أحدث المشاركات
صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 31

الموضوع: أم أوفى

  1. #1
    الصورة الرمزية بالنوي مبروك شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2013
    المشاركات : 257
    المواضيع : 21
    الردود : 257
    المعدل اليومي : 0.11

    افتراضي أم أوفى

    أم أوفى في غزة وحيفا تقف

    فــيك أعــــــــرّي دمــــــــــي وأرتجــف يا أم أوفـــــــــــى رؤاي تنــــــــــــــتزف
    أتيت حومــــــانتي على وجـــــــــــــعي مـنـــــها المـــــــآسي عــــــــليَّ ترتصف
    أقــتات من رطب نخــل محـنـــــــتـــــنا ليلا و للرقـــــــــــــــمتــــين أزدلــــــــف
    مهـــــــــلا قــــفي لحـــــــــــظة نخــاتلها ولملـــــــــــــمي حــــــــقـــبة هي الأسف
    ليتك لو تشجــــــــــــرين ذاكـــــــــــرتي كي يسبر الجـــــرح ظـــــــــــلَك الورف
    كابرت فيك اللغـــــــــات أجمــــــــــــعها نحو رمــــــــــــاد الرؤى فـمــــــــا تكف
    لم تحاك انكـــــــسار أغنــــــــــــــــيتـــي على جـــــــــــــدار الغــــــــــثاء إذ تهف
    فالعـمر غابت هــــــــنا أهلَّــــــــــــــــــته قـبـــــــــل المحـــــــاق انتشت به السدف
    كم أطفأ الوهــــــــــــم في دمـي شفــــــقا تعاورته لــــــــدى المـــــــــــدى الشُرَفُ
    يا أمَّ أوفـــــــى وهـــــــــى تعلّـلـــــــــــنا بالحلم فالجــــــــــرح فـــــــوق ما أصفُ
    خبأتـــــــه عنـــــد كهــــف غربـــتـــــــنا من بعد مـــــا قـــــــد وشت بنا الغــــرف
    ستّــــــون عاما مضت بغــــــصتـــــــــنا أجـــــــــــترُّ مـــــــأساتــــها وأرتــــشف
    ســـــــــتون عـــــــــاما أعــــدّهــــا أزلا كأن صلصــــــــــالنا بهــــــــــا خــــزف
    ما أبلــــحت في الحجاز نخـــــــــلتـــــــنا إلاّ تــــولّــــــى رطيــــــــــــــبَها الحشف
    ســــــــتون عامــــــا تـضـجّ أحــرفــــــنا في وصــــــــــلها قـــــــــــد تأسف الألف
    والريح إذ تستـــــــــــــــــعـــــير أوردتي فتـــــــنفــــخ الزيـــــــف في يرتجــــــف
    مـــــــــــدائني في الوصال توقــــــــــظنا هـــــلّ زمـــــان الرغيــــــــف يلـتــقــف
    هات العشاء الأخـــــــــير يصـــــــلبــــنا من بعــــــــده كـــــــــلُّ مَــــن رنا يجف
    يا أمّ أوفـــــــى بمــــــــــا يحــــــدثـــــني هـــــذا الذي مِــــــــن رؤاي ينخــــــطف
    من بالحجاز العــــــــــريق قبلـــــــــــــته عنها تـــــــــــــــولّــى وعنك ينــــصرف
    حــــتّـــى زهــــــــير نشت قــصائـــــــده عن وجهك الطـــــــــلق فهــــــي تنحرف
    قد حــــــــــــــــــرفـــوها وفي رؤى دمنا دسّوا سواهــــــــــــــا بمنـــــــــطق يرف
    حتّى هفــــــــــــــت بالرحيل أغنـــــــيتي خاطت تجاعــــــــــــــــــــيدها التي تكف
    لا توقـــــــدي في الظلال أخيلــــــــــــتي يا أمّ أوفــــــــــــــى كــفاك مــــــا الهدف
    بالرقمـــــــــــــــــــتين اللتين لم تلــــــــفا دفنتِ عــــــــــــــرس العــــــراق ينزلف
    ما عـــــــــاد للنخل رطب أزمنــــــــــتي تستمــــــــطر الغــــــــــــيم حين تنغطف
    وضيّع الطـــــــــــور فيك حكمــــــــــــته حــــين تـــهـــــــــجّى دمـــــــاءنا الجنف
    يا غــــــــــــــربة الذات في مـــــــواسمنا أبعـــــــــــــــــــد عـــــــشرين حجة أقف
    أبعــــــــــــــد عـــــــشرين حجة انطفأت فيك ســـــــــــــــراج انتـــــــــفاضة تلف
    يا أول العـــــــمر كـــــــان يحــــــــــملنا للمنــــــــــــــــتهى في وصــــالك الشغف
    أضــــــــــــعتُ فـــــي العشق حلم أندلس وبعــــــــــــــــــــدها القدس بات ينخسف
    يا أم أوفـــــــــى هناك متّـــــــــــــــــــسع من وقــــــــــــتنا من جــــــــــراحنا يهف
