أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 12

الموضوع: استراتيجبة الإبداع التعلمي على ضوء الإدارة الصفية ( الجزء الأول )

  1. #1
    الصورة الرمزية د. مسعد زياد شاعر
    تاريخ التسجيل : Nov 2004
    المشاركات : 176
    المواضيع : 38
    الردود : 176
    المعدل اليومي : 0.03

    افتراضي استراتيجبة الإبداع التعلمي على ضوء الإدارة الصفية ( الجزء الأول )

    استراتيجية الإبداع التعلمي على ضوء الإدارة الصفية

    مفهوم الاستراتيجية :
    هو فن استخدام الوسائل لتحقيق الأهداف . واسترتيجية التدريس : عبارة عن مجموعة من الأمور الإرشادية التي توجه ، وتحدد مسار عمل المدرس ، وخط سيره في درس من
    الدروس . وقدعرفها بعض التربويين بأنها تتابع منتظم ، ومتسلسل من تحركات المعلم .
    التخطيط والاستراتيجية :
    يعتبر التخطيط أمر ضروري ، وبالغ الأهمية بالنسبة للاستراتيجية ، لأنه يترجمها إلى وسائل ، وأدوات ، ويبرمجها ، ويحدد خطوات تنفيذها في الواقع .

    مكونات استراتيجية التدريس :
    1ــ الأهداف السلوكية ، وتعرف أيضا بالأهداف الإجرائية ، أو أهداف التدريس .
    2 ــ التحركات التي يقوم بها المعلم ، وينظمها لهتدي بها في تدريسه ، وهي بمثابة محور استراتيجية التدريس .
    3 ــ الأمثلة المستخدمة لشرح الدرس .
    4 ــ التدريبات ، والمسائل ، والوسائل المستخدمة للوصول إلى تحقيق الأهداف .
    5 ــ الجو التعليمي ، والتنظيم الصفي للحصة .
    6 ــ استجابات التلاميذ ، أو الطلاب بمختلف مستوياتها ، والنتتجة عن المثيرات التي ينطمها المعلم .

    التدريس المبدع :
    * يرتبط التدريس المبدع بطرائق ، وأساليب التدريس المثيرة للفكر ، وإدارة الديمقراطية للنقاش ، وإحداث التعلم ، وتحقيق دافعية التعلم الذاتي .
    * يرتبط التدريس المبدع بالتدريس المنظم وفق خطط مرسومة ومدروسة ، تعتمد على مهارات التدريس الأساسية لتحقيق التدريس المتميز الفعال .
    * التدريس المبدع علاقة إنسانية يغلب عليها الحب ، والتسامح ، والحرية ، بل هو مسرح إنساني تلعب فيه العلاقات الشخصية بين المتعلم ، والمعلم دورًا مؤثرًا في معنوياتهم ، ودافعيتهم ، وتعلمهم .
    المعلم المبدع :
    * هو الفنان ، والممثل الذي يمتلك أدوات التدريس المناسبة والفعالة ، يأسر بها خيال المتعلمين ، ويتحدى عقولهم بتشكيلاته الفكرية ، وحركاته الوجدانية ، والسلوكية .
    * هو الذي يقيم علاقات بينيه ناجحة مع المتعلمين ، ويصل إلى مستوى رفيع من الاتصال الشخصي معهم .
    * هو الذي يحول درسه من مجرد مثيرات ، واستجابات إلى موقف إنساني مشبع بالدفء ، وتميزه التقنية ، وفيه يستمر المتعلمون في حالة من النشاط العقلي ، والاستغراق في الدرس ، والتفاعل معه عبر علاقات وثيقة من الود ، والاحترام ، والتسامح ، تدعو إلى تعزيز التواصل ـ وإثارة التفكير بشكل مستمر .

    النظام المدرسي
    يتوقف استمرار المجتمع وبقاؤه ، وتطوره على وجود مواطنين يقدرون قيمة النظام ، ويأخذون في اعتبارهم الصالح العام . لذلك تصبح العملية التربوية أكثر من مجرد نمو ، بل هي نمو في اتجاه الذكاء والسلوك الاجتماعي . من هنا يتفق كثير من التربويين على أن المشكلات الأساسية للشباب هي مشكلات اجتماعية في طبيعتها . وتعتبر المدرسة الثانوية بطبيعة تكوينها مؤسسة تربوية اجتماعية ، ففي مرحلة النمو التي يمر بها التلاميذ توضع أسس العادات الاجتماعية . لهذا فإن مسؤولية مدرسي المرحلة الثانوية تتركز على معاونة المراهق على تكييف سلوكه مع أنشطة الجماعة . وهنا تبرز الأهداف الأساسية للنظام في المدرسة الثانوية ، ألا وهي تهيئة الظروف المناسبة ، والمناخ الاجتماعي الملائم الذي يشجع ، ويساعد على نمو الخصائص ، والعادات التي تحقق أكبر قدر ممكن من الانضباط الذاتي ، والمواطنة الصالحة في كل تلميذ .

