أحدث المشاركات

لا عروض سوى عروض الخليل» بقلم خشان محمد خشان » آخر مشاركة: خشان محمد خشان »»»»» العلاقة بين الفلسفة والعلم» بقلم نانسى سليم » آخر مشاركة: نانسى سليم »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها - الحلقة السابعة - الخباز.....» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها - الحلقة السادسة - مديرة المدرسة .....» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» جار السوء» بقلم زيد الأنصاري » آخر مشاركة: زيد الأنصاري »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها - الحلقة الخامسة - طبيب الأسنان» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها - الحلقة الرابعة - المحامي .....» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها - الحلقة الثالثة - المهندس .....» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها - الحلقة الثانية - القاضي .....» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» مسلسل أرباب المهن ورباتها يستأذنكم بالدخول ...» بقلم أبو القاسم » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»»

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 11 إلى 20 من 29

الموضوع: غاده سمان

  1. #11
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2012
    المشاركات : 256
    المواضيع : 17
    الردود : 256
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي يوميات راسبة في حبك...

    أحاول أن أتقن علم الكيمياء لأفهم ما كان يحدث لي حين

    نلتقي مصادفة في شوارع بيروت وتشطرني نظراتك مثل "ذرّة"

    مسكينة!

    أحاول أن أتقن علم الفيزياء، لأفهم صواعق مكهربة

    تركض في دمي حين تعانق يدك يدي تحت قناع المصافحة.

    أحاول أن أتقن "الهندسة الفراغية" كي لا أضلّ الطريق في

    فضاءات أكوانك العاطفية اللامتناهية.

    أحاول أن أتقن علم الفلك لأقرأ مدارات كواكب عينيك.

    أحاول أن أتقن درس الحساب لأتعلم "الجمع" بيني وبينك

    و "الضرب" عرض الحائط بكل من يريد "قسمة" حبنا.

    أحاول أن أكتشف جدول "لوغاريتمات" مزاجك كي لا

    أخطئ مع جرحك.

    أحاول أن أتقن علم الجغرافيا لأعي حدود قاراتك

    ومحيطاتك.

    أحاول أن أتقن علم التاريخ كي لا يعيد نفسه معنا بقصص

    الحب القديمة الخاسرة.

    أحاول أن... وأفشل دائماً.
    شبكت عشري على رأسي وقلت له ياراهب الدير : هل مرت بك الابل

  2. #12
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2012
    المشاركات : 256
    المواضيع : 17
    الردود : 256
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي حوار مع رجل لا يُحصى

    لعلّي أحببتكَ لأنك الغموض،

    لأنني لا أعرف من أنت،

    أعرف من ليس أنت!

    أحببتكَ لأنك الركض المستمر خلف شارات الاستفهام

    المشعة،

    لأنك الزلزال لا التثاؤب،

    لأنك الرجل لا يُحصى،

    لأن الثلج لا يستطيع أن ينسى آثار خطاك حتى بعد ذوبانه،

    لأنك حقول تستعصي على الحصاد.

    لقد حلّق بي حبك ذات يوم وأصبت بدوار المرتفعات.

    مأساتي أنني لا أبوح بحبي إلا بعد أن ينقضي.

  3. #13
  4. #14
    الصورة الرمزية مازن لبابيدي شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 59
    المشاركات : 8,590
    المواضيع : 145
    الردود : 8590
    المعدل اليومي : 2.01

    افتراضي

    شكرا لك يا رحيل هذه المختارات الجميلة

    أرجو أن أقرأ شيئا من إبداعك الخاص

    تحيتي
    يا شام إني والأقدار مبرمة /// ما لي سواك قبيل الموت منقلب

  5. #15
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2012
    المشاركات : 256
    المواضيع : 17
    الردود : 256
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي أنشودة الفرح

