أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 21

الموضوع: ----- المنارة.

  1. #1
    الصورة الرمزية د.بشير مهدي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Feb 2012
    المشاركات : 209
    المواضيع : 27
    الردود : 209
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي ----- المنارة.

    المنارة
    .

    كان يقرأ موضوعاً في علم الدلالة يقارن بين الصورة واللّغة المنطوقة، .. ويناقش مساحة اللّغة في الدلالة، مقارنة بغيرها من العلامات ( الصورة، الإشارة .. مثلاً)، ..

    وقف على آراء العلماء حول هذا الجدل . فكان منهم من يرى أنّ اللغة مثل باقي العلامات المفهمة، فهي في مصاف تلك العلامات من حيث الدلالة. وكان منهم من يعتقد أنّ اللّغة هي الأساس، وأنّ جميع العلامات بمثابة مجارٍ للغة تنصبّ إليها في آخر المطاف،.. مؤكّداً أنّ دلالة العلامات - غير اللّغويّة - دلالة ثانويّة، .. وأنّ بعض العلامات ربّما تكون بديلاً أوّليّاً للغة، .. بينما يكون بعض آخر - بديلاً ثانويّاً لها. وكان منهم من يؤكّد أهمية اللّغة وصدارتها لباقي العلامات، مع ذلك لا يعترف أنّ نعتبر باقي العلامات بديلاً ثانويّاً، .. فالمهندس يعتمد الصورة ( الخرائط) أكثر من اللّغة المنطوقة.

    عاش مع هذا الجدل برهة من الزمن، ثم قام من جلسته ليستريح بعض الوقت، فقعد أمام التلفاز، .. كان القلب مشغولاً بالجدل السابق، مع ذلك كان يتنقّل بين حلقاتِ برنامجٍ يتحدّث عن المشاهير.. ، البرنامج كان ممتعاً يدمج بين اللّغة والصورة ..، في مشاهدته للبرنامج – لم يكن يدري أيّهما أمتع، آللغة المنطوقة أم الصورة المعروضة .؟..، غير أنّه كان يلاحظ أنّ اللّغة كانت تمهّد للفكرة أو المعنى، وكانت الصورة تكملها، وربّما يحصل العكس..

    ثمّ- وهو في هذه الحالة- فجأة انتهى البرنامج.. لأنّ وقت الصلاة قد حان، عندها.. ظهرت في الشاشة مَّنارة جميلة، تحمل معاني كثيرة: في جمالها، في ارتفاعها، في صمودها وتوغلها في الهواء، عدم تأثرها بالرياح والعواصف العاتية..

    ارتفع الآذان، وانطلقت كلمة التوحيد من المنارة.. عالية مدوية، فذهب به الخيال إلى أعماق التاريخ، إلى الرّسل، إلى الأمم السّابقة، إلى ما كان من تاريخ لكلمة التوحيد، فانغمس في ماضيها، ومنه إلى حاضرها..، كان فيها نجاة قوم وهلاك آخرين..، كان فيها سعادة قوم وشفاوة آخرين..، كانت حلقة الوصل بين السماء والأرض..، ارتفع بها أقوام وذل بها آخرون..، ذهبت الايام، والأعوام، والقرون، وبقيت كلمة التوحيد..،

    كلّ هذه المعاني كانت تتقاطر في ذهنه وهو يشاهد المنارة.. فارتبطت هذه المعاني بالمنارة..، واجتمعت اللّغة والصورة في كيان واحد..، يصعب أنّ تجد له اسماً غير ( الحقيقة) ..، أصبحت اللّغة والصورة وجهي عملة واحدة، فكان له أن يتسائل: أكان الصوت أكثر دلالة أم الصورة التي جسّدت جبوروت كلمة التوحيد وصمودها أمام طغيان..،