    أهداف النظام في الفصل :
    قديما كان الهدف الأساس للنظام داخل الفصل توفير الظروف المناسبة ، والحسنة للدراسة ، وتوفير الاحترام للمدرس . ويتوقف تحقيق ذلك على استخدام الخوف من العقاب غالبا . أما اليوم ، وفي عصر التحضر والتطور أصبح الهدف الأساس للنظام داخل غرف الدراسة يتوقف على التالي :
    1 ــ تنمية الفهم ، والمثل العليا ، والاتجاهات ، والعادات ، وغيرها من مكونات السلوك السوي التي تضمن أن يكون مسلك كل تلميذ مسلكا اجتماعيا ، دون الحاجة إلى استشعاره الخوف ، أو ممارسة أي ضغوط سوى ما ينعكس من آراء أقرانه عليه .
    2 ــ تنمية السلوك الاجتماعي عند التلميذ .

    خصائص الموقف النظامي الجديد في الفصل :
    يتميز الموقف النظامي الجديد في الفصل بخصائص يمكن حصرها في الآتي :
    1 ــ ينشغل التلاميذ بمواد ، وأنشطة تعليمية ذات قيمة علمية هادفة لتثير اهتمامهم ، وتشدهم إلى الدرس .
    2 ــ انعقاد اتجاهات التعاون بين المدرس وطلابه ، وإضمار حسن النية بينهم .
    3 ــ يصدر السلوك الاجتماعي ، والخلقي السليم عن التلاميذ احتراما لجماعة الأقران ، ونتيجة للجهود التعليمية التعاونية ، أكثر منه نتيجة لهيمنة المعلم عليهم عن طريق إثارة الخوف في نفوسهم .
    4 ــ يتحرر التلاميذ من عوامل القلق والإحباط المصطنعة الناجمة عن فرض إرادة الكبار الراشدين على جماعة المراهقين .

    العوامل المؤثرة في سلوك المراهق :
    يجب أن يدرك المعلم أن سلوك المراهق تحكمه قوى عديدة في المجتمع المحلي ، تعمل مجتمعة ، كما يعمل كل منها على حدة لتشكيل سلوكه ، لذلك لا بد من دراسة هذه العوامل حتى يتسنى لنا سبر أغوار المراهق السلوكية ، وأهم هذه العوامل :
    1 ــ الأوضاع الاجتماعية ولاقتصادية .
    2 ــ الصحة والنمو الجسمي .
    3 ــ الدوافع الداخلية للعمل . ( تتوقف على المنهج الدراسي السليم ) .
    4 ــ الاضطرابات الانفعالية . ( نتيجة للفشل الذريع المتكرر ) .
    5 ــ النضج العقلي . ( استفادته من خبراته ، وخبرات غيره تكون قليلة ) .
    6 ــ الظروف البيئية . ( كالسكن غير الصحي الضيق المزدحم ) .
    7 ــ أنشطة أوقات الفراغ . ( ممارسة الأنشطة الجماعية في وقت الفراغ تنمي السلوك الخلقي السليم ) .

    الموقف من السلوك غير السوي للتلميذ :
    تختلف أنواع السلوكيات غير المرغوب فيها ، وعدم التكيف لفرد دون الآخر ، وذلك حسب العوامل التي ساعدت على نشوء السلوك غير السليم لديه . من هنا يتعذر وضع قائمة مقترحات يعمل بها في مثل هذا الموقف بالنسبة للأفراد جميعا ، غير أن هناك اعتبارات تفيد عند معالجة هذه الحالات أهمها :
    1 ــ لا تؤخذ المخالفات البسيطة على أنها خطيرة . ( يراعى البيئة ، والعوامل التي أدت إلى وجودها ) .
    2 ــ الهدف من العقاب هو تحقيق تكيف التلميذ . ( شريطة ألا يكون الهدف من العقاب هو الإرهاب ، لأنه ممنوع أخلاقيا ، وسلوكيا ) .
    3 ــ ينبغي تحري أسباب السلوك السئ قبل توقيع العقاب .
    4 ــ إذا كانت المخالفة السلوكية ناجمة عن عجز في اتباع النظام المفروض من المدرسة ، يراعى تعديل النظام بحيث يساعد على تحقيق السلوك السوي .
    5 ــ يختار العلاج طويل المدى الذي يمنع تكرار السلوك غير السليم .
    6 ــ إذا كان الاتجاه النفسي العام للجماعة لا يرضي المدرس فلا يعاقب أحد التلاميذ عليه.
    7 ــ يراعى حاجات التلميذ المخطئ ، ومدى جسامة خطئه عند تقرير العقاب .
    8 ــ يوقع العقاب مباشرة عند ارتكاب الخطأ للربط بينهما .
    9 ــ من الخطأ أن يتعقب المدرس تلميذا ، لأن ذلك يضر بصحة النفسية .
    10 ــ عدم إظهار الغضب عند معاقبة التلميذ .
    11 ــ توحيد أساليب الانضباط في الصف الواحد ، بل وفي جميع الصفوف الدراسية .
    12 ــ التلميذ المذنب هو الذي يعاقب فقط ، لا الفصل كله .
    13 ــ طريقة العقاب وشكله ينبغي أن يمكنا التلميذ من استعادة احترامه لذاته .

