أحدث المشاركات
صفحة 5 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 50 من 53

الموضوع: الواحة إلى أين؟

  1. #41
    الصورة الرمزية لانا عبد الستار أديبة
    تاريخ التسجيل : Nov 2012
    العمر : 48
    المشاركات : 2,496
    المواضيع : 10
    الردود : 2496
    المعدل اليومي : 0.97

    افتراضي

    لم أتصور يوما أني سأتعلق بموقع على الانترنت بهذا الشكل
    ولم أكن على استعداد لدخول الموقع يوميا عندما أتيت للواحة
    وصرت أنزعج من كل ما يمكن أن يمنعني من دخولها
    الواحة في المقدمة
    والواحة إلى الأمام
    ونحن هنا معكم
    أشكرك يا أمير الواحة

  2. #42
    الصورة الرمزية دارين توفيق طاطور شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    الدولة : فلسطين - الناصرة
    العمر : 37
    المشاركات : 296
    المواضيع : 15
    الردود : 296
    المعدل اليومي : 0.09

    افتراضي

    صباجكم عطر..
    ومع أني حديثة الانضمام إلى أسرة الواحة لا أستطيع إلا وأن أقول الواقع الذي رأيته ضمن قراءتي ومشاركتي وردودي على بعض المواضيع المنشورة فيها فإنني أرى أن كل ما فيها جميل وشيق ومفيد.. ويختلف كل الإختلاف عن كل المنتديات الأخرى المنتشرة في الشبكة العالمية..
    فالشعراء والأساتذة الكبار يعطون الشباب حق النصيحة والنقد البناء لكتاباتهم من أجل أن يطوروا أنفسهم وطاقاتهم الإبداعية أولًا، وثانيًا من أجل الحفاظ على لغة سليمة وموقع متميز بكل شيء..
    ولذا وجب علي شكر الجميع هنا على هذا الرقي ومن قلبي أتمنى للواحة المزيد من التألق والتقدم معكم ومعنا..
    وإنني من هنا أطلق معاهدة وفاء لهذا المكان الرحب ومستعدة لأي مساعدة من أجل المزيد والمزيد من التحدي والوقوف ضد كل الصعوبات وصولًا إلى بقاء الواحة أفضل موقع عربي ثقافي...
    فَقَدْ أَنْذَرْتُ ذا قَدَري فَقَطْ لِثَلاثَةٍ
    لِله.. وَالوَطَنِ.. وَلِلْكَلِماتْ..
    دارين طاطور - فلسطين المحتلة

  3. #43
    نائب رئيس الإدارة العليا
    المديرة التنفيذية
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.73