    في هذه اللّحظة انتقل به المقام إلى ما قرأ في الجدل السّابق، وقارن بين ما قرأه وما شاهده وسمعه، فانطبع في نفسه - بصورة عفويّة - معنى آخر يمكن أن يضاف إلى الجدل السّابق، ألا وهو اعتبار اللّغة إحدى صفحتى الدّلالة، واعتبار العلامات الأخرى الصفحة الثّانيّة لها، يعني: مهما استخدمت اللغة – فإنّك تحتاج تكملة لها من باقي العلامات (الصّورة .. مثلاً)، ومهما استخدامت العلامات - فإنّك تحتاج اللّغة تكملة لها.
    ------------ النّهاية ---------------

  2. #2
    الصورة الرمزية كاملة بدارنه أديبة
    تاريخ التسجيل : Oct 2009
    المشاركات : 9,823
    المواضيع : 195
    الردود : 9823
    المعدل اليومي : 2.56

    افتراضي

    جدليّة رائعة! أتت بالكثير ...وجيّد أنّ انطبع في نفسه :
    مهما استخدمت اللغة – فإنّك تحتاج تكملة لها من باقي العلامات (الصّورة .. مثلاً)، ومهما استخدمت العلامات - فإنّك تحتاج اللّغة تكملة لها.
    شكرا لك أستاذنا على الطّرح الجميل للفكرة!
    بوركت
    تقديري وتحيّتي
    (الأذان - شقاوة - يتساءل - استخدمت )

  3. #3
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,304
    المواضيع : 328
    الردود : 20304
    المعدل اليومي : 4.16

    افتراضي

    المنارة كانت ذلك المكان المرتفع الذي يضيء و يكشف ما حوله ،

    ربما أكون حملت النص أكثر مما يسمح به ، لكنني رأيت المنارة هي ذلك المقام الفكري

    الذي يصل فيه المرء إلى شمولية جامعة في التفكير ،

    فيربط ما بين الأشياء ليراها فكرة واحدة متكاملة العناصر لا تكتمل الصورة إلا باجتماعها معا ،

    لأنها كلها تخرج من مشكاة واحدة .

    الدكتور بشير مهدي ،

    إختيار موفق جدا للعنوان و لموضوع النص ،

    دمتَ و الفكرة .
    http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=57594

  4. #4
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,642
    المواضيع : 386
    الردود : 23642
    المعدل اليومي : 5.53

    افتراضي

    اجتمعت اللّغة والصورة في كيان واحد..، يصعب أنّ تجد له اسماً غير ( الحقيقة) ..، أصبحت اللّغة والصورة وجهي عملة
    جميلة وكانت كلمة التوحيد مع صورة المنارة خير مثال
    أبدعت أديبنا الفاضل فيما أتيت به من منطق في صورة قصصية موفقة
    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5

  6. #6
    الصورة الرمزية د.بشير مهدي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Feb 2012
    المشاركات : 209
    المواضيع : 27
    الردود : 209
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة كاملة بدارنه مشاهدة المشاركة
    جدليّة رائعة! أتت بالكثير ...وجيّد أنّ انطبع في نفسه :

    شكرا لك أستاذنا على الطّرح الجميل للفكرة!
    بوركت
    تقديري وتحيّتي
    (الأذان - شقاوة - يتساءل - استخدمت )

    الأديبة الرائعة الأستاذة كاملة بدارنة ---- سرني مرورك،
    وشرف وقوفك على ماسطرت ------ دمت بخير.

  7. #7
    الصورة الرمزية د.بشير مهدي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Feb 2012
    المشاركات : 209
    المواضيع : 27
    الردود : 209
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نادية بوغرارة مشاهدة المشاركة
    المنارة كانت ذلك المكان المرتفع الذي يضيء و يكشف ما حوله ،

    ربما أكون حملت النص أكثر مما يسمح به ، لكنني رأيت المنارة هي ذلك المقام الفكري

    الذي يصل فيه المرء إلى شمولية جامعة في التفكير ،

    فيربط ما بين الأشياء ليراها فكرة واحدة متكاملة العناصر لا تكتمل الصورة إلا باجتماعها معا ،

    لأنها كلها تخرج من مشكاة واحدة .

    الدكتور بشير مهدي ،

    إختيار موفق جدا للعنوان و لموضوع النص ،

    دمتَ و الفكرة .

