أحدث المشاركات
صفحة 1 من 7 1234567 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 62

الموضوع: أحلام وأملاح

  1. #1
    الصورة الرمزية د. سمير العمري المؤسس
    مدير عام الملتقى
    رئيس رابطة الواحة الثقافية

    تاريخ التسجيل : Nov 2002
    الدولة : هنا بينكم
    العمر : 55
    المشاركات : 40,365
    المواضيع : 1089
    الردود : 40365
    المعدل اليومي : 6.32

    افتراضي أحلام وأملاح

    لَـــمْ يَــبْــقَ إِلا أَسَـــى يَــعْوِي وَأَشْــبَاحُ
    فَــكَيفَ عُــدْتَ وَأَغْلَى النَّاسِ قَدْ رَاحُوا
    وَكَــيفَ يَــا عِــيدُ تُــهْدِي ثَــوْبَ مُبْتَهِجٍ
    وَأَنْـــتَ مِـــنْ كَــفَــنِ الأَيَّــامِ تَــمْتَاحُ؟
    مَـــا زِلْــتَ تَــدْفَعُ فِــي كَــفَيكَ أُمْــنِيَتِي
    لَــكِــنَّ دَفْــعَــكَ بِــالإخْــفَاقِ ضَــبَّــاحُ
    وَجِــئْــتَ تَــسْــفَعُ أَحْــلامِــي بِــنَــاصِيَتِي
    وَتَــقْــلَعُ الــعَــينَ مِـــنْ دَمْــعِي فَــيَنْسَاحُ
    وَسُــقْــتَ أَجْــمَــلَ أَيَّــامِــي لِــمَنْ جَــحَدُوا
    مَــعْــنَى الــوَفَــاءِ وَفِـــي آثَــامِــهِمْ طَــاحُوا
    كَـــأّنَّ يُــوسُــفَ لَـــمْ يَـــرْأَفْ بِــإِخْوَتِهِ
    وَلَـــمْ يَــنُحْ مِــنْ أَسَــاهُمْ قَــبْلَّمَا نَــاحُوا
    تَــكَادُ تَــخْنُقُنِي الــذِّكْرَى الــتِي ارْتَــجَفَتْ
    لا الــبَــالُ يَــسْــلُو وَلا الــبَــلبَالُ يَــنْــزَاحُ
    كَـــأَنَّ فِــي الــمَوْتِ مِــنْدِيلٌ وَفِــي رِئَــتِي
    نَــقْــعُ الأَنِــيــنِ وَفِـــي الأَنْــفَاسِ جَــرَّاحُ
    وَالــسَّــعْدُ يَـــا عِــيــدُ تَــرْوِيــحٌ لِأًفْــئِــدَةٍ
    فَــكَــيفَ يَــأتِي وَحُــزْنُ الــقَلْبِ ذَبَّــاحُ
    أَزْلَــفْــتُ بَــهْــجَةَ مِــشْــكَاتِي إِلَـــى نَــدَمٍ
    أَنْ كُــنْتُ أَحْــسَبُ أَنَّ الفَضْلَ مِصْبَاحُ
    لَــمْ أَعْــلَمِ الــحُبَّ يُؤْذِي كُلَّ مَنْ مَحَضُوا
    وَأَيْــكَــةَ الــهَــدْءِ تُــؤْوِي أَضْــبُعًا صَــاحُوا
    وَهَــا جَــرَعْتُ مِــن الــخِذْلانِ مَا سَكَبُوا
    وَبِـــتُّ أَخْــشَــى الــرَّزَايَا كُــلَّمَا لاحُــوا
    مَـــا ارْتَـــدَّ قَــلْــبِي وَلَــكِنْ شَــفَّهُ شَــجَنٌ
    فَــبُــلْبُلُ الــنَّــبْضِ فِـــي الــحَــالَينِ نَــوَّاحُ
    حَــيــرَانَ لا تَــأْلَــفُ الأفْــنَــان غُــرْبَــتهُ
    ثَــكْــلانَ لا يَــذْرفُ الــوجْدَانَ إِفْــصَاحُ
    أَنَـــا الــمُجَرَّمُ يَــا عِــيدِي عَــلَى رَشَــدِي
    وَكُـــلُّ مَـــا شِــئْــتُهُ صَــفْــحٌ وَإِصْــلاحُ
    أَمُــنْــصِــفِيَّ وَعَــــيــنُ الــــعَــدْلِ زَائِــغَــةٌ
    وَمُــصْــرِخِيَّ وَمَـــوْجُ الــجَــهْلِ يَــجْتَاحُ؟
    كَــيــفَ الــنَّــجَاةُ إِذَا خَــانَ الــحِمَى ثِــقَةٌ
    أَو مَـــانَ فِـــي الــبَحْرِ رُبَّــانٌ وَمَــلَّاحُ؟
    وَكَــيفَ يُــصْلِحُ مَــيْلَ الــسَّرْجِ ذُو عِوَجٍ
    وَكَــيــفَ يُــصْــبِحُ بِــالإِفْــشَالِ إِنْــجَاحُ؟
    فِــي كُــلِّ طُــهْرٍ تَــمَادَى الــعُهْرُ مُــنْتَفِجًا
    وَكُــــلِّ قُــطْــرٍ تَــوَلَّــى الــمُــلْكَ سَــفَّــاحُ
    أَضْــحَــى الأَمِــيــنَ عَــلَــى الــحُــجَّاجِ أَبْــرَهَةٌ