    توســـــــــــــدي أضــــــلع القصيد عسى تفضي الذي في كهــــــــــــــــوفه القطف
    واستـنــــــطقي الجـــرح عند غربتـــــــنا يضـــــــــــيء مــــا قـد سخت به الكشف
    تلعثــــــــــــــــــمت عـــــــــنده دقائــــقنا ترنّحـــــــــــتْ عــــــــــن دجاك تنحرف
    لا تــــــــــــــوسديني جــراح أزمنــــــتي تزاحمــــــــــتْ في غيــــــــــوبها الجيف
    تشوي غنائي عــــــــــــــــــلى مشارقــها وباسمها يعــــــــــــــــــرج الهوى الزلف
    فاستـــــــعذبتْ في هياكـــــــلي ألـــــــمي حين تـقــــــــــرّى مغيـــــــــــبها الشظف
    راحت تحـــــــــــاكي شتات ذاكـــــــرتي لعلها تجـــــــــــــمع الذي حـــــــــــــذفوا
    تستــــــــــــــقرأ النخل في رؤى وطــــن يروي كــــــــــــــــــوابيـــسه لها السعف
    فتــــــــــــــــنفخ الريح نايه وجــــــــــــعا وغــــــــــربتي لحنه الذي عـــــــــــزفوا
    أهــــــــــــــرقتُ فيه رِواءَ خابيــــــــــتي فـــــــراح مــن مقــــــــلتـــــــــيَّ يغترف
    يا أمَّ أوفـــــــــى كفاكِ تعــــــــــــــــــرية لجرحــــــــــــــــــــــنا لـــم يعد لنا صلف
    من يســـــــــــــــــتردّ الذي تمــــلّـــــــكه برُغْــــــــــــــــــــــمنا سامــــــريّنا التلف
    ألـــــــــــــــــــــــواح موسى رميت أولها للعجـــــل تيــــــــها عــــــــــليه نعتكف
    فكـــــــــــم أضعنا بباب مقــــــــــــــدسنا هـــــــــــــــــواك حتى تمـــــــايل النجف
    قميص عـــــــــــثمان بلّـــــــنا دمـــــــــه نحن العــــــــــــــراة الذين قـــد نزفـــــوا
    طال بنا عـــــــــــــريّنا لســـــوءتـــــــــنا كـــم جبة فـــــــــــــــــي الفصول نستلف
    كـــــــــم جبة تســــــــــــــتر الذي كشفوا من جـــــــــــــــــــرحنا حين روحنا تلف
    ما شوهوا فــــــــــي ربى انتفاضتــــــــنا وحلــــــــمنا صار إخــــــــــــــوة اختلفوا
    تقاتلـــــــــــــــوا باسم كل مـــــــــــرتزق تحت لـــــــواء التمـــــــــــــــزق ازدلفوا
    كم غــــــــــــــــزة في دمـــــــاءنا غسلوا كـــــم دمعة فــــــــــــــــي عيوننا رشفوا
    كــــــــــــــم مسجد فــــــي صلاتنا وأدوا كــم سجدة فــــــــي جــــــــــراحنا نطفوا
    كـــم صيحة مــــــــــــــن ضميرنا كتموا كــــــــــم روضة فـــــي قلــــــوبنا نسفوا
    هـــــــــــمُ الأشقاء في عـــــــــــــــداوتهم قــــــــد أينــــــــــع الحقد بيـــــــنهم يهف
    أرجـــــــــــوك لا تسألي عـــــروبتــــــنا صفاتـــــــــها في رفـــــــــــــــوفنا تحف
    يا أمَّ أوفـــــــــــــى سخت سياســــــــتــنا يا أنتِ مــــــن أيـــــــن تــــأكــــل الكتف
    أين الــــــذي أبـــــلــــحت مبادئـــــــــــنا أم رطـــــــــــــــبها في نخيــــــلها حشف
    من بعــــــــــــــــد عشرين حجة نضجت أشواقـــــــــــــــــــنا بالسلام تــــــتصف
    أين السلام الـــــــــذي هفت خريطـــــــته وغـــــــــــــــــــــزة الجرح عنه تنحرف
    فكـــــــــم قـتـــــــــلنا ضمـــير أمـتـــــــنا واغــــــتال فينا رمــــــــــــــوزها الهيف
    ماذا رسمـــــــــــنا . طريق محنــــــــــتنا كــــــم استشاطت دروبــــــــــــه الجَوَفُ
    هل أنكــــــــــــــــرت أمتي أمــــومــــتها لو مسًّــــــها الحيف مسَّــــــــــــــني لهف
    ضيــــــــــعتُ عند الطريق بوصـــــــلتي شمال كــــــــــــــــــــــلّ الجهات ينعطف
    يا أمَّ أوفــــــــــــــــــــى كفاكِ فلســـــــفة في العشق مَـــــــــــــــن للجراح ينتصف
    مـــــــن ترتجــــــــــيه يعــــــيد ذاكــــرة ولهى تلاشى بهــــــــــــــــا الهوى الدنف
