أحدث المشاركات

يسرق نفسه» بقلم ابن الدين علي » آخر مشاركة: ابن الدين علي »»»»» هناك هناك» بقلم حماد مزيد » آخر مشاركة: حماد مزيد »»»»» أغاني سودانية» بقلم فاطمة أدهم » آخر مشاركة: فاطمة أدهم »»»»» البرامج» بقلم فاطمة أدهم » آخر مشاركة: فاطمة أدهم »»»»» برج الدلو» بقلم فاطمة أدهم » آخر مشاركة: فاطمة أدهم »»»»» أسماء فتيات ومعانيها من القرآن» بقلم فاطمة أدهم » آخر مشاركة: فاطمة أدهم »»»»» بين الثريا والثري» بقلم سمر أحمد محمد » آخر مشاركة: ناديه محمد الجابي »»»»» مشاهد يومية.... قصص قصيرة جدا» بقلم عمر حماد » آخر مشاركة: ابن الدين علي »»»»» بقايا / ق ق ج» بقلم كاملة بدارنه » آخر مشاركة: ابن الدين علي »»»»» حمولة مؤلمة» بقلم زاهية » آخر مشاركة: ابن الدين علي »»»»»

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 32

الموضوع: مختارات للراحلة .. شريفة العلوي

  1. #21
    الصورة الرمزية أحلام أحمد قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Apr 2012
    المشاركات : 2,289
    المواضيع : 41
    الردود : 2289
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي موائد الأطلال

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شريفة العلوي مشاهدة المشاركة
    قررت أن أحيا حياتي قانعا
    في البيد حيث موائد الأطلال
    والليل يلتحف السجاف تثاؤبا
    يرمي إلي مخافة الأهوال
    عيناه من غده تفر وأمسه
    وثب الغروب موثقا لزوال
    استمطرت عيناي صدق دموعها
    وشربت منها مالح الإجلال
    وأدرت باب الحلم مزلاج النهى
    فبدا الرتاج موارب الأسمال
    ليت الدموع تطهر الهدب النقي
    و الدمع ليس محطم الأقفال
    بت العليل وفي هواه تلومني
    صف لي بربك ما الدواء لحالي
    صمت يغني في ربوع مضاربي
    فالصمت أفضل من ندى الأقوال
    أسترحم الجلمود حين أرومه
    وأهز جذع الوقت رغم محال
    أقحمت نفسي في تشعب نسجه
    تاهت دروبي في صدى الموال
    ضفرت حرفي واكتسيت بوابل
    حيث الجواب المحتفي بسؤالي
    غيري يزين طعنة النسيان لي
    و أنا ألمّع خنجر الآمال
    سقط الغبار وللغبار هزائم
    اختار منه محاسن الأثقال
    وبقيت عهدا لم تكن في خاطري
    طيرا يحلق في سماء خيالي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #22
    الصورة الرمزية أحلام أحمد قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Apr 2012
    المشاركات : 2,289
    المواضيع : 41
    الردود : 2289
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي العطر المثير

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شريفة العلوي مشاهدة المشاركة
    تتحول الأشياء عن أشكالها
    تتغير الألوان في ألوانها
    تتنافر الأحجام من تكوينها
    تتبدل الأسماء من ألقابها
    تتحلل الكلمات من طياتها


    حينا أرى ما لا يرى
    والبعض لم ير ما أرى
    فيشككون بنظرتي
    ويكذّبون روايتي
    ويجندون رماحهم
    لتصيبني في مقتل
    ويلونون ظلالهم ..
    وكأنهم لون الطلاء على الجدار !
    لا من جدار قد يعيرهم الطلاء
    أو قوة الإنصات تطعمهم غذاء

    وإذا فتحت نوافذي
    يتسرّقون مواجعي
    أو ينصتون الى الصرير
    كم يجهلون بأنني
    أمشي على سطح البحار وأمتطي فرس النوى !!
    كم يجهلون بأنني
    أتسلق الأنوار في وثب الحوار ..!!
    وأرج في الصحراء عاصفة الغبار!
    لا السافيات تخيفني
    أو نشرة الأخبار تحبط رحلتي

    ومتى عرفت حقيقة الأشياء قبل حدوثها
    تتجول الكلمات والأفكار بين مجرتي
    قالت لي الكلمات حين كتبتها
    أنتِ اكتشفت حقيقة الأشياء مثل عيونها ..
    لا المد .أو جزرٌ هنا
    تبقين أنت قصيدتي
    وجبينك المصبوغ بالآمال بدر حالمٌ
    سيكون مثل فراشة
    في طي أوشحة الضياء
    إذ إنني مازلت مثل سجية السنا
    في نقاء سريرتي
    كم كنا مثل زجاجة العطر المثير ..
    حتى اقتنعت بأنني
    كنتُ الوديعة بينما أنت الإناء
    أنت الإناء
    أنت الإناء .


