أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 16

الموضوع: المحطة الأخيرة ( استراحة المحارب )

  1. #1
    الصورة الرمزية عصام ميره شاعر عامية
    تاريخ التسجيل : Jan 2012
    المشاركات : 987
    المواضيع : 41
    الردود : 987
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي المحطة الأخيرة ( استراحة المحارب )



    المحطة الأخيـــــــــــرة
    ( استراحــــــــــــــة المحارب )
    1
    فتح لها الباب بلهفة ..كان ينتظرها منذ الصباح .. يمني النفس بالاحتفال بعيد زواجهما .. يريد أن يعرف رأيها في المكان الذي اختاره كي يقضيا معا إجازة قصيرة بعيدا عن مشاكل الحياة ..
    2
    دخلت ..طبعت على خده قبلة سريعة .. ألقت بحقيبة يدها على أقرب كرسي .. اتجهت إلى المطبخ .. أزاحت الشموع والورود جانبا .. رفعت الغطاء عن العشاء الذي أعده لهما .. بدأت تلتهم الطعام بكلتا يديها ..كانت توميء برأسها دون أن تنظرتجاهه ..
    3
    جلس على الأريكة يشاهد نشرة الأخبار .. ألقت بجسدها المنهك إلى جواره ..لاحظ أنها مازالت بملابس الخروج .. أراحت رأسها على صدره .. شعر ببعض الدفء يزحف نحوه .. وضع يده على رأسها .. أخذ يداعب شعرها وهو يخبرها عن مدى سعادته بوجودها إلى جواره الليلة كي ينعما ببعض المتعة التي افتقداها طوال الأيام الماضية بسبب ضغوط العمل ..
    4
    أحنى رأسه قليلا.. يريد أن يرى نظرة الشوق في عينيها .. النظرة التى كانت تحمله إلى جنة العشق ..النظرة التي افتقدها كثيرا هذه الأيام ..كانت عيناها مغلقة .. نائمة كالطفل الصغير .. هزها برفق .. لم تحرك ساكنا .. انسل من جانبها بهدوء .. وضع وسادة تحت رأسها .. جاء بغطاء خفيف وضعه عليها .. كانت الحسرة تملؤه ..وضع قبلة على رأسها .. اتجه إلى غرفة النوم .. احتضن وسادته ..أخذ يتقلب في فراشه والدموع تترقرق في عينيه .

    عصام ميره

  2. #2
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,304
    المواضيع : 328
    الردود : 20304
    المعدل اليومي : 4.16

    افتراضي

    ليست المرة الأولى التي أقرأ لك فيها في فن القصة ،

    وفي كل مرة تشدني في نصوصك اللمسة الإنسانية والوجدانية ،

    والتراجيديا المصورة ببراعة ، والتي تنقل إلينا أجواء الأسى الساكن في الحياة اليومية لكثير من الناس.

    المبدع عصام ميرة ،

    دمت متألقا .
    http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=57594

  3. #3
    الصورة الرمزية وليد عارف الرشيد شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2011
    الدولة : سورية
    العمر : 56
    المشاركات : 6,280
    المواضيع : 88
    الردود : 6280
    المعدل اليومي : 2.06

    افتراضي

    لمسة إنسانية تجيد ترجمتها ببراعة إلى نص يشد ويؤثر بالنفس ويصل للقلب
    سردية عالية ماتعة وإشارة لواقع مؤلم واختيار الطرف العامل هنا وهو المرأة جعل القضية أكثر إيلامًا وأكثر حاجة للمعالجة فهل هذا ما نحتاج اليوم من المرأة وهل هناك في أي من الشرائع والقوانين ما يبرر هذا الوضع؟
    جميلة قصتك أخي المبدع الحبيب وأكثر
    دمت بهذا الألق .. محبتي وتقديري

    همسة : أكثرت من استعمال النقط صديقي

  4. #4
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,642
    المواضيع : 386
    الردود : 23642
    المعدل اليومي : 5.53

    افتراضي

    وكأنك بجميلتك تلك التي أتقنت رسم معالمها تثير زوبعة أسرية أو ثورة اجتماعية
    ولكنها الحياة كفاح حتى وإن غفوت نظرة الشوق مؤكد لن تغيب
    لا أدري لِمَ رقمت الفقرات ؟ ولِمَ استبدلت علامات الترقيم بتلك النقط ؟
    انسانية جميلة صغتها بألق وإبداع كما تعودناك أديبنا الرائع
    دام ألقك
    ومرحبا بك في واحتك
    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.38