    افتراضي

    بِعَشْرٍ مِنْ شُمُوعِ العُمْرِ فِيهَا
    عَطَاءٌ لَا يَكلُّ لِوَارِدِيهَا
    تَعَالَتْ وَاحَتِى لِلحَقِّ صَرْحًا
    مَنِيعًا لا مَثِيلَ وَلا شَبِيهَا
    قَوَافِلُنَا لَهَا تَأْتِي تِبَاعًا
    تَبِشُّ وَبِالمَوَدَّةِ تَلْتَقِيهَا
    وَكُلٌّ وَارِدٌ يَرْجُو مَنَالًا
    كَعَينِ المَاءِ تَرْوينَا بِفِيهَا
    فَصَارَتْ فِي سَمَاءِ الليْلِ حِضْنًا
    تَلأْلَأُ بِالنُّجُومِ وَتَحتَوِيهَا
    تُقِيلُ عَثَارَ أَهْلِ الحَرْفِ، تُعْلِي
    المَنَائِرَ فِي البِحَارِ لخَائِضِيهَا
    وَتَمْلأُ خَرْجَ مَن يَبْغِي عُلُومًا
    فَمَا يَمضِي خِفَافًا عَابِرُوهَا
    وَمَا فَتَحْتُ لِنَيْلِ المَجْدِ بِابا
    يُجَامِلُ مُسْتَبِدًا أَوْ سَفِيها
    وَلَا بَاعَتْ وَلَا سَامَتْ بِيَومٍ
    مَبَادِئَهَا وَعَقَّتْ وَامِقِيهَا
    وَلَا عَافَتْ لِبَيْنِ أَوْ لِجَوْرٍ
    رِسَالَتَهَا وَرَدَّتْ طَالِبِيهَا
    وَمَا صَدَّتْ وَلَا رَصَدَتْ بَقَايَا
    عِصَابَةِ غَادِرٍ كَيْ تَتَّقِيهَا
    فَعُقَّتْ فِي زَمَانِ مِنْ هَوَانٍ
    بِهِ الأَقْوَالُ تُعْلِي بَائِعِيهَا
    وَأَسْمَالُ الرّيَاءِ تَصِيرُ خَزًا
    وَيَحْتَفِلُ الضَّيَاعُ بِمُكْتَسِيهَا
    وَقَابَلَ جُودَهَا بِالغَدْرِ قَوْمٌ
    أَشَاحُوا وَانْثَنُوا كِبْرًا وَتِيها
    وَرَاحُوا يَرْفَعُونَ خِيَامَ وِزْرٍ
    وَأَوْكَارًا تُخَبِّلُ سَاكِنِيهَا
    وَيَدْعُونَ الرِّفَاقَ لِهَجْرِ وَاحٍ
    كَأُمِّ المَوْزِ يَقْتُلُهَا بَنُوهَا
    وَتَبْسِمُ فِي حُنُوٍّ لَا تُبَالِي
    وَتُلْقِمُ ضَرْعَهَا لِمُنَاوِئِيهَا
    بِهَا الأَطْيَارُ تَسْبِيحًا تُنَاجِي
    إِلَهَ الكَوْنِ: "يَا رَبِّ اجْتَبِيهَا
    بِوَجْهٍ مُشْرِقٍ مَا كَانَ يَوْمًا
    لِغَيرِ رِضَاكَ رَهْنًا كَيْ يَشُوهَا
    يَنُوءُ بوَاحَتِي كَتِفُ الرَّزَايَا
    فَبَارِكْهَا وَخَذِّلْ شَانِئِيهَا
    لِتَنْطَلِقَ القَصَائِدُ عَازِفَاتٍ
    بِأَحْرِفِ جَوْقَةٍ مِنْ مُنْشِدِيهَا
    تَسَامي وَاحَتٍي جِئْنَاكِ عِشْقًا
    دَعِي الضَّوْضَاءَ عَنْكِ وَمُتْرَفِيهَا
    بِحرْفِ أَمِيرِكِ العُمَرِيِّ جُودِي
    أَعِيدِي لِلعُرُوبَةِ وَدْقَ فِيهَا
    وَبِالأَحْرَارِ فِيكِ وَمْنْ تَسَاموا
    بِتَقْوَى الله عَمَّنْ أَغْفَلُوهَا
    رِسَالَتُنَا لِأُمُّتِنَا لِتَحْيَا
    وَتُشْفَى مِن خَوَارٍ يَعْتَرِيهَا
    لَكَ التَّارِيخُ وَالغَدُ وَالمَعَالي
    بِكَ العَلْيَاءُ تَسْمُو فَاعْتَلِيهَا
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #44
    الصورة الرمزية زهراء المقدسية أديبة
    تاريخ التسجيل : Jun 2009
    المشاركات : 4,598
    المواضيع : 216
    الردود : 4598
    المعدل اليومي : 1.21