    وَأَصْـــدَقَ الــقَــوْمِ فِــيــمَنْ قَــالَ سَــجَّاحُ
    وَهَــامَ يَــدْعُو إِلَــى الإِيــمَانِ قِــرْدُ هَــوَى
    وَقَـــامَ يَــبْــكِي عَــلَــى الأَوْطَــانِ تِــمْسَاحُ
    لَـــمْ يَــبْــقَ يَــا عِــيدُ إِلَّا فِــتْنَةٌ نَــفَشَتْ
    وَلَــــيــسَ ثَــــمَّــةَ إِلا الــــرِّيــحُ وَالــــرَّاحُ
    فَــــفِــي الــمَــشَــاعِرِ سَــــادِيٌّ وَحَــانِــيَةٌ
    وَفِــــي الــمَــحَــاجِرِ أَحْــــلامٌ وَأَمْـــلاحُ
    وفِــــي الــضَّــمَــائِرِ حَــــجَّــاجٌ وَأُحْــجِــيَــةٌ
    وَفِـــــي الــمَــنَــابِــرِ نَـــحَّـــابٌ ونَــــبَّــاحُ
    تَــجْرِي الدِّمَاءُ كَأَنَّ الأَرْضَ مِنْ جُثَثٍ
    وَالــمُــجْرِمُونَ عَــلَــى أَشْــلائِــهَا ارْتَــاحُــوا
    لَــمْ يَــنْجُ مِــنْ غَــدْرِهِمْ شَــامٌ وَلا يَــمَنٌ
    وَلَــيــسَ فِـــي مِــصْــرَ لِــلفِرْعَونِ أَلْــوَاحُ
    أَغْــرُوا المَطَامِعَ فِي الأَوْرَاقِ فَاخْتَلَطَتْ
    وَلا يُـــقَـــرِّرُ إَلَّا الــشَّــعْــبُ وَالــــسَّــاحُ
    تَــفَــاخَــرُوا بِــالــذِي يُـــزْرِي بِــصَــاحِبِهِ
    كَــمَــا تَــفَــاخَرَ فِـــي الــضَّحْضَاحِ سَــبَّاحُ
    بَــاعُوا وَعَــابُوا وَعَــبُّوا الكَأسَ مِنْ خَتَلٍ
    الـــوَرْدُ فِــيــهِا قَـــذًى وَالــشَّــوْكُ تُــفَّاحُ
    وَمَـــا شَــرِبْــتُ وَلَــكْــنَّ الــنُّــهَى ثَــمِلَتْ
    بِــصَدْعِ مَــنْ أَنْــتَنُوا الــدُّنْيَا وَمَــنْ فَاحُوا
    لَــمْ يُــحْرِزِ الــصِّدْقُ إِلَّا غَــمْطَ صَــاحِبِهِ
    وَفَــــازَ بِــالــقَــدْرِ خَــــتَّــالٌ وَمَــــدَّاحُ
    فَــكُــلُّ حـــزْبٍ مَــحَضْتُ الــرَّأْيَ يَــرْكُلُهُ
    وَكُــلُّ ثَــوْبٍ كَــسَوْتُ الــنُّصْحَ يَــنْصَاحُ
    يَــا عِــيدُ عُــدْنِي وَقَــلْبُ الطِّفْلِ يَسْكُنُنِي
    فَــــقَــدْ سَــئِــمْتُ نِــفَــاقًا ظَـــلَّ يَــنْــدَاحُ
    عُـــدْ لِـــي بَـــرَاءَةَ إِحْــسَاسٍ فَــيُسْعِدُنِي
    صَــفْوُ الــقُلُوبِ رِضًــا وَالــعَيشُ رَحْرَاحُ
    أَيَّــــامَ لا مَــرْكَــبِي بُـــؤْسٌ وَلا لُــغَــتِي
    يَـــأْسٌ وَلا أَمَــلِــي الــوسْــوَاسَ يَــلْــتَاحُ
    عُـــدْ لِــي بِــبَسْمَةِ يَــومٍ لَــمْ يَــمُتْ غَــدُهُ
    وَبِــائْــتِــلافِ قُــلُــوبٍ فِــيــكَ تَــرْتَــاحُ
    إِنَّ الــحَــيَــاةَ غَــــدَتْ لِــلــحُــرِّ مُــوجِــعَةً
    حَــتَّــى تَــوَلَّــتْ عَـــنِ الأَجْــسَادِ أَرْوَاحُ
    وَهَــلْ أَمَــرُّ عَــلَى الإِحْــسَاسِ مِنْ خَدَرٍ
    أَنْ لَــيسَ فِــي الــدَّهْرِ أَفْــرَاحٌ وَأَتَــرَاحُ؟
    وَهَــلْ أَشَــقُّ مِــنَ الــشَّكْوَى إِلَــى مُــهَجٍ
    تَـــذْوِي وَهُـــنَّ لِــدَمْعِ الــعَينِ أَقْــدَاحُ؟
    أَوْصَدْت يَا عِيدُ دُونَ البِشْرِ بَابَ غَدِي
    وَمَــــا لَـــدَيَّ لِــهَــذَا الــبَــابِ مِــفْــتَاحُ
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  2. #2
    الصورة الرمزية براءة الجودي شاعرة
    تاريخ التسجيل : May 2012
    الدولة : قابعٌ في فؤادي ألمحُ السرَّ المثير * شاعرٌ حرٌّ أبيٌّ فلأشعاري زئير
    المشاركات : 4,557
    المواضيع : 73
    الردود : 4557
    المعدل اليومي : 1.56