    افتراضي

    فكرة جميلة عالجت موضوعا اجتماعيا هاما لا يقتصر على عمل وظيفيا المرأة خارج المنزل بل عموم إنشغالها بما عدا أسرتها في بيتها
    ونص أشار بوضوح ذكي لتحقق الحب بينهما وتداخل الأدوار بما أفسد عليهما فرصة الحياة السوية، والذي دل عليه انتظارها وقيامه بتجهيز العشاء والشموع والورود وهي تفاصيل تفقد مذاقها إن لم تكن من المرأة لرجلها فعليها وإن كانت عاملة أن تحرص على حسن التبعل لزوجها، وإلا انتفت بينهما الفوارق التي تضفي على العلاقة معانيها وجمالها.

    أخشى أن العنوان لم يحقق دوره في خدمة النص كجزء منه أو دليل عليه
    وأيضا وددت لو استعاض كاتبنا عن النقاط الفاصلة بعلامات الترقيم وأدوات الربط ليكتمل بهاء النص

    شكرا لجميل ما قرأته هنا
    واهلا بك في واحتك

    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية ياسر ميمو أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2011
    المشاركات : 1,269
    المواضيع : 90
    الردود : 1269
    المعدل اليومي : 0.40

    افتراضي

    السلام عليكم

    ما شاء الله وتبارك الرحمن

    أهنئك أستاذ عصام على هذا السرد الوجداني

    و الانساني الممتع والشيق

    نص يستحق كل الحفاوة والتقدير

    دمت مبدعاً أيها الأصيل

  7. #7
    الصورة الرمزية عصام ميره شاعر عامية
    تاريخ التسجيل : Jan 2012
    المشاركات : 987
    المواضيع : 41
    الردود : 987
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نادية بوغرارة مشاهدة المشاركة
    ليست المرة الأولى التي أقرأ لك فيها في فن القصة ،

    وفي كل مرة تشدني في نصوصك اللمسة الإنسانية والوجدانية ،

    والتراجيديا المصورة ببراعة ، والتي تنقل إلينا أجواء الأسى الساكن في الحياة اليومية لكثير من الناس.

    المبدع عصام ميرة ،

    دمت متألقا .


    إن كانت اللمسة الإنسانية في القصة قد شدتك ..
    فقد آثرت ألا يمر تعليقك دون لمسة أكثر إنسانية وعاطفية ..
    ردودك تستحق أن تكون عملا أدبيا قائما بذاته ..
    أشكرك أستاذة نادية على مرورك وكلماتك الرقيقة الجميلة الواعية ..
    تحيتي لك وتقديري ..

  8. #8
    الصورة الرمزية عصام ميره شاعر عامية
    تاريخ التسجيل : Jan 2012
    المشاركات : 987
    المواضيع : 41
    الردود : 987
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وليد عارف الرشيد مشاهدة المشاركة
    لمسة إنسانية تجيد ترجمتها ببراعة إلى نص يشد ويؤثر بالنفس ويصل للقلب
    سردية عالية ماتعة وإشارة لواقع مؤلم واختيار الطرف العامل هنا وهو المرأة جعل القضية أكثر إيلامًا وأكثر حاجة للمعالجة فهل هذا ما نحتاج اليوم من المرأة وهل هناك في أي من الشرائع والقوانين ما يبرر هذا الوضع؟
    جميلة قصتك أخي المبدع الحبيب وأكثر
    دمت بهذا الألق .. محبتي وتقديري

    همسة : أكثرت من استعمال النقط صديقي


    أستاذ وليد .. أخي العزيز الصدوق ..
    أشكرك على مرورك الكريم وكلماتك المعبرة عن نفس واعية لهموم الأمة ..
    وهذا ليس بغريب على من غاص في أعماق النفس وعايش الانكسارات الحزينة للوطن ..
    أحمد الله على أن مست قصتي المتواضعة واقعا مريرا ومشكلة إنسانية واجتماعية ..
    وهذا برأيي أهم مافيها ..
    قصدت الإكثار من النقاط واعتبرت كل جملة خطوة في محطة ..
    تحيتي لك وتقديري ..

