أحدث المشاركات
صفحة 3 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 58

الموضوع: هو وحرفه حكاية شفرة فلنكتشفه معًا ! مع الأديب الفرحان بو عزة

  1. #21
    الصورة الرمزية الفرحان بوعزة أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,346
    المواضيع : 186
    الردود : 2346
    المعدل اليومي : 0.88

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة براءة الجودي مشاهدة المشاركة
    معلومات رائعة وإجابات تروي عطشنا
    متابعة لهذه لما يدور من حوار قيم وهادف هنا
    بارك الله في الجميع وزادكم علما
    أستاذي .. لدي سؤال بعد إذنك :
    هل كتابة نص المسرحية هو مايُطلق عليه باسم ( السناريو ) أم هذا الثاني مختلفا ؟؟
    تقديري
    شكراً لك أختي المبدعة على اهتمامك النبيل ، شكراً على كلمتك الطيبة ، كلمة أعتز به ..
    هل كتابة نص المسرحية هو ما يُطلق عليه باسم ( السناريو ) أم هذا الثاني مختلفا ؟؟
    عندما يكتب الكاتب نصاً مسرحياً فإنه يشتغل على اللغة المبنية على ثلاث دعامات أساسية / الحوار / الصراع / الحركة / فالحوار يكتب بطريقة خاصة تخضع لتنظيم محكم على بياض الورقة ، وقد اهتم كتاب المسرحيات بالجانب البصري للنص أي غرافيته أو مظهره الخارجي عن طريق ما يسمى بالإرشادات المسرحية ،فهي تتضمن مجموعة من العناصر من بينها : / العناوين الرئيسية أو المتخيلة من فصول ومشاهد ولوحات ،/ لائحة الشخصيات بالإضافة إلى أسمائها المكتوبة أمام كل سطر حواري /إشارات زمنية وفضائية / تحديدات مختلفة تتعلق بوضعية الشخصيات وحركاتها وطريقة كلامها ودخولها وخروجها والديكور والأزياء .. تتم هذه التحديدات على مستوى النص المكتوب ، وتغيب أثناء العرض والتشخيص .. فالكاتب المسرحي أصبح مقيداً بسويعات محدودة في المسرح لعرض مسرحيته لا يستطيع أن يتجاوزها .. وتحديد الزمن له اثر على بنية النص .. ومن تم يقسم الكاتب مسرحيته إلى فصول ما بين ثلاثة وخمسة ..كل فصل يضم عدة مشاهد .. الفصل الأول يعرض الشخصيات والمشكلة والثاني يتعرض للأزمة والثالث يتجه نحو الحل والنهاية ..
    لا أملك معلومات كافية عن صناعة الأفلام ، فعندما أشاهد فيلماً قد أتفاعل مع القصة ولا أتساءل عن السيناريو ومن كتبه ، هل المؤلف أم كاتب آخر يأخذ فكرة المؤلف ويعمل على تنميتها ويعالجها معالجة سينمائية ، بعدما يحولها إلى عدة مناظر موزعة زمنياَ ومكانياً ،ومصورة في أماكن مختلفة ..ثم يتم تجميع تلك المناظر بعدما يرقمها ويرتبها ،آنذاك تكون بنية القصة مكتوبة سينمائياً وهو ما يعرف بالسيناريو الخاص بالصورة ، و الفرق بين عرض المسرحي وعرض فيلم سينمائي على ما أعتقد ، المسرحي ينقل المشاهد عن طريق اللغة إلى أماكن متعددة رغم أن الشخصيات توجد في فضاء الخشبة ، وإذا ما أراد أن ينقلنا زمنياً من مكان إلى آخر فإنه يعتمد على رفع الستار وإنزاله ، بينما السينمائي يستطيع أن ينقلنا إلى أمكنة متعددة وفي زمن معين وهو يتتبع الشخصية وهي تقوم بالحدث عبر صور متنامية ومعدة جيداً من قبل كاتب السيناريو .. والاتجاه الجديد في إعداد فيلم ما ، نجد أن الكاتب الأول يطرح الفكرة .. يأتي كاتب آخر ينمي الفكرة ويعالجها في مقطع صغير ، ثم يأتي كاتب آخر ينتج مقطعاً متمماً للمقطع الأول مع الحفاظ على الفكرة الأصلية .. ثم الثالث والرابع .. بحيث يشترك عدد كبير من الكتاب في كتابة سيناريو الفيلم .. وهذا ناجح في المسلسلات الأمريكية أكثر من الفيلم ..
    ومن هنا يمكن أن نقول أن كتابة نص المسرحية تختلف في الأصول والتقنيات على كاتب السيناريو في السينما ..
    شكراً أختي المبدعة المتألقة .. براءة .. على هذه الأسئلة القيمة وأتمنى أن أكون قد لامست جوانب عديدة ولو نسبية ..
    تقديري واحترامي ..
    الفرحان بوعزة ..

