؟
    - هو الذي قتل نفسه..
    - كيف؟
    - لو لم يرفض التخلي عن هذه الصفات اللعينة..
    - أكان يعرف أنه يمكن أن يقتلوه؟
    - ربما تأكد من ذلك في وقت لم يعد بمقدوره فيه أن يتراجع.
    - كان يمكن تأجيل قتله لما بعد محاكمته، بها فقط يمكن تجسيد حجم المظالم التي ارتكبت والمساعدين في ارتكابها سواء من الداخل أو من الخارج.. كان بالإمكان كشف كثير من خيوط العنكبوت !
    - رؤية الإنسان للظالم تفقده أحيانا صوابه.
    - هذه ليست المرة الأولى التي يظلمون فيها.. ولم يسبق لهم أن أخذوا حقوقهم فيما مضى.. ! لماذا قبلوا الظلم طوال حياتهم، وثاروا هذه المرة وهم يعلمون أنهم قد يدفعون حياتهم ثمنا لهذه الثورة؟
    - حين يكون الظلم عاما وشاملا، حين يصبح مألوفا كالتقاليد، حين لا تعرف له سببا واحدا أو مصدرا واحدا، حين لا يكون مجسدا في شيء ترى حدوده وتعرف أوله وآخره، حين لا يكون هناك من يرى ومن يسمع، فإن الناس يحتملون الظلم.. ولكن في لحظة كهذه اللحظة التعسة، حين تفيض أغلب النفوس يكون كل شيء واضحا ذلك الوضوح الأليم، ويتواجه الظالم والمظلوم في لقاء يزيد من تعاسته وجود من يتفرج على هذه المواجهة. إنها لحظة لا يحتملها أحد ولا يقدر على إنقاذ الإنسان منها سوى أن يموت أو يموت ظالمه..


  2. #2
    الصورة الرمزية أحمد عيسى قاص وشاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2007
    الدولة : هـنــــاكــــ ....
    المشاركات : 1,960
    المواضيع : 176
    الردود : 1960
    المعدل اليومي : 0.41

    افتراضي

    نصٌ فلسفي جميل
    حمل الرؤية ووضوح الهدف ، وميزه أن السرد اختفى تقريباً لصالح الحوار الجيد
    كنتِ رائعة هنا أديبتنا القديرة

    أتمنى لك كل التوفيق
    وكل الود
    أموتُ أقاومْ

  3. #3
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    المشاركات : 6,062
    المواضيع : 182
    الردود : 6062
    المعدل اليومي : 1.17

    افتراضي

    حين يكون الظلم عاما وشاملا، حين يصبح مألوفا كالتقاليد، حين لا تعرف له سببا واحدا أو مصدرا واحدا، حين لا يكون مجسدا في شيء ترى حدوده وتعرف أوله وآخره، حين لا يكون هناك من يرى ومن يسمع، فإن الناس يحتملون الظلم.. ولكن في لحظة كهذه اللحظة التعسة، حين تفيض أغلب النفوس يكون كل شيء واضحا ذلك الوضوح الأليم، ويتواجه الظالم والمظلوم في لقاء يزيد من تعاسته وجود من يتفرج على هذه المواجهة. إنها لحظة لا يحتملها أحد ولا يقدر على إنقاذ الإنسان منها سوى أن يموت أو يموت ظالمه..


    السلام عليكم
    حوارية جميلة جدا قالت الكثير الكثير
    والنهاية أعلاة حقيقة بديهية ستحصل إن آجلا أم عاجلا
    إذ لا حياة تطول مع الظلم
    القانون,,,عندما تخرج السلطة من يد الفرد أو الأفراد إلى يد القانون الذي يجب أن يحميه الجميع وبكل الطرق الحديثة, وليس القديمة الغير قادرة أو العاجزة .
    سوف يختفي الظلم انشاء الله
    شكرا لك أيتها الصديقة بابيه أمال
    قصة جميلة جدا
    ماسة

