أحدث المشاركات
صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 31

الموضوع: عاشق لا ظل له ..؟

  1. #1
    أديب الصورة الرمزية الفرحان بوعزة
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,299
    المواضيع : 179
    الردود : 2299
    المعدل اليومي : 1.04

    افتراضي عاشق لا ظل له ..؟

    .... كان بوده أن يجد العم مسعود في منزله ليسأله ، دق الباب بلمسة يد . انفتح الباب ، شفاه ساخنة الألوان ، بين العينين ينمو الجمال ، جسم مبلل بالحياة يحمل ظل العشاق ، فوق الركبتين يسكن الضياء ..
    غمغم لسانه بالكلمات .. لكن .. تولدت حروف ناقصة المخارج ، مبتورة المعنى .. في صمت ، تخيلها حديقة ضائعة ، تربة خصبة لم تلحقها خرابـيـش الزمن .. نسي السؤال .. ابتسمت ، تدللت ، سوت بعض الشعيرات الطائشة ، أسندت رأسها على مصراع الباب..
    ــ مالك ياولد.. ؟ تصارع أنفاسك ، وتقاتل جوعك ، ادخل لتأكـل شيئاً، ما أكلته في حياتك .. أنت ولد الدار ، ادخل يا رجل .. لست برانياً .. ؟
    اقتربت منه أكثر ، دغدغت خده بيدها ، جذبته من سترته ، فخرجت من عينيه نظرات صامته ، همس قلبه بكلام يرتد صداه بين أنفاس اللحظة ..
    .. وسكتت الجدران ..
    فجأة ، انفتح الباب بعنف ، تدحرج الشاب عبر الدرج وهو يردد : يالـطيف ، يالـطيف .. هـب الجيران يسألون البواب ، أجاب مبتسماً :
    ـ شاهدت رجلا ذا لحية ، قالوا : بيضاء أم سوداء ..؟ قال البواب : لا أدري ، تشابهت علي اللحى .. المهم رأيته يتدحرج من الطابق العلوي ، يحمل في يده ملفوفاً غامضاً ، يدفن في صراخه سراً ..؟
    صاح أحد الجيران ماذا تنتظرون .. إنه إرهابي .. ؟

  2. #2
    أديب الصورة الرمزية عبدالإله الزّاكي
    تاريخ التسجيل : Dec 2012
    المشاركات : 1,445
    المواضيع : 67
    الردود : 1445
    المعدل اليومي : 0.69

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفرحان بوعزة مشاهدة المشاركة
    .... هـب الجيران يسألون البواب ، أجاب مبتسماً :
    ـ شاهدت رجلا ذا لحية ، قالوا : بيضاء أم سوداء ..؟ قال البواب : لا أدري ، تشابهت علي اللحى .. المهم رأيته يتدحرج من الطابق العلوي ، يحمل في يده ملفوفاً غامضاً ، يدفن في صراخه سراً ..؟
    صاح أحد الجيران ماذا تنتظرون .. إنه إرهابي .. ؟
    أخي الفرحان يوعزة، لقد استكملتَ آلتك في ما يخص القصة القصيرة جدا و تميّزتَ في كل جوانبها. و لم يبق لنا سوى أن نقول لك شكرا على ما تمنحنا من متعة القراءة و التدبّر.
    تحاياي و بالغ تقديري.


    ملاحظة: برانيا لست أدري هل هو مصطلح فصيح !؟ فمعناه عندنا المغاربة معروف يعني غريبا، لكن بالنسبة للإخوة المشارقة ؟

  3. #3
    شاعرة الصورة الرمزية براءة الجودي
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 3,805
    المواضيع : 65
    الردود : 3805
    المعدل اليومي : 1.68

    افتراضي

    المهم أنه ملتحي وبيده ملفوف غامض وقد أحدث ضجيجا فبالتالي مباشرة سيطلقون عليه جزافا إرهابي لأنه ( مطوع ) نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    لكن استغربتُ من سؤالهم عن اللحية بيضاء أم سوداء ؟ وأظن أن لك مغزى من ذلك ..
    سأنتظر قراءات أساتذتي للقصة لأستفيد من تأويلاتهم
    الأستاذ / الفرحان بو عزة
    احترامي لقلمك العبقري وفكرك السامي
    تلميذتك
    سلكتُ طريقي ولالن أحيد = بعزمٍ حديدٍ وقلبٍ عنيد