  3. #23
    الصورة الرمزية مازن لبابيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 59
    المشاركات : 8,502
    المواضيع : 132
    الردود : 8502
    المعدل اليومي : 2.03

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أحلام أحمد مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جزاك الله خيرا د.مازن وجعله في ميزان حسناتك
    ورحم الله فقيدة الواحة العزيزة وأسكنها فسيح جِنانه
    ولديّ تساؤل إن سمحت لي أيها الفاضل:
    لم موضوعك الجميل هذا في الاستراحة وليس في منتدى الوفاء لهم....؟؟؟!!!
    و
    لك شكري وتقديري نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    وجزاك الله كل خير أختي أحلام أحمد لمشاركتك فيما نقلت من أعمال أديبتنا الراحلة رحمها الله تعالى .
    بخصوص تساؤلك ، فضلت أن أضع الموضوع في الاستراحة لأنها أكثر نشاطا فرغبت أن يشاهد الموضوع ويحظى بأكبر عدد من المشاركات ، ويمكن فيما بعد نقله إلى منتدى الوفاء لهم ليرجع إليه ويتابعه من يرغب من الأعضاء والزائرين للواحة .
    أحييك وأشكرك لملاحظتك المحقة .
    نسأل الله أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته وأن يعيننا على الوفاء لها بما تستحقه .

    دمت بخير وعافية
    [IMG]
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    [/IMG]

  4. #24
    الصورة الرمزية أحلام أحمد قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Apr 2012
    المشاركات : 2,289
    المواضيع : 41
    الردود : 2289
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مازن لبابيدي مشاهدة المشاركة
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    وجزاك الله كل خير أختي أحلام أحمد لمشاركتك فيما نقلت من أعمال أديبتنا الراحلة رحمها الله تعالى .
    بخصوص تساؤلك ، فضلت أن أضع الموضوع في الاستراحة لأنها أكثر نشاطا فرغبت أن يشاهد الموضوع ويحظى بأكبر عدد من المشاركات ، ويمكن فيما بعد نقله إلى منتدى الوفاء لهم ليرجع إليه ويتابعه من يرغب من الأعضاء والزائرين للواحة .
    أحييك وأشكرك لملاحظتك المحقة .
    نسأل الله أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته وأن يعيننا على الوفاء لها بما تستحقه .

    دمت بخير وعافية
    معك حقّ يا د.مازن فللاستراحة زوّار كثر
    كما أن مناسبات الرواق كثيرة وتطغى على منتدى الوفاء لهم
    مع العلم أنني أجدنا مقصّرين كثيرا مع منتداهم
    عندما رحل الد.مصطفى عراقي عزمت على فتح صفحة خاصة بأعماله
    وأخذتني مشاغل الحياة فنسيتها
    والآن تذكّرته حينما رحلت العزيزة شريفة العلوي
    ورغم أنني لم أتعامل مع أحدهما إلا أنني أشعر بالحزن لفكرة الرحيل عموما نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    فما بالك حينما تشعر أنهم كانوا يسكنون نفس المكان الذي تسكنه
    رحمهما الله رحمة واسعة وأسكنهما فسيح جنّاته
    وألحقنا بهما على ملّة التوحيد ورزقنا حسن الخاتمة
    ....
    أشكرك على جميل ردّك نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي


  5. #25
    الصورة الرمزية أحلام أحمد قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Apr 2012
    المشاركات : 2,289
    المواضيع : 41
    الردود : 2289
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي وبقي الوقت وحيدا.