  2. #22
    الصورة الرمزية جلال طه الجميلي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات : 1,698
    المواضيع : 62
    الردود : 1698
    المعدل اليومي : 0.51

    افتراضي

    سؤالي لأستاذنا الضيف الكريم
    ( هل هناك ملامح عامة للقصة العربية ؟ وهل تتغير هذه الملامح تبعاً للتغيّر الجيلي)
    ونفس السؤال بالنسبة للمسرحية؟ وأشكر فضلك أولا وأخرا

  3. #23
    الصورة الرمزية فاتن دراوشة مشرفة عامة
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : palestine
    المشاركات : 8,861
    المواضيع : 90
    الردود : 8861
    المعدل اليومي : 2.36

    افتراضي

    حرمتني المشاغل من أن أتابع هذه الانسكابة الرّائعة هنا منذ بدايتها

    والحمد لله أنّي برفقتكم أخوتي

    سعيدة بهذه الفرصة الماسيّة للاستماع إليك مبدعنا

    سأكون بالقرب ولن أفوّت فرصة الاغتراف من دنّ فكركم المتميّز

    مودّتي
    غبنا ولم يغبْ الغناء
    يا فاتن الأسحار حيّاكِ الربيع إذا أضاء


  4. #24
    الصورة الرمزية حسين العقدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2012
    الدولة : السعودية ..أبوعريش
    المشاركات : 1,171
    المواضيع : 54
    الردود : 1171
    المعدل اليومي : 0.45

    افتراضي

    سأكتفي بالمتابعة لأتعرف على أستاذنا القدير الفرحان بوعزة .ولا شك أني سأخرج بالفائدة والمتعة من هذا اللقاء المبارك

    شكرًا للمتألقة براءة الجودي على تميّزها الدائم

    خالص الود وطاقات وردنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #25
    الصورة الرمزية فاتن دراوشة مشرفة عامة
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : palestine
    المشاركات : 8,861
    المواضيع : 90
    الردود : 8861
    المعدل اليومي : 2.36

    افتراضي

    إنّ أروع ما يميّز نصوصنا هي اللّغة، هي ذلك الجسر الذي يحمل المعنى إلينا من صاحب النصّ، وكلّما كانت النّصوص سليمة لغويّا كان المغزى أقرب للمتلقّي.
    وما نلاحظه في الآونة الأخيرة تفشّي الأخطاء اللغويّة والهنات في النّصوص خاصّة لدى كتّاب القصّة لكون النّصوص طويلة وتحتاج لتدقيق وجهد كبيرين لتنقيحها قبل النّشر.
    ما هو برأيك السّبب لمثل هذه الظّاهرة؟
    وما هو العلاج الذي تظنّه سيفيد بالقضاء عليها؟

  6. #26
    الصورة الرمزية الفرحان بوعزة أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,346
    المواضيع : 186
    الردود : 2346
    المعدل اليومي : 0.88

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة جلال طه الجميلي مشاهدة المشاركة
    سؤالي لأستاذنا الضيف الكريم
    ( هل هناك ملامح عامة للقصة العربية ؟ وهل تتغير هذه الملامح تبعاً للتغيّر الجيلي)
    ونفس السؤال بالنسبة للمسرحية؟ وأشكر فضلك أولا وأخرا