  4. #4
    أديب الصورة الرمزية محمد الشرادي
    تاريخ التسجيل : Nov 2012
    الدولة : المغرب
    المشاركات : 721
    المواضيع : 35
    الردود : 721
    المعدل اليومي : 0.34

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الفرحان بوعزة مشاهدة المشاركة
    .... كان بوده أن يجد العم مسعود في منزله ليسأله ، دق الباب بلمسة يد . انفتح الباب ، شفاه ساخنة الألوان ، بين العينين ينمو الجمال ، جسم مبلل بالحياة يحمل ظل العشاق ، فوق الركبتين يسكن الضياء ..
    غمغم لسانه بالكلمات .. لكن .. تولدت حروف ناقصة المخارج ، مبتورة المعنى .. في صمت ، تخيلها حديقة ضائعة ، تربة خصبة لم تلحقها خرابـيـش الزمن .. نسي السؤال .. ابتسمت ، تدللت ، سوت بعض الشعيرات الطائشة ، أسندت رأسها على مصراع الباب..
    ــ مالك ياولد.. ؟ تصارع أنفاسك ، وتقاتل جوعك ، ادخل لتأكـل شيئاً، ما أكلته في حياتك .. أنت ولد الدار ، ادخل يا رجل .. لست برانياً .. ؟
    اقتربت منه أكثر ، دغدغت خده بيدها ، جذبته من سترته ، فخرجت من عينيه نظرات صامته ، همس قلبه بكلام يرتد صداه بين أنفاس اللحظة ..
    .. وسكتت الجدران ..
    فجأة ، انفتح الباب بعنف ، تدحرج الشاب عبر الدرج وهو يردد : يالـطيف ، يالـطيف .. هـب الجيران يسألون البواب ، أجاب مبتسماً :
    ـ شاهدت رجلا ذا لحية ، قالوا : بيضاء أم سوداء ..؟ قال البواب : لا أدري ، تشابهت علي اللحى .. المهم رأيته يتدحرج من الطابق العلوي ، يحمل في يده ملفوفاً غامضاً ، يدفن في صراخه سراً ..؟
    صاح أحد الجيران ماذا تنتظرون .. إنه إرهابي .. ؟
    أخ فرحان

    الغرب لا يستطيع العيش بدون عدو، لذلك نراه يعمل جاهدا على خلق فوبيا الإرهاب لدى شعوبه لتخويفها و إلهائها عن الاستغلال القوي الذي تتعرض له هذه الشعوب. لكن هذه الفوبيا أخذت تنتقل إلى أوساطنا و بتنا نأخذ الناس بالشبهات...و صارت اللحة دليل الإر هاب.. مصطلح مخبف نرميه في وجه البعض دون تمحيص...كنوع من الأحكام المسبقة.
    تحياتي

  5. #5
    أديب الصورة الرمزية حارس كامل
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    الدولة : مصر
    المشاركات : 570
    المواضيع : 66
    الردود : 570
    المعدل اليومي : 0.28

    افتراضي

    اخي الفرحان
    اراك ادخلت تداخلا رمزيا لقصة امراة العزيز مع سيدنا يوسف ، و قوم سيدنا موسي مع البقرة في اطار عدم البحث عن حقيقة ماحدث واسبابه ،وتركه والبحث فقط عن لون اللحية ثم الي الانتهاء الاتهام المعلب الارهابي لنخفي خلفه كل جرائمنا....
    تحياتي

  6. #6
    مشرفة عامة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 11,463
    المواضيع : 178
    الردود : 11463
    المعدل اليومي : 5.22