    من تـنتـــــــــــــــــــــــــقيه لكي يناصحنا وهـــــــــــــــا زهـــــــــــير أتاك يعترف
    أين ابنُ عــــــــوف يعـــــــــــــيرنا رشدا وابنُ سنان الــــــــــــــــــــــــذي له نقـف
    فتـــــــــــحٌ حماسٌ كعبس داحـــــــــــسنا ذبــــــــــــــيانها كــــــــــل دورها حَجَفُ
    يا أروع السيـــــدين فــــــي زمـــــــــن تغـــــــــــــــــار منه دهــــــــورنا النُشَف
    هــــــــلاّ تــداركـــــتما دمــــــــــــا سربا لإخــــــــــوة بالدسائس انجــــــرفـــــــوا
    عــــــادوا بجاهــــــــــــلية وعـــــــــــلى أصنامــــــــهم بالدمــــــــاء قد عكــــــفوا
    العـــــــــرب مـــــاتت أجـــــــل وأولـــها مـــن كان للغـــرب قـــيـــــــــــــنة تجف
    يا أعــــــــظـــم السيــــــــدين لو تـــقــــفا عــــــــــــلى منافي مخيــــــــــــــــّم يلف
    ضعنا فـــــــــــلا خيمة هنا رفـــــــــــعت ولا شــــــــــــــــريد يؤوب ..يــــــزدلف
    تنازلــــــــــوا عن حقوق إخــــــــــــوتهم هـــــــــــــلاّ انتفــــــــــضنا نعود ..نأتلف
    أيــــــــن الإباء الذي به عـــــــــــــــرفوا في صـــــــــلبنا كــم تـصوغـــــه النطف
    يا أمّ أوفــــــــــــى لـــــــــنا قصـــــــائدنا يعلـــــــــو مــــــرايا حـــــــروفها الكلف
    هـــــــــــــلاّ أعــــــــــدنا رؤى انتفاضتنا تجــــــــلو المــــــــــــرايا فيبرق الشرف
    نعـــــــــــــــيدك الآن مــــــــــن حجارتنا دمـــــــــــــــا أبــــــــيا يثــــور ..ينعطف
    كــــــفى احتراقا عـــــــــــــــــلى مسافتنا تحـــــــــوي الذي ظـــــــــل فيك يحترف
    حتى تبــــــــــين الذي هـــــــــــــنا كتموا وسرَّ كــــــــــــــــــــــل الغــــلاة ينكشف
    يا أمّ أوفـــــــــى كـــــــــــــفاك قد سئمت مــــــــــن جرحـــــــــــــنا نيّراتنا الذُرُفُ
    و حوصـــــرت بالشجون ذاكـــــــــــرتي حتى تراخــــــــــــى بـــــها الذي اقترفوا
    حاشاكِ ما أخطأت مــــــــــــواجــــــــدنا أو حـــــــلّ في ليل ربــــــــــــعها القرف
    أو أبــــــــــــــــــرقت للــــوصال غيمتها أو جـــــــــــــــــــــرّها للمــــواخر القلف
    هي التسابيح حصـــــــــــّنت مكارمـــــها كالماس قد لـــــــــــــــــــفّ دره الصدف
    ما كان لقياكِ فــــــــــــــــــــرصة سنحت لكنه مـــــــــــــــــــــــا سخت به الصُدَفُ
    فربّـــــــــــــــما يهـــــــــــــتدي لها زمن و تزدهينا بنـــــــــــــشرها الصـــــــحفُ
    لم تنـــــــــــس يـــــــــــوما زهير دمنتكم فبعـــــــــــــــــــــد عشـــــرين حجة يقف
    وما نسيــــــــــــــــــــــنا هناك غــــــزتنا ولا خياما غـــــــــــــــــــــــفا بها الوطف
    وهل تناسى الــــــــورى عـــــــــــروبتنا لم ننـــــــــــــــــــــــسها فيك إنها الشرف
    فرتلي آية انتـــــــــــــــفاضــــــــــــــــتنا وباركيها هــــــــــــــــــــــــي الدم الزلف
    وجــــــــــــــــرّمي كل حكمة غــــــربت هلت يحاكي بروقـــــــــــــــــــــها الترف
    وعطــــــــــــــــــــــــلي مبدأ الذين رجوا تعطــــــــــيل ما قــــــــــد سخا به السلف
    هـــــــــزّي نخيلي إليك . لا رطــــبا إلا الـــــــــــــــــــــذي بالإبــــــاء يلتحف
    وحـــــرري الفجر في ضــــــمائـــــــرنا أنت الضياء الـــــــــذي سينــــــــــتصف
    وعلّمــــــينا هــــــــــواك ما غــــــــربت شمس المعـــــــــاني التي هــــــــــنا تلف
    وكســــــــّري قــــــــيد محـــنة نــــــزلت بـــــــنـــــا فأنت الهـــــــــــــوى إذا يكف
    وردّدي مــــــا زهـــــير يــنـــــــــــــشده في حلــــــــم كـــــــــل انتـــــفاضة ترف
    التعديل الأخير تم بواسطة هاشم الناشري ; 26-04-2013 الساعة 08:03 PM سبب آخر: تنسيق القصيدة

