أحدث المشاركات
صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 20

الموضوع: الإسلام والعلمانية..مغالبة أبدية..

  1. #1
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : أرض الله..
    المشاركات : 1,952
    المواضيع : 69
    الردود : 1952
    المعدل اليومي : 0.46

    افتراضي الإسلام والعلمانية..مغالبة أبدية..

    هل الديمقراطية قيمة فلسفية نافذة دون شروط أم تخضعها الأهواء السياسية للمصلحة العليا للغالب؟
    وهل المجتمع العالمي المعولم يتعاطى معايير خلقية تنظم شؤون البشر؟
    أليس من الديمقراطية أن تحترم اختيارات الشعوب لمنظومتها الإيديولوجية؟
    فكيف نفسر الانقلابات على الشرعية في مناطق عربية متعدّدة ..وسكوت العالم ؟
    وكيف نفهم محاصرة المسلمين حينما ينجحون في استقطاب مساندة شعبية تعلّلها
    الانتخابات ،بتعطيل مشاريعهم التّنموية ،ثم الحكم عليهم بالفشل..؟
    الا توجد طُغمة ـ تشكّل سلطة خفاء ـ،تعتقد الفشل في منهج الله؟
    إنّ المأثور من الأحاديث الشريفة يخبرنا انّه بعد النّبوّة والخلافة الرّاشدة يأتي ملكا عظوظا ،ثم خلافة على منهاج النّبوة في نهاية المطاف..
    وقد اعتقد معظم الدّارسين للفكر والتّاريخ أنّ السياسة خضعت للتوجّه الدّيني الإسلامي فقط في عهد النّبوّة والخلافة الرّاشدة ،ومنذ العصر الأموي خضع الدّين للسياسة وأطماع الحكم ،ورغبة الحاكم..لكنّ نسب الانتماء والتّطبيق تفاوتت من عصر لآخر ..
    وفي إطار كلام الله المقدّس الذي لن يتغيّر قراره ورد الجزم في الآية الكريمة:"ولن ترضى عنك اليهود ولا النّصارى حتّى تتّبع ملّتهم".البقرة.
    ولئن كان التّاريخ يشهد على المناوشات الدّائمة للخلافة الإسلامية عبر تواجدهات الزّمني على الأرض ، فإنّ حركات الاستشراق،في عهد ظلامية الغرب، التي بدأت ـ على ما يظهر ـ بريئة تبحث عن سرّ التطوّر للأمّة الإسلامية ،ومحاولة الارتشاف من زادها القيمي الذي لا ينضب له معين ،قد ارتقت بعد مدّة إلى بحث سرّ تفوّق المسلم ،واكتشفت قيم سلوكه الحضاري ،ووقفت على أسباب ضعفه ،فعلمت أنّ القرآن هو المحرّك الرّئيسي لهذه الآلة البشرية ،فبحثت طرق انتزاعه من نفسه ،وفصله عن ذاته الحضارية ..
    وفي غفلة وإحباط من هذه النّفسية بسبب ما دبّر من فتن داخلية توجّها الآية الكريمة من داخل وخارج الأمّة ،وقع استعمار كلّ الدّول الإسلامية ،وكان الظّاهر مادّي تمثّل في استغلال المسلم وامتصاص ثرواته ،لكنّ الباطن المضمر أخطر لخّصه مصطلح"الغزو الفكري " الذي تطوّر إلى نظام عالمي جديد تديره العلمانية.
    حيث "تمركز الغرب حول ذاته"،وانغلق على نفسه ،ولم يتفتّح على الآخر ،رافضا قبول قيم وفكر الآخر،مجتهدا في منع تداول الآخر لإيديولوجيته الخاصّة به. وقد عمل جاهدا ،وبكلّ الوسائل المتاحة على ترسيخ إيديولوجيته العلمانية .
    وقد نجح إلى حدّ ما في تغذية فئة بهذا الفكر الدّخيل على الأمّة ،وتفاوتت نسب قبوله من بقعة إلى أخرى ،ولم يغادر الغرب بلداننا الإسلامية إلاّ بعد أن تركها حضارتين في أرض واحدة ،بشخصيتين في مجتمع واحد:
    ـ إسلامية تغذّت بفكرها الأصيل ،ولم تنسلخ عن هُويّتها.
    ـ فئة مستلبة ،منبهرة،تابعة ،نعتبرها من مخلّفات الاستعمار..
    لذا ليس غريبا أن تجد في البيت الواحد ،المسلم العلماني ،والمسلم السّلفي ،ونقصد هنا بالسّلفي كلّ من اعتقد عن قناعة أن منهج الله نزل ليطبّق كاملا في الأرض، دون النّظر إلى مذهبه أكان شيعيا أم سنيا ،معتدلا أم متشدّدا ،طرقيا أم صوفيا سنيا..