    افتراضي

    لله درك ياأبي ودر هذه الابيات الرقراقة التي تلهب قلب كل شاعر متذوق وتسكب فيه مشاعر مختلطة قد غلبها الشجن وماأراه إلا قلب قوي لايكتفي بحمل همه إنما يحمل هم أمة
    ولن أتردد إن قلتُ أنك رجلٌ بألف رجل , رفع الله شأنك وشرح صدرك

    وَسُـقْـتَ أَجْـمَـلَ أَيَّـامِـي لِـمَـنْ جَـحَـدُوامَعْـنَـى الـوَفَـاءِ وَفِــي آثَامِـهِـمْ طَـاحُـوا
    كَــأّنَّ يُـوسُــفَ لَـــمْ يَـــرْأَفْ بِـإِخْـوَتِـهِ وَلَــمْ يَـنُـحْ مِــنْ أَسَـاهُـمْ قَبْلَّـمَـا نَـاحُـوا
    تَكَـادُ تَخْنُقُنِـي الذِّكْـرَى التِـي ارْتَجَـفَـتْ لا الـبَـالُ يَسْـلُـو وَلا البَـلـبَـالُ يَـنْــزَاحُ
    كَـأَنَّ فِـي المَـوْتِ مِنْدِيـلٌ وَفِــي رِئَـتِـي نَـقْـعُ الأَنِـيـنِ وَفِــي الأَنْـفَـاسِ جَـــرَّاحُ
    أعجبتني الصور هنا حيث أنها شديدة الوجع موغلة الألم , وكأني بالأنفاس قد قطعتها سكينة جراح فخرجت تتأوه وتحاول كتمان صراخها إنه النبل حتى في حال الصراخ من الألم