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شريفة العلوي مشاهدة المشاركة
    في لحظات ما يداهمني إحساس غريب , قد لا يمر على الآخرين بهذه السهولة ..وفي غمرة هذا الإحساس أجدني كمجموعة أشياء تجمعت في كائن واحد أقرب إلى مفهوم الصناعات الحديثة التي تحاول أن تتوسط ما بين تلبية حاجة المستهلك وبين ولع لاستهلاك منتج يحمل دمغة الجودة العالية التي أهلكت الكثيرين وأضاعت عليهم فرص الحصول على أشياء أخرى رغم ضرورتها لتفاصيل قد تبدو من وجهة نظر المحايد فكرة تقتضي سير الحال وان بدت مخالفة في بعض المزايا ..مفهوم حداثي ككل المفاهيم الحداثية التي أصبحت تحشر أنفها حتى في مفردة اللغة لتقيس الأشياء بمقاييسها وتعكس جوانبها المحدودة وان كان التعتيم لوجهة أخرى أصبح فرضا ,, بل مفردة منذ أن وقعت على السمع اعتاد عليها السامع ..وهي تجميع صيني / كوري/ مع دول أوروبية ( والوقت يقف إزاء هذا الأمر عاجزا متفرجا على المشاهد الجاهزة لسيناريوهات مطبوخة في مطابخ أيدلوجية محتومة تسلقت عصرها ..وهذا التجميع يبين بأن المنتج حالة مشوهة لهجين لا يتوافق تحت كائن واحد ..هكذا اشعر الآن وكأني مجموعة أشياء اتخذت هيكلا يناسبها ويظهر بأن الموائمة واضحة المعالم ولا تنافر هنا أو هناك ..ولكن هذا لا يمنع بأني أسمع أحيانا أصوات المطرقات وأحيانا ناقوس آلة الحرب وأحيانا الرياح الهوجاء تشد رحالها إلى اقتلاع كل شيء ارسخ وجوده في الأعماق لمجرد إثبات هوية ..ولكني قررت في هذه الساعة أن أتخيل هذا الهيكل كيسا مملوءا بأشياء متجانسة متباينة ثم أفرغه من محتوياته لتزحف الزواحف إلى جحور موتها ولتثب الضفادع إلى بركة قهرها ولتُحَل عقد الهموم المربوطة كالعناقيد وتركض في أزقة الصمت لتساعد على تناسخ الحيرة ويصبح للحيرة وطنا , وعلى فلسفة التجميع لمصلحة التفريق أن تبتكر حالة تؤكد مفهوم التحيز لمعنى التمايز .. ولتأتي الريح لتمسح جبين البقاء بمسك الرحيل ولن أتجرأ بعد الآن على تسلق الحلم وإن كان مداه النجم أو إن كان دس أنفه في زجاجة عطري , سأكتفي بامتلاك القدرة على التنفس ... ولا مانع إذا ولّى هو الآخر ..وبقي الوقت وحيدا رغم تعدد أسبابه .

    .
    وبقي الوقت وحيدا.

  6. #26
    الصورة الرمزية أحلام أحمد قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Apr 2012
    المشاركات : 2,289
    المواضيع : 41
    الردود : 2289
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي الموت تأخر هذا اليوم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شريفة العلوي مشاهدة المشاركة