  2. #2
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,635
    المواضيع : 386
    الردود : 23635
    المعدل اليومي : 5.69

    افتراضي

    أين السلام الـــــــــذي هفت خريطـــــــته
    وغـــــــــــــــــــــزة الجرح عنه تنحرف
    فكـــــــــم قـتـــــــــلنا ضمـــير أمـتـــــــنا
    واغــــــتال فينا رمــــــــــــــوزها الهيف
    ماذا رسمـــــــــــنا . طريق محنــــــــــتنا
    كــــــم استشاطت دروبــــــــــــه الجَوَفُ

    نحتاج صحوة الضمائر كي يعود للسلام خارطته
    فارهة قوية البيان والبنيان
    نابضة ثائرة ثرة
    مرور أول ولي عودة شاعرنا المفلق الحصيف
    بوركت واليراع المبدعة
    ومرحبا بك في واحتك
    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  3. #3
    الصورة الرمزية بالنوي مبروك شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2013
    المشاركات : 257
    المواضيع : 21
    الردود : 257
    المعدل اليومي : 0.11

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة آمال المصري مشاهدة المشاركة
    أين السلام الـــــــــذي هفت خريطـــــــته
    وغـــــــــــــــــــــزة الجرح عنه تنحرف
    فكـــــــــم قـتـــــــــلنا ضمـــير أمـتـــــــنا
    واغــــــتال فينا رمــــــــــــــوزها الهيف
    ماذا رسمـــــــــــنا . طريق محنــــــــــتنا
    كــــــم استشاطت دروبــــــــــــه الجَوَفُ

    نحتاج صحوة الضمائر كي يعود للسلام خارطته
    فارهة قوية البيان والبنيان
    نابضة ثائرة ثرة
    مرور أول ولي عودة شاعرنا المفلق الحصيف
    بوركت واليراع المبدعة
    ومرحبا بك في واحتك
    تحاياي
    لله درك لقد أدركت مواطن الشاعرية في هذا النص مودتي

  4. #4
    الصورة الرمزية فاتن دراوشة مشرفة عامة
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : palestine
    المشاركات : 8,869
    المواضيع : 90
    الردود : 8869
    المعدل اليومي : 2.34

    افتراضي

    نصّ شعريّ متميّز أجدته مبنًى ومعنًى

    ونسجته من صوف قضايا شعوبنا النّازفة المهضومة الحقوق

    توظيف رائع للرّموز الدّينيّة والتّاريخيّة

    لا فُضّ فوكَ مبدعنا

    مودّتي
    غبنا ولم يغبْ الغناء
    يا فاتن الأسحار حيّاكِ الربيع إذا أضاء


  5. #5
    الصورة الرمزية هاشم الناشري شاعر
    تاريخ التسجيل : Feb 2011
    المشاركات : 3,694
    المواضيع : 39
    الردود : 3694
    المعدل اليومي : 1.15

    افتراضي

    سرحت خواطرنا وأشجاننا مع هذا المنسرح الفاخر أيها الشاعر الكبير

    نسأل الله تعالى أن يرزقنا وإياك صلاة في مسرى نبيه وقد طُهّر من نجس

    الغاصبين ، وأن يكتب لهذه الأمة أمر رشد يعزها ويعيد مجدها.