    سأغسل وجهي هذا الصباح عشرات المرات

    سأبتسم ابتسامة مشرقة

    كالفجر الذي عرفتك فيه

    سأتلو آيات التفاؤل

    وأردد أغنيات الفرح

    التي حفظتها عنك

    سأخلع عني سواد الأيام وحزن الماضي

    وأرقص على أنغام كلماتك

    العازفة بأوتار قلبي

    ثم أرتشف قهوتي

    دون أن أضع فيها مزيداً من السكر

    فعذوبة الأمس تمنحني أيّما عذوبة

    وفي زحام الطريق

    سأبحث عنك في كل الوجوه

    وكلما افتقدتك

    سأخرج صورتك من حنايا الفؤاد

    وأنظر إليها بشوق كبير

    ثم أدسها ثانية بين الضلوع

    واذا ما سمعت صوتك هاتفاً لي

    سأسعد كثيراً حتى الاضطراب

    حتى تجن الدماء في العروق

    وككل العذارى سيمنعني حيائي أن أقول أحبك

    وأعزم في نفسي أن أقولها

    فاتحة لذاك اللقاء القريب

  6. #16
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2012
    المشاركات : 256
    المواضيع : 17
    الردود : 256
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي أشهد أن حبك عيد

    في أي غرف بيتك تقع صور حبيباتك

    لأعلق لهن الأزهار و زينات العيد؟

    اعذرني ..حبي لك غير متحضر

    يجهل الغيرة و شهية التملك ..

    انه عفوي ..بدائي ..ساذج ..بسيط كالمطر

    ينخرط في قبيلة عشقك

    دونما طقوس و مراسيم

    أو اوسمة او فواتير او دموع

    ***

    افترشت الغربة و التحفت بحبك

    فوجدتني في وطني

    أي بركان جميل يرحب بي ؟

    و عاصفة الألعاب النارية تغطي الكواكب

    و أمد يدي لأقطف نجمة

    و أكتشف معك

    طائرا نسيته قبيلتنا منذ دهور اسمه الفرح ..

    ***

    اسمك السر و حبك عيد

    شارباك انفراجة ابتسامة الاجداد

    ذراعاك ارجوحة نسيان

    و داخل عينيك دروب أركض فيها الى الطفولة

    و بحيرات كالمرايا أمشي فوق مياهها و لا أبتل

    سعيدة لأننا نتحرك في مجرة واحدة

    و لأنني مررت يوما بمدارك و لم أرتطم بكوكبك ..و أحترق

    سعيدة لمجرد أنك موجود

    و يكفينني أنني عرفتك... و أحببتك..

    ...و اعرف اسماء زوجاتك و محظياتك ..

    .. و اعرف تضاريس عمرك الشرسة ووهاد مزاجك .. و أحبك

    ما كان بوسعي ان احب سبورة ممسوحة

    جديدة لا خدش فيها و لا طعنة ذكرى

    ***

    أحبك لأنني عرفت معك شيئا جديدا غريبا عني

    اسمه الفرح

    كل اللذين احببتهم قبلك

    صنعوا لي قفصا وسوطا و لجاما ..

    و مقصا لأجنحتي و كمامة لأغاني الغجرية في أعماقي ..

    فصار الهوى معتقلا و الحوار محاكمة

    و علموني الحزن و القسوة و اللامبالاه

    و الغدر و السخرية المصفرة ..

    معك التقيت الشمس صافحت الضحك راقصت البراءة

    و قدمت اوراق اعتمادي الى الشروق ..

    و اكتشفت كم همسك الازرق جميل عند الفجر

    ***

    لأن الحب حالة متحركة

    لأن الحب ليس تدجينا للصدق و تزويرا للعمر

    احبك كما انت داخل اطارك

    و احب حكايا حبك لسواي

    مباركة لحظات حنانك الشفاف و لحظات جنونك ...

    مباركة عيون المراة التي ستحب بعدي

    و التي أحببت قبلي ..

    مباركة همساتكما معا ..

    مبارك اشتعالك بالحب أيا كان الإناء !..

    فأنا لن أفهم يوما

    لماذا يجب ان يحولني الحب

    الى مؤسسة مكرسة لتخريبك

    و التجسس عليك

    و شبكة ارهابية تحصي همساتك ..

    لا أفهم لماذا يجعل الحب بعض العشاق

    اعداء لمخلوقات هذا الكوكب كله حتى الحبيب !!

    ***

    أن احبك يعني ان اتصالح و القمر

    و الاشجار و الفرح و العصافير

    و العيد في وطني

    ان احبك يعني انني اعلنت هدنة مع الحزن

    و اعدت علاقاتي الدبلوماسية

    و رقصة الليل في دمي ...