  4. #4
    الصورة الرمزية د. مختار محرم شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2011
    الدولة : في بيتٍ ما
    المشاركات : 3,219
    المواضيع : 139
    الردود : 3219
    المعدل اليومي : 0.97

    افتراضي

    رغم أنني لم أكن أريد له أن يموت بتلك الطريقة
    إلا أن هذه الحوارية الفلسفية الراقية أقنعتني
    وجعلتني أتقبل ما جرى
    أيتها الأديبة التي تعرف كيف تُحَمِّلُ الكلمة فكرة
    دمت بألق

  5. #5
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.39

    افتراضي


    حوارية جميلة رسمت مشهد القتل الذي آذى مشاعر من أيد ومن عارض ، ورؤية راقية للصورة بمعانيها وأبعادها، أمكن توصيلها بمنح المتحاورين صفة الوعي والرغبة الجادة بالوصول للحقيقة

    أبدعت أديبتنا الكريمة

    تحيتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية الحسين المسعودي أديب
    تاريخ التسجيل : May 2011
    الدولة : المغرب . فاس . الناظور
    المشاركات : 270
    المواضيع : 27
    الردود : 270
    المعدل اليومي : 0.08

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بابيه أمال مشاهدة المشاركة


    - لماذا قتل بتلك الطريقة ؟
    - هو الذي قتل نفسه..
    - كيف؟
    - لو لم يرفض التخلي عن هذه الصفات اللعينة..
    - أكان يعرف أنه يمكن أن يقتلوه؟
    - ربما تأكد من ذلك في وقت لم يعد بمقدوره فيه أن يتراجع.
    - كان يمكن تأجيل قتله لما بعد محاكمته، بها فقط يمكن تجسيد حجم المظالم التي ارتكبت والمساعدين في ارتكابها سواء من الداخل أو من الخارج.. كان بالإمكان كشف كثير من خيوط العنكبوت !
    - رؤية الإنسان للظالم تفقده أحيانا صوابه.
    - هذه ليست المرة الأولى التي يظلمون فيها.. ولم يسبق لهم أن أخذوا حقوقهم فيما مضى.. ! لماذا قبلوا الظلم طوال حياتهم، وثاروا هذه المرة وهم يعلمون أنهم قد يدفعون حياتهم ثمنا لهذه الثورة؟
    - حين يكون الظلم عاما وشاملا، حين يصبح مألوفا كالتقاليد، حين لا تعرف له سببا واحدا أو مصدرا واحدا، حين لا يكون مجسدا في شيء ترى حدوده وتعرف أوله وآخره، حين لا يكون هناك من يرى ومن يسمع، فإن الناس يحتملون الظلم.. ولكن في لحظة كهذه اللحظة التعسة، حين تفيض أغلب النفوس يكون كل شيء واضحا ذلك الوضوح الأليم، ويتواجه الظالم والمظلوم في لقاء يزيد من تعاسته وجود من يتفرج على هذه المواجهة. إنها لحظة لا يحتملها أحد ولا يقدر على إنقاذ الإنسان منها سوى أن يموت أو يموت ظالمه..


    فعلا هو نص حواري بامتياز.

    ولكن أختي رابية ، ألا ترين معي أن الفكرة قدمت بطريقة مباشرة ، مما جعل عنصر الامتاع الذي تهدف إليه القصة من خلال المفارقات التي تخلقها ، مفقودا بعضه.؟

    شكرا لك أختي الكريمة.

    هو رأي فحسب.

    دمت مبدعة.
    لكي تكون كاتبا جيدا لا بد ان تكون قارئا جيدا
    .

  7. #7
    الصورة الرمزية بابيه أمال أديبة
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : هناك.. حيث الفكر يستنشق معاني الحروف !!
    المشاركات : 3,047
    المواضيع : 308
    الردود : 3047
    المعدل اليومي : 0.60

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحمد عيسى مشاهدة المشاركة
    نصٌ فلسفي جميل
    حمل الرؤية ووضوح الهدف ، وميزه أن السرد اختفى تقريباً لصالح الحوار الجيد
    كنتِ رائعة هنا أديبتنا القديرة

    أتمنى لك كل التوفيق
    وكل الود
    بارك الله بك على جميل ما تمنيت لي به أخي أحمد عيسى.
    شكرا على جميل المرور..
    وكل التقدير لفكرك
    .