    أخي الشاعر المتمتمز والمبدع المتألق ،جلال طه الجميلي .. تحية طيبة .. شكراً على اهتمامك النبيل ، اهتمام أعتز به ..
    / إني أعرف إذا لم أسأل ، فإذا ما سئلت لم أعرف / سانت أوغسطين
    هل هناك ملامح عامة للقصة العربية ؟ وهل تتغير هذه الملامح تبعاً للتغيّر الجيلي ؟
    كل أدب إلا ويرتبط بطريق غير مباشر بالأوضاع الاقتصادية المادية والسياسية والاجتماعية ، كما يرتبط كذلك بما جد في الحياة الثقافية والفكرية والعلمية .. وقد مر الأدب بمراحل تاريخية عديدة ..
    ويمكن أن نقول بأن ملامح تاريخ النشاط القصصي بصفة عامة ، قد تبلور جيداً بعدما انفصل عن ما يعرف بالحكاية الشعبية والحدوثة بدرجة متفاوتة ..وبدون الدخول في تاريخ بداية القصة القصيرة في البلدان العربية لأن الحديث قد يجرنا للبحث عن بدايتها في كل وطن عربي على حدا ..
    فقد رأى الناقد والشاعر د.محمد عبيد الله / أن القصة القصيرة هي من الأنواع والأجناس التي مرت بمراحل وأطوار متتابعة في المائة عام الأخيرة، من البدايات الفنية لهذا النوع، في ظلال الصحافة أوائل القرن العشرين، إلى مرحلة رسوخ النوع في مرحلة الحداثة في الستينيات من القرن الماضي.
    وأن تلك المرحلة الحداثية، بتنويعاتها المختلفة، ظلت مسيطرة حتى بداية التسعينيات على وجه التقريب، فتلك المرحلة تتسم بالحرص على عناصر القصة القصيرة وعلى تنظيمها، وعلى بناء القصة بناء دقيقاً يذكرنا بالوعي الحداثي المنظم الذي يستند إلى مبدأ البنية والنظام والاتساق والتناغم والإيقاع وسائر معايير الجمال الحداثي./..
    فعلا ، فقد تخلصت القصة القصيرة العربية في العصر الحاضر من مرحلة التقليد والتبعية لمذاهب أدبية غربية ،فأرست لنفسها قواعد وأصول تميزها ،عن طريق التجريب والتجديد ،فبرزت أقلام جديدة واعدة تحمل المشعل ، أقلام اهتمت بقضايا متنوعة تمس هيكلة وبنية المجتمعات الوطنية والعربية ، منها ما هو وطني ، واجتماعي وإنساني ،دون إغفال ما هو سياسي وتراثي ..
    لا يمكن الوقوف بدقة على الملامح العامة للقصة العربية ،ولهذا سوف أقف على ملامح مشتركة بين المبدعين العرب في مجال القصة القصيرة منها :
    *هدم الحواجز القائمة بين الأجناس الأدبية الأخرى كالشعر والنثر والمسرح ..
    *الاهتمام بالذات وتشغيل الذاكرة ..
    * الاهتمام بقضايا المجتمع المختلفة ..
    * عدم اقتصار خاصية القص على مبدعين معروفين في الساحة الأدبية ، بل برز جيل جديد ينتمي إلى الشرائح الاجتماعية المتنوعة من كل قطر عربي ..
    * االتعبير عن هموم الإنسان المعاصر، تماشياً مع ضغوط ومتغيرات العصر ، على المستوى المادي والفكري والاجتماعي،
    * تصوير الواقع العربي وعلاقته بما هو إنساني واجتماعي ونفسي ..
    * الاهتمام بالقارئ وجعله تارة أمام الواقع المباشر، وتارة أخرى من وراء الواقع،
    *الصدق في التعبير ، والتخلص من الرقابة الضاغطة ، كرقابة الحاكم ،مع توسيع رقابة القارئ ورقابة الذات ..
    * التنوع في الموضوعات مع وجودة التشكيل الفني والاهتمام باللغة سواء على مستوى التركيب النحوي أو الدلالي ..
    * ظهور نصوص قصصية تاريخية وواقعية واجتماعيةٍ ونفسية.
    من هنا لا يمكن تتبع كل الملامح التي تعتبر قواسم مشتركة بين المبدعين العرب لتحديد ملامح القصة العربية ، هناك ملامح عامة ،وملامح خصوصية تتحكم فيها البنية الجغرافية والمنظومة البشرية .. موضوع يحتاج إلى دراسة متخصصة تعتمد على الفرز والإحصائيات ،منها التدقيق واستنباط ملامح القصة في كل وطن عربي .. ومواكبة التراكمات القصصية في كل بلد .. وبذلك يمكن تجسيد ملامح القصة العربية بطريقة علمية ودقيقة ..
    أما عن الملامح العامة للمسرحة العربية فإن الشعوب العربية لم تعرف المسرح إلا حديثاً ، وهذا لا يمنع من وجود أصحاب السير والحكايات والمضحكين .. والحلايقي والبساط والجوقة .. لكن هناك من اطلع على المسرح الغربي من العرب ومنهم مارون النقاش الذي ترجم إلى العربية مسرحية البخيل / لموليير .. ثم جاءت محاولات وإبداعات مسرحية على يد رواد جدد أمثال توفيق الحكيم ..
    فالعناصر الجوهرية للمسرحية هي الحوار /الصراع/ الحركة /عناصر تميز المسرحية عن بقية الفنون الأدبية الأخرى ، رغم أن المسرحية تشترك مع القصة في أنها تستغل عناصر القصة من حادثة وشخصية وفكرة .. فالمسرحية قصة غير مسرودة ولكنها ممثلة كما تحدث في الواقع كما يقول عز الدين إسماعيل ..
    من خلال هذا التقديم البسيط يتبين أن ملامح المسرحية العربية غير واضحة ، فهناك من عمل على استنبات المسرح الغربي داخل المسرح العربي ، وهناك من يدعو إلى الجمع بين الأصالة والمعاصر ،وهناك من يدعو إلى التعامل مع التراث العربي لتوليد مسرح عربي أصيل ..
    يقول أحد الدارسين : منذ معرفة العرب بفن المسرح وهم يحاولون إعطاء شرعية لوجوده واستخراج شهادة ميلاد له ، ومن ثم كان التعامل معه وفق منحيين متباينين أحدهما يرتكز على مبدأ استنبات المسرح الغربي في التربة العربية من خلال الترجمة والاقتباس والتقليد وجعله يتوافق مع البيئة العربية والمسرحة.. أما الثاني فيأخذ بأسباب الحداثة والتجديد وتأصيل المسرح العربي وذلك بالجمع بين الأصالة والمعاصرة، عن طريق التوفيق بين قوالب المسرح الغربي وحداثة اتجاهاته وآخر ما تم التوصل إلى ابتكاره في مجال التقنية المسرحية في مجال.. ،أو ما تم تحديثه من تقنيات وموافقة كل ذلك مع السينوغرافيا /
    شكراً لك أخي جلال على أسئلتك القيمة التي استفدت منها ، أتمنى أن أكون على قد الجواب وإفادة قرائي الكرام ..
    تقديري ومحبتي ..
    الفرحان بوعزة ..

