أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13

الموضوع: أنثاهُ!

  1. #1
    الصورة الرمزية مرمر القاسم أديبة
    تاريخ التسجيل : May 2010
    الدولة : حيفا
    العمر : 42
    المشاركات : 2,201
    المواضيع : 95
    الردود : 2201
    المعدل اليومي : 0.60

    افتراضي أنثاهُ!



    هو الذي إذا كان لي رجلا كنت له أنثى.
    إذا ما مر بي اسمه ارتعشت أوصالي، وإذا ما غاب عني حينذ التف حول عنقي حبل من نار.

    إذ ما جاء المساء ولم يمر بوسائد اشتياقي غادرني النعاس حتى يرضى.
    هو في الشتاء موقدي،وفي الصيف برد الندى،هو سيدي وسندي،معه عزّتي،وبه أشدد عضدي،وفي غاباته أعلن توثيقي واحتراقي،رجل يشبه الرمال في الحضور والغياب،إذا حضر أربكني وعمي بصري،وإذا غاب،صرت كما خرقة معلّقة على غصن عار إلا من بقايا القُبل.

    إذا أردت اسمه كما ذكرت في لوحتي"عند انتصاف التردّدِ أقطع اسمه آخرهما يشبهني جداً جداً.

    هو قهوتي السمراء وقطعة الشكولاتة الأخيرة في جيب انتظاري،عطره وحده يشنقني،فكيف بكفّه تصفعني إن أنا اخطأت،ولا بأس بتأديب وتهذيب،لكنه يعلم أن السيادة على الأناث لا تكون بصفع الأخاديد لذا لم يفعل قط.


    له حضور يشبه قامة الجبال،وله قلم يقض مضجعي
    لا أحبه مثل بعضي،بل إن حبه كلي،لأنه يحملني محملا كليا ويضعني موضعا فرديا.
    إذا نادى عليّ نادى بصفاتي مدللا وبقدسية مكانتي لديه،قد يوبخني ولكن بيني وبينه،أما مكانتي فلا تنازعني عليها إنسية ولا جنية.
    وهو الذي مذ عرفته صار الكون أجمل،كأنه كرة بلورية أسقطها القدر بين يدي.
    قد تجدني أدفع به عني وأدافعه جهادا،خوفا عليه من نار اشتياقي،فكلما نظرت إليه خفت عليه من عيني تحسدني.
    ذاك الذي أخاطبه لا يشبههم،فقط إذا ضحك رأيتني.


    يا أنت من يشبهك سوى السحلب،ذاك الشراب الناصع البياض اللزج المرشوش بالقرفة والجوز الهندي،ذاك اللذيذ في الليالي الباردة،إذا بدأنا به لا ننتهي إلا باندلاق آخر قطرة.

    هاكَ سلّة التوت وحبة جوز بري،وبلا لاء.

    إلى أين المفر وأين المستقر،ياويلتا إنه يتربص بدمي،إذا فرّت نبضة أوقف قلبي،وإذا استبان مستقرها صعق القلب بقبلة ملء فمي فأحيا فيّ النبض واحتكره إلى الغياب.تبا له كم يشقيني وأحبه.
    ويل له إذا وقع فريسة بين يدي، اللهم اجعل لي إمرة على جنيّ،يأتني به أو يأخذني إليه،ثم أجعل لي آية ألا تراه النساء من بعدي.وإن رأينه متن غيظا إذ أنا حبيبة السحاب ليست غيري.
    أمسك عليك ثيابك،إني عزمت إليك الرحيل،وإذا ما جئتك مزّقتها من قُبل،فلست مثلهن،أنا أحب الغدر الجميل.
    لا يكفي أن تطرق باب الإنسانية لتحس بمجيئها نحوك, عليك أن تخطو تجاهها , و التوقف عن الإختباء خلف الزمن,امرأة محتلة

  2. #2
    الصورة الرمزية صادق البدراني شاعر
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : بين القلوب النقيّة
    العمر : 45
    المشاركات : 628
    المواضيع : 16
    الردود : 628
    المعدل اليومي : 0.21

    افتراضي

    كانت ترتادُ سحائبَ رجولتي المتحجّرة
    ريشَ نعام ..
    تتأرجح مع أنفاسي ، شهيقاً بالشوقِ ... زفيراً للحياة
    حتّى باتت رئتيّ تمنع التنفّس كي لا تعمّقَ هوّةَ المسافة.
    أخذت بحوزتها ضمائر المؤنث .. تاركةً للأخريات النّون .
    فقد انسكبَتْ بيني وبين معطفي مستحضرةً كل نساء الأرض انوثة .
    واذا غادرتني ،
    تكسّرتْ على ظَهْرِ انزياحاتها ملامحُ الطريق
    وغابت أقطاب وجودي في رأسي حدّ التجرّد ....
    يحملُ علقمُها الواضحُ كالحب على أشرعة الهزيل من اطلال جسدي ; حلاوةَ العيد .