    السلوك الطلابي السليم وكيفية المحافظة عليه

    الإدارة الصفية :
    يراعى في الإدارة الصفية الجيدة الآتي : ــ
    1 ــ الاعتماد على التخطيط الدقيق لتنظيم حجرة الدراسة .
    2 ــ الاهتمام بالقوانين الضابطة لإدارة الصف .
    3 ــ الإجراءات اللازم اتباعها للمساعدة على أداء الأنشطة الجماعية ، ومنها :
    أ ــ استخدام المواد واللوازم .
    ب ــ تعيين الطلاب في مجموعات .
    ج ــ أهداف الطالب ومشاركته .
    د ــ الفرق التعلمية التعاونية .
    هـ ــ الإشارات كعمل وسلوك وحركة تستخدم للفت انتباه الطالب .
    و ــ الإعلانات المدرسية العامة . ( مراعاة الاستماع إليها ، وعدم مقاطعتها ) .
    ز ــ المواد ، والأجهزة الخاصة كالحاسوب ، والحيوانات الحية . ( يجب تحديد أنظمة ، أو قوانين للوصول إليها ، واستخدامها ) .
    ح ــ أوقات الخروج إلى الفسح ، أو الصلاة . ( ينبه الطلاب إلى إخلاء مقاعدهم ، أو ترك عملهم عليها ) .

    المعالجة الفورية للسلوك غير المقبول :
    تعتبر المعالجة الفورية للسلوك غير المقبول من الأمور الهامة ، بغرض تجنب استمراره وانتشاره .
    أما السلوكيات التي ينبغي أن نهتم بها فهي :
    1 ــ عدم المشاركة في الأنشطة التعلمية .
    2 ــ عدم الانتباه لفترات طويلة ، أو تجنب العمل .
    3 ــ المخالفة الواضحة للقوانين والإجراءات الصفية .

    طرق معالجة السلوك غير المقبول :
    1 ــ إعادة انتباه الطالب إلى المهمة التي انشغل عنها بعمل آخر .
    2 ــ أن يتواصل المعلم بالنظر مع الطالب ، أو الاقتراب منه مع استخدام الإشارة .
    3 ــ تذكير الطالب المخالف بالإجراء الصحيح .
    4 ــ حث الطلاب بالتوقف عن الأسلوب غير المناسب ، ثم مطالبتهم بالعودة إلى البدء في النشاط البناء .
    تنبيه :
    أحيانا يكون استخدام الإجراءات مباشرة غير مناسب ، أو أنه يعطل نشاطا ، وفي مثل هذه الحالة يسجل المعلم المخالفة في ذهنه ، ويستمر في الدرس حتى يأتي وقت أكثر ملاءمة ، ويخبر الطالب بأنه شاهد ما حدث ، ثم يناقش معه السلوك المناسب الذي يجب اتباعه .

    كيفية إدارة المخالفات السلوكية :
    ليس الغرض هنا التقليل من شأن المدرس في حل المشاكل الصفية ، وإنما وجوب النظر إلى قائمة الاستراتيجيات الملائمة للموقف ، أو المشكلة ، عاملين قدر المستطاع على جعل الأشياء التي تعطل البرنامج التعليمي في أدنى حدودها ، ومحسنين في نفس الوقت تكيف الطالب الإيجابي ، وسلوكه المنتج . وقبل أن نستعرض الطرق التي يمكن بوساطتها حل تلك المشاكل السلوكية الطلابية ، ينبغي أن نستعرض معا أهم هذه المخالفات السلوكية التي يمكن ارتكابها من قبل الطلاب داخل غرف الدراسة ، أو خارجها ضمن حيز المدرسة .