    وهذا يدلّ أن الاستعمار خرج بجسده لكنّ روحه مكثت قابعة في نفوس من تغذّى بالعلمانية ،حتّى قلنا"لقد خرج الاستعمار ،وبقيت مخلّفاته"،وأخطرها ليس الفقر ،ليس الجهل ،ليس تغريب المسلم عن لغته ،بل في تبعية المسلم له في فكره الذي يعكس بشعاعه روحه..
    والغرب المتعالي ،لديه غيرة على إيديولوجيته العلمانية التي عولمها ،ببثّها ثقافيا عبر كامل تراب المعمورة ،وهذه الغيرة تمنعه من قبول إيديولوجية تغالبه بالأساليب العلمية السلمية فتنتصر عليه.
    فلا عجب أن يشجّع ،ويحمي ،ويدعم اتباع إيديولوجيته العلمانية ،ولو بحجّة حماية الأقلّية..ولو يقع انقلاب سافر مفضوح بالقوّة ،ليثبت أن "الديمقراطية "ما هي إلاّ لعبة للتّسلية والمراوغة ..فلو كان الغرب يؤمن حقّا بالديمقراطية لما سمح لقلّة قليلة تتّبعه بالانقلاب على شرعية الانتخاب الذي شهد العالم بأسره بنزاهته في عدّة مناطق عربية ..
    ولكنّه حكم القوي ،وللقويّ مصالح لا ينبغي أن تدوسها الدّيمقراطية..
    تُرى ، لو انقلب الإسلاميون على العلمانية ،كم كان الغرب سيمنحهم مهلة لكي يعودوا إلى رشدهم؟؟؟
    إنّنا بحاجة إلى مزيد من الدّعوة إلى الإسلام في الأراضي الإسلامية ..
    والإسلام ينجح أكثر لو ينتشر بالغالبية في دولة علمانية قويّة عادلة كألمانيا..

  2. #2
    الصورة الرمزية بهجت الرشيد مشرف أقسام الفكر
    أديب ومفكر

    تاريخ التسجيل : Apr 2008
    الدولة : هنا .. معكم ..
    المشاركات : 5,065
    المواضيع : 234
    الردود : 5065
    المعدل اليومي : 1.14

    افتراضي


    نعم أستاذنا هي مغالبة وصراع قديم

    ( قَالَ أَرَأَيْتَكَ هَذَا الَّذِي كَرَّمْتَ عَلَيَّ لَئِنْ أَخَّرْتَنِي إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَأَحْتَنِكَنَّ ذُرِّيَّتَهُ إِلا قَلِيلا (62) قَالَ اذْهَبْ فَمَنْ تَبِعَكَ مِنْهُمْ فَإِنَّ جَهَنَّمَ جَزَاؤُكُمْ جَزَاءً مَوْفُورًا (63) وَاسْتَفْزِزْ مَنْ اسْتَطَعْتَ مِنْهُمْ بِصَوْتِكَ وَأَجْلِبْ عَلَيْهِمْ بِخَيْلِكَ وَرَجِلِكَ وَشَارِكْهُمْ فِي الأَمْوَالِ وَالأَولادِ وَعِدْهُمْ وَمَا يَعِدُهُمْ الشَّيْطَانُ إِلا غُرُورًا (64) إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ وَكَفَى بِرَبِّكَ وَكِيلا (65) ) الاسراء

    تلبس أقنعة مختلفة حسبما يقتضيه العصر

    والمشلكة أننا هناك من يتغافل عن حقيقة هذا الصراع وجوهره
    ولكننا بسبب ذلك دائماً نستفيق على كوارث قد ألمّت بنا !