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيحة الرفاعي مشاهدة المشاركة
    بِعَشْرٍ مِنْ شُمُوعِ العُمْرِ فِيهَا
    عَطَاءٌ لَا يَكلُّ لِوَارِدِيهَا
    تَعَالَتْ وَاحَتِى لِلحَقِّ صَرْحًا
    مَنِيعًا لا مَثِيلَ وَلا شَبِيهَا
    قَوَافِلُنَا لَهَا تَأْتِي تِبَاعًا
    تَبِشُّ وَبِالمَوَدَّةِ تَلْتَقِيهَا
    وَكُلٌّ وَارِدٌ يَرْجُو مَنَالًا
    كَعَينِ المَاءِ تَرْوينَا بِفِيهَا
    فَصَارَتْ فِي سَمَاءِ الليْلِ حِضْنًا
    تَلأْلَأُ بِالنُّجُومِ وَتَحتَوِيهَا
    تُقِيلُ عَثَارَ أَهْلِ الحَرْفِ، تُعْلِي
    المَنَائِرَ فِي البِحَارِ لخَائِضِيهَا
    وَتَمْلأُ خَرْجَ مَن يَبْغِي عُلُومًا
    فَمَا يَمضِي خِفَافًا عَابِرُوهَا
    وَمَا فَتَحْتُ لِنَيْلِ المَجْدِ بِابا
    يُجَامِلُ مُسْتَبِدًا أَوْ سَفِيها
    وَلَا بَاعَتْ وَلَا سَامَتْ بِيَومٍ
    مَبَادِئَهَا وَعَقَّتْ وَامِقِيهَا
    وَلَا عَافَتْ لِبَيْنِ أَوْ لِجَوْرٍ
    رِسَالَتَهَا وَرَدَّتْ طَالِبِيهَا
    وَمَا صَدَّتْ وَلَا رَصَدَتْ بَقَايَا
    عِصَابَةِ غَادِرٍ كَيْ تَتَّقِيهَا
    فَعُقَّتْ فِي زَمَانِ مِنْ هَوَانٍ
    بِهِ الأَقْوَالُ تُعْلِي بَائِعِيهَا
    وَأَسْمَالُ الرّيَاءِ تَصِيرُ خَزًا
    وَيَحْتَفِلُ الضَّيَاعُ بِمُكْتَسِيهَا
    وَقَابَلَ جُودَهَا بِالغَدْرِ قَوْمٌ
    أَشَاحُوا وَانْثَنُوا كِبْرًا وَتِيها
    وَرَاحُوا يَرْفَعُونَ خِيَامَ وِزْرٍ
    وَأَوْكَارًا تُخَبِّلُ سَاكِنِيهَا
    وَيَدْعُونَ الرِّفَاقَ لِهَجْرِ وَاحٍ
    كَأُمِّ المَوْزِ يَقْتُلُهَا بَنُوهَا
    وَتَبْسِمُ فِي حُنُوٍّ لَا تُبَالِي
    وَتُلْقِمُ ضَرْعَهَا لِمُنَاوِئِيهَا
    بِهَا الأَطْيَارُ تَسْبِيحًا تُنَاجِي
    إِلَهَ الكَوْنِ: "يَا رَبِّ اجْتَبِيهَا
    بِوَجْهٍ مُشْرِقٍ مَا كَانَ يَوْمًا
    لِغَيرِ رِضَاكَ رَهْنًا كَيْ يَشُوهَا
    يَنُوءُ بوَاحَتِي كَتِفُ الرَّزَايَا
    فَبَارِكْهَا وَخَذِّلْ شَانِئِيهَا
    لِتَنْطَلِقَ القَصَائِدُ عَازِفَاتٍ
    بِأَحْرِفِ جَوْقَةٍ مِنْ مُنْشِدِيهَا
    تَسَامي وَاحَتٍي جِئْنَاكِ عِشْقًا
    دَعِي الضَّوْضَاءَ عَنْكِ وَمُتْرَفِيهَا
    بِحرْفِ أَمِيرِكِ العُمَرِيِّ جُودِي
    أَعِيدِي لِلعُرُوبَةِ وَدْقَ فِيهَا
    وَبِالأَحْرَارِ فِيكِ وَمْنْ تَسَاموا
    بِتَقْوَى الله عَمَّنْ أَغْفَلُوهَا
    رِسَالَتُنَا لِأُمُّتِنَا لِتَحْيَا
    وَتُشْفَى مِن خَوَارٍ يَعْتَرِيهَا
    لَكَ التَّارِيخُ وَالغَدُ وَالمَعَالي
    بِكَ العَلْيَاءُ تَسْمُو فَاعْتَلِيهَا
    ما هذه الروعة أيتها الرائعة؟؟!!