  8. #8
    الصورة الرمزية بابيه أمال أديبة
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    الدولة : هناك.. حيث الفكر يستنشق معاني الحروف !!
    المشاركات : 3,047
    المواضيع : 308
    الردود : 3047
    المعدل اليومي : 0.60

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاطمه عبد القادر مشاهدة المشاركة
    حين يكون الظلم عاما وشاملا، حين يصبح مألوفا كالتقاليد، حين لا تعرف له سببا واحدا أو مصدرا واحدا، حين لا يكون مجسدا في شيء ترى حدوده وتعرف أوله وآخره، حين لا يكون هناك من يرى ومن يسمع، فإن الناس يحتملون الظلم.. ولكن في لحظة كهذه اللحظة التعسة، حين تفيض أغلب النفوس يكون كل شيء واضحا ذلك الوضوح الأليم، ويتواجه الظالم والمظلوم في لقاء يزيد من تعاسته وجود من يتفرج على هذه المواجهة. إنها لحظة لا يحتملها أحد ولا يقدر على إنقاذ الإنسان منها سوى أن يموت أو يموت ظالمه..


    السلام عليكم
    حوارية جميلة جدا قالت الكثير الكثير
    والنهاية أعلاة حقيقة بديهية ستحصل إن آجلا أم عاجلا
    إذ لا حياة تطول مع الظلم
    القانون,,,عندما تخرج السلطة من يد الفرد أو الأفراد إلى يد القانون الذي يجب أن يحميه الجميع وبكل الطرق الحديثة, وليس القديمة الغير قادرة أو العاجزة .
    سوف يختفي الظلم انشاء الله
    شكرا لك أيتها الصديقة بابيه أمال
    قصة جميلة جدا
    ماسة
    وعليكم السلام ورحمة الله.
    نعم قد يختفي الظلم إن شاء الله.. ربما حين تحكمنا المبادئ فقط عوض قوانين موضوعة ببنود كانت أضعف من أن تحمي رؤوس صانعيها.. منهم من تساقطت أوراق زمنه، ومنهم من ليس الدور عليه ببعيدا..

    الشكر لكِ على جميل المرور فاطمة..
    ودمتِ بخير أخية.

  9. #9
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 18,196
    المواضيع : 491
    الردود : 18196
    المعدل اليومي : 4.90

    افتراضي

    وهل يكفي ان اقول حوارية ممتازة

    لقد قالها من هم قبلي وهي بالفعل حوارية

    ناقشت بامتياز الحالة والسبب والمسبب
    وكيف يمكن للناس تقبل الظلم ومتى لا يمكن تقبله
    اذن هي فلسفية ايضا وهذا ما جاء به من سبقوني

    لم اجد ما اضيف
    لك التحايا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    الصورة الرمزية عايد راشد احمد قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : تائه في دنيا المعاني
    المشاركات : 1,866
    المواضيع : 49
    الردود : 1866
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله

    حوارية صاغت باختصار متقن صورة من واقع كان ومازال وسيستمر

    ببلاغة الاديبه اوصلتي لنا ما تريدي-- الظلم دمار أما بثورة او انفجار

    دمتي دام قلمك استاذتنا الكريمة
    صاحب البسمة والنسمة
    تقيمك بمشاركة مطلوب كما انت تحتاج فلا تبخل

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 27-02-2009, 06:46 AM
  2. فرغ غضبك بهذه الطريقة
    بواسطة هنا حسين في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 02-12-2008, 05:46 PM
  3. محاولة تشكيلية خطية على الطريقة الزهاوية
    بواسطة أبو حسن في المنتدى فُنُونٌ وَتَّصَامِيمُ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 05-06-2004, 06:14 AM