أحدث المشاركات
صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 21

الموضوع: ملحمة الشباب..

  1. #1
    الصورة الرمزية د.عمر خَلّوف العروضي
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    المشاركات : 557
    المواضيع : 76
    الردود : 557
    المعدل اليومي : 0.11

    افتراضي ملحمة الشباب..

    ملحمة الشباب...


    أودعْتُكَ اللهَ ربَّ العرش يا ولدي يا حبّةَ القلبِ بل يا بَضعَةَ الكَبِدِ
    إني نذرْتُكَ للرحمن خالصةً وهْوَ الحفيظُ ... عليه اليومَ مُعتمدي
    أقصانيَ الدهرُ عن عينيكَ مبتعِداً ووجْهُكَ العذْبُ عنّي غيرُ مبتعِدِ
    يَمرُّ طيفُكَ في قلبي، فأحضنُهُ شوقاً إليكَ، وفي عقلي، وفي خلَدي
    أستحضرُ الطيفَ وهْماً كلَّ سانحةٍ لأحتسي منهُ كأسَ الصبْرِ والجلَدِ
    أقبّلُ الجبهةَ الشمّاءَ، ألمِسُها وأمسحُ الوجنةَ الأسنى بملءِ يدي
    وألثمُ الطهْرَ في عينيكَ، أرّقهُ ليلٌ من الزيفِ غَشّى الفجْرَ بالنّكَدِ
    ليلٌ تطاولَ حتّى قال قائلهُ: ما للنهارِ؟ أما للّيلِ من أمَدِ؟
    و(طغمةٌ) للخنا والبغيِ أجّجها حقدٌ دفينٌ، غَذاها الكُفْرُ بالمدَدِ
    قد نكّلتْ بدمِ الأحرارِ، ما رَقَبَتْ في الله إلاًّ ، ولم ترفُقْ على أحَدِ
    أوهَتْ عُرى الدين في أرضٍ مباركةٍ من الشآمِ، وغُلَّ الدينُ بالصّفَدِ
    وباعتِ الأرضَ للأوغادِ سائغةً لم تَبْنِ للدينِ أركاناً ولم تَشِدِ
    أرخى لها الغربُ حبلاً من مودتهِ وما دَرَوا أنه حبلٌ من المسَدِ
    ذقْنا بها الويلَ أضعافاً مضاعفةً لكنها النارُ تنفي وَخْمَةَ الزَّبَدِ
    ما زال ثأرُ حماةَ الثُّكْلِ مُتَّقِداً يستصرخُ النخوةَ العَرباءَ في بلدي
    ما زال جرحُ الثكالى الطاهراتِ بلا آسٍ، يمجُّ نجيعَ القهر من جسدي
    الأربعونَ كَوَتْنا نارُ جمرتها وقد هَرِمْنا، وجَمْرُ الظلمِ لم يَكَدِ
    وجئتَ يا ولدي الدنيا على قَدَرٍ
    فرَشْتُ دربَكَ آمالاً أزيّنُها وأرسمُ العُمْرَ آفاقاً من الرغَدِ
    محَضْتُكَ الحبَّ صِرْفاً ما بخلتُ بهِ حتى استويتَ شباباً زِينَ بالرَّشَدِ
    واشتدَّ في كنَفِ الإيمان عودُكَ لم يَستهْوِكَ الزُّخرُفُ الخدّاعُ أو يَصِدِ
    حمَّلتَ همّكَ قلباً يافعاً فسَرَى في عودِكَ الغضّ نَسْغُ الحقِّ والسَّدَدِ
    وبِعتَ لله نفْساً قطّ ما خضعَتْ ولا استكانت لغير الواحدِ الأحدِ
    كأنكَ اليومَ حِبُّ المصطفى انبلجتْ عنه الليالي، جلاءَ الأعيُنِ الرُّمُدِ
    كيفَ انتفضتَ، ولم يلسعْكَ مَيسَمُها
    نَهضْتَ من قمقمِ الظّلْماتِ تَحْطِمُهُ لتسكبَ النورَ في بُردَيكَ للأبَدِ
    حطّمتَ فينا جدارَ الخوفِ، هَوَّلَهُ كَرُّ السنين، ووجْهٌ للزنيمِ رَدِي
    ناديتَ يا ربّ ما لي عن جَداكَ غِنًى إنّي استعنتُ على الطاغوتِ بالصَّمَدِ
    وقلتَ دعني؛ فرَوْحُ الخلْدُ في رئتي والصوتُ في أذُني، والطيبُ في بُرُدي
    فاسلكْ سبيلكَ للفردوسِ منبعثاً
    لكلّ شيءٍ مَدًى لا بدَّ بالغُهُ والله يَقْدُرُ للغايات والأمَدِ