    لم تُدركْ بعدُ بأني كلماتٌ لم تَفْرحْ لحناً ...
    كالطفلة
    تتسلّقني من قمتي .
    تتبعني كالظلّ ، وتسبقني مدىً !!!
    لولا أني في الرّبْع الآخرِ منّي ، لضَرَبْتُ سحائبَ شخصي ،
    بمطرقة البكاء !
    علّي أتقاطرُ فوقَ سواقيها العطشى في بَرَدَى !

    يكفيني أني كنتُ اذا جاءتْ ، أصمتُ خوفاً من حرفي !!!!




    كنتُ هنا قلماً ..... عاجزا عن حمل حِبر الاعجاب ...
    كساعٍ الى الهيجا بغير سلاحِ

    فتَمْتَمْتُ
    دمتِ

  3. #3
    أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2011
    الدولة : خارج التغطية
    العمر : 40
    المشاركات : 5,087
    المواضيع : 206
    الردود : 5087
    المعدل اليومي : 1.57

    افتراضي

    دمتِ مرمر وقلمك الثّائر !

    شكرا لك على النّص الباذخ

    تحياتي
    أنــــا لا أعترض إذاً أنا موجود ....!!

  4. #4
    الصورة الرمزية وليد عارف الرشيد شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2011
    الدولة : سورية
    العمر : 57
    المشاركات : 6,280
    المواضيع : 88
    الردود : 6280
    المعدل اليومي : 2.02

    افتراضي

    والله إن كلماتك ونصوصك لا يشبهها سوى هذا الرجل والسحلب ..
    نص كالعادة بشخصية مرمرية متميزة جميل وعميق وماتع وشائق .
    كنت هنا حيث يجب ألا أفوت متعة القراءة
    مودتي وكثير تقديري

  5. #5
    الصورة الرمزية عبد المجيد برزاني أديب
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    الدولة : فاس المغرب
    المشاركات : 607
    المواضيع : 63
    الردود : 607
    المعدل اليومي : 0.18

    افتراضي


    هو الذي إذا كان لي رجلا كنت له أنثى.
    إذا ما مر بي اسمه ارتعشت أوصالي، وإذا ما غاب عني حينذ التف حول عنقي حبل من نار.
    إذ ما جاء المساء ولم يمر بوسائد اشتياقي غادرني النعاس حتى يرضى.
    هو في الشتاء موقدي، وفي الصيف برد الندى، هو سيدي وسندي،معه عزّتي، وبه أشدد عضدي، وفي غاباته أعلن توثيقي واحتراقي، رجل يشبه الرمال في الحضور والغياب، إذا حضر أربكني وعمي بصري، وإذا غاب، صرت كما خرقة معلّقة على غصن عار إلا من بقايا القُبل.
    إذا أردت اسمه كما ذكرت في لوحتي"عند انتصاف التردّدِ أقطع اسمه آخرهما يشبهني جداً جداً.
    هو قهوتي السمراء وقطعة الشكولاتة الأخيرة في جيب انتظاري، عطره وحده يشنقني، فكيف بكفّه تصفعني إن أنا اخطأت، ولا بأس بتأديب وتهذيب، لكنه يعلم أن السيادة على الأناث لا تكون بصفع الأخاديد لذا لم يفعل قط.
    له حضور يشبه قامة الجبال، وله قلم يقض مضجعي
    لا أحبه مثل بعضي، بل إن حبه كلي، لأنه يحملني محملا كليا ويضعني موضعا فرديا.
    إذا نادى عليّ نادى بصفاتي مدللا وبقدسية مكانتي لديه، قد يوبخني ولكن بيني وبينه، أما مكانتي فلا تنازعني عليها إنسية ولا جنية.
    وهو الذي مذ عرفته صار الكون أجمل، كأنه كرة بلورية أسقطها القدر بين يدي.
    قد تجدني أدفع به عني وأدافعه جهادا، خوفا عليه من نار اشتياقي، فكلما نظرت إليه خفت عليه من عيني تحسدني.
    ذاك الذي أخاطبه لا يشبههم، فقط إذا ضحك رأيتني.
    يا أنت من يشبهك سوى السحلب، ذاك الشراب الناصع البياض اللزج المرشوش بالقرفة والجوز الهندي، ذاك اللذيذ في الليالي الباردة، إذا بدأنا به لا ننتهي إلا باندلاق آخر قطرة.
    هاكَ سلّة التوت وحبة جوز بري، وبلا لاء. لى أين المفر وأين المستقر، ياويلتا إنه يتربص بدمي، إذا فرّت نبضة أوقف قلبي، وإذا استبان مستقرها صعق القلب بقبلة ملء فمي فأحيا فيّ النبض واحتكره إلى الغياب.تبا له كم يشقيني وأحبه.
    ويل له إذا وقع فريسة بين يدي، اللهم اجعل لي إمرة على جنيّ، يأتني به أو يأخذني إليه،ثم أجعل لي آية ألا تراه النساء من بعدي. وإن رأينه متن غيظا إذ أنا حبيبة السحاب ليست غيري.
    أمسك عليك ثيابك، إني عزمت إليك الرحيل، وإذا ما جئتك مزّقتها من قُبل، فلست مثلهن، أنا أحب الغدر الجميل.
    .................................................. ...............
    نص جميل حملتِه كل إحساسك يا مرمر ...
    بورك قلمك.
    تحاياي وكل التقدير.