    وتقول سيدي :
    تُرى ، لو انقلب الإسلاميون على العلمانية ،كم كان الغرب سيمنحهم مهلة لكي يعودوا إلى رشدهم؟؟؟

    فاقول :
    بل إن الغرب لم يعطي فرصة للإسلاميين الذين فازوا بـ ( انتخابات ) ( ديمقراطية ) كما في الجزائر ومصر !

    اللعبة مكشوفة ، ومكشوفة جداً ، ولا تحتاج إلى عبقرية لاكتشافها !


    رمضان مبارك
    نوّر الله قلبك بالقرآن
    وحفظك ورعاك وتقبل طاعاتك


    تحياتي ودعائي








    لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير

  3. #3
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : أرض الله..
    المشاركات : 1,952
    المواضيع : 69
    الردود : 1952
    المعدل اليومي : 0.46

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بهجت الرشيد مشاهدة المشاركة

    نعم أستاذنا هي مغالبة وصراع قديم

    ( قَالَ أَرَأَيْتَكَ هَذَا الَّذِي كَرَّمْتَ عَلَيَّ لَئِنْ أَخَّرْتَنِي إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ لَأَحْتَنِكَنَّ ذُرِّيَّتَهُ إِلا قَلِيلا (62) قَالَ اذْهَبْ فَمَنْ تَبِعَكَ مِنْهُمْ فَإِنَّ جَهَنَّمَ جَزَاؤُكُمْ جَزَاءً مَوْفُورًا (63) وَاسْتَفْزِزْ مَنْ اسْتَطَعْتَ مِنْهُمْ بِصَوْتِكَ وَأَجْلِبْ عَلَيْهِمْ بِخَيْلِكَ وَرَجِلِكَ وَشَارِكْهُمْ فِي الأَمْوَالِ وَالأَولادِ وَعِدْهُمْ وَمَا يَعِدُهُمْ الشَّيْطَانُ إِلا غُرُورًا (64) إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ وَكَفَى بِرَبِّكَ وَكِيلا (65) ) الاسراء

    تلبس أقنعة مختلفة حسبما يقتضيه العصر

    والمشلكة أننا هناك من يتغافل عن حقيقة هذا الصراع وجوهره
    ولكننا بسبب ذلك دائماً نستفيق على كوارث قد ألمّت بنا !

    وتقول سيدي :
    تُرى ، لو انقلب الإسلاميون على العلمانية ،كم كان الغرب سيمنحهم مهلة لكي يعودوا إلى رشدهم؟؟؟

    فاقول :
    بل إن الغرب لم يعطي فرصة للإسلاميين الذين فازوا بـ ( انتخابات ) ( ديمقراطية ) كما في الجزائر ومصر !

    اللعبة مكشوفة ، ومكشوفة جداً ، ولا تحتاج إلى عبقرية لاكتشافها !