    كلمات كلها حب ووفاء لهذه الواحة العامرة بك وبأمثالك من الأوفياء

    حرف يستحق كل التقدير

    دمت والواحة بكل الخير
    ـــــــــــــــــ
    اقرؤوني فكراً لا حرفاً...

  5. #45
    الصورة الرمزية مازن لبابيدي شاعر
    هيئة تحرير المجلة

    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 59
    المشاركات : 8,590
    المواضيع : 145
    الردود : 8590
    المعدل اليومي : 2.01

    افتراضي

    قصيدة رائعة أختي أم ثائر ، حبذا لو أدرجتها في قسم الشعر ... لننقدها لك وننقدك عليها ما تستحقين .
    يا شام إني والأقدار مبرمة /// ما لي سواك قبيل الموت منقلب

  6. #46
    نائب رئيس الإدارة العليا
    المديرة التنفيذية
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.73

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زهراء المقدسية مشاهدة المشاركة

    ما هذه الروعة أيتها الرائعة؟؟!!
    كلمات كلها حب ووفاء لهذه الواحة العامرة بك وبأمثالك من الأوفياء
    حرف يستحق كل التقدير
    دمت والواحة بكل الخير
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مازن لبابيدي مشاهدة المشاركة
    قصيدة رائعة أختي أم ثائر ، حبذا لو أدرجتها في قسم الشعر ... لننقدها لك وننقدك عليها ما تستحقين .
    شكرا لروعة التفاعل وسمو الحس، ولهذا التقدير الدافع لحرف جاء هطوله ردا على موضوع مطروح للحديث، وتجاوبا -حدث أن جاء شعريا- مع ما اعتبرته طرحَ غدِ وطن حروفنا الواحة للتصويت..
    أخشى أن القصيدة ليست بالمستوى الذي يسمح لي بإدراجها في قسم الشعر
    وأقدر عاليا هذا الأعجاب ولتفاعل الراقي

    دمتما بكل الخير
    تحاياي

  7. #47
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,635
    المواضيع : 386
    الردود : 23635
    المعدل اليومي : 5.71