    ***

    لا تعتب على صمتي فاللغة ( ديكور ) العواطف ..

    و بعيدا عن وحل الكلمات

    كبر حبي لك

    زهرة مائية غامضة تتغذى بالليل و السكون ...

    و ضوء القمر المتاجج فضة ..

    و ثمار غابات العذوبة...

    و تعال نكتشف معا ( وحدة قياسية ) للحب

    غير التدمير المتبادل و جنون الامتلاك ..

    ***

    حبك سعادة مقطرة ..أفراحك مباركة

    في قلبي الذي يجهل رعونة الغيرة ...

    وحده الموت يثير غيرتي اذا انفرد بك !..

    ***

    أتمنى ان اكون ضوءا في اعماقك

    و لا اشتهي تبديل تضاريس المصباح

    فهل تقبل حبي ؟

    و تمنحني تأشيرة دخول الى دورتك الدموية ؟

    ***

    ابق كما انت ..عيدا

    ستسعد بك النساء جميعا

  7. #17
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2012
    المشاركات : 256
    المواضيع : 17
    الردود : 256
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي عاشقة تسهر مع قارئ

    أنت قريب مني أينما كنت وكيفما كنت..

    ثمة ضوء أسود يشعّ من القلوب الحزينة..

    فتلتقي على ذلك الجسر الأبجدي..

    وتتعارف بلا صوت..

    وتقرأ بلا شفاه..

    وتمسك بأيدي بعضها بعضاً بلا أصابع..

    لك أهمس: كل سنة وأنت قارئي...

  8. #18
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2012
    المشاركات : 256
    المواضيع : 17
    الردود : 256
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي عاشقة السرّ

    رجل ممحاة

    أصابعه تمسح ضوضاء الذاكرة

    وتعيد القلب سبورة نظيفة

    لطباشير الأطفال الملوّنة.

    رجل زئبق، تخسرينه إذا حاولت الإمساك به.

    عصفور مستحيل يحترف إضرام النار في الأقفاص.

    رجل مجرّة،

    لا يطيق سجن البحر الشاسع

    راحلاً أبداً إلى ما وراء جدار الأفق.

    رجل كالخرافة يعبر النساء كالظل

    في مواكب أمومة تنجب الدهشة.

    رجل كاللغم الشهي فوق أرائك الانفجار الضوئي الملوّن

    رجل الحضور الخفي،

    الحاضر ولكن تحت جلدي، كالضوء داخل المصباح.

    ***

    متأججة بحبك، مشتعلة بحرائق جنوني

    ولكن داخل صَدَفة العقل المتكلسة

    المتسترة حتى على دخان نيرانها السرّية..

    وأصابع حبك تهزني من كتفي

    كلما ذهبت لأنام، وتوقظني خلية بعد أخرى.

    آه متى يتنهد الكسل ملاءاته البيض لسريري،

    متى يهديني الكسلُ التثاؤب ووسائد الفتور؟

  9. #19
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2012
    المشاركات : 256
    المواضيع : 17
    الردود : 256
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي قبعة نسيت رأسها

    تزورني مثل قبعة نسيت رأسها في مقهى ما فوق معطف ما،

    أرحب بك مثل نورس يخطّ آثار جناحيه على شاطئ ما،

    ويحرص على محوها في آن...

    هكذا تمضي خطى حبنا، في المنطقة الرمادية،

    حقيقية ووهمية،

    كالمرئيات عبر نافذة قطار مسرع،

    منزلق داخل حلم، سكّته الحديدية من ضباب...

    وحين تمسك بيدي،

    أشعر بأصابعك تتسرب من قبضتي كالرمال يا رجلاً من

    غيم... فهلا أمطرت؟

  10. #20
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2012
    المشاركات : 256
    المواضيع : 17
    الردود : 256
    المعدل اليومي : 0.10

    افتراضي

    رهيب أن تتكسر القوقعة التي تستر جرأتي

    أن تشاد السدود على مفارق الطرق

    أن تدفن الآمال في مقابر الذات

    أن نصاب بعلة الشكوى المزمنة

    وأن يصبح الشفاء منها

    ضرباً من ضروب.. (المحال)

صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. رسالة شكر واعتذار الى د. محمد حسن سمان
    بواسطة سامي العامري في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 30-05-2007, 07:14 PM