  7. #27
    الصورة الرمزية الفرحان بوعزة أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,346
    المواضيع : 186
    الردود : 2346
    المعدل اليومي : 0.88

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتن دراوشة مشاهدة المشاركة
    حرمتني المشاغل من أن أتابع هذه الانسكابة الرّائعة هنا منذ بدايتها
    والحمد لله أنّي برفقتكم أخوتي
    سعيدة بهذه الفرصة الماسيّة للاستماع إليك مبدعنا
    سأكون بالقرب ولن أفوّت فرصة الاغتراف من دنّ فكركم المتميّز
    مودّتي
    شكراً لك أختي الفاضلة فاتن على اهتمامك النبيل ،
    وشكراً للأخت القديرة .. براءة ..على إعطائي الفرصة للتحدث لأخواني المبدعين وأخواتي المبدعات في هذا المنتدى الطيب ..
    شكراً للجميع واتمنى أن أكون في المستوى المطلوب ..
    تقديري واحترامي .. الفرحان بوعزة ..

  8. #28
    الصورة الرمزية الفرحان بوعزة أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,346
    المواضيع : 186
    الردود : 2346
    المعدل اليومي : 0.88

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسين العقدي مشاهدة المشاركة
    سأكتفي بالمتابعة لأتعرف على أستاذنا القدير الفرحان بوعزة .ولا شك أني سأخرج بالفائدة والمتعة من هذا اللقاء المبارك
    شكرًا للمتألقة براءة الجودي على تميّزها الدائم
    خالص الود وطاقات وردنقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    شكراً لك أخي الفاضل والشاعر المتألق ..حسين العقدي .. على كلمتك الطيبة ، كلمة أعتز بها ..
    محبتي وتقديري ..
    الفرحان بوعزة ..

  9. #29
    الصورة الرمزية الفرحان بوعزة أديب
    تاريخ التسجيل : Aug 2012
    المشاركات : 2,346
    المواضيع : 186
    الردود : 2346
    المعدل اليومي : 0.88

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فاتن دراوشة مشاهدة المشاركة
    إنّ أروع ما يميّز نصوصنا هي اللّغة، هي ذلك الجسر الذي يحمل المعنى إلينا من صاحب النصّ، وكلّما كانت النّصوص سليمة لغويّا كان المغزى أقرب للمتلقّي.
    وما نلاحظه في الآونة الأخيرة تفشّي الأخطاء اللغويّة والهنات في النّصوص خاصّة لدى كتّاب القصّة لكون النّصوص طويلة وتحتاج لتدقيق وجهد كبيرين لتنقيحها قبل النّشر.
    ما هو برأيك السّبب لمثل هذه الظّاهرة؟
    وما هو العلاج الذي تظنّه سيفيد بالقضاء عليها؟
    أختي المبدعة : فـــــــاتن ..
    إن ظاهرة الأخطاء النحوية التي تتفشى في الإبداع ،لا تنقص من قيمته ولكن تشوش عليه ، ومع ذلك تحسب على المبدع ..
    لغتنا العربية جميلة ، جماليتها تكمن في غنى ألفاظها ، ودقة معانيها ، وقد سهر الأولون على ضبط قواعدها ، قواعد لا تتزحزح مع الدخيل عليها ، تحتضنه وتدمجه في قاموسها ..
    عندما نكتب في الحاسوب ،وإذا كان هناك خطأ إملائي فهو ينبهنا إليه بوضع خط أحمر تحته من أجل تصحيحها .. ومع ذلك يجب التأكد من صحتها ..