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيحة الرفاعي مشاهدة المشاركة
    بِعَشْرٍ مِنْ شُمُوعِ العُمْرِ فِيهَا
    عَطَاءٌ لَا يَكلُّ لِوَارِدِيهَا
    تَعَالَتْ وَاحَتِى لِلحَقِّ صَرْحًا
    مَنِيعًا لا مَثِيلَ وَلا شَبِيهَا
    قَوَافِلُنَا لَهَا تَأْتِي تِبَاعًا
    تَبِشُّ وَبِالمَوَدَّةِ تَلْتَقِيهَا
    وَكُلٌّ وَارِدٌ يَرْجُو مَنَالًا
    كَعَينِ المَاءِ تَرْوينَا بِفِيهَا
    فَصَارَتْ فِي سَمَاءِ الليْلِ حِضْنًا
    تَلأْلَأُ بِالنُّجُومِ وَتَحتَوِيهَا
    تُقِيلُ عَثَارَ أَهْلِ الحَرْفِ، تُعْلِي
    المَنَائِرَ فِي البِحَارِ لخَائِضِيهَا
    وَتَمْلأُ خَرْجَ مَن يَبْغِي عُلُومًا
    فَمَا يَمضِي خِفَافًا عَابِرُوهَا
    وَمَا فَتَحْتُ لِنَيْلِ المَجْدِ بِابا
    يُجَامِلُ مُسْتَبِدًا أَوْ سَفِيها
    وَلَا بَاعَتْ وَلَا سَامَتْ بِيَومٍ
    مَبَادِئَهَا وَعَقَّتْ وَامِقِيهَا
    وَلَا عَافَتْ لِبَيْنِ أَوْ لِجَوْرٍ
    رِسَالَتَهَا وَرَدَّتْ طَالِبِيهَا
    وَمَا صَدَّتْ وَلَا رَصَدَتْ بَقَايَا
    عِصَابَةِ غَادِرٍ كَيْ تَتَّقِيهَا
    فَعُقَّتْ فِي زَمَانِ مِنْ هَوَانٍ
    بِهِ الأَقْوَالُ تُعْلِي بَائِعِيهَا
    وَأَسْمَالُ الرّيَاءِ تَصِيرُ خَزًا
    وَيَحْتَفِلُ الضَّيَاعُ بِمُكْتَسِيهَا
    وَقَابَلَ جُودَهَا بِالغَدْرِ قَوْمٌ
    أَشَاحُوا وَانْثَنُوا كِبْرًا وَتِيها
    وَرَاحُوا يَرْفَعُونَ خِيَامَ وِزْرٍ
    وَأَوْكَارًا تُخَبِّلُ سَاكِنِيهَا
    وَيَدْعُونَ الرِّفَاقَ لِهَجْرِ وَاحٍ
    كَأُمِّ المَوْزِ يَقْتُلُهَا بَنُوهَا
    وَتَبْسِمُ فِي حُنُوٍّ لَا تُبَالِي
    وَتُلْقِمُ ضَرْعَهَا لِمُنَاوِئِيهَا
    بِهَا الأَطْيَارُ تَسْبِيحًا تُنَاجِي
    إِلَهَ الكَوْنِ: "يَا رَبِّ اجْتَبِيهَا
    بِوَجْهٍ مُشْرِقٍ مَا كَانَ يَوْمًا
    لِغَيرِ رِضَاكَ رَهْنًا كَيْ يَشُوهَا
    يَنُوءُ بوَاحَتِي كَتِفُ الرَّزَايَا
    فَبَارِكْهَا وَخَذِّلْ شَانِئِيهَا
    لِتَنْطَلِقَ القَصَائِدُ عَازِفَاتٍ
    بِأَحْرِفِ جَوْقَةٍ مِنْ مُنْشِدِيهَا
    تَسَامي وَاحَتٍي جِئْنَاكِ عِشْقًا
    دَعِي الضَّوْضَاءَ عَنْكِ وَمُتْرَفِيهَا
    بِحرْفِ أَمِيرِكِ العُمَرِيِّ جُودِي
    أَعِيدِي لِلعُرُوبَةِ وَدْقَ فِيهَا
    وَبِالأَحْرَارِ فِيكِ وَمْنْ تَسَاموا
    بِتَقْوَى الله عَمَّنْ أَغْفَلُوهَا
    رِسَالَتُنَا لِأُمُّتِنَا لِتَحْيَا
    وَتُشْفَى مِن خَوَارٍ يَعْتَرِيهَا
    لَكَ التَّارِيخُ وَالغَدُ وَالمَعَالي
    بِكَ العَلْيَاءُ تَسْمُو فَاعْتَلِيهَا
    حق لواحتنا أن نتباهى بأن أميرها العمري وأن الربيحة أميرتها وسيدة الحرف
    ظلم أن لانحتفي بتلك الخريدة الفريدة ليزدان بها مشجب الشعر
    دمت سيدت والواحة بألف خير
    ولك ينحني الحرف والقلم
    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #48
    الصورة الرمزية دارين توفيق طاطور شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    الدولة : فلسطين - الناصرة
    العمر : 37
    المشاركات : 296
    المواضيع : 15
    الردود : 296
    المعدل اليومي : 0.09