    رمضان مبارك
    نوّر الله قلبك بالقرآن
    وحفظك ورعاك وتقبل طاعاتك


    تحياتي ودعائي
    شكرا أخي بهجت المحترم على التعليق الهادف الثري..
    لكنه الصهاينة اعترفوا في تقاريرهم الرسمية انهم أرادوا بالجزائر كيدا ..فزادوها قوة..
    أرواح الشهداء لم تذهب هدرا..
    بل ..الجزائر اليوم تتدرج في تطبيق الشريعة الإسلامية ..
    وكان الرئيس قد صرح مرة بالتكرار أنه لا يقبل من العلمانية إلا ما توافق مع ديننا الحنيف..
    العيب اليوم في المجتمع الجزائري ..
    وليس في السلطة ..
    إنها تيسر كل سبل تطبيق الإسلام في الجزائر..
    وتفسح الحرية لكل الجزائريين..
    ومن أمثلة ذلك أنها مسحت كل فوائد الديون لبعض أفراد الشعب الذين أخذ وا ما يريدون من البنوك..
    الأمن في الجزائر مستتب..
    ولله الحمد..
    وصار الشعب يرفض الفتن بكل أشكالها..
    هذه كلها شهادة حق..
    لكن بعض الأفراد يفسدون..
    تحياتي وتقديري..












  4. #4
    الصورة الرمزية نداء غريب صبري شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    الدولة : الشام
    المشاركات : 19,097
    المواضيع : 123
    الردود : 19097
    المعدل اليومي : 5.32

    افتراضي

    لا يصدمنا صراع العلمانية والاسلام ووقوف العلمانيين المجنون ضد كل ما يمثل الاسلام، لكن الذي يصدم ويفاجئ هو انسياق كل أولئك المسلمين الذين نعرف أنهم يخافون الله لكنهم يصدقون اكاذيب العلماني ويسيرون في قطعان أتباعهم

    موضوعك رائع اخي

    شكرا لك

    بوركت
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  5. #5
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 55
    المشاركات : 40,365
    المواضيع : 1089
    الردود : 40365
    المعدل اليومي : 6.32

    افتراضي

    صراع المناهج هو صراع أبدي ومغالبة لا تنتهي فصراع الخير والشر هو المنهج الذي تقوم عليه الحياة.

    ومقالك أيها الحصيف كان رؤية حكيمة لما يحدث في هذا الصراع ، وليس ثمة نهاية ولا في الأمر استغراب إلا من أولئك الذين يلبسون لباس الدين ويسيئون له أكثر من غيرهم.

    والمرء أخي مرهون باختياراته وقراره في أي المناهج ينتهج وحسابي الدنيا والآخرة هو المصير.

    تقديري
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 4,557
    المواضيع : 73
    الردود : 4557
    المعدل اليومي : 1.56

    افتراضي

    وقد نجح إلى حدّ ما في تغذية فئة بهذا الفكر الدّخيل على الأمّة ،وتفاوتت نسب قبوله من بقعة إلى أخرى ،ولم يغادر الغرب بلداننا الإسلامية إلاّ بعد أن تركها حضارتين في أرض واحدة ،بشخصيتين في مجتمع واحد:
    ـ إسلامية تغذّت بفكرها الأصيل ،ولم تنسلخ عن هُويّتها.
    ـ فئة مستلبة ،منبهرة،تابعة ،نعتبرها من مخلّفات الاستعمار..
    لذا ليس غريبا أن تجد في البيت الواحد ،المسلم العلماني ،والمسلم السّلفي ،ونقصد هنا بالسّلفي كلّ من اعتقد عن قناعة أن منهج الله نزل ليطبّق كاملا في الأرض، دون النّظر إلى مذهبه أكان شيعيا أم سنيا ،معتدلا أم متشدّدا ،طرقيا أم صوفيا سنيا..
    إنّنا بحاجة إلى مزيد من الدّعوة إلى الإسلام في الأراضي الإسلامية ..
    والإسلام ينجح أكثر لو ينتشر بالغالبية في دولة علمانية قويّة عادلة كألمانيا..
    صدقتَ أخي الكريم , والله ينصر الدولة العادلة وإن كانت كافرة ولن ينصرها إن كانت دولة مسلمة ظالمة تخالف ماأنزل في كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم
    وإننا لنحتاج لتكثيف الدعوة والنصح والتوعية للفكر في أراضينا الإسلامية حقا فمن دخل في الإسلام من الكفار نراهم أقوى في إسلامهم من كثير ممن ولدوا عليه للأسف وهذا لتقصير في المجتمع المسلم
    الاستعمارات لها دور في تسبيب الفرقة بين المسلمين وكثرة الجدل وسيظل الصراع ين الحق والباطل والفكر الصحيح والخاطئ إلى أن تقوم الساعة ونسأل الله لنا ولكم الثبات
    أشكرك على هذا المقال الذي لايحتاج إلى تأمل فقط بل تطبيق فعلي لكل منا .
    تقديري
    سلكتُ طريقي ولالن أحيد = بعزمٍ حديدٍ وقلبٍ عنيد