    افتراضي

    الأخ الفاضل / الفرحان بو عزة
    عندما أقرأ لك نصا ـ أشعر وكإني أسير في حقل ألغام , أتمنى أن أصل
    إلي البر الآخر(فهم مغزاك وحل شفرة النص ) دون أن أخل بالمعني أو القصد .
    ذهب ( ذلك الشاب الملتحي ) ليسأل عمه مسعود .. إذا فهو يعرف البيت , وليس
    غريبا عليه .. وهذا ما قالته له المرأة: ( أنت ولد الدار .. أدخل يارجل .. لست برانيا )
    هو كان ينظر إلي هذه المرأة ويتخيلها : حديقة ضائعة , تربة خصبة لم تلحقها خرابيش
    الزمن ـ فهل كان يفكر فيها كزوجة مثلا ..
    ولكن هذة المرأة من وصفك لها تبدو وكأنها بائعة هوي ( شفاه ساخنة الألوان ـ جسم
    مبلل بالحياة ـ تدللت ـ دغدغت خده بيدها ـ جذبته من سترته ... )
    دخل البيت وهو في حالة من اللا وعي ـ وقد نسي نفسه ( همس قلبه بكلام يرتد صداه .. )
    فلما إكتشف حقيقة المكان الذي دخله .. فتح الباب بعنف ـ وتدحرج علي الدرج صائحا :
    يالطيف .. يالطيف . فلما سأل الجيران وأجاب البواب : رجلا ذو لحية ـ قالوا بيضاء أم سوداء
    ويبدو أن صاحب اللحية البيضاء هو عم مسعود الذي جاء يبحث عنه
    المهم في نظر البواب إنه ملتحى يحمل ملفوفا .. فهو في نظر الناس لابد أن يكون أرهابيا

    أكملت قراءتي للنص , ولا أعرف إن كنت لامست شيئا ما في فكرتك أو لا ..
    المهم .. إني أستمتع بقراءة قصصك المميزة فسلم القلم وصاحبه والأبداع .

  7. #7
    أديب الصورة الرمزية الفرحان بوعزة
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,299
    المواضيع : 179
    الردود : 2299
    المعدل اليومي : 1.04

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سهيل المغربي مشاهدة المشاركة
    أخي الفرحان يوعزة، لقد استكملتَ آلتك في ما يخص القصة القصيرة جدا و تميّزتَ في كل جوانبها. و لم يبق لنا سوى أن نقول لك شكرا على ما تمنحنا من متعة القراءة و التدبّر.
    تحاياي و بالغ تقديري.

    ملاحظة: برانيا لست أدري هل هو مصطلح فصيح !؟ فمعناه عندنا المغاربة معروف يعني غريبا، لكن بالنسبة للإخوة المشارقة ؟
    أخي الفاضل والمبدع المتألق .. سهيل تحية طيبة ..
    دائما تمنحني التجشيع من خلال قراءتك القيمة ، شكراً على اهتمامك وتواصلك الدائم مع نصوصي السردية المتواضعة ..
    فعلا أخي كنت شاكاً في كلمة / براني / هل من اللغة العربية ، وكثيراً من الأدباء يلجأون إلى استعمالها مقابل / جواني /
    وإليك هذا التوضيح نقلته :
    1.الَبرَّانيُّ - برَّانيُّ:
    الَبرَّانيُّ : الخارجيّ ( نسبة إلى البَرّ على غير قياس ) ، وهو خلاف الجَوَّانيّ .
    وفي الحديث : حديث شريف مَن أصَلح جَوَّانيَّتَه أصَلح اللهُ بَرَّانِيَّتَه //.
    المعجم: المعجم الوسيط -
    2.برنية - جمع براني :
    1 - برنية : إناء من خزف . 2 - برنية : ديك صغير .
    المعجم: الرائد -
    3.براني :
    - خارجي
    المعجم: الرائد -
    4.براني - بَرَّانِيٌّ :
    [ ب ر ر ]. " جاءَ رَجُلٌ بَرَّانِيٌّ " : خارِجِيٌّ .
    المعجم: الغني -
    5.بَرّانيّ :
    1 - اسم منسوب إلى بَرّ : على غير قياس .
    2 - خارجيّ ظاهر ، خلاف جَوّانيّ " مَنْ أَصْلَحَ جَوَّانِيَّه أَصْلَحَ الله بَرَّانيَّه [ حديث ] ".
    المعجم: اللغة العربية المعاصر -

    شكراً على هذا التدقيق اللغوي مما دفعني للاستفادة بعدما عدت للبحث من جديد ..
    محبتي وتقديري .. الفرحان بوعزة ..