    ـيـفَ النَّـجَـاةُ إِذَا خَــانَ الحِـمَـى ثِـقَــةٌأَو مَـانَ فِــي البَـحْـرِ رُبَّــانٌ وَمَــلَّاحُ؟
    وَكَيفَ يُصْلِـحُ مَيْـلَ السَّـرْجِ ذُو عِـوَجٍ وَكَـيـفَ يُصْـبِـحُ بِـالإِفْـشَـالِ إِنْـجَــاحُ؟
    فِـي كُـلِّ طُهْـرٍ تَمَـادَى العُهْـرُ مُنْتَفِـجًـا وَكُـــلِّ قُـطْــرٍ تَـوَلَّــى الـمُـلْـكَ سَـفَّــاحُ
    أَضْحَـى الأَمِيـنَ عَلَـى الحُجَّـاجِ أَبْرَهَـةٌ وَأَصْــدَقَ الـقَـوْمِ فِيـمَـنْ قَــالَ سَـجَّــاحُ
    وَهَـامَ يَدْعُـو إِلَـى الإِيمَـانِ قِـرْدُ هَــوَى وَقَـامَ يَبْـكِـي عَـلَـى الأَوْطَــانِ تِمْـسَـاحُ
    لَــمْ يَـبْـقَ يَــا عِـيــدُ إِلَّا فِـتْـنَـةٌ نَـفَـشَـتْ وَلَــيــسَ ثَــمَّــةَ إِلا الــرِّيــحُ وَالــــرَّاحُ
    وهاأنت تختصر انقلاب موازين العقول والطباع الدنيئة التي تفشت في المجتمعات لتقديم مصالحهم وأهوائهم على مصلحة الجميع
    فكم ممن يلبس قناع المهموم الذي يحزن لأمته فيتباكى ويصطنع الدموع , وكم من دعاة هوى يدعون للإيمان ويفتون ويخطبون ومن تحت هذه العباءة الدعوية يخبئون كل طبع دنئ ويحيكون المؤمرات
    وغيرها من المعاني التي استوقفتني في هذه الأبيات تحتاج منا لأن نقف وقفة جادة ونعيها تماما

    أبي الغالي / سمير العمري
    افتقدناك و واهلا بعودتك بيننا ومشاركتك النزف والعزف مع ابناءك وإخوانك
    تقديري وعظيم مودتي

    [ براءة الجودي ]
    سلكتُ طريقي ولالن أحيد = بعزمٍ حديدٍ وقلبٍ عنيد

  3. #3
    الصورة الرمزية أحلام أحمد قلم فعال
    تاريخ التسجيل : Apr 2012
    المشاركات : 2,289
    المواضيع : 41
    الردود : 2289
    المعدل اليومي : 0.77

    افتراضي

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    قصيدة رائعة جدا وحزينة جدا
    بدءا من عنوانها الذي يربط بين الأحلام والأملاح
    ورغم أن الحزن طغى على الأعياد إلا أن الأمل يظل مُرافقا للأيام مهما كانت مرارتها
    لَمْ يَبْقَ إِلا أَسَـى يَعْـوِي وَأَشْبَـاحُ *** فَكَيفَ عُدْتَ وَأَغْلَى النَّاسِ قَدْ رَاحُوا
    وَكَيفَ يَا عِيدُ تُهْدِي ثَـوْبَ مُبْتَهِـجٍ *** وَأَنْتَ مِنْ كَفَـنِ الأَيَّـامِ تَمْتَـاحُ؟
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعينقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
    وسيعود مرارا وتكرارا مهما كانت قسوة ذكرياته
    تَكَادُ تَخْنُقُنِي الذِّكْرَى التِي ارْتَجَفَتْ *** لا البَالُ يَسْلُـو وَلا البَلبَـالُ يَنْـزَاحُ
    ورغم ذلك فالذكرى هي سلوانا الوحيدة في زمن أجدبت فيه المشاعر
    وَالسَّعْدُ يَـا عِيـدُ تَرْوِيـحٌ لِأًفْئِـدَةٍ *** فَكَيفَ يَأتِي وَحُزْنُ القَلْـبِ ذَبَّـاحُ
    قد يعود العيد ومن كانوا بهجته لا يعودون
    ورغم ذلك فالعيد عيد والرحيل رحيل
    مناسبتان متضادتان لكنهما تلتقيان في قلب كل منّا
    يظن المرء في بداية الرحيل أنه لا يستطيع العيش دون أحبته
    ثم يكتشف مع مرور الأيام أنه لا يزال على قيد الحياة رغم كل الآلام التي يئنّ بحملها قلبه
    تَجْرِي الدِّمَاءُ كَأَنَّ الأَرْضَ مِنْ جُثَثٍ *** وَالمُجْرِمُونَ عَلَى أَشْلائِهَـا ارْتَاحُـوا
    ما أفظع هذه الصورة
    ورغم فظاعتها فالواقع أشد فظاعة منها
    يَا عِيدُ عُدْنِي وَقَلْبُ الطِّفْلِ يَسْكُنُنِـي *** فَقَدْ سَئِمْـتُ نِفَاقًـا ظَـلَّ يَنْـدَاحُ
    عُدْ لِي بَـرَاءَةَ إِحْسَـاسٍ فَيُسْعِدُنِـي *** صَفْوُ القُلُوبِ رِضًا وَالعَيشُ رَحْـرَاحُ