    أنت منحتني هذا الخبز
    ولذا لن أطعم منه أحدا أبدا
    لا تسألني عن طعمه
    وعن نوعه
    إن كان من الحنطة
    أم كان من القمح المعجون ببارودٍ
    يستسهل أفواه سائغة البلع..
    يكفي إنك أنت من أهداني الخبز
    و دهاقا طافحة السقم …
    حين تناولني كأسا من دمعي
    الظمأ يشاغب في ثغري
    لا تخش علي من الوحدة
    لن أبقى وحيدة …
    سوف ترافقني جموع الغُمس
    وأشرعة تبحر صوب الرمس
    فتزمجر زوبعة الهذيان
    وتفر أساريري
    كقطيع داهمها السبع على السفح
    أنت منحتني من الآم الكون
    وهزائم أيام صفراء
    عصور الردح
    وزرعتني في أرض جرداء..
    ساريةٌ شقحتها الريح
    من الأطراف بلا رقح
    ثم منحتني أهوال الصمت الى حدٍ
    أفصح فيه الخرس ..
    ومنحتني إملاقا
    يزرع في قلبي أدغال الجوع…
    وسكبت على رأسي شلال سراب
    يهدر,
    يجأر ,
    يزأر
    حتى تتقطع حنجرة الوقت …
    ومنحتني كابوسا
    يوقظني من حضن النوم
    ليشق على أجفاني قميص السهد ..
    ومنحتني أوهاما تتخندق
    بين مساءاتي المحتارة
    لتشب بأوداجي نيران الحيرة
    ووضعت دماميلي في سلة برونزية
    يتقاطر منها الوابل
    صيفا وشتاء دون هوادة …
    لا يتنفسها الهم
    بل تتنفس فيها زفرات الغم
    الورد تناسل بالشوك
    ولكن هيهات لورد ينزف غير العطر
    والريح تلاطمني بالبكم
    كصفير يرقص فوق حصاة القبر
    تلك السلة تصلح للنعش
    ولا يتسع لها إلا اللحد
    تتزين في سربال أبيض
    لم يلمسه الحائك ..
    ثم طبعت على رمشي وشم اليأس
    ونقشت على ناصيتي قبلات الحتف
    وغادرت مدائن ممكلتي
    لكن الموت تأخر هذا اليوم
    جف الدمع ..
    و سال الجرح ..
    ثم تساءلت القطنة
    وهل للموت دماء؟
    يا وجعي المشتاق لأوجاعي
    لا أحد يبلغ حد الموت…
    بعد الموت
    الموت تأخر هذا اليوم

  7. #27
    الصورة الرمزية أحلام أحمد قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Apr 2012
    المشاركات : 2,289
    المواضيع : 41
    الردود : 2289
    المعدل اليومي : 0.85

    افتراضي حتى يخضرّ الرماد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شريفة العلوي مشاهدة المشاركة
    نعم ..أنت هناك , وأنا أتربع على هنا ! حيث تتحلل المساحات من كل هيمنة نواميس الحدود ..التي تفك بنات أفكاري من كل القيود.

    ولا اضطر لبناء الصروح للوثة وهم الصدود ..لأني أحاكي نشاطات النحل في حدائق حرفي , وأحاول قدر الإمكان الإبقاء على ذاكرة لا يشوبها غبار النسيان .

    نعم .. أنت هناك و أنا هنا حيث لا أمر على ذاكرتك ذات صدفة قصيرة ولا احتضن طفل الانتظار.. أو أقضم أظافر الاحتضار , ولا أجيد مع العواطف اللحظية صناعة الانصهار ولست كما تدعي بأني مشاعر أصلب من الأحجار ..

    بل أترك بيني وبين مكدرات الندم مسافة القمر من الأرض , فلا الجأ فيها للبحث عن موضع قدم , لأنني أعي تماما أين مكاني من بين مواضع الكرام أيها الكريم ..ثمة اللا لقيا تلتقي بنا من أفنان الهجر..

    ثمة لحظات لا حضور تغيب بنا ونندس في جيوب الحذر ..ربما هناك من الأقدار ما يتصيد لحظاتنا اليتيمة قبل أن يصفعها الزمن بالتلاشي وتحكم عليها الأيام بالتقادم حتى تبقى خارج سياج المقابلة ..

    وأصبحت المقابلة بيننا كانزلاق ومضة البرق في حضن هوة الليل اللا مرئية ..ليمتشق الصباح التالي بقايا لقاء لم يحتفظ به دفتر الوقت سوى ظهور الأسماء دون المسميات.

    أتساءل كيف تشتت ذاتك الجميلة على تعدد الحروف أم العذر الأقبح دائما من ذنبه سيقف لنا بالمرصاد قبل أن نصل على عتبات الهمس بعيدا عن ذنب اللمس حتى يخضر الرماد.
    حتى يخضرّ الرماد

  8. #28
    الصورة الرمزية مازن لبابيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 59
    المشاركات : 8,502
    المواضيع : 132
    الردود : 8502
    المعدل اليومي : 2.03