  8. #8
    أديب الصورة الرمزية الفرحان بوعزة
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,299
    المواضيع : 179
    الردود : 2299
    المعدل اليومي : 1.04

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة
    المهم أنه ملتحي وبيده ملفوف غامض وقد أحدث ضجيجا فبالتالي مباشرة سيطلقون عليه جزافا إرهابي لأنه ( مطوع ) نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    لكن استغربتُ من سؤالهم عن اللحية بيضاء أم سوداء ؟ وأظن أن لك مغزى من ذلك ..
    سأنتظر قراءات أساتذتي للقصة لأستفيد من تأويلاتهم
    الأستاذ / الفرحان بو عزة
    احترامي لقلمك العبقري وفكرك السامي
    تلميذتك
    شكراً لك أختي المبدعة المتألقة .. براءة الجودي على قراءتك المتميزة ،
    من المؤسف جداً الاعتقاد أن كل ملتحي هو إرهابي ، وهي ثقافة غرسوها فينا للحفاظ على مصالحهم وحتى يصبح له الحق في التدخل متى شاءوا ..
    فالبواب ما هو إلا نمودج لثقافة مستوردة .. والجار نسي جوهر الموضوع ..
    شكراً على كلمتك الطيبة ، وتأكدي أختي الفاضلة كلنا لا زلنا نتعلم ، نفيد ونستفيد ..
    شكراً على اهتمامك وتواضعك ،تواضع أعتز به ..
    مودتي وتقديري .. الفرحان بوعزة ..

  9. #9
    أديب الصورة الرمزية الفرحان بوعزة
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,299
    المواضيع : 179
    الردود : 2299
    المعدل اليومي : 1.04

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمد الشرادي مشاهدة المشاركة
    أخ فرحان
    الغرب لا يستطيع العيش بدون عدو، لذلك نراه يعمل جاهدا على خلق فوبيا الإرهاب لدى شعوبه لتخويفها و إلهائها عن الاستغلال القوي الذي تتعرض له هذه الشعوب. لكن هذه الفوبيا أخذت تنتقل إلى أوساطنا و بتنا نأخذ الناس بالشبهات...و صارت اللحة دليل الإر هاب.. مصطلح مخبف نرميه في وجه البعض دون تمحيص...كنوع من الأحكام المسبقة.
    تحياتي
    شكراً على قراءتك القيمة أخي سي محمد الشرادي ، قراءة أعتز بها ..
    فعلا أخي ، مفهوم الإرهاب غير محدد ، كل واحد يفهمه من خلال مصلحته .. فاختلط الصواب بالحقيقة ..
    تقديري واحترامي أخي محمد ..
    الفرحان بوعزة ..

  10. #10
    أديب الصورة الرمزية الفرحان بوعزة
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,299
    المواضيع : 179
    الردود : 2299
    المعدل اليومي : 1.04

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حارس كامل مشاهدة المشاركة
    اخي الفرحان
    اراك ادخلت تداخلا رمزيا لقصة امراة العزيز مع سيدنا يوسف ، و قوم سيدنا موسي مع البقرة في اطار عدم البحث عن حقيقة ماحدث واسبابه ،وتركه والبحث فقط عن لون اللحية ثم الي الانتهاء الاتهام المعلب الارهابي لنخفي خلفه كل جرائمنا....
    تحياتي
    تحليل هادف ورؤية جديدة انضافت للنص من خلال تأويل فعال يلملم الدلالات المغيبة عن حبكة النص الدرامية ..
    بمعنى أن النص أخذ حقه من تنفس هوائي جديد ..
    شكراً على قراءتك العميقة ..
    دمت مبدعاً متألقاً وقارئاً متميزاً ..
    محبتي أخي حارس كامل ..
    الفرحان بوعزة ..

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. بحرٌ أنى لهُ قعرُ
    بواسطة محمود اليافعي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 12-07-2012, 01:09 PM
  2. وَطَنٌ يُقَالُ لَهُ مِصْر
    بواسطة د. توفيق حلمي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 18
    آخر مشاركة: 05-03-2011, 03:09 AM
  3. أَتَقْبَلينني نبصاً وأَنتِ لهُ الوطن
    بواسطة نجوى الحمصي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 09-01-2011, 12:10 AM
  4. لَهُ حينَ يأتي..
    بواسطة هدى عبد الرحمن في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 04-11-2010, 04:27 PM
  5. صُـراخ ابنتي .. تقشعرُّ لهُ الارض
    بواسطة طائر الاشجان في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 07-08-2003, 11:58 PM

HTML Counter
جميع الحقوق محفوظة