أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 18

الموضوع: يوميّات مدرسيّة (2) جِيُغْرَافِي

  1. #1
    الصورة الرمزية سعيد محمد الجندوبي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2007
    الدولة : تونس/فرنسا
    المشاركات : 206
    المواضيع : 19
    الردود : 206
    المعدل اليومي : 0.05

    Arrow يوميّات مدرسيّة (2) جِيُغْرَافِي

    يوميّات مدرسيّة (2)
    جِيوُغْرَافِي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    صادف رسوبي تغييرا جذريّا في بعض البرامج والموادّ المدرسيّة، فبجرّة قلم وزاري تمّ تعريب مادّة الجغرافيا بعد أن كانت تُدرّس منذ سنوات عديدة باللّغة الفرنسيّة. وبذلك تسنّى لي أن أدرسها باللّغتين؛ وكانت أستاذتنا قد تعلّمت تلك المادّة بالفرنسيّة، ودرّستها طيلة سنوات بلغة فولتير، وها هي الآن مجبرة على تدريسها لنا بلغة الضّاد. كان ذلك عليها أمرا عسيرا، ولم يكن وضعها كامرأة حامل ليعينها على تلك المهمّة الشّاقة، لا سيّما وقد ضمّ فصلنا ذو الأربعين طالبا عددا لا بأس به من "العابثين"، كما وصفهم ذات يوم، أستاذ التربية الإسلاميّة. وكثيرا ما تشتدّ وطأة الدرس على أستاذتنا المسكينة، فتكثر أخطاؤها، وتتداخل عندها الفصحى ببعض الألفاظ العاميّة، فتزداد فورة الفصل بتأجيج من "العابثين"، فتتهاوى على كرسيّها، وراء المكتب، مستسلمة للقضاء، منتظرة صفّارة الخلاص.

    دام هذا الوضع عدّة أسابيع، وذات صباح حظرنا لدرس الجغرافيا، ولم تحظر الأستاذة. أعلَمنا القيّم العام بأنّ أستاذتنا سيطول غيابها لأسباب صحّيّة، وبأنّ الإدارة بصدد البحث عن حلول لتعويضها، ودعونا الله خاشعين بأن لا تتوصّل الإدارة إلى حلّ!

    وذات صباح كنّا منكبّين على امتحان في مادّة العربيّة، وإذا بباب الفصل يفتحُ، فيدخل مدير المعهد، مصحوبا بالقيّم العامّ، وعلى سحنتيهما علامات لا تُنبئُ بخير. وقف الجميع احتراما ورهبة، وعمّ صمت جنائزي. تحدّث المدير بنبرة يتخلّلها الحزم والصرامة: "يُحزنني أن أعلمكم بنبأ وفاة "مادام ج."، أستاذة التّاريخ والجغرافيا. وسيقع تعويضها في أقرب الآجال". خيّم على الفصل صمت رهيب، لم يتخلّله غير شهقات أستاذة العربيّة. ربّت المدير على كتفها بلطف أبوي لم نعهده فيه، وأشار إلينا بمغادرة الفصل بهدوء.

    في الخارج، جلسنا ولم ينبس أحد منّا بكلمة واحدة، وكأنّ شعورا بالذّنب وبالندّم انتابنا جميعا. وانبرى محمد م. وافقا، وكان المتديّن الوحيد بالفصل، فقال برهبة وخشوع: "أدعوكم لقراءة سورة الفاتحة ترحّما على روح الأستاذة". وامتدّت الأيدي ونُكّست الرؤوس في خشوع صادق.

  2. #2
    الصورة الرمزية عبدالملك الخديدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    الدولة : السعودية
    المشاركات : 3,954
    المواضيع : 158
    الردود : 3954
    المعدل اليومي : 0.77

    افتراضي

    قراءة ليوميات مؤثرة ومعبرة وما بين اللغتين اختلاف العلل .. فهل ماتت استاذتكم من تغيير اللغة أم من قسوة التلاميذ عليها وعدم فهمهم لما لم تتعلم .
    التغيير الجذري والمفاجئ هو خلل عام في أكثر مؤسساتنا.
    تقبل التحية.
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Sep 2007
    الدولة : فوق الأرض..وتحت السماء..وحيث اللحاف..النجوم!
    العمر : 28
    المشاركات : 2,044
    المواضيع : 86
    الردود : 2044
    المعدل اليومي : 0.45

    افتراضي

    لا تعجب إن صحت يوما صيحةً**ووقعت ما بين البنوك قتيلاً

    يا من تريد الانتحار وجدته***إن المعلم لا يعيش طويلاً...