  2. #2
    الصورة الرمزية معين الكلدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2008
    المشاركات : 465
    المواضيع : 37
    الردود : 465
    المعدل اليومي : 0.11

    افتراضي


    العروضي والشاعر الكبير د . عمر خلوف

    أدميت مقلنا بهذا النزف ، و كفّنت أفراحنا بهذا الوصف

    سيأتي من الله فرجٌ قريب فهو المجيب القريب لمن دعاه ، وتالله إن سلاح الدعاء هو من أنجع الأسلحة وأنضاها و أمضاها

    كلنا شامييون وربي ، وكلنا مقدسيون وإنا والله لنتقلقل في فُرُشنا مما نسمع ونرى ، ونتلوى حرقةً وضنكا

    ولكن حسبي وحسبك قول الجبار في علاه (( أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ (2) وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ ))

    أما الشعر فهو الشعر ،و أما الحبر فهو من دواة الصدر

    نصرنا الله على عدونا وعدو دينه
    أنا صخرة الوادي إذا ما زوحمت
    وإذا نطقتُ فإنني الجوزاءُ

  3. #3
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 4,368
    المواضيع : 71
    الردود : 4368
    المعدل اليومي : 1.59

    افتراضي

    أشكرك على هذه القصيدة الرائعة شاعرنا الفاضل
    تحياتي
    سلكتُ طريقي ولالن أحيد = بعزمٍ حديدٍ وقلبٍ عنيد

  4. #4
    الصورة الرمزية فاتن دراوشة مشرفة عامة
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : palestine
    المشاركات : 8,869
    المواضيع : 90
    الردود : 8869
    المعدل اليومي : 2.34

    افتراضي

    لله درّك أستاذنا

    رحم الله فقيدكم وجعل مثواه جنّته

    مودّتي
    غبنا ولم يغبْ الغناء
    يا فاتن الأسحار حيّاكِ الربيع إذا أضاء


  5. #5
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 58
    المشاركات : 7,102
    المواضيع : 105
    الردود : 7102
    المعدل اليومي : 1.82

    افتراضي

    لمثل هذا يذوب القلبُ من كمدٍ
    ان كان في القلب إسلامٌ، وإيمانُ
    لله درُّك شاعرنا على هذا المشاعر المباركة
    والنص على لوعة اكتنفته إلا أنه جاء طافحًا
    بشاعرية مثلى، وجذلى
    بعثت في النفس الأمل
    وان نصر الله قريب
    تقبل وافر احترامي

  6. #6
    الصورة الرمزية د.عمر خَلّوف العروضي
    تاريخ التسجيل : Feb 2006
    المشاركات : 557
    المواضيع : 76
    الردود : 557
    المعدل اليومي : 0.11

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة معين الكلدي مشاهدة المشاركة

    العروضي والشاعر الكبير د . عمر خلوف

    أدميت مقلنا بهذا النزف ، و كفّنت أفراحنا بهذا الوصف

    سيأتي من الله فرجٌ قريب فهو المجيب القريب لمن دعاه ، وتالله إن سلاح الدعاء هو من أنجع الأسلحة وأنضاها و أمضاها

    كلنا شامييون وربي ، وكلنا مقدسيون وإنا والله لنتقلقل في فُرُشنا مما نسمع ونرى ، ونتلوى حرقةً وضنكا

    ولكن حسبي وحسبك قول الجبار في علاه (( أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ (2) وَلَقَدْ فَتَنَّا الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ فَلَيَعْلَمَنَّ اللَّهُ الَّذِينَ صَدَقُوا وَلَيَعْلَمَنَّ الْكَاذِبِينَ ))

    أما الشعر فهو الشعر ،و أما الحبر فهو من دواة الصدر

    نصرنا الله على عدونا وعدو دينه
    أخي الحبيب معين..