  9. #9
    الصورة الرمزية عصام ميره شاعر عامية
    تاريخ التسجيل : Jan 2012
    المشاركات : 987
    المواضيع : 41
    الردود : 987
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آمال المصري مشاهدة المشاركة
    وكأنك بجميلتك تلك التي أتقنت رسم معالمها تثير زوبعة أسرية أو ثورة اجتماعية
    ولكنها الحياة كفاح حتى وإن غفوت نظرة الشوق مؤكد لن تغيب
    لا أدري لِمَ رقمت الفقرات ؟ ولِمَ استبدلت علامات الترقيم بتلك النقط ؟
    انسانية جميلة صغتها بألق وإبداع كما تعودناك أديبنا الرائع
    دام ألقك
    ومرحبا بك في واحتك
    تحاياي

    أستاذة .. آمال المصري
    أشكرك وأحييك على قراءتك العميقة والمميزة ..
    وأتمنى فعلا أن تصل فكرتي للجميع بنفس الدرجة التي وصلتك ..
    جاء الترقيم للفصل بين المحطات ..
    أما النقاط .. فقد اعتبرت أن كل جملة هي خطوة داخل المحطة ..
    أجدد التحية والتقدير ..

  10. #10
    الصورة الرمزية عصام ميره شاعر عامية
    تاريخ التسجيل : Jan 2012
    المشاركات : 987
    المواضيع : 41
    الردود : 987
    المعدل اليومي : 0.33

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيحة الرفاعي مشاهدة المشاركة
    فكرة جميلة عالجت موضوعا اجتماعيا هاما لا يقتصر على عمل وظيفيا المرأة خارج المنزل بل عموم إنشغالها بما عدا أسرتها في بيتها
    ونص أشار بوضوح ذكي لتحقق الحب بينهما وتداخل الأدوار بما أفسد عليهما فرصة الحياة السوية، والذي دل عليه انتظارها وقيامه بتجهيز العشاء والشموع والورود وهي تفاصيل تفقد مذاقها إن لم تكن من المرأة لرجلها فعليها وإن كانت عاملة أن تحرص على حسن التبعل لزوجها، وإلا انتفت بينهما الفوارق التي تضفي على العلاقة معانيها وجمالها.

    أخشى أن العنوان لم يحقق دوره في خدمة النص كجزء منه أو دليل عليه
    وأيضا وددت لو استعاض كاتبنا عن النقاط الفاصلة بعلامات الترقيم وأدوات الربط ليكتمل بهاء النص

    شكرا لجميل ما قرأته هنا
    واهلا بك في واحتك

    تحاياي


    لاأملك إلا أن نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي لهذا التحليل والقراءة الواعية الدقيقة الأنيقة أيضا ..
    أ . ربيحة الرفاعي ..

    يكفيني مرورك وهذا النقد الأدبي الذي أتمناه هنا في واحتنا ..
    النقد الذي يسري العمل ويثني على الجيد ويشير إلى مناطق الضعف لتلافيها فيمابعد ..
    وبذلك قد نصل يوما لكاتب مميز ..
    هذا الكلام بصفة عامة ..
    بالنسبة للعنوان : فقد كان القدماء يعتبرون أن المرأة هي استراحة المحارب ..
    وأردت هنا أن أبرز شيئا على لسان رجل - وإن أصابه ذلك ببعض من الألم -
    ( إن كانت المرأة هي استراحة المحارب .. فمن لاستراحة المرأة ؟ ! ) ..
    والترقيم كان للتعبير عن المحطات المتتالية ..
    والنقاط الفاصلة أردتها هكذا لتفصل بين الجمل وكأنها تفصل بين خطوات داخل كل محطة من المحطات ..
    تخيلت أنني ممسكٌ بآلة التصوير وكل خطوة عبارة عن صورة ولم أرغب أن تتداخل الصور ..
    أشكرك مرة أخرى وأحييك ..

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. أيها المحارب .........بقلم محمد السبعاوي
    بواسطة محمد السبعاوي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 09-08-2016, 06:10 PM
  2. بين المحطة والغد
    بواسطة عبد السلام هلالي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 28-11-2015, 07:13 PM
  3. بفلوسـى واللى مش عاجبة يغير المحطة
    بواسطة احمـد عبد الفتاح الشهيبى في المنتدى الأَدَبُ السَّاخِرُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-12-2011, 01:00 PM
  4. المحارب
    بواسطة سمير الفيل في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 28-04-2007, 06:12 PM
  5. المحطة السادسة
    بواسطة ليلى الزنايدي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 24-03-2006, 11:03 AM