    الأستاذ القديرة الشاعرة نادية بوغرارة - اشكرك على الجميل الذي سطرته -
    فعلاً اصبت (الحقيقة) حين اعتبرت المنارة رمزاً لأسمى مقامات الفكر
    الذي يصل إليه المرء -- بوركت وقلمك النيّر,

  8. #8
    الصورة الرمزية د.بشير مهدي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Feb 2012
    المشاركات : 209
    المواضيع : 27
    الردود : 209
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آمال المصري مشاهدة المشاركة
    جميلة وكانت كلمة التوحيد مع صورة المنارة خير مثال
    أبدعت أديبنا الفاضل فيما أتيت به من منطق في صورة قصصية موفقة
    تحاياي
    الأخت الفاضلة والأديبة الرائعة آمال المصري - لك منى التحيّة من كرم ذوقك--
    أنتم الأدباء ومنكم نتعلّم، فقط كانت تجربة مرت بي وسطرتها -- تحياتي

  9. #9
    الصورة الرمزية د.بشير مهدي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Feb 2012
    المشاركات : 209
    المواضيع : 27
    الردود : 209
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد ذيب سليمان مشاهدة المشاركة
    شكرا على نص اضاف الكثيروجعلني اعود اليه اكثر مكن مرة

    كل الود
    الأستاذ الكبير والشاعر القدير الفاضل محمد ذيب سليمان - كم أنا سعيد بتشجيعك
    وشرف مرورك - تحياتي كما ينبغي.

  10. #10
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 55
    المشاركات : 40,336
    المواضيع : 1087
    الردود : 40336
    المعدل اليومي : 6.36

    افتراضي

    قرأت النص فوجدته أقرب للمقالة الفكرية وإن كان لبس ثوب القصة في السردية وفي تنقل الأحداث.

    الفكرة مهمة ولا أرى شخصيا فيها ثمة جدل متى تم تحديد المعاني المتعلقة بالمفردات وبالمصطلحات ، وهنا رأيتك في نصك قد خلطت بين اللغة والحركة والتعبير والدلالة في عدة مواضع وهذا ما سبب لك الحيرة والجدل الذاتي ، ولو أنك علمت أن اللغة هي ما يصدر عن المرء من كلام ويسمع بالآذان لعلمت أنها تختلف عن الحركة والتعبير وعن الدلالة.

    اللغة إذن هي ما قدمنا من أنها كل ما يصدر من صوت يفهم ويسمع بالآذان ، وهذه ذات صفة متخصصة وتحدد الهوية ولا يفهمها إلا من يعيها عقله.
    والحركة هي كل ما تأتيه الجوارح من أوضاع ذات معان محددة أو أهداف محددة ، وهذه صفة عامة لكل أمة من الخلق فللبشر تعبير حركي يصف معان معينة وواضحة مهما اختلفت اللغة كالابتسام والعبوس والرضا والغضب وغيره.
    والتعبير هو كل أمر يشرح ويوضح القصد فللغة تعبير وللحركة تعبير ، والاختلاف في هذا الفهم ضيق درجة الإهمال بين الأمم.
    والدلالة هو ما لن يصرح به من لغة "كلام" أو من حركة "ملامح" وهذا يحتاج عادة بعض فطنة للإلمام به.

    هل الذي وصلت إليه من تلازم اللغة والحركة أساسا للفهم؟؟
    ليس تماما فأحد الأمرين قد يكون كافيا ولكن اجتماعهما يكون أفضل وأفصح وأوضح ، والأدلة على ما قلت كثيرة يطول شرحها.

    شدني الفكر عن الأدب هنا ولكني أنصحك بتكثيف عبارتك وتطوير لغتك ومنح بعض عناية أكبر للقص في النص.

    دمت بخير وعافية!

    وأهلا ومرحبا بك دوما في أفياء واحة الخير.


    تحياتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الإيمان .. تلك المنارة المضيئة ..
    بواسطة بهجت الرشيد في المنتدى الحِوَارُ المَعْرِفِي
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 05-07-2010, 11:06 AM