    فمثلا كلمة / المسؤول / لا يقبلها الحاسوب ،بل يقبلها عندما تكون على الشكل الآتي /المسئول / والأولى هي الصحيحة ..
    ما هو السبب ..؟
    عدم التمكن من قواعد اللغة ،/انعدام البحث الجاد / هشاشة التعلم الذي يتلقاه الإنسان عندما يكون في المرحلة الابتدائية ..
    عذراً إن قلت : لا زلت أذكر أن معلم العربية رحمه الله كان يحثنا على حفظ القواعد النحوية والإملائية .. وفي آخر الأسبوع تكون عدة تطبيقات على القاعدة المدروسة ، بعدها يكون التصحيح الفوري .. مع تقويم جيد إما بالتعزيز وإما بخصم بعض العلامات ..
    *في مدارسنا القديمة كان درس الإملاء قائما بذاته ، حيث يختار المعلم قطعة تتضمن الهمزات المتنوعة مثلا ، وقطعة أخرى تتضمن التاء المربوطة والتاء المبسوطة .. اليوم ،تدرس القواعد الإملائية بشكل عرضي داخل النصوص التطبيقية ..
    * في المرحلة الابتدائية نجد تدريس النحو عن طريق الترسيمة : أملأ الخانة بما يناسب : حفظ الولد الدرس / يجيب التلميذ فعل / فاعل /مفعول به / وكفى ..
    * لا زالت مادة ما يسمى عندنا / شكل وتطبيقات /قائمة ضمن المقرر ، تكتب القطعة على السبورة ،فيتناوب التلاميذ على شكلها ، وأثناء الشكل نناقش الأخطاء النحوية ..
    بصدق وصراحة ، لما كنت في الإعدادي ، لما ننتهي من شكل القطعة كلها ،نقرأها من جديد ،أترك الفرصة للتلاميذ كي يصححوا أخطاءهم ، خلال هذه العملية ، أرجع إلى الوراء وأقرأ النص كمن يمارس رقابة ذاتية على عمله ، في بعض المرات أضع يدي على خطإ فادح لم أنتبه إليه .. فأعود لتصحيحه على الفور ..
    * مرة قرأت في إحدى الصحف عنواناً كتب بالخط العريض : وداعاً أيها النحو فإن اللسانيات قادمة / فأصابني الخوف على لغتنا العربية ..
    * طلاب الجامعة لا يتقنون قواعد اللغة ، لأن تعليمنا الجامعي لا زال مبنياً على طريقة الإلقاء والإملاء .. والأساتذة ليس لهم الوقت لينبهوا الطلبة إلى كيفية كتابة الهمزة في كلمة / الدفء / مثلا ..
    كيف نتفادى الوقوع في الأخطاء النحوية والإملائية .." العلاج " ؟
    * من المفروض على الكاتب أن يكون ملماً بقواعد اللغة ..
    * إذا وقع له إشكال عارض ، عليه أن يرجع إلى القاموس ،أو إلى كتب القواعد النحوية والإملائية .. وقد سهل الحاسوب هذه العملية شيئاً ما ..
    * عليه مراجعة النص قبل نشره ..
    * اعتقد أن لا عيب أن تعطى القصة إن كانت طويلة لقارئ آخر يراجعها قبل النشر أو الطبع ..
    *عليه أن يقرأ القصة قراءة متأنية وعلى فترات متباعدة، ففي بعض المرات نقرأ القصة ولا ندرك الخطأ ..
    هذه بعض الحلول الممكنة للقضاء على ظاهرة الأخطاء في النصوص الإبداعية ، وتبقى هذه الحلول رهينة برغبة المبدع الذي يقبل التعلم من جديد ..
    تقديري واحترامي أختي فاتن على أسئلتك القيمة ..
    الفرحان بوعزة ..

