أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13

الموضوع: -- طفولة مقنّعة.

  1. #1
    الصورة الرمزية د.بشير مهدي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Feb 2012
    المشاركات : 209
    المواضيع : 27
    الردود : 209
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي -- طفولة مقنّعة.

    طفولة مقنّعة.
    قال أحد الطلاب في المرحلة الجامعيّة لجمع من زملائه: أنا - يا زملائي - أعرف متى سأرسب في الامتحان، قال سأرسب: إذا لم أقرأ مادة الامتحان كما ينبغي، أو إذا لم أفهم مقصود السؤال.!. فانفضّ الجمع ضحكاً.

  2. #2
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,642
    المواضيع : 386
    الردود : 23642
    المعدل اليومي : 5.53

    افتراضي


    كل سيُسأل .. ولكن الرسوب سيكون لعدم الاستعداد لهذا اليوم الموعود
    فزاد المؤمن إيمانه وتقواه .. وزاد الطالب جهده ...
    ومضة ذكية تفتح أبواب التأويل
    مدت مبدعا أديبنا
    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,304
    المواضيع : 328
    الردود : 20304
    المعدل اليومي : 4.16

    افتراضي

    قالت لي والدتي حفظها الله حين اخترتُ أن ألتحق بالجامعة للدراسة،

    بدل الانتساب إلى معهد بسلك التعليم العالي المتخصص :

    " من مرّ بالجامعة و لم يحلق بفكره بمستواه الثقافي ، فسيبقى

    في طفولة فكرية طول حياته ، إلا من استنقذ نفسه منها بعد مجهود كبير ، و هُمْ قلّة .
    "


    فالمرحلة الجامعية ليست لفهم مواد الامتحانات و النجاح فيها فقط ، و إنما هي فرصة لا تعوّض

    للتعلم في مدارس عدة منها مدرسة البحث المعرفي التي توفّرها المكتبات الجامعية الزاخرة ،

    و مدرسة الصراعات الإيديولوجية - الفكرية التي يثيرها الطلبة ،

    و منها مدرسة الأنشطة الموازية التي تنظمها الإدارة أو الفصائل الطلابية ،

    و منها مدرسة الانفتاح على ثقافات الشعوب التي يمثلها الطلبة

    الوافدون من دول أخرى ...

    هذا أول ما خطر ببالي عندما قرأت القصة ، و خاصة عنوانها ،

    و قد ربطت الطفولة المقنعة ببساطة و سذاجة ما تفتق عنه ذكاء الطالب ، و ليس

    بضحكات زملائه من حوله .

    و أعتقد أن تحديد مرحلة التعليم في القصة له دلالاته ، لأنه لو أخبرنا القاص أن المشهد

    جرى بالمرحلة الابتدائية أو الاعدادية مثلا ، لكان ما قاله الطالب صائبا جدا و في محله تماما ،

    و لما كان ضحك زملائه أمرا مستساغا .

    الدكتور بشير مهدي ،

    شكرا لك على هذه اللقطة المعبّرة .
    http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=57594

  4. #4
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.38

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د.بشير مهدي مشاهدة المشاركة
    طفولة مقنّعة.
    قال أحد الطلاب في المرحلة الجامعيّة لجمع من زملائه: أنا - يا زملائي - أعرف متى سأرسب في الامتحان، قال سأرسب: إذا لم أقرأ مادة الامتحان كما ينبغي، أو إذا لم أفهم مقصود السؤال.!. فانفضّ الجمع ضحكاً.
    ومضة سريعة حملت فلسفة أعمق بكثير من تلك التي تبدو من ظاهر الكلام، ولعل أديبنا اختار الطالب ف يالمرحلة الجامعية رمزا ينتقل القارىء بدلالته لمستوى فكري أعلى في الشريحة التي أراد تصويب رميته باتجاه الأدعياء فيها والدخلاء..
    ولأن القصة القصيرة جدا لا تحتمل من المفردات ما لا يختل النص بغيابه، فقد وجدت في "- يازملائي -" و في " قال سأرسب:" زيادة وددت لو استغنى عنها ..

    قوية ومعبرة

    أهلا بك في واحتك

    تحيتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية عايد راشد احمد قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : تائه في دنيا المعاني
    المشاركات : 1,866
    المواضيع : 49
    الردود : 1866
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله

    دكتورنا واديبنا الفاضل

    ومضة تحمل معني ومغزي لتدهور نظم التعليم عندنا

    وكيف ان التعليم الجامعي الاكاديمي اصبح حفظ دون تشغل العقل

    ومضة ناقدة لحال من احوالنا

    تقبل مروري وتحيتي
    صاحب البسمة والنسمة
    تقيمك بمشاركة مطلوب كما انت تحتاج فلا تبخل

  6. #6
    الصورة الرمزية لطيفة أسير بلابل السلام
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : الدار البيضاء المغرب
    المشاركات : 1,950
    المواضيع : 125
    الردود : 1950
    المعدل اليومي : 0.48