    قصة محزنة جداً، توقعت أن تكون كسابقتها،
    ولكن لي سؤال لو تكرمتم،

    كم مرةً أعدتم السنة؟؟!!نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لك مني خالص التقدير

  4. #4
    أديب
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 9,079
    المواضيع : 101
    الردود : 9079
    المعدل اليومي : 1.79

    افتراضي

    الجندوبي ...

    نصوصك تستفز ذهنية المتلقي ، وتحاول العبث بمكنوناتها ، سواء الموروثة منها ، ام المكتسبة العاملة على التجدد والانبعاث ، واللغة هنا كغيرها من الامور التي تدخل ضمن نطاق المواجهة العامة ، مع موروثات غرست فينا ، لغتك الانسانية هنا برزت في النهاية وشكلت نقطة انطلاق جديدة للمتلقي كي يبحث فيما ورائها ، بالرغم من كونها اثارت موضوعا ذا ابعاد متعددة من حيث المنشأ والغرض.

    دم بخير
    محبتي
    جوتيار

  5. #5
    الصورة الرمزية سعيد محمد الجندوبي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2007
    الدولة : تونس/فرنسا
    المشاركات : 206
    المواضيع : 19
    الردود : 206
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عبدالملك الخديدي مشاهدة المشاركة
    قراءة ليوميات مؤثرة ومعبرة وما بين اللغتين اختلاف العلل .. فهل ماتت استاذتكم من تغيير اللغة أم من قسوة التلاميذ عليها وعدم فهمهم لما لم تتعلم .
    التغيير الجذري والمفاجئ هو خلل عام في أكثر مؤسساتنا.
    تقبل التحية.
    العزيز الأستاذ عبد الملك الخديدي

    أسعدني مرورك وتفاعلك مع النصّ
    بالنسبة لموت الأستاذة فهذا أمر يعود الى قضاء الله، وكان ذلك على إثر وضعها للحمل والله أعلم

    وفي ما يخص التغييرات التي لا تنبع من رغبة الجميع والتي تنزل من فوق بمجرّد قرار سياسي اقتضته نزوة المرحلة فلهذا الأمر انعكاسات وخيمة على أجيال بأسرها ولا سيما في ميدان التعليم

    مع محبتي

    سعيد محمد الجندوبي

  6. #6
    الصورة الرمزية ابراهيم عبد المعطى قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Aug 2007
    العمر : 66
    المشاركات : 170
    المواضيع : 45
    الردود : 170
    المعدل اليومي : 0.04

    افتراضي

    الكاتب العزيز / سعيد
    تحية عاطرة
    على غرار كتابة الذكريات ..سطًر قلمكم الرشيق هذه الذكرى المؤلمة لمدرسة
    الجغرافيا ..واسترجعت بنا لعهد الشيطنة والعفرتة -وما اجملها من ايام -
    نمصمص حاليا الشفاه ونقول فى الم "ياه ليت الايام الخوالى تعود "
    فشكرا لما اتحفتنا به من كلمات عذبة ونثر محكم وسرد متقن
    وتقبل خالص ودى وتقديرى .
    ابراهيم عبد المعطى داود
    بالإيمان والعلم والعمل تتقدًس الحياة

  7. #7
    الصورة الرمزية سعيد محمد الجندوبي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2007
    الدولة : تونس/فرنسا
    المشاركات : 206
    المواضيع : 19
    الردود : 206
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجدة ماجد صبّاح مشاهدة المشاركة
    لا تعجب إن صحت يوما صيحةً**ووقعت ما بين البنوك قتيلاً
    يا من تريد الانتحار وجدته***إن المعلم لا يعيش طويلاً...
    قصة محزنة جداً، توقعت أن تكون كسابقتها،
    ولكن لي سؤال لو تكرمتم،
    كم مرةً أعدتم السنة؟؟!!نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    لك مني خالص التقدير

    ههههههههههههه

    العزيزة ماجدة

    والله لم أكن تلميذا مشاغبا.. وأعدت السنة الدراسية مرّة واحدة فقط (التي ذكرتها في القصّة) وكانت هذه الإعادة حامة ايجابيا في حياتي