    نسأله تعالى فرجاً قريباً

    يُقرّ به عيوننا

    ويُعيد أفراحنا

    تاقت صباحات الأنين لفرحة ** وهفتُ ليالي العمر للأعياد

  7. #7
    الصورة الرمزية حسين العقدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2012
    الدولة : السعودية ..أبوعريش
    المشاركات : 1,171
    المواضيع : 54
    الردود : 1171
    المعدل اليومي : 0.45

    افتراضي


    *أودعْتُكَ اللهَ ربَّ العرش يا ولدي=يا حبّةَ القلبِ بل يا بَضعَةَ الكَبِدِ
    مطلع جميل فيه إشارة لقوة إيمان هذه الثكلى وثقتها بالله..فالوديعة لاتسمى كذلك إلا إذا كان صاحبها يثق في الُمودَع إليه ,ثم إنه لايُودع إلا الشيء الثمين ولا يوجد أثمن من الإبن الذي هو بضعة الكبد وحبة القلب


    *ليلٌ تطاولَ حتّى قال قائلهُ:=ما للنهارِ؟ أما للّيلِ من أمَدِ؟
    و(طغمةٌ) للخنا والبغيِ أجّجها=حقدٌ دفينٌ، غَذاها الكُفْرُ بالمدَدِ


    بل لليل أمد سينتهي مهما طال وسينبلج فجر الأمة الحلم..أما تلك العصابة الجاثمة على
    الصدور فإلى زوال بإذن الله فهم يستمدون قوتهم من الطاغوت بينما يستمد الأبطال نصرهم من الله
    الذي تكفل بحفظ دينه الحق رغم أنف من يحاول طمسه

    (يريدون أن يطفئوا نور الله بأفواههم ويأبى الله إلا أن يتم نوره ولو كره الكافرون)


    *ما زال جرحُ الثكالى الطاهراتِ بلا=آسٍ، يمجُّ نجيعَ القهر من جسدي

    ربّ وا معتصماه انطلقتْ ملء أفواه البنات اليُتّمِ=لامستْ أسماعنا لكنها لم تلامسْ نخوة المعتصمِ



    *فرَشْتُ دربَكَ آمالاً أزيّنُها=وأرسمُ العُمْرَ آفاقاً من الرغَدِ
    أرادتْ الأم أن ترسم مستقبل ابنها ولكنه آثر أن يرسم بدمه مستقبل أمته


    لافض فوك أستاذنا القدير ..أسأل الله أن يقر عينك وعين كل حر بالنصر المؤزر عاجلاً غير آجل


    *ثم إن لك في ذمتي جزيل الشكر على كتابك القيّم (كن شاعرًا) فقدت استفدت منه الكثير أسأل الله أن يثيبك عليه خير الدارين


    طاقات وردنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8

  9. #9
    الصورة الرمزية نور اسماعيل قلم مشارك
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    الدولة : سوريا
    المشاركات : 113
    المواضيع : 8
    الردود : 113
    المعدل اليومي : 0.04

    افتراضي

    الشاعر الكبير عمر خلوف :
    لافاض فاهك ، ونصرنا الله على عدونا وأعدائنا عاجلاً غير أجل
    ورحم الله فيقدكم

  10. #10
    الصورة الرمزية هاشم الناشري شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2011
    المشاركات : 3,694
    المواضيع : 39
    الردود : 3694
    المعدل اليومي : 1.15

    افتراضي

    بمثل هذه الهمم تعلو راية الأمة ، ومن أغلى من الولد؟

    دمت موئلا للسمو والجمال ، ونسأل الله تعالى أن ينصر

    أهل الحق ويعلي شأنهم ، ويحفظ الشام وأهلها.

    محبتي وتقديري.
    إذا كان أصلي من ترابٍ فكلّها = بلادي وكلّ العالمين أقاربي

صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. عهد الشباب
    بواسطة محمد إبراهيم الحريري في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 25
    آخر مشاركة: 17-12-2006, 04:40 PM
  2. الصلاة تكافح الشيخوخة وتجدد الشباب
    بواسطة عبلة محمد زقزوق في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-06-2006, 10:50 AM
  3. رسالة الي الشباب
    بواسطة حسام محمد حسين في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-01-2006, 02:14 PM
  4. كيف يستطيع الشباب استدراج الفتيات ؟
    بواسطة زاهية في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 25-12-2005, 09:24 AM
  5. واجب الشباب المسلم اليوم...؟؟
    بواسطة ابو دعاء في المنتدى الحِوَارُ الإِسْلامِي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-06-2003, 10:04 AM