    أظن أنها أُمنية تُراودنا كثيرا في زمن الغدر هذا
    إِنَّ الحَيَـاةَ غَـدَتْ لِلحُـرِّ مُوجِعَـةً *** حَتَّى تَوَلَّتْ عَـنِ الأَجْسَـادِ أَرْوَاحُ
    ما أصدق ما قلت أيها الكريم
    أَوْصَدْت يَا عِيدُ دُونَ البِشْرِ بَابَ غَدِي *** فَهَلْ لَدَيكَ لِهَـذَا البَـابِ مِفْتَـاحُ؟
    أظن أن المفتاح موجود في قوله تعالى:(فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا إِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا)
    فرّج الله الكرب عن أمة الإسلام
    وأعاد لهذه الأمة مكانتها وعزّتها
    وأصلح شأن بنيها وأعزّ شأنها
    ورحم كل من ارتوت الأرض بدمائه الزكيّة
    .....
    د.سمير

    تشرّفت بالرد على رائعتك الجديدة
    سلمت يمينك أيها الفاضل
    وتقبّل تقديري وامتناني نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  4. #4
    الصورة الرمزية نافع مرعي بوظو شاعر
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    الدولة : دبي
    المشاركات : 691
    المواضيع : 62
    الردود : 691
    المعدل اليومي : 0.20

    افتراضي



    لا يقول هذه القصيدة إلا أشعر الشعراء
    وأفصح الأدباء
    وأبلغ الفصحاء
    وأنبل الشرفاء

    فالعمريّ هو امرؤ القيس إذا ركب ، والنابغة إذا رهب ، وزهير إذا رغب،
    والأعشى إذا طرب.
    .
    سلمتَ وأمنياتي لكم بالخير والسعادة
    أنا طلاَّعُ مجْدٍ للنُّجومِ ولا أخشى لمن تحتَ الغيومِ

  5. #5
    الصورة الرمزية محمد ذيب سليمان مشرف عام
    شاعر

    تاريخ التسجيل : Jan 2010
    المشاركات : 18,291
    المواضيع : 495
    الردود : 18291
    المعدل اليومي : 4.85

    افتراضي

    حمدا لله على سلامتك وعودتك ورحمالله من فقدت ايها الحبيب ..
    اما الشعر فلا اجد ما اربد به على ما تقدموقد مزجت الخاص
    بالعام وجعلت المصيبة واحدة .. وهي في الحقيقة واحدةو عند كل ذي قلب
    مؤمن بدينه وامته والمستضعفين منهم
    وجع ملأ الحروف ولكن بقوة وبيان ومقدرة في النسج والبناء والتصوير الدتال
    مودتي
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  6. #6
    الصورة الرمزية حسين العقدي شاعر
    تاريخ التسجيل : Oct 2012
    الدولة : السعودية ..أبوعريش
    المشاركات : 1,171
    المواضيع : 54
    الردود : 1171
    المعدل اليومي : 0.42