    أهم المخالفات السلوكية :

    المخالفات التافهة ، وتشمل :
    1 ــ عدم الانتباه لفترة طويلة .
    2 ــ التحدث عند الانتقال من نشاط لآخر .
    3 ــ الغفلة لفترة طويلة .
    4 ــ التوقف القصير أثناء العمل على مهمة ما .
    تنبيه :
    هذه السلوكيات لا تعتبر بالفعل مشاكل ينبغي العقاب عليها ، نظرا لقصرها ، وعدم معارضتها للمواقف التعلمية ، والأفضل تجاهلها .

    المخالفات البسيطة ، وتشمل :
    1 ــ جهر الطلاب بالإجابة .
    2 ــ مغادرتهم للمقاعد بدون إذن .
    3 ــ قراءة ، أو أداء عمل لا علاقة له بالدرس أثناء الحصة .
    4 ــ تناول بعض الحلوى أثناء الحصة .
    5 ــ إلقاء نفايات في غرفة الصف .
    6 ــ التناول المفرط للأحاديث الاجتماعية أثناء الأنشطة الفردية ، أو الجماعية .

    المشاكل الحادة :
    كثيرا ما يرتكب الطلاب بعض المشاكل التي يمكن وصفها بالحادة تمييزًا لها عن المخالفات السابقة ، ولكنها محدودة المدى ، والتأثير ، وتشمل :
    1 ــ قيام الطالب بأشياء خارجة عن نطاق المهمة ، وبشكل مستمر .
    2 ــ عدم إنجاز الطالب آخر مهامه المكلف بها إلا نادرا .
    3 ــ إخفاق الطالب باستمرار في الالتزام بالقوانين الصفية المتعلقة بالتحدث ، والحركة داخل حجرة الدراسة .
    4 ــ رفض الطالب أداء أي عمل يكلف به .
    5 ــ محاولة الطالب التخريب لمحتويات الصف .
    6 ــ الغش في الاختبار .

    المشاكل المتفاقمة :
    تشمل هذه الفئة المخالفات البسيطة ، والمشاكل الحادة التي أصبحت تشكل تهديدا للنظام والبيئة التعليمية ، وأهم تلك المشاكل :
    1 ــ تجول العديد من الطلاب داخل حجرة الصف بمحض إرادتهم .
    2 ــ استمرار الطلاب في الجهر بملاحظات غير مهمة مما يؤثر على أنشطة تطوير المضمون .
    3 ــ الأحاديث الاجتماعية التي تستمر بنفس الصخب بالرغم من طلب المعلم بصفة متكررة التزام الهدوء ، مما يمل على تشتيت انتباه الطلاب الآخرين .
    4 ــ الرد على المعلم بطريقة غير لائقة ، ورفض التعاون معه ، مما يسبب له الإحباط ، كما يؤدي إلى إفساد الجو الصفي .

    إعداد

    الدكتور / مسعد محمد زياد

  2. #2

  3. #3
    قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Jul 2004
    المشاركات : 142
    المواضيع : 13
    الردود : 142
    المعدل اليومي : 0.02

    افتراضي

    بارك الله بك د. مسعد
    أنت تختار المفيد والهام جدا
    شكرا جدا ونتمنى أن تظل بيننا
    ربيحة علان

  4. #4

  5. #5

  6. #6

  7. #7

  8. #8

  9. #9
    الصورة الرمزية يسرى علي آل فنه شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2004
    الدولة : سلطنة عمان
    المشاركات : 2,428
    المواضيع : 109
    الردود : 2428
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي


    موضوع مهم أستاذنا الفاضل بانتظار البقية

    جزاك الله تعالى كل خير
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

  10. #10
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 55
    المشاركات : 40,336
    المواضيع : 1087
    الردود : 40336
    المعدل اليومي : 6.37

    افتراضي

    نعم أستاذنا الفاضل د. مسعد.

    لقد أبدعت وأحسنت العرض وتناول محاور هامة وننتظر الجزء الثاني بترقب.

    أرجو أن يسمح وقتك الثمين ببعض غيث تجود به على الواحة.


    دمت بخير ورضا



    تحياتي وتقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. الإدارة الصفية
    بواسطة حوراء آل بورنو في المنتدى الإِعْلامُ والتَّعلِيمُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 27-12-2004, 07:47 AM
  2. الأسئلة الصفية
    بواسطة د. مسعد زياد في المنتدى الإِعْلامُ والتَّعلِيمُ
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 19-12-2004, 06:20 AM