    افتراضي

    سأعلن للسماء

    الأديبة الشاعرة الراحلة .. شريفة العلوي - نشرت في 13-7-2011

    ************************


    ظننتُكَ حاضراً قرْبَ الضّفافِ
    ترافقنا لترميم القوافي

    أتيتك أمتطِي الأشعار خِيلا ..
    لأطوي صفحةً ظلتْ تجافي

    مديدٌ رغم قصر الوقتِ إنّي ..
    سَأعْلنُ للسّماء مدى احترافي

    طويل البال انتظر انسكابي ..
    كما الذّهب المصفّى في الضفافِ

    و أسْكبُ برتقال الدّمعِ حتى ..
    يصيرُ الهدب منزوع السجاف

    ألا يا من به اصطدمت ركابٌ
    فإن الصبر منتوج القطافِ

    فلا للجوعِ زهدٌ حين يرنو ..
    إلى سقف الرغيف للاغتراف

    يُعارضني النسيمُ كما شراعٌ
    ولست لاقتفي وهم الحوافِ

    أَحِبُّ الشمسَ مشرقة الضياءِ
    ولا ليلٌ يضلّلُ بالهتاف ِ

    جمعتُ الدرَّ كامنه وسحرٌ ..
    صنعتُ به القلائدَ من ذرافي


  9. #29
    الصورة الرمزية مازن لبابيدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2008
    الدولة : أبو ظبي
    العمر : 59
    المشاركات : 8,502
    المواضيع : 132
    الردود : 8502
    المعدل اليومي : 2.03

    افتراضي

    كما لو كنت أرحل في صلاتي

    الأديبة الشاعرة .. شريفة العلوي - نشرت في 2-3-2012

    *******************************


    وكأس الشعر عذب كالفرات
    فمن إلّــاه ينسيني مواتي

    هبوب الريح تعصف في فؤادي
    ووقع قريحتي ظلت هباتي

    بكائي ليس مثل بكاء غيري
    كما لو كنت أرحل في صلاتي

    أبث البوح للأزهار حينا
    وحينا أستردّ بها ..صفاتي

    أرج زجاجة الأشواق عطرا
    كأن الشوق من أقصى سماتي

    يعطر كل أجوائي بصدحٍ
    طغى بالحسن فاكتملت لغاتي

    غيابي مستفيض من حضوري
    وإن جمّعت من دربي شتاتي

    لعمرٍ فوق كف الوقت يسري
    وشدوٌ فوق أسطر أمنياتي

    هطولٌ دون جدب الحلم يفنى
    إذا اندثرت معاني أغنياتي

    لشعرٍ قادنا نحو المراسي
    لذاك المجد أزهد في سباتي

    لتاريخٍ سقى نورا جفوني
    كشمس أشرقت بمدى حياتي

    ومن لم يستسغ طعما لحرفي
    فلا فرقٌ إذا جفت دواتي

    وضعت يدي على أوجاع عصري
    ولكن الجحود هوى رفاتي

    جميلٌ حين يرسمني بياني
    وأجمل حين تحفل بي نياتي


  10. #30
    الصورة الرمزية نادية بوغرارة شاعرة
    تاريخ التسجيل : Nov 2006
    المشاركات : 20,304
    المواضيع : 328
    الردود : 20304
    المعدل اليومي : 4.36

    افتراضي

    رحمها الله تعالى و أسكنها فسيح جناته ،

    الدكتور مازن وكل من ساهم في هذه الصفحات ،

    جزاكم الله كل الخير .
    http://www.rabitat-alwaha.net/moltaqa/showthread.php?t=57594

صفحة 3 من 4 الأولىالأولى 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. شريفة العلوي و "ضوؤك الداجي سندس"
    بواسطة لميس الامام في المنتدى النَّقْدُ التَّطبِيقِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 20-06-2013, 07:05 PM
  2. سرادق عزاء لفقيدة الأدب عضو الواحة شريفة العلوي
    بواسطة د. سمير العمري في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 49
    آخر مشاركة: 28-04-2013, 06:56 PM
  3. إلا أنا الديوان الثاني للشاعرة شريفة العلوي
    بواسطة ربيحة الرفاعي في المنتدى أَنْشِطَةُ وَإِصْدَارَاتُ الأَعْضَاءِ
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 28-02-2012, 03:45 AM
  4. قراءة نقدية في " الشواطئ لا تلتقي 2" للأخت شريفة العلوي.
    بواسطة إسماعيل القبلاني في المنتدى النَّقْدُ التَّطبِيقِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 17-01-2011, 10:21 PM
  5. لوحة تشكيلية حمراء. نقد خاص عن نص "حمى" للراحلة حنان الأغا
    بواسطة د. نجلاء طمان في المنتدى النَّقْدُ التَّطبِيقِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 27-05-2009, 06:22 AM