    افتراضي

    أبا حسام وسيفُ الحزنِ ذبّاحُ هل ساءك الدهرُ أم تحنو لمن راحوا؟
    تَنزَّلَ الشعرُ من جنبيك فانبجستْ مدامعٌ مِنْ عيونِ الليلِ تمتاحُ
    لهفي على أمَّةِ المليار قد رشفتْ سلافةَ القهر حتى ملّها الرّاحُ
    الكلُّ يقسم أنّ السِّلمَ شِرْعتهُ وكلهم في سبيل المُلْكِ سفّاحُ
    كُنْهُ الحقيقةِ في عين النهى عَجَبٌ وشبْهةُ الزيفِ عند الغرِّ إيضاحُ
    ماعادَ في الجبر تقويمٌ لذي عوجٍ وليس في الكسرِ للأضلاعِ إصلاحُ
    وما على القيِّمِ المخدوع من حرجٍ إنْ ساسَ بالحقِ من للباطلِ انزاحو!
    زيغُ الوليجةِ يهدي ألفَ خارجةٍ يقودها للردى المحتوم ملاّحُ
    وجهُ القتيلِ تغشَّى وجهَ قاتلهِ وقارعُ الطبلِ يوم النزفِ نوّاحُ
    أبا حسام لقد راع الأسى قلمي حتى استجارتْ بهذا الصمت ألواحُ
    ماكنتُ خاطبَ ودٍ لستُ صاحبَهُ لكنَّني بلبلٌ بالحبِّ صدّاحُ
    شابتْ بناتُ قصيدي قبل مولدها مِنْ لاعجٍ مالهُ طبٌ وجرّاحُ
    فَنُحْ وُقِيتَ الردى في كلِّ نازلةٍ ما الشعرُ إلاّ بقايا دمع من ناحوا
    ولا تلمني إذا اغتال الصدى لغتي إنّي نديم الأسى والناس أشباحُ

  7. #7
    مشرفة عامة
    شاعرة

    تاريخ التسجيل : Jul 2009
    الدولة : palestine
    المشاركات : 8,891
    المواضيع : 91
    الردود : 8891
    المعدل اليومي : 2.25

    افتراضي

    عيدٌ حملَ في سلّته عوض الكعك والملابس لأطفالنا الخناجر والقنابل

    كلّ حزبٍ يريدُ لنفسه الكرسيّ والسّيادة ويدوس في سبيل نيله الأخلاق والعبادة

    وفي النّهاية الذي يأكل العصيّ هم الشّعب الذين من المفروض أنّهم يمثّلونهم ويرعون حقوقهم

    فأيّ مفارقة تلك وأيّ سخرية من شعوبنا الرّازحة تحت ركام القتل والنّكبات

    أما آن الوقت لتخلع الشّعوب عنها كلّ هذه القيادات البالية العفنة

    وأن تختار من يريد صالحها بعيدًا عن كلّ حزب ومطمع

    قلتَ فوصفت بصدق حال هذه الأمّة أستاذنا وحال ربيعها الأعرج الذي بات يتوكّأ على عكّاز أحزابها المعوجّ

    ليت ثورات شعوبنا تكون بمنأى عن مصالح الأحزاب والفئات ليتها تكون خالصةً لإعادة شريعة الله حُكمًا وسنّةِ نبيّه مرشدًا

    ليتها تكون بنيّة إرجاع دولة إسلاميّة لها هيبتها وهيمنتها تحت لواء الحقّ والعدل وليس كما تراه الأحزاب الإسلاميّة التي سوّغت كلّ الطّرق للحصول بدورها على الكرسيّ والرّئاسة.

    اللهمّ أنر بصائر شعوبك وردّهم ردّا جميلا إلى دينك وشريعتك وسنّة نبيّك المصطفى صلّى الله عليه وسلّم واعمُر بالإيمان قلوبهم وبالقرآن عقولهم

    اللهمّ آمين

    اللهمّ آمين

    موقف مشرّف وقصيدة تكتب بماء الذّهب

    ونرجو من الله أن يأتي عيد الأضحى بما هو خير وأفضل لهذه الأمّة

    مودّتي
    غبنا ولم يغبْ الغناء
    يا فاتن الأسحار حيّاكِ الربيع إذا أضاء


  8. #8
    الصورة الرمزية نداء غريب صبري شاعرة
    تاريخ التسجيل : Jul 2010
    الدولة : الشام
    المشاركات : 19,097
    المواضيع : 123
    الردود : 19097
    المعدل اليومي : 5.32

    افتراضي

    الله الله
    سقيتنا الشعر بين العام والخاص شهدا بحكمته ورؤيته وشرحه للواقع الذي تعيشه أمتنا
    بعيد حيثما نظرت في الرض العربية وجدته يسقيها دماء أبنائها
    وتكبيرات عيد منعنا نبض الخوف في القلوب وصوت الرصاص والرعب من سماعها