    والقصيدة للتثبيت بعد اذن اخوتي مشرفي قسم الشعر الفصيح.

    محبتي وتقديري.
    إذا كان أصلي من ترابٍ فكلّها = بلادي وكلّ العالمين أقاربي

  6. #6
    الصورة الرمزية محمود فرحان حمادي شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2009
    الدولة : العراق
    العمر : 58
    المشاركات : 7,102
    المواضيع : 105
    الردود : 7102
    المعدل اليومي : 1.82

    افتراضي

    روعة الأداء الفني المميز
    وجمال السبك الشاعري
    ونبل الغرض
    كل ذلك اجتمع في هذا النص الأصيل
    بوركت المشاعر
    وحياك الله أيها الشاعر

  7. #7
    الصورة الرمزية بالنوي مبروك شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2013
    المشاركات : 257
    المواضيع : 21
    الردود : 257
    المعدل اليومي : 0.11

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتن دراوشة مشاهدة المشاركة
    نصّ شعريّ متميّز أجدته مبنًى ومعنًى

    ونسجته من صوف قضايا شعوبنا النّازفة المهضومة الحقوق

    توظيف رائع للرّموز الدّينيّة والتّاريخيّة

    لا فُضّ فوكَ مبدعنا

    مودّتي
    هذا من نبل طبعك لمست مواطن الشاعرية مودتي لك

  8. #8
    الصورة الرمزية بالنوي مبروك شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2013
    المشاركات : 257
    المواضيع : 21
    الردود : 257
    المعدل اليومي : 0.11

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة هاشم الناشري مشاهدة المشاركة
    سرحت خواطرنا وأشجاننا مع هذا المنسرح الفاخر أيها الشاعر الكبير

    نسأل الله تعالى أن يرزقنا وإياك صلاة في مسرى نبيه وقد طُهّر من نجس

    الغاصبين ، وأن يكتب لهذه الأمة أمر رشد يعزها ويعيد مجدها.

    والقصيدة للتثبيت بعد اذن اخوتي مشرفي قسم الشعر الفصيح.

    محبتي وتقديري.
    أستاذي أكرمنا الله بك إماما إن شاء الله في البمسجد الأقصى وما ذاك على الله بعزيز لك مودتي

  9. #9
    الصورة الرمزية بالنوي مبروك شاعر
    تاريخ التسجيل : Mar 2013
    المشاركات : 257
    المواضيع : 21
    الردود : 257
    المعدل اليومي : 0.11

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محمود فرحان حمادي مشاهدة المشاركة
    روعة الأداء الفني المميز
    وجمال السبك الشاعري
    ونبل الغرض
    كل ذلك اجتمع في هذا النص الأصيل
    بوركت المشاعر
    وحياك الله أيها الشاعر
    لك كل المحبة اشكر مرور الطيب

  10. #10
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.69

    افتراضي

    شعر نبيل حيّ النبض قيّم الغرض سامق المعاني

    أهلا بكم شاعرنا في واحة الخير
    حيث الأخوة وصحبة اجتمعت على المحبة وصدق التناصح بمودة وإخاء

    دمت بخير وبهاء

    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. (فمن أوفى)
    بواسطة الطنطاوي الحسيني في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 23-10-2013, 01:59 PM
  2. زمانيَ أشكو أمِ النائباتْ..؟! // أمِ النفسُ أشكو.. فقد أسرَفَتْ
    بواسطة زياد بن خالد الناهض في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 30-09-2011, 12:13 AM
  3. أمن أم أوفى .. يا مزينة ..
    بواسطة مروان المزيني في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 08-04-2007, 12:24 AM
  4. يا أمَّ قصرٍ !!
    بواسطة جمال حمدان في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 26-08-2005, 07:46 PM
  5. الغاية أمّ للوسيلة
    بواسطة ريان الشققي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 21-03-2005, 09:32 PM