    أشكرك على مرورك الجميل

    مع محب<تي

    سعيد محمد الجندوبي

  8. #8
    عضو غير مفعل
    تاريخ التسجيل : Sep 2007
    الدولة : فوق الأرض..وتحت السماء..وحيث اللحاف..النجوم!
    العمر : 28
    المشاركات : 2,044
    المواضيع : 86
    الردود : 2044
    المعدل اليومي : 0.45

    Talking

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سعيد محمد الجندوبي مشاهدة المشاركة


    وأعدت السنة الدراسية مرّة واحدة فقط (التي ذكرتها في القصّة) وكانت هذه الإعادة حامة ايجابيا في حياتي

    أستاذ سعيد
    هل أفهم من هذا...أنك تشد على يدي إذا..............؟!!
    مودتي

  9. #9
    الصورة الرمزية سعيد محمد الجندوبي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2007
    الدولة : تونس/فرنسا
    المشاركات : 206
    المواضيع : 19
    الردود : 206
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جوتيار تمر مشاهدة المشاركة
    الجندوبي ...
    نصوصك تستفز ذهنية المتلقي ، وتحاول العبث بمكنوناتها ، سواء الموروثة منها ، ام المكتسبة العاملة على التجدد والانبعاث ، واللغة هنا كغيرها من الامور التي تدخل ضمن نطاق المواجهة العامة ، مع موروثات غرست فينا ، لغتك الانسانية هنا برزت في النهاية وشكلت نقطة انطلاق جديدة للمتلقي كي يبحث فيما ورائها ، بالرغم من كونها اثارت موضوعا ذا ابعاد متعددة من حيث المنشأ والغرض.
    دم بخير
    محبتي
    جوتيار

    العزيز جوتيار

    قراءتك للنصوص قراءة عميقة واعية تبحث عبر ثناياها عن مرجعياتها الفكرية والنفسية والإجتماعية والسياسية وهذا هو النقد الأدبي أو ما يجب أن يسمى كذلك.. ولهذا الأمر أنتظر دوما مرورك بفارغ الصبر

    مع محبتي

    سعيد محمد الجندوبي

  10. #10
    الصورة الرمزية سعيد محمد الجندوبي قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Sep 2007
    الدولة : تونس/فرنسا
    المشاركات : 206
    المواضيع : 19
    الردود : 206
    المعدل اليومي : 0.05

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابراهيم عبد المعطى مشاهدة المشاركة
    الكاتب العزيز / سعيد
    تحية عاطرة
    على غرار كتابة الذكريات ..سطًر قلمكم الرشيق هذه الذكرى المؤلمة لمدرسة
    الجغرافيا ..واسترجعت بنا لعهد الشيطنة والعفرتة -وما اجملها من ايام -
    نمصمص حاليا الشفاه ونقول فى الم "ياه ليت الايام الخوالى تعود "
    فشكرا لما اتحفتنا به من كلمات عذبة ونثر محكم وسرد متقن
    وتقبل خالص ودى وتقديرى .
    ابراهيم عبد المعطى داود

    هكذا هي حياة الإنسان في تأرجح دائم بين الأمل في غد أفضل وبين الحنين إلى ماضٍ تجمّدت صوره تحت برواز الجمال.. لنقول بأنّه ليس في الإمكان أبدع ممّا كان...

    تلك طبيعتنا وذاك ضعفنا.. ولله الأمر من قبل ومن بعد

    أشكرك أخي العزيز ابراهيم عبد المعطي داود على تفاعلك مع النصّ

    مع محبتي

    سعيد محمد الجندوبي

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. يوميّات مدرسيّة 1.. ذبابة في الفصل
    بواسطة سعيد محمد الجندوبي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 35
    آخر مشاركة: 06-12-2019, 02:12 PM
  2. حقيبة مدرسية
    بواسطة رشا محمد سعيد في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 22-10-2015, 02:24 AM
  3. يوميّات مدرسيّة (3) "وحش" والأستاذة الحسناء
    بواسطة سعيد محمد الجندوبي في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 18-09-2008, 11:29 PM
  4. تيار الوعي - حكاية مدرسيّة
    بواسطة عبد الواحد الأنصاري في المنتدى النَّقْدُ التَّطبِيقِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 02-06-2007, 03:18 PM
  5. مُصْطَلَحـــــاتٌ مَدْرَسِيَةٌ
    بواسطة سحر الليالي في المنتدى الإِعْلامُ والتَّعلِيمُ
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 01-12-2006, 10:25 PM