  7. #7
    شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    الدولة : على أرض العروبة
    المشاركات : 34,923
    المواضيع : 293
    الردود : 34923
    المعدل اليومي : 9.25

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة معروف محمد آل جلول مشاهدة المشاركة
    حيث "تمركز الغرب حول ذاته"،وانغلق على نفسه ،ولم يتفتّح على الآخر ،رافضا قبول قيم وفكر الآخر،مجتهدا في منع تداول الآخر لإيديولوجيته الخاصّة به. وقد عمل جاهدا ،وبكلّ الوسائل المتاحة على ترسيخ إيديولوجيته العلمانية .
    وقد نجح إلى حدّ ما في تغذية فئة بهذا الفكر الدّخيل على الأمّة ،وتفاوتت نسب قبوله من بقعة إلى أخرى ،ولم يغادر الغرب بلداننا الإسلامية إلاّ بعد أن تركها حضارتين في أرض واحدة ،بشخصيتين في مجتمع واحد:
    ـ إسلامية تغذّت بفكرها الأصيل ،ولم تنسلخ عن هُويّتها.
    ـ فئة مستلبة ،منبهرة،تابعة ،نعتبرها من مخلّفات الاستعمار..

    والغرب المتعالي ،لديه غيرة على إيديولوجيته العلمانية التي عولمها ،ببثّها ثقافيا عبر كامل تراب المعمورة ،وهذه الغيرة تمنعه من قبول إيديولوجية تغالبه بالأساليب العلمية السلمية فتنتصر عليه. فلا عجب أن يشجّع ،ويحمي ،ويدعم اتباع إيديولوجيته العلمانية ،ولو بحجّة حماية الأقلّية..ولو يقع انقلاب سافر مفضوح بالقوّة ،ليثبت أن "الديمقراطية "ما هي إلاّ لعبة للتّسلية والمراوغة
    استوقفني ما ختم به مفكرنا حديثه بقوله "والإسلام ينجح أكثر لو ينتشر بالغالبية في دولة علمانية قويّة عادلة كألمانيا.."
    وتساءلت لماذا لا يكون هذا توجه العقلاء المعنيين فعلا، ولماذا نقف دائما موقف المدافع المتخوف من اكتساحه فكريا رغم اننا حملة الفكر الأرسخ الأقوى الإلهي المنشأ القادر على إنقاذ البشرية لو أحسنّا حمله وتوصيله ونشره!

    ولعل علينا أبتداء أن نتصدى للتسمية الكاذبة للفكر المقابل "العلمانية" فهو جدليّ ظلامي لا سلة له بالعلم وإن ادعاها، ومهمتنا إبراز ذلك وتأكيده لأن للتسمية شئنا أم أبينا أثر إيجابي يجعله موضع قبول مسبق لمعرفته


    موضوع هام مبدعنا

    دمت بخير وألق

    تحاياي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  8. #8
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : أرض الله..
    المشاركات : 1,952
    المواضيع : 69
    الردود : 1952
    المعدل اليومي : 0.46

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة نداء غريب صبري مشاهدة المشاركة
    لا يصدمنا صراع العلمانية والاسلام ووقوف العلمانيين المجنون ضد كل ما يمثل الاسلام، لكن الذي يصدم ويفاجئ هو انسياق كل أولئك المسلمين الذين نعرف أنهم يخافون الله لكنهم يصدقون اكاذيب العلماني ويسيرون في قطعان أتباعهم

    موضوعك رائع اخي

    شكرا لك

    بوركت
    الأخت المحترمة..نداء غريب صبري..
    إنّ معظم الأنظمة العربية والإسلامية تهاب تداعيات الإعلان الرسمي عن إيديولوجية تطغى على العلمانية ..
    فتحدث انقلابا حضاريا..
    ناضل الغرب لأجله قرون عديدة ..
    وبصعوبة بالغة ..قضى على الخلافة الإسلامية..
    ولن يسمح بعودتها إلا مضطرا..
    لذا ليس غريبا أن تتمركز بعض الأنظمة العربية حول ذات الغرب وقيمه..
    مصفدة وراء تعليماته..
    وقد شاءت الأقدار الإلهية أن ينكشف الغطاء..
    ويزول العجب..
    حينما عرف المسلم أكثر موضع قدمه..
    بالغ تقديري..

  9. #9
    الصورة الرمزية سامية الحربي أديبة
    غصن الحربي

    تاريخ التسجيل : Sep 2011
    المشاركات : 1,578
    المواضيع : 60
    الردود : 1578
    المعدل اليومي : 0.50

    افتراضي

    الديموقراطية لم تُصمم للشعوب الإسلامية و أكبر دليل ما حدث في مصر من إنقلاب على الشرعية التي أتت بها صناديق الإقتراع و عكست رغبة الشعوب في حكم يمثل الإسلام بغض النظر عن أخطاء الأحزاب الإسلامية التي تنافس العلمانية على السلطة لذا يبقى صنم الديموقراطية نُصب يذبح الغرب عليه حقوق الأكثرية المسلمة باسم الدفاع عن الأقليات. بوركت كل التقدير.

  10. #10
    أديب
    تاريخ التسجيل : Sep 2008
    الدولة : أرض الله..
    المشاركات : 1,952
    المواضيع : 69
    الردود : 1952
    المعدل اليومي : 0.46

    افتراضي

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة د. سمير العمري مشاهدة المشاركة
    صراع المناهج هو صراع أبدي ومغالبة لا تنتهي فصراع الخير والشر هو المنهج الذي تقوم عليه الحياة.

    ومقالك أيها الحصيف كان رؤية حكيمة لما يحدث في هذا الصراع ، وليس ثمة نهاية ولا في الأمر استغراب إلا من أولئك الذين يلبسون لباس الدين ويسيئون له أكثر من غيرهم.

    والمرء أخي مرهون باختياراته وقراره في أي المناهج ينتهج وحسابي الدنيا والآخرة هو المصير.

    تقديري
    الأخ المحترم..د.سمير العمري..
    لا أرى حلولا خارج تكثيف الدعوة خارج أراضي الإسلام..
    عسى أن تهتدي دولة قوية غربية إلى جدية الشريعة الإسلامية ..
    وهم تربوا على حب الجديد والجاد الفاعل..
    بالغ تقديري..

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. قصة قصيرة جدا بعنوان: صباحات أبدية"بقلم موسى نجيب موسى
    بواسطة موسى نجيب موسى في المنتدى القِصَّةُ القَصِيرَةُ جِدًّا
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 05-03-2015, 06:50 AM
  2. العلمانية الجزئية والعلمانية الشاملة
    بواسطة بابيه أمال في المنتدى المَكْتَبَةُ العِلمِيَّةُ
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 24-07-2011, 03:30 AM
  3. بطاقة شخصية من مذكرة شعر أبدية
    بواسطة خليل الحلبي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 06-04-2010, 09:32 AM
  4. ((ليثنا الضاري )) مجاراة لقصيدة الدكتور غازي القصيبي (مغالبة الآلام والليل )
    بواسطة ماجد الغامدي في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 11-03-2010, 10:34 PM
  5. جداريّة على رموشِكْ..(أبَديّةَ العيْنينْ)
    بواسطة عمر زيادة في المنتدى الشِّعْرُ الفَصِيحُ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 06-07-2008, 01:37 AM