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ربيحة الرفاعي مشاهدة المشاركة
    بِعَشْرٍ مِنْ شُمُوعِ العُمْرِ فِيهَا
    عَطَاءٌ لَا يَكلُّ لِوَارِدِيهَا
    تَعَالَتْ وَاحَتِى لِلحَقِّ صَرْحًا
    مَنِيعًا لا مَثِيلَ وَلا شَبِيهَا
    قَوَافِلُنَا لَهَا تَأْتِي تِبَاعًا
    تَبِشُّ وَبِالمَوَدَّةِ تَلْتَقِيهَا
    وَكُلٌّ وَارِدٌ يَرْجُو مَنَالًا
    كَعَينِ المَاءِ تَرْوينَا بِفِيهَا
    فَصَارَتْ فِي سَمَاءِ الليْلِ حِضْنًا
    تَلأْلَأُ بِالنُّجُومِ وَتَحتَوِيهَا
    تُقِيلُ عَثَارَ أَهْلِ الحَرْفِ، تُعْلِي
    المَنَائِرَ فِي البِحَارِ لخَائِضِيهَا
    وَتَمْلأُ خَرْجَ مَن يَبْغِي عُلُومًا
    فَمَا يَمضِي خِفَافًا عَابِرُوهَا
    وَمَا فَتَحْتُ لِنَيْلِ المَجْدِ بِابا
    يُجَامِلُ مُسْتَبِدًا أَوْ سَفِيها
    وَلَا بَاعَتْ وَلَا سَامَتْ بِيَومٍ
    مَبَادِئَهَا وَعَقَّتْ وَامِقِيهَا
    وَلَا عَافَتْ لِبَيْنِ أَوْ لِجَوْرٍ
    رِسَالَتَهَا وَرَدَّتْ طَالِبِيهَا
    وَمَا صَدَّتْ وَلَا رَصَدَتْ بَقَايَا
    عِصَابَةِ غَادِرٍ كَيْ تَتَّقِيهَا
    فَعُقَّتْ فِي زَمَانِ مِنْ هَوَانٍ
    بِهِ الأَقْوَالُ تُعْلِي بَائِعِيهَا
    وَأَسْمَالُ الرّيَاءِ تَصِيرُ خَزًا
    وَيَحْتَفِلُ الضَّيَاعُ بِمُكْتَسِيهَا
    وَقَابَلَ جُودَهَا بِالغَدْرِ قَوْمٌ
    أَشَاحُوا وَانْثَنُوا كِبْرًا وَتِيها
    وَرَاحُوا يَرْفَعُونَ خِيَامَ وِزْرٍ
    وَأَوْكَارًا تُخَبِّلُ سَاكِنِيهَا
    وَيَدْعُونَ الرِّفَاقَ لِهَجْرِ وَاحٍ
    كَأُمِّ المَوْزِ يَقْتُلُهَا بَنُوهَا
    وَتَبْسِمُ فِي حُنُوٍّ لَا تُبَالِي
    وَتُلْقِمُ ضَرْعَهَا لِمُنَاوِئِيهَا
    بِهَا الأَطْيَارُ تَسْبِيحًا تُنَاجِي
    إِلَهَ الكَوْنِ: "يَا رَبِّ اجْتَبِيهَا
    بِوَجْهٍ مُشْرِقٍ مَا كَانَ يَوْمًا
    لِغَيرِ رِضَاكَ رَهْنًا كَيْ يَشُوهَا
    يَنُوءُ بوَاحَتِي كَتِفُ الرَّزَايَا
    فَبَارِكْهَا وَخَذِّلْ شَانِئِيهَا
    لِتَنْطَلِقَ القَصَائِدُ عَازِفَاتٍ
    بِأَحْرِفِ جَوْقَةٍ مِنْ مُنْشِدِيهَا
    تَسَامي وَاحَتٍي جِئْنَاكِ عِشْقًا
    دَعِي الضَّوْضَاءَ عَنْكِ وَمُتْرَفِيهَا
    بِحرْفِ أَمِيرِكِ العُمَرِيِّ جُودِي
    أَعِيدِي لِلعُرُوبَةِ وَدْقَ فِيهَا
    وَبِالأَحْرَارِ فِيكِ وَمْنْ تَسَاموا
    بِتَقْوَى الله عَمَّنْ أَغْفَلُوهَا
    رِسَالَتُنَا لِأُمُّتِنَا لِتَحْيَا
    وَتُشْفَى مِن خَوَارٍ يَعْتَرِيهَا
    لَكَ التَّارِيخُ وَالغَدُ وَالمَعَالي
    بِكَ العَلْيَاءُ تَسْمُو فَاعْتَلِيهَا

    هي حقًا واحتنا..
    متألقة بسطور القصيدة وبكل ما أوردته من معنى..
    أشكرك أيتها الشاعرة الشاعرة...
    بكل أمانة كتبت وبصدق تام....