  10. #30
    الصورة الرمزية آمال المصري عضو الإدارة العليا
    أمينة سر الإدارة
    أديبة

    تاريخ التسجيل : Jul 2008
    الدولة : Egypt
    المشاركات : 23,635
    المواضيع : 386
    الردود : 23635
    المعدل اليومي : 5.72

    افتراضي

    وصلت متأخرة نظرا لانشغالي الفترة الماضية
    وكلي حرص على متابعة هذا اللقاء الهام مع أحد كبار أدباء واحتنا وقد تابعت بعضا منه ولي عودة لاستكمال الحوار الماتع والمعلومات المفيدة لأعرف عن قرب هذه الشخصية الكبيرة خلقا وأدبا وعلما
    شكرا لك براءة على اختيارك الرائع لأستاذنا الفاضل الفرحان
    وشكرا لك أديبنا الكبير تواجدك معنا
    لي عودة أكيدة
    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

صفحة 3 من 6 الأولىالأولى 123456 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. بَوَّ الرَّمادِ
    بواسطة عبده فايز الزبيدي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 07-11-2015, 09:36 PM
  2. قراءة فى قصة " لم أقل شيئاً لأبى " للأديب الفرحان بو عزة
    بواسطة هشام النجار في المنتدى النَّقْدُ التَّطبِيقِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 20-11-2014, 05:37 PM
  3. الناقد والقاص الفرحان بوعزة بيننا
    بواسطة نادية بوغرارة في المنتدى الروَاقُ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 25-09-2012, 08:35 PM
  4. ( آسف يا عزة .. أنا غلطان ) إعتذار لـ (عزة .. ادفو )
    بواسطة محمد محمود محمد شعبان في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 23-08-2012, 05:44 PM
  5. نداء محبة-للأمة العربية والإسلامية-معا معا...
    بواسطة رقية عثمانية في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 29-03-2010, 09:14 PM