    قصيدة معلقة رائعة ممتعة تخلّد المرحلة بدمويتها وقبحها

    شكرا لك أميرنا

    بوركت
    نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي

  9. #9
    الصورة الرمزية كاملة بدارنه أديبة
    تاريخ التسجيل : Oct 2009
    المشاركات : 9,823
    المواضيع : 195
    الردود : 9823
    المعدل اليومي : 2.52

    افتراضي

    لَمْ يَبْقَ إِلا أَسَى يَعْوِي وَأَشْبَاحُ=فَكَيفَ عُدْتَ وَأَغْلَى النَّاسِ قَدْ رَاحُوا
    وَكَيفَ يَا عِيدُ تُهْدِي ثَوْبَ مُبْتَهِجٍ=وَأَنْتَ مِنْ كَفَنِ الأَيَّامِ تَمْتَاحُ؟
    مَا زِلْتَ تَدْفَعُ فِي كَفَيكَ أُمْنِيَتِي=لَكِنَّ دَفْعَكَ بِالإخْفَاقِ ضَبَّاحُ
    وَجِئْتَ تَسْفَعُ أَحْلامِي بِنَاصِيَتِي=وَتَقْلَعُ العَينَ مِنْ دَمْعِي فَيَنْسَاحُ
    حين يهجم وحش الأسى على المشاعر، فإنّه يفسد متعة الشّعور بما يفرح... ولكنّه القدر الذي لا نستطيع الفكاك من إزاره

    لَمْ يَبْقَ يَا عِيدُ إِلَّا فِتْنَةٌ نَفَشَتْ=وَلَيسَ ثَمَّةَ إِلا الرِّيحُ وَالرَّاحُ
    فَفِي المَشَاعِرِ سَادِيٌّ وَحَانِيَةٌ=وَفِي المَحَاجِرِ أَحْلامٌ وَأَمْلاحُ
    وفِي الضَّمَائِرِ حَجَّاجٌ وَأُحْجِيَةٌ=وَفِي المَنَابِرِ نَحَّابٌ ونَبَّاحُ
    تَجْرِي الدِّمَاءُ كَأَنَّ الأَرْضَ مِنْ جُثَثٍ=وَالمُجْرِمُونَ عَلَى أَشْلائِهَا ارْتَاحُوا
    أبيات رائعة في وصف ما آل إليه الحال...
    هي الفتنة التي هبّت عواصفها وأنواؤها من كلّ حدب وصوب لتجرف الآمال والأحلام وتسفك دماء الأنام
    نسجت من الوجع وبأبيات رائعة عباءة لحمتها من الوجع الخاصّ، وسداها من العام
    بورك القلم وصاحبه
    تقديري وتحيّتي

  10. #10
    الصورة الرمزية محمد نعمان الحكيمي شاعر
    تاريخ التسجيل : Apr 2006
    المشاركات : 2,990
    المواضيع : 230
    الردود : 2990
    المعدل اليومي : 0.58

    افتراضي

    كل المعاني إلى معناكَ تنزاحُ =يا معجماً بالجمال الغض ينداحُ

    يا عيد أحلامنا لن نستحيلَ أسىً = و أنتَ للواحةِ الفيحاءِ أفراحُ




    قرأتُ و استغورتُ و استشفيتُ ، فانصهرتُ في مقامات الذهوووول كأي ذائقة شعرية سمراء معتقة بزبيب الدهشة تخر ساجدة و مكبِّرة..

    لله أبوووك !


    تبارك نبضك و يراعك

    إكبار لا يحد يا أميرنا


    أرجو أن يتفهم المزن أمية الرمل
    التعديل الأخير تم بواسطة محمد نعمان الحكيمي ; 19-08-2013 الساعة 07:25 PM

صفحة 1 من 7 1234567 الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. أحلام وأملاح
    بواسطة د. سمير العمري في المنتدى دِيوَانُ الشِّعْرِ
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 18-08-2013, 07:04 PM
  2. أحلامُ بُوْحِــــي
    بواسطة زاهية في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 16-08-2008, 10:52 AM
  3. أحلام يقظة
    بواسطة نهى فريد في المنتدى أَدَبُ العَامِيَّة العَرَبِيَّةِ
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 01-03-2006, 05:40 PM
  4. أحلام يمنية
    بواسطة أميره(زرقاء اليمامة) في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 01-03-2005, 10:55 AM
  5. أحلام ورديه
    بواسطة أحمد الردادي في المنتدى النَّثْرُ الأَدَبِيُّ
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 20-01-2005, 08:06 AM