    افتراضي

    أهي روح الطفولة التي تسكن القلوب الطاهرة مهما تقدم بها العمر ؟
    أم هي همسة خفية تصف دواء النجاح الذي يتطلب استعدادا كافيا قبل ولوجه وتريثا عميقا أثناء اجتيازه ؟
    ومضة شديدة التكثيف و أتمنى أن لا أكون قد خدشت جماليتها بقراءتي
    كل التحية والتقدير لكم استاذي الكريم
    في زمنِ الغربةِ ..عُضَّ على وحدتكَ بالنواجذِ

  7. #7
    الصورة الرمزية د.بشير مهدي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Feb 2012
    المشاركات : 209
    المواضيع : 27
    الردود : 209
    المعدل اليومي : 0.07

    افتراضي

    الأدباء الأفاضل والأساتذة الكرام: آمال المصري ، نادية بوغرارة، ربيحة الرفاعي، عائد راشد، بلابل السلام – تحياتي وتقديري على مروركم العطر.
    القصة - كما أشرتم لها بنية قريبة وأخرى بعيدة، البنية القريبة للقصة رمزها الأساسي هو الطالب في المرحلة الجامعيّة تلك المرحلة المعقودة عليها جميع الآمال، أما البنية العميقة للقصة فتعني المثقّف العربي (خاصة السياسي) الذي عقد على عاتقه جميع آمال الأمّة، مع ذلك ترى مستوى ما يطرح في دوائر ممثلي الأمة وما يدار في مجاميعهم المصيريّة – لا يرتقى إلى مصاف التحديات، وحتى المطروح – رغم ضحالته-يميّع ويبهّت على شكل ضحكات ومجاملات للهروب عن التفكير فيه .
    نفكك – المجمل.
    أ/ ما المطروح: المطروح هو الرسوب وأسبابه،
    ب/ من طرح: طالب جامعي، (المثقف).
    ج/ كيف طرح : بسذاجة بالغة. (سذاجة الحصر).
    د/ مصادر المعلومة : عن خبرة ( أي تعود على الرسوب).
    هـ/ لمن طُرح : مجموعة من الطلاب الجامعيين.
    و/ العلاقة بين (ب) و(هـ) : الزمالة ( أي هم مثله في المرحلة والخبرة).
    ز/ كيف استُقبل الطرحُ : بضحكات، ( هل ضحكوا لسذاجة ما طرح ..؟ لا.. لأن الطالب لو يعرف أنّ بضاعته مزجاة، ولا يجد من يتفاعل معها، ويكون جزاؤه سخريّة واستهزاء – لما طرح ما طرح، فمن طرحه نفهم أنّهم كانوا دون ما طرح بكثير، إذاً الضحك إما بإعجاب ما طرح، أو لما يحمله من طرافة حيث يكون الطرح بذكر العلل والأسباب وسبل التقييم والمراجعات - نوعا من التكلّف الذي يرثى لصاحبه ويستحق الضحكات في وجهه، وكلا الاحتمالين يحكيان عن واقع مرير نعيشه في واقعنا الماصر).
    ح/ النتيجة: انفضّ الجمع، (لأنّ مفهوم الإخفاق أصبح ملازماً لهم حتى اصبح الحديث عنه ضرباً من العبث الذي لايطرح في المجاميع، وإذا طرح لا يطاق سماعه فينفضّ المجلس).
    ----------- أخيراً أجدد تحياتي بود.

  8. #8
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 18,196
    المواضيع : 491
    الردود : 18196
    المعدل اليومي : 4.90

    افتراضي

    شكرا ايها الحبيب على ومضة ذكية بعيدة المرمى والهدف
    ففي ظاهرها جملة وفي مكنونها معنى اعمق مما يدل عليه الظاهر

    شكرا لك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9

  10. #10
    الصورة الرمزية وليد عارف الرشيد شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2011
    الدولة : سورية
    العمر : 56
    المشاركات : 6,280
    المواضيع : 88
    الردود : 6280
    المعدل اليومي : 2.07

    افتراضي

    جميلة وتحليلك لها مع روعته وصدق ما جاء فيه صادر مني وممن سيأتي بعدي متعة المحاكمة والتأويل
    أحييك أيها المبدع
    ومودتي كما يليق وتقديري

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. طفولة متأخّرة
    بواسطة مرآة النفس في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 17-09-2007, 02:00 PM
  2. طفولة الأحلام
    بواسطة سلطان نعمان البركاني في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 12-07-2007, 09:48 PM
  3. كل طفولة عمري تعود
    بواسطة صفاء حجازي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 25-04-2007, 09:46 AM
  4. احلام .. طفولة غزاوية
    بواسطة أمل فؤاد عبيد في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 10-03-2007, 09:04 AM
  5. طفولة وأمل
    بواسطة ابن حيزان في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 05-01-2004, 09:16 PM