  6. #6
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 18,308
    المواضيع : 495
    الردود : 18308
    المعدل اليومي : 4.85

    افتراضي

    لا ادري اقول اعجزتني المردات واعجزني القول
    فهل ينطلق لساني؟؟؟
    حدالإنبهار وقفت مشدوها

    لسان حاله يقول


    بنفـسي قـد كتبت رثـاء نفـسـي
    بيـــوم كــاد يهجــره الصهيـــل

    فــوا ويــلاه من قلـب تشـــظى
    ولم يجمعــه في يـدك الهطــول

    سأمضي نحو لا أدري وتمضي
    جموع العاشــقين غـدا تقـــول

    من الدنيا حبيب مات عشـــــقا
    فمن للحــب مدرســـة يــؤول



    شكرا لك
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  7. #7
    الصورة الرمزية عمر الحجار أديب
    تاريخ التسجيل : Jun 2011
    الدولة : حيفا \ اجزم
    العمر : 49
    المشاركات : 767
    المواضيع : 37
    الردود : 767
    المعدل اليومي : 0.23

    افتراضي

    انى لك به وقد عز الطلب والمنى

    اعتقد انه يكفي ان تكوني اختصار النساء حتى يكون كل اللذين عشقوك


    احترم جدا الجرءة في الطرح شكلا ومضمونا
    وأنا الذهاب المستمر إلى البلاد

  8. #8
    الصورة الرمزية مرمر القاسم أديبة
    تاريخ التسجيل : May 2010
    الدولة : حيفا
    العمر : 42
    المشاركات : 2,201
    المواضيع : 95
    الردود : 2201
    المعدل اليومي : 0.60

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة صادق البدراني مشاهدة المشاركة
    كانت ترتادُ سحائبَ رجولتي المتحجّرة
    ريشَ نعام ..
    تتأرجح مع أنفاسي ، شهيقاً بالشوقِ ... زفيراً للحياة
    حتّى باتت رئتيّ تمنع التنفّس كي لا تعمّقَ هوّةَ المسافة.
    أخذت بحوزتها ضمائر المؤنث .. تاركةً للأخريات النّون .
    فقد انسكبَتْ بيني وبين معطفي مستحضرةً كل نساء الأرض انوثة .
    واذا غادرتني ،
    تكسّرتْ على ظَهْرِ انزياحاتها ملامحُ الطريق
    وغابت أقطاب وجودي في رأسي حدّ التجرّد ....
    يحملُ علقمُها الواضحُ كالحب على أشرعة الهزيل من اطلال جسدي ; حلاوةَ العيد .

    لم تُدركْ بعدُ بأني كلماتٌ لم تَفْرحْ لحناً ...
    كالطفلة
    تتسلّقني من قمتي .
    تتبعني كالظلّ ، وتسبقني مدىً !!!
    لولا أني في الرّبْع الآخرِ منّي ، لضَرَبْتُ سحائبَ شخصي ،
    بمطرقة البكاء !
    علّي أتقاطرُ فوقَ سواقيها العطشى في بَرَدَى !

    يكفيني أني كنتُ اذا جاءتْ ، أصمتُ خوفاً من حرفي !!!!




    كنتُ هنا قلماً ..... عاجزا عن حمل حِبر الاعجاب ...
    كساعٍ الى الهيجا بغير سلاحِ

    فتَمْتَمْتُ
    دمتِ
    إذا كانت هذه تمتمة فما الذي فعلت أنا..!!!نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    مرحبا كثيرا وزهر أكثر

  9. #9
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.23

    افتراضي

    حتى في الحب ... للمرمر فلسفة أخرى، ماسية الوهج مشرقة الألوان عذبة حد الذهول
    وللمرور في أفياء هذا الحرف مذاق حدته جمال

    ما أعذب القول والحس يا مرمر

    أهلا بك في واحتك

    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  10. #10
    أديبة
    تاريخ التسجيل : Jan 2006
    المشاركات : 6,062
    المواضيع : 182
    الردود : 6062
    المعدل اليومي : 1.15

    افتراضي

    هو قهوتي السمراء وقطعة الشكولاتة الأخيرة في جيب انتظاري،عطره وحده يشنقني،فكيف بكفّه تصفعني إن أنا اخطأت،ولا بأس بتأديب وتهذيب،لكنه يعلم أن السيادة على الأناث لا تكون بصفع الأخاديد لذا لم يفعل قط.

    السلام عليكم
    نص جميل ,حب عنيف ,كلام جريء
    أعتقد أن جمع خد هو خدود
    شكرا لك مرمر
    ماسة

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة