أحدث المشاركات
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: في مثل هذا الرمضان

  1. #1
    الصورة الرمزية عدنان الشبول شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2013
    المشاركات : 5,982
    المواضيع : 225
    الردود : 5982
    المعدل اليومي : 2.37

    افتراضي في مثل هذا الرمضان

    في مثل هذا الرمضان قبل حوالي أكثر من خمسة وعشرين عام ، كان الجوُّ حارّاً ووقت الصيامِ طويلا. كان هو يصوم كما إخوته وكما معظم أولاد حارتهِ.
    كانو يذهبون ويشترون الخبز والدجاج واللحوم والخضار والفواكه أفراداً وجماعات.كانو يشترون " القطايف" بخمسةِ عشر قرشاً للكيلو الواحد .
    كان هو يساعد أمه في حشو القطايف وكان أخوه ينافسه في ذلك فهذا الأكبر كان يتقن عمل الأشياء أكثر.

    كان الجميع وقت ما بعد الظهيرة يفترشون بعض الفرش والشراشف الخفيفة ويشغلون المروحة لتدور في جميع الاتجاهات فينامون لساعةٍ او ساعتين ويبقى هو غير قادر على النوم في النهار.
    قبل موعد آذان المغرب بساعتين يذهب أولاد الحارة للعب كرة القدم في السهول ويعودون قبل آذان المغرب يغسلون ايديهم وارجلهم ومنهم من كان يتوضأ ويسبغ الوضوء.

    كان قسم من اولاد الحارة يقومون بدوريات الاستماع لآذان المغرب ، فيتركون الحارة بإتجاه وسط البلد ليتسنى لهم سماع الآذان وبدورهم يتجهون الى حارتهم صائحين بأعلى صوتهم : أذّن ... أذّن ...أذّن ...إفطرووووو

    كان صوت " يوسف المصطفى" هو صوت المؤذن الوحيد الذي تسمعه وله نغمة فريدة لا يختلف في تحديدها إثنان.
    كان مسجدان إثنان فقط في البلدة وصوت السماعات على ضعفه كان يُدوّي في القلوب.
    مرّت السنون وكبر الاولاد وصار كل واحد في بلاد. كبرو وصارو رجالاً ونساءا وصار لكل منهم بيت وعائلة ولم يعودو يتنافسون على حشو القطايف كما كانو ولا على النوم لساعة في النهار ولا على الركض لسماعِ آذان المغرب .

    مرّت السنون وصار بدل المسجدين في البلدة صار هناك أكثر من عشرة مساجد ولم تعد كيلو القطايف بخمسة عشر قرشا.

    مرّت السنون والقلب تعود به الذكرى الى تلك الايام الجميلة ببراءتها وحلاوتها برغم صعوبتها . الكل قلبه على الكل وطعام الفطور عبارة عن عدة وجبات مما يبعث به الجيران والاقارب لبعضهم البعض .


    فإن كنتم على بُعْدٍ** فأنتم في شراييني
    وذكرى الماضِ تتعبني**وأحياناً تُسلّيني
    فأنظمُ للهوى شِعْراً** ونثراً من دواويني
    فإنْ كانَ الّذي كانَ** وصارَ البعدُ يُضنيني
    وصارَ القلبُ َينْخَزُنِي** وجرَّ الدّمعَ من عيني
    طلبتُ اللهَ في الحالِ** شكوتُ كُلَّ ما فيني


    عدنان الشبول

    ( الأحداث حقيقية في قريتي شمال الأردن )

  2. #2
    الصورة الرمزية كاملة بدارنه أديبة
    تاريخ التسجيل : Oct 2009
    المشاركات : 9,823
    المواضيع : 195
    الردود : 9823
    المعدل اليومي : 2.52

    افتراضي

    السّلام عليكم ورحمة الله
    النّصّ ركيك اللّغة ضعيف الحبكة
    ينقل لمدرسة الواحة
    بوركت
    تقديري وتحيّتي

  3. #3
    الصورة الرمزية عدنان الشبول شاعر
    تاريخ التسجيل : Jun 2013
    المشاركات : 5,982
    المواضيع : 225
    الردود : 5982
    المعدل اليومي : 2.37

    افتراضي

    كل الإحترام أستاذتي

    هي ذكرى عَنَّت على البال وتركت الكلمات البسيطة تنثرها على السطور . لم أسعى للبلاغة بقدر ماهي تفريغ لشحنات الماضي الجميل وذكريات الطفولة . اما ركاكة النص والحبكة فاقبلو اعتذاري في ذلك .

  4. #4
    مشرفة عامة
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : palestine
    المشاركات : 8,891
    المواضيع : 91
    الردود : 8891
    المعدل اليومي : 2.25

    افتراضي

    أخي عدنان لست متّهمًا في قفص الاتّهام لتقدّم اعتذاراتك

    كلّ ما في الأمر أنّ الواحة الثّقافيّة هي أكاديميّة أخذت على عاتقها أن تنهض بالأدب

    وعندما يدخل الواحة من نجد في نصوصه حاجة للمتابعة يقوم تحويله إلى المدرسة للمتابعة

    وجودك في المدرسة ليس إهانة في حقّك وحقّ حرفك ولو لم نجد لديك الموهبة لما استقبلناك أخي

    الهدف من مدرسة الواحة هو أن تجد من يرافقك لتنمّي هذه الموهبة وتصقلها بالشّكل السّليم

    لتفتخر بكلّ حرف تنشره ولنفتخر بك كشاعر وأديب يمتلك أدواته كما يجب ويبهر قارءه بما يكتبه

    وستكتشف ذلك بنفسك بعد أن تبدأ بالتّدريبات هنا في المدرسة.

    فأهلا وسهلا بك بيننا.

    مودّتي
    غبنا ولم يغبْ الغناء
    يا فاتن الأسحار حيّاكِ الربيع إذا أضاء


المواضيع المتشابهه

  1. حدث فى مثل هذا اليوم
    بواسطة فريد عبدالعزيز في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 09-12-2014, 10:56 AM
  2. :::( حدث فى مثل هذا اليوم ):::
    بواسطة فريد عبدالعزيز في المنتدى القِصَّةُ وَالمَسْرَحِيَّةُ
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 15-06-2014, 01:30 AM
  3. حدث في مثل هذا اليوم .. متجدد باستمرار
    بواسطة آمال المصري في المنتدى الاسْترَاحَةُ
    مشاركات: 825
    آخر مشاركة: 13-11-2012, 02:47 PM
  4. باء مثل بيت .. مثل بيروت، ونساء في مواجهة الحرب اللبنانية
    بواسطة فضل شبلول في المنتدى النَّقْدُ التَّطبِيقِي وَالدِّرَاسَاتُ النَّقْدِيَّةُ
    مشاركات: 12
    آخر مشاركة: 11-07-2009, 06:04 PM
  5. في مثل هذا اليوم
    بواسطة حامد أبوطلعة في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 04-08-2008, 07:40 PM