  9. #49
    الصورة الرمزية عبد الرحيم صادقي أديب
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    المشاركات : 1,300
    المواضيع : 106
    الردود : 1300
    المعدل اليومي : 0.38

    افتراضي

    الله المستعان
    أرى أن تفكر الواحة بعد عقد من مسيرتها المباركة في أن تكون أكثر تخصصا، فتتخلص من الأقسام التي لا تميز فيها ولا هي تعطي قيمة مضافة للموقع. قد يقول قائل إن تنوع المادة وكثرتها يوافق حاجات الأعضاء المتنوعة وكثرتها، فيجد كلٌّ بغيته. وهو أمر صحيح، لكنه يحول دون إعطاء هوية وبصمة تكون للواحة وحدها. فالمنتديات كلها على هذه الشاكلة. ثم إني لا أتصور أن باحثا في العلوم والتقنية مثلا سيرى في القسم الذي أُعدّ لهذا الموضوع مصدرا للمعرفة يستقي منه معلوماته، والمواقع المتخصصة في ذلك تملأ الشابكة.
    أرى أيضا أن الحاجة إلى دمج أقسام بعضها ببعض قائمة، جمعاً للحمة الأعضاء واتقاء التشتت والتيه من جراء الاضطرار إلى التنقل بين الأقسام المتناثرة.
    لمَ لا تكون الواحة واحة أدب وفقط؟ أو أدب وفكر؟ أو... المهم النزوع إلى التخصص أكثر.
    يبدو أن الواحة في حاجة كذلك للجنة للمتابعة، متابعة كل شيء، بما في ذلك مقترحات الأعضاء.
    هو رأي أضعه بين أيديكم. نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    طابت أيامكم.

  10. #50
    نائب رئيس الإدارة العليا
    المديرة التنفيذية
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.73

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آمال المصري مشاهدة المشاركة
    حق لواحتنا أن نتباهى بأن أميرها العمري وأن الربيحة أميرتها وسيدة الحرف
    ظلم أن لانحتفي بتلك الخريدة الفريدة ليزدان بها مشجب الشعر
    دمت سيدت والواحة بألف خير
    ولك ينحني الحرف والقلم
    تحاياي
    بل حق لواحة فيها أمينة سر بروعتك وولائك لرسالتها وفرسان كأعضاء إدارتها والصادقين المخلصين من أعضائها أن تتربع على عرش العطاء والبهاء، وأن تكون لها هذه البصمة العميقة الثابتة في المشهد الثقافي الفكري والأدبي على الساحة

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دارين توفيق طاطور مشاهدة المشاركة

    هي حقًا واحتنا..
    متألقة بسطور القصيدة وبكل ما أوردته من معنى..
    أشكرك أيتها الشاعرة الشاعرة...
    بكل أمانة كتبت وبصدق تام....
    أصبت أيتها الرائعة
    هي واحتنا ونبض قلب أمتنا ، وهي رسالتنا نبذل في سبيلها كل ما من شأنه تحقيق الغاية والنهوض بواقع الأمة والتأصيل لغد مشرق تستعيد فيه أمجادها

    شكرا لاحتفائكما بحرف نال بحضوركما فيه زهوه

    ودمتما بألق

    تحاياي

صفحة 5 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. أين ؟ ذاك العهد أين ؟
    بواسطة عبدالله بن عبدالرحمن في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 17-05-2013, 03:44 PM
  2. أدباء وأعلام الواحة .. أين أنتم .. عسى أن يكون تغيبكم خيرا ..
    بواسطة وفاء شوكت خضر في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 27-08-2006, 09:13 AM
  3. أين ابناء اعضاء الواحة ؟؟
    بواسطة نسيبة بنت كعب في المنتدى أَدَبُ الطِّفْلِ (لأطفالنا نحكي)
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 22